8 سبتمبر، 2017 - 22:48

اختفاء فتاة في ظروف غامضة ببجاية

لايزال سكان قرية تعزبين ببلجية برباشة في ولاية بجاية في رحلة البحث عن المدعوة” ايت مهوب ايمان” المدعوة” جوزليات التي اختفت مند اول امس في ظروف غامضة عندما خرجت من منزلها العائلي المدكور انفا ومن يومها لم نتمكن من العثور عليها إلى غاية الآن.
وقد تركت عائلتها في حزن شديد رغم اتصالنا بها عشرات المرات بواسطة هاتفها الذي ظل مغلقا، وهو ما سمح بدخول الشك إلى قلوبنا يقول أخيها ما جعلنا نقدم بلاغا حول اختفائها لدى مصالح الدرك والأمن الوطنيين وهما يقومان بالتحقيقات اللازمة لفك لغز اختفاء هذه الشابة.
أ‌-  امسوان

8 سبتمبر، 2017 - 22:14

طرد “سليماني” من المنتخب الوطني

كشف مصدر مسؤول بالإتحاد الجزائري لكرة القدم لـــ”الجزائر1″ عن طرد  اللاعب الجزائري الدولي اسلام سليماني  و ذلك بسبب مردوده السيئ و تهاونه في الدفاع بإستماتة كبيرة عن ألوان المنتخب الوطني بالاضافة الى سلوكياته غير المقبولة فوق الميدان و خارجه،.

عمار قردود

8 سبتمبر، 2017 - 21:57

حصريا.. أسماء اللاعبين المعزولين من طرف “زطشي”

كشف مصدر مسؤول بالإتحاد الجزائري لكرة القدم لـــ”الجزائر1” عن أسماء اللاعبين الجزائريين الدوليين الخمسة الذي أعلن رئيس الـــ”فاف” خير الدين زطشي،اليوم الجمعة،عن التخلي عنهم بداية من مباراة الخضر مع الكاميرون بالعاصمة ياوندي يوم 7 أكتوبر المقبل .

و ذلك بسبب مردودهم السيئ و تهاونهم في الدفاع بإستماتة كبيرة عن ألوان المنتخب الوطني ناهيك عن سلوكياتهم غير المقبولة فوق الميدان و خارجه،و هؤلاء النجوم هم :

نبيل بن طالب،عيسى ماندي،وهاب رايس مبولحي،ياسين براهيمي و إسلام سليماني.

و قد يتم إسقاط إسم من هذه الأسماء الخمسة مثلما قد يرتفع العدد بإضافة إسم أو إسمين آخرين و ذلك بحسب عملية التقييم.

و توقع مصدرنا أن “تتسع دائرة إقالة اللاعبين و تخلي الخضر عن خدماتهم،خاصة على ضوء بعض التقارير التي تفيد أنه في حالة إبعاد لاعب معين فسيتضامن معه بعض زملاءه و يحاولون إنتهاج أسلوب الضغط و المساومة على مسؤولي الإتحاد الجزائري لكرة القدم من أجل ثنيهم عن التراجع عن قرارهم و أنه و بناء على ذلك إحتمال جدًا التخلي عن كل متمرد داخل كتيبة الخضر مهما على شأنه و مكانته في المنتخب لأن مصلحة الجزائر و سمعة الخضر فوق كل إعتبار”.

و إستنادًا إلى ذات المصدر فإن المنتخب الجزائري سيشهد ثورة حقيقية في التغيير و سيتم بشكل مرحلي الإستغناء عن خدمات ما تبقى من الجيل الذي شارك في مونديال 2010 كالحارس رايس وهاب امبولحي و كارل مجاني و رياض بودبوز و عدلان قديورة.

هذا و كان رئيس الفاف خير الدين زطشي قد أكد، اليوم الجمعة، قرب التخلي عن 5 من “نجوم” الخضر مُستقبلاً بسبب مردودهم السيء.وأوضح خير الدين زطشي عدم رضاه عما شاهده أمام زامبيا :”هناك 4 الى 5 أسماء سيتم إستبعادها خلال التربص القادم”.ورفض الرجل الأول في الفاف منح أسماء العناصر المعنية بالإستبعاد “المؤقت” كما وصفه، ولكنه أكد بأنها شاركت بصفة أساسية مؤخرًا.

وفي نفس السياق، أشار زطشي إلى أنّ “النجوم” المعنيين أصبحوا يعتقدون بأنهم فوق المنتخب وهو أمر مرفوض كُليًا.
و تتقاطع تصريحات خير الدين زطشي مع وزير الشباب و الرياضة الهادي ولد حلي فيما يخص تحميلهما لمسؤولية هزيمة الخضر في مباراتي زامبيا إلى اللاعبين الذين تقاعسوا في أداء دورهم على أكمل وجه،حيث حمل وزير الشباب والرياضة الهادي ولد علي اللاعبين مسؤولية تراجع آداء “الخضر”، مؤكدًا ان الذي لا يبلل قميص المنتخب عليه الرحيل فورًا.

وعلى هامش زيارته التفقدية لولاية قسنطينة أمس الخميس أكد ولد على أنه يجب مساءلة اللاعبين حول هزيمتي زامبيا، مضيفًا أنه سيجتمع مع رئيس الاتحادية خير الدين زطشي في الأيام المقبلة لطلب تفسيرات حول تراجع مردود لاعبي “الخضر”.

وصرح ولد علي بأن كل الجهود ستبذل من أجل “إعادة تكوين الفريق الوطني لكرة القدم وبعث روح المقاومة لديه” ، مضيفًا أن “شيء ما انكسر في صفوف الفريق الوطني” مشيرًا إلى أنه من “المهم والضروري مضاعفة الجهود والعمل على إعادة بناء الفريق الوطني لكرة القدم”.

وبعدما أكد بأن نتائج الفريق الوطني لكرة القدم كانت “مخيبة للآمال” أوضح ولد علي بأن الفريق الوطني يضم عديد المواهب” وأنه يجب العمل على “تثمين” هذه المواهب وإعطاء الوقت للمدرب الوطني لوضع وتهيئة فريقه”.

عمّــــــــار قـــــردود

8 سبتمبر، 2017 - 20:26

المهمة الخاصة لـ “شكيب خليل” في رئاسة الجمهورية

كشف مصدر مطلع لـــ”الجزائر1″ أن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة عين منذ حوالي شهر و نصف وزير الطاقة الأسبق المثير للجدل شكيب خليل مستشارًا خاصًا لرئيس الجمهورية في الشؤون الإقتصادية و الطاقوية

و على الرغم من أنه لم يتم الإعلان عن ذلك التعيين بصفة رسمية تمامًا مثل حدث مع شقيقه الأصغر السعيد بوتفليقة الدي تم تعيينه مستشارًا خاصًا له منذ عدة سنوات، إلا أن شكيب خليل بات من مرتادي مقر رئاسة الجمهورية بشكل يكاد يكون شبه دائم،

حيث و وفقًا لذات المصدر فإن وزير الطاقة الأسبق يعكف على إعداد تقارير حول الإقتصاد الجزائري و توقعاته حول سوق النفط الدولية، كما أن شكيب خليل هو من وضع النقاط الرئيسية في مخطط حكومة أحمد أويحي، و قد باشر سلسلة لقاءات و إجتماعات مكثفة مع عدد من خبراء الإقتصاد و الطاقة و إلتقى عدد من الوزراء و مسؤولين بارزين كالرئيس المدير العام لشركة “سوناطراك” و هو من كان وراء تعيين الرئيس المدير العام الجديد لشركة “سونلغاز”، كما أفاد مصدرنا أن شكيب خليل هو الذي إقترح إعادة فتح ملف إستغلال الغاز الصخري

. و بحسب مصدرنا لا يعتبر تعيين وزير الطاقة الأسبق شكيب خليل كمستشار إقتصادي لرئيس الجمهورية بالأمر المفاجئ لأن الرئيس بوتفليقة مهّد لذلك بشكل جيد و ذكي منذ أعطى الضوء الأخضر لعودته إلى الجزائر سنة 2016 و تم إسقاط كل تهم الفساد، التي كانت تلاحق وزير الطاقة الأسبق شكيب خليل المعروف بقربه من الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، رسميًا و نهائيًا بفضل قرار سياسي صدر من أعلى سلطات البلاد،

ليضاف بذلك إلى عدد من كبار المسؤولين الجزائريين الذين استفادوا أيضا بنفس الطريقة من إلغاء تهم رشاوي واختلاس أموال عمومية.

عمار قردود

8 سبتمبر، 2017 - 20:06

حصري..هذا هو المنصب الجديد لـ “الجنرال توفيق” ؟

أسرت مصادر موثوقة لـــ”الجزائر1″ أنه تم تقرر عودة الرجل القوي السابق في الجزائر و مدير مخابراتها السابق الجنرال أحمد مدين الشهير بــ”توفيق” و سيشغل منصب سامي مرموق

رغم أن ذات المصادر لم تكشف ماهية المنصب الذي سيتم إسناده إلى الجنرال توفيق العائد إلا أنها توقعت منصب من المناصب الثلاثة التالية: نائب وزير الدفاع الوطني مكان الفريق أول أحمد قايد صالح، أو وزير الدفاع الوطني بعد أن يتنازل له الرئيس بوتفليقة عن المنصب الذي يشغله حاليًا،أو وزير للأمن القومي و هي الوزارة الجديدة التي سيتم إستحداثها قريبًا في الجزائر

حيث سيتم الإعلان الرسمي عن ذلك بعد الإنتهاء من كافة الترتيبات اللازمة في أول تعديل حكومي. و كشف مصدر عسكري سابق لـــ”الجزائر1″ أن الجنرال توفيق قد عاد للنشاط بشكل مفاجئ منذ شهر رمضان الماضي و بات منزله بحيدرة بالجزائر العاصمة محجة لعدد معتبر من كبار الشخصيات البارزة و المسؤولين السامين مدنيين وعسكريين، و قد يكون ذلك كمقدمة لعودته الحتمية و التي سيتم ترسيمها بإسناد له منصب مرموق جدًا.

و بحسب نفس المصدر العسكري فإن هناك أنباء متضاربة تفيد بأن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة عازم على استحداث وزارة جديدة في الحكومة المقبلة خاصة بالأمن القومي ، حيث سيتم إسناد لها جميع أجهزة الأمن الجزائرية.

و وفقًا إلى ذات المصدر فإن الرئيس الجزائري قد يتخلى عن حقيبة الدفاع الوطني لصالح الفريق أول أحمد قايد صالح و إنشاء وزارة جديدة تحت اسم “وزارة الأمن القومي” و منح حقيبتها للجنرال توفيق و ذلك في إطار مخطط لإعادة هيكلة الأجهزة الأمنية،

حيث أصدر الرئيس الجزائري مرسومًا رئاسيًا بتاريخ 20 يناير 2016،يقضي بإنشاء مصلحة – أو مديرية- للتنسيق بين مختلف أجهزة الأمن- المخابرات والأمن الوطني والدرك الوطني- إذ سيتم توحيد العمل الاستعلاماتي مستقبلاً في إطار الجهاز الجديد الذي سيتم تسييره من قبل اللواء المتقاعد عثمان طرطاق، والذي سيكون مسؤولاً أمام رئيس الجمهورية، فقط.

وينهي هذا القرار الوضع السابق الذي كان يتسم باستقلالية المنظومة الاستعلاماتية لكل جهاز أمني ( المخابرات والشرطة والدرك)، وهو الأمر الذي كان يؤثر على فعالية ونجاعة سياسة الدولة في التصدي للأخطار والجرائم، وعلى رأسها الإرهاب،

عمار قردود

،

 

8 سبتمبر، 2017 - 16:25

حجز لحوم “الحمير” بعدد من مطاعم عنابة

كشفت مصادر أمنية و طبية محلية متطابقة لـــ”الجزائر1″ أن مصالح المراقبة و قمع الغش بمدينة برحال بولاية عنابة قد حجزت كميات معتبرة من لحوم الحمير كانت بصدد الترويج للمواطنين على مستوى عدد من مطاعم المدينة المتواجدة بمحاذاة الطريق الوطني الرابط بين ولايتي سكيكدة و عنابة, حيث كان أصحاب هذه المطاعم ينوون تسويقها للزبائن الذين يتوافدون عليهم.

و بحسب ذات المصادر فإن هذه اللحوم و إلى جانب أنها لحوم حمير فإنها غير صالحة للإستهلاك البشري و قد تم غلق عدد من مطلعم مدينة برحال لهذا السبب،

كما تجري تحقيقات مصالح الدرك الوطني للوصول إلى مصدر هذه اللحوم و مكان ذبح الحمير،

و قدرت مصادرنا كمية لحوم الحمير المحجوزة بحوالي 2000 كلغ و أنه و بعد معاينها من طرف البياطرة و المصالح الطبية المختصة تبين أنها لحوم حمير و غير صالحة للإستهلاك البشري و سيتم إتلافها و حرقها بعد الحصول على إذن من السلطات المخولة قانونًا لذلك

و تشتهر مدينة برحال بولاية عنابة بعدد مطاعمها الكثيرة المختصة خاصة في بيع الشواء و اللحم المفور و تلقى توافدًا كبيرًا من العابرين و المارين عبر المدينة في إتجاه سكيكدة و قسنطينة أو نحو عنابة و قالمة و هو ما جعل بعض ضعيفو النفوس للإستثمار في ذلك و من أجل الكسب السريع أقدموا على ترويج لحوم الحمير.

عمّار قـردود