31 مايو، 2016 - 12:39

آلاف المسلمين في أوروبا تركوا الإسلام للحصول على اللجوء

 

قال رئيس المجلس الإسلامي في ألمانيا، أيمن مزيك، إنه يبدو أن بعض طالبي اللجوء، يتجهون لاعتناق المسيحية، بهدف تسهيل حصولهم على حق اللجوء، وأشار إلى أن عدد المتحولين إلى المسيحية في ازدياد، لكنه قال “ليس لدينا رقم دقيق”.

ودعا مزيك السلطات الألمانية لتقييم طلبات اللجوء المقدمة، بشكل مستقل، دون النظر للأصول العرقية، أو الانتماءات الدينية لأصحابها.

وشدد على ضرورة أن تنأى الكنائس بنفسها عن ممارسة أية ضغوط على طالبي اللجوء، أو أن تتحول إلى مراكز لجذبهم لاتجاه معين، مضيفاً: “كما يتوقع المسيحيون من المسلمين، فنحن أيضاً نتوقع من الكنائس أن تبتعد عن التبشير العدواني”.

 

الإعلام يقدر عددهم بالآلاف

وعلى الرغم من غياب أية إحصاءات تظهر عدد الذين تحولوا إلى المسيحية في ألمانيا، لتسهيل حصولهم على حق اللجوء، إلا أن الإعلام الألماني يقدّر أعدادهم بالآلاف، في بلد استقبل أكثر من مليون طالب لجوء منذ العام الماضي.

ووفقاً للاتفاقات الدولية والدستور الألماني، تشمل ألمانيا بحمايتها معظم الهاربين من مناطق الحروب مثل سوريا، أو من القمع، دون النظر إلى دينهم أو أصولهم العرقية، وتمنح معظمهم إقامات مؤقتة.

وتَعتبِر السلطات الألمانية معظم القادمين من دول مثل أفغانستان وباكستان وإيران، مهاجرين لأهداف اقتصادية، وترفض الطلبات التي يقدمونها للحصول على حق اللجوء، فيما تقبل طلبات لجوء من يتمكن من تقديم دليل على تعرضه لقمع سياسي مباشر أو تعذيب.

ويلجأ بعض القادمين من أفغانستان وباكستان وإيران، إلى التحول إلى المسيحية، لتقوية موقفهم في طلب اللجوء، ويشيرون في طلبهم أنهم “سيواجهون عقوبة الإعدام في حال عودتهم لبلدانهم، لخروجهم عن الإسلام”.

وخلال العام الماضي قُبلت 8% فقط، من طلبات اللجوء المقدمة من باكستانيين في ألمانيا، و29% من الطلبات المقدمة من أفغان، في حين قبلت طلبات 60% من الإيرانيين.

 

الكنائس تشجع على اعتناق المسيحية

بعض الكنائس تشجع تحول اللاجئين عن دينهم، إذ تنظم -خاصة البروتستانتية منها- في جميع أنحاء ألمانيا، برامج خاصة للاجئين، لتشجيعهم على التحول للمسيحية.

وأصبحت كنيسة الثالوث الإنجيلية قرب برلين، تضم في عضويتها حوالي ألف و200 لاجئ، وعَمّد القس غوتفريد مارتينز، خلال العام الماضي وحده، 185 لاجئاً، تحولوا إلى المسيحية.

وتقدّم الكنيسة، دروساً عن المسيحية للاجئين بلغاتهم الأصلية، ويقول مسؤولو الكنيسة إن جميع من يتحولون إلى المسيحية في الكنيسة، يمرّون قبل تعميدهم بمرحلة تحضيرية تمتد لأشهر، ويخضعون لامتحان، كما تعقد معهم لقاءات شخصية فردية، للتأكد من اعتناقهم المسيحية.

وصرّح القس في الكنيسة البروتستانتية بمدينة هانوفر، غونتر أوبورسكي لوسائل الإعلام الألمانية، أن عدد من تحولوا إلى المسيحية ارتفع بعد أزمة اللاجئين، وقال إنه تم خلال العام الماضي تعميد حوالي 300 شخص، وينتظر أكثر 600 شخص، تعميدهم خلال العام الجاري.

ويتخذ المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين في ألمانيا، القرارات بشأن منح أو رفض حق اللجوء أو وضعية الحماية المؤقتة، ويضع المسؤولون في اعتبارهم، خلال اتخاذهم القرار، الخطر الذي قد تتعرض له حياة من غيروا دينهم في حال عودتهم إلى بلاده، إلا أنه يتم توجيه أسئلة تفصيلية إلى طالبي اللجوء، وتُرفض طلبات لجوء من لا يقدمون أجوبة مقنعة.

كما أن عدداً من الكنائس، تؤوي في مبانٍ تابعة لها، أشخاصاً ممن تم رفض طلبات لجوئهم على مدار سنوات، ويواجهون احتمال الترحيل إلى بلدانهم، ولا يُعرف على وجه التحديد عددهم، إلا أنهم يقدرون بالمئات.

وفي النمسا أيضًا يرتفع باستمرار، عدد طالبي اللجوء الذين يقومون بالتحول إلى المسيحية، فوفقاً لصحيفة “كورير”، فإن أبرشية فيينا (كنيسة) تتلقى أسبوعياً ما بين 5 إلى 10 طلبات تعميد، ومثلت طلبات التعميد المقدمة من لاجئين مسلمين 33% من إجمالي طلبات التعميد عام 2015، و83% من طلبات التعميد خلال العام الجاري.

وبناءً على تلك الأرقام، فإن حوالي 170 لاجئاً مسلماً، تحولوا إلى المسيحية، خلال الأشهر الثمانية الماضية، أغلبهم من السوريين والأفغان والإيرانيين، حيث يتجه العديد من طالبي اللجوء، لتغيير دينهم، ليتجنبوا ترحيلهم من النمسا.

 

الجزائر1

31 مايو، 2016 - 12:16

طيارو “إير فرانس” في إضراب

وافق الطيارون بشركة “إير فرانس”،البارحة الاثنين، على الدخول في إضراب، في حين مدد عمال تخزين النفط إضرابهم لتتزايد المشكلات التي تواجهها الحكومة، في وقت تسعى فيه لتهدئة الاحتجاجات على تعديل قانون العمل.

وبعد أكثر من 3 أشهر من مباحثات شابها التوتر واحتجاجات غالبا ما اتسمت بالعنف وموجات إضرابات في قطاعي النقل والطاقة، تواجه الحكومة الاشتراكية ضغوطا للوصول إلى حل قبل انطلاق بطولة يورو 2016 في العاشر من يونيو.

وبينما تستعد فرنسا لإضراب عمال السكك الحديدية في عموم البلاد الثلاثاء، قال مشاركون في مباحثات إن إستراتيجية الحكومة هي الضغط للوصول إلى حلول مع شركات كما في حالة شركة (إس.إن.سي.إف) التي تديرها الدولة والتي تشغل قطارات السكك الحديدية في محاولة لوقف الزخم وراء الاحتجاجات.

وتحدث رئيس الوزراء مانويل فالس الذي يصر على أن حكومته لن تخالف القانون إلى زعماء النقابات عبر الهاتف السبت الماضي، وقال لهم إنه قد يكون منفتحا أمام بعض التغييرات لكن ليس في العناصر الأساسية.

ونقلت رويترز عن وزيرة العمل مريم الخمري إن المفاوضات مع شركة السكك الحديدية، وشركة تشغيل مترو أنفاق باريس بشأن أحوال العمل تمثل فرصة للنقابات “لتحمل مسؤولياتها.”

 

 

الجزائر1

31 مايو، 2016 - 11:51

ميسي بالمحكمة..” لا أقرأ العقود التي أوقعها”

  سيضطر النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي إلى التخلي عن دوره الهجومي في مبارياتالنسخة المئوية لبطولة كوبا أميركا من أجل الدفاع عن نفسه أمام القضاء، الذي يتهمه بالتهرب من دفع ضرائب بقيمة 4.16 ملايين يورو.

وسيمثل ميسي امام المحكمة في الثاني من الشهر المقبل، كما حال والده خورخي هوراسيو ميسي الذي يواجه مع نجله تهمة التهرب من دفع الضرائب للسلطات الإسبانية عن عائدات حقوق الصور بين عامي 2007 و2009، وذلك من خلال إنشاء شركات وهمية في كل من بيليز وأوروغواي.

وفيما يتأهب نجم برشلونة، إلى المثول أمام القضاء في هذه القضية التي تلاحقه منذ 2013، تبدو “استراتيجية الدفاع” التي يتبناها محاموه من نوع ثابت، وإن كان ليس من المؤكد أن تقنع القائمين على المحاكمة.

ويعتمد محامو الدفاع عن ميسي استراتيجية إبعاد النجم الأرجنتيني عن مسألة إدارة أمواله بشكل شخصي، وجعل الوالد يتحمل كل المسؤولية في هذه الناحية.

“أنا أوقع لكني لا أقرأ العقود أبدا، لا أعرف ماذا أوقع”، هذا ما قاله ميسي قبل سنوات أمام محكمة في غافا (ضواحي برشلونة حيث يقطن) بحسب المحضر الذي نشرته صحيفة “إل بيريوديكو”، الاثنين.

وواصل: “في ما يخص مسألة الأموال، والدي يهتم بها. وأنا أثق به”، فيما قال الوالد بحسب المحضر المنشور: “لا علاقة له (بالقضية). كل ما يفعله هو لعب كرة القدم”، وفق ما نقلت “فرانس برس”.

وكانت لشهادة ميسي أمام محكمة غافا أثرها على القاضي، الذي أمر حينها بإغلاق القضية، لكن المحكمة ارتأت في يوليو 2014 أن هناك “ما يكفي من الأدلة” التي تشير إلى أن ميسي كان يعلم بالمخالفة التي حصلت، وأعطى موافقته عليها من خلال إنشاء شركات وهمية بهدف تجنب دفع الضرائب عن عائدات حقوق الصور.

وتبدأ المحاكمة في برشلونة، الثلاثاء، وتستمر حتى الثاني من يونيو، أي قبل أيام معدودة من المباراة الأولى للأرجنتين، التي تبدأ مشوارها في كوبا أميركا ضد تشيلي حاملة اللقب في السابع منه.

وطالب النائب العام المالي بسجن ميسي ووالده لمدة 22 شهرا ونصف الشهر مع غرامة مالية بقيمة الأموال التي لم تدفع من الأرجنتيني إلى الخزينة العامة التي قبضت في أغسطس 2013 مبلغ 5 ملايين يورو من نجم برشلونة.

الجزائر1

31 مايو، 2016 - 11:12

عبد المالك سلال..” إنشاء مصنع للمروحيات بالجزائر”

صرح الوزير الأول، عبد المالك سلال اول امس الاحد، أن النسيج الصناعي بالجزائر سيتدعم  بمصنع جديد للمروحيات.

وقال سلال على هامش زيارة العمل والتفقد التي قادته إلى ولاية تيزي وزو، إنه تم إعطاء الموافقة على إنجاز هذا المشروع من قبل المجلس الوطني للاستثمار ومجلس مساهمات الدولة الذي سينتج مروحيات من النوع الرفيع ستكون موجهة أساسا للتصدير.

المصنع هذا سيجسد بشراكة مع مؤسسة وطنية تابعة لوزارة الدفاع الوطني حسب ما أعلن عنه الوزير الأول عبد المالك سلال.

 

 

الجزائر1

31 مايو، 2016 - 00:52

شكيب خليل يقترح تغيير الدينار الجزائري

اقترح شكيب خليل لإدخال الأموال المتداولة خارج الدائرة البنكية ، خلق دينار جديد من خلال إطلاق عملة جديدة للقضاء على التزوير والتضخم.

وقال في تصريح صحافي : “يمكن لنا تكرار ما قمنا به سابقا بتغيير العملة كأن نطلق عملة جديدة من 1 دج تعادل 100 دج القديمة” معتبرا ان هذا الإجراء كفيل بالقضاء على المضاربة، ومنها التضخم خاصة على مستوى اقتناء العقارات والبنايات.

 

 

الجزائر1