18 فبراير، 2018 - 12:32

ارتفاع عدد موتى الأطفال والرضع بسبب؟؟

يوم 16 نوفمبر 2018، رفع مكتب قضايا المهاجرين واللاجئين بالتحالف الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات”عدل – AIDL” تقريرا خطيرا يخص القصر في الجزائر. أصبح هوس الهجرة إلى الضفة الأوروبية بطريقة غير شرعية يجعل العائلات تزج بأطفالها القصر و حتى الرضع في قوارب الموت.

ينبأ هذا التقرير الخاص عن الاستنكار الشديد للصمت المريب والغريب من قبل مفوضية شؤون اللاجئين الأممية ومن قبل السلطات الجزائرية والإسبانية والإيطالية والأوروبية والدول المعنية بالأمر جمعاء سواء” المصدرة للمهاجرين (الجزائر ) أو المستقبلة (دول الضفة الأوروبية).

وسط هذا الصمت والخذلان للإنسانية وللطفولة البريئة في ظل جنون الأسرة الذي أشبه بالانتحار الجماعي بدون أي مبرر سوى الجنون و طمعا في حياة افضل والذي يوجب تقنين قوانينا لمحاسبة ومتابعة قانونية وجنائية لتلك الأسر و لكل بالغ يسمح بركوب قاصر معه. ملاحقة المتورطين بهذه الأعمال أصبح واجبا لصالح الطفولة البريئة.

هنا بعض البيانات التي وصلت المنظمة بشان عدد من الأطفال ماتوا غرقا أو فقدوا إلى يومنا هذا :

ـ طفل ابن 13 سنة أخرج البحر جثته في ديسمبر الماضي بمستغانم .

ـ طفل آخر أبن 11 سنة فقد غرقا ولم يعثر على جثته حتى الآن منذ جانفي بمستغانم.

ـ طفلة في عمر 3 سنوات غرقت في وهران مع بقاء والديها على قيد الحياة على متن نفس القارب كان ذلك في جانفي من العام الماضي .

ـ طفل آخر في سن 7 سنوات مفقود في وهران رحل على متن قارب في جانفي الماضي .

ـ قاصر في سن 16 سنة مفقود من دلس ولاية بومرداس رحل على متن قارب مع بالغين منذ عدة أشهر.

ـ ثلاثة أطفال من مستغانم وغليزان في سن 16 سنة وأقل حالفهم الحظ ووصلوا إلى إسبانيا لكنهم في الطرقات وحالتهم صعبة مختلطين مع البالغين و عرضة للاستغلال الجنسي و الأعمال الإجرامية .

ـ قاصران آخران من عين البيضاء ولاية أم البواقي مفقودان منذ أشهر، كانت وجهتهم إيطاليا..

وآخرون …وآخرون…والقائمة طويلة …

التحالف الدولي “عدل” قد بدأء في التحرك منذ فترة لمحاولة الحد من هذه الكارثة في حق الطفولة و في حق الأجيال القادمة.

مكتب اللاجئين في التحالف الدولي برئاسة المسؤولة و العضو الدولي الدكتورة سامية شهبي قمورة قد بدأ اتصالاته وتواصلاته بالجهات الرسمية والمعنية بحماية الطفولة و منها المنظمة الوطنية لحماية الطفولة والشباب كما من المقرر مخاطبة وزارة التضامن والأسرة والعمل على تنظيم لقاء معهم خلال الفترة المقبلة بالعاصمة الجزائرية , ومن ضمن تلك التحركات والجهود الالتقاء بمختلف المنظمات والمؤسسات الرسمية والمعنية والجهات وسفراء الدول المعنية لمناقشة الأمر معهم ومن ضمنهم سفير الجزائر في باريس ومازلنا ننتظر الردود حتى اللحظة .

كما من المقرر أن يقوم التحالف بالالتقاء بالمفوض السامي لشؤون اللاجئين خلال الفترة القادمة ورفع تقرير متكامل بهذا الشأن لمفوضية الأمم المتحدة بشكل عاجل جدا.

 الدكتورة سامية شهبي قمورة

17 فبراير، 2018 - 22:25

“ولد عباس” متهم بالجهوية..

قال الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس أن أغلب الثوار ومجاهدي الثورة التحريرية المظفرة والمناضلين في حزب الأفلان

و يبدو أن هذا المخلوق السياسي المثير للجدل  لا يلتزم بالأخلاق و الضوابط و لا حتى بواجب التحفظ الذي يمليه عليه منصبه كزعيم لأكبر حزب سياسي في الجزائر،و إلا كيف به يتلفظ بمثل هذا الكلام الجهوي ,الذي بإمكانه أن يتسبب في فتنة و لا علي بن حيث وضع الكثريون تصريحاته في خانة الجهوية و العنصرية المقزز

خصوصا وان الرئيس الشرفي للحزب المجاهد عبد العزيز بوتفليقة أكد و جدد و شدد على أنه “رئيس كل الجزائريين دون إقصاء أو إستثناء”.
لقد أضحى ولد عباس فعلاً وصمة عار في جبين الحزب العتيد و لا بد من رئيس الجمهورية أن يتدخل بشكل فوري و عاجل من أجل وضع حد لمهاترات و خزعبلات و ترهات و كوارث هذا الرجل التي سيدفع ثمنها غاليًا الأفلان.

عمّـار قـردود

 

 

17 فبراير، 2018 - 22:03

“التخلاط” النقابي للإطاحة بـ “سيدي السعيد”

بلغ موقع الجزائر1 من مصادر رسمية ان بيت الاتحاد العام للعمال الجزائري يعرف حرك نقابي في القواعد للإطاحة بسيدي السعيد

من خلال النسخة الحصرية المسربة من الدين يقودون الحركة التصحيحية في بيت سيدي السعيد التي لا تحمل أي ختم رسمي , فقد اكد البيان على ضرورة التخلص من الانتهازين وعباد المناصب الدين حادوا عن اهداف اتحاد العمال

كما تجدر الإشارة ان موقع “الجزائر1” كان السباق في نشر موضوع عن نهاية عمر الأمين العام عبد المجيد سيدي السعيد من على رئيس الاتحاد العام للعمال الجزائريين , حيث من المرتقب ان يكون عمار سعيداني هو الخليفة

17 فبراير، 2018 - 18:16

ولد عباس يؤكد خبر التغيير الحكومي الذي إنفرد به “الجزائر1”

رغم أنه لم يشر إلى ذلك بشكل مباشر،إلا أن كلام الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس ،خلال اشرافه اليوم السبت على حفل تكريم مجاهدي الثورة في ولاية تلمسان و تأكيده بأن رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة يتابع عن كثب كل ما يجري في البلاد من أحداث اجتماعية وسياسية واقتصادية.

مشيرًا إلى أن الرئيس قد يتدخل بقرار مرتقب للحسم في ملف الإضرابات بالقول ” لما يزهر الأسد الأرانب والجبناء يتخباو” هو تلميح ضمني-ربما-إلى إمكانية إجراء تعديل حكومي وشيك قد يطيح برأس الوزير الأول أحمد أويحي و إنهاء مهام وزراء القطاعات التي تشهد موجة من الإحتجاجات و الإضطرابات و الإضرابات بشكل غير مسبوق كوزير الصحة مختار حسبلاوي و وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت رغم أن مصادر “الجزائر1” تستبعد ذلك،إضافة إلى وزير العمل مراد زمالي و وزراء آخرون.

و هو ما يعني أن كلام ولد عباس هو تأكيد لما سبق و أن إنفرد به مقال “الجزائر1” الذي نشر أمس حول إنهاء مهام أحمد أويحي و تعيين نور الدين بدوي خلفًا له في غضون الأسبوع المقبل.

عمّـــار قــــردود

17 فبراير، 2018 - 15:52

الحبس لنجل “علي بن حاج” بسب؟؟

أدانت محكمة الجنح في حسين داي بالعاصمة نجل القيادي السابق في حزب الجبهة الإسلامية للإنقاذ المحظور، علي بن حاج، المعروف باسم «عبد الجبار» بعقوبة 6 أشهر حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 50 ألف دينار، عن جنحة القيادة في حالة سُكر ورفض الامتثال لإنذار التوقف.

وقد مثل المتهم المدعو «ب.ع» بموجب إجراءات الاستدعاء المباشر أمام محكمة الجنح في حسين داي، عن تهمة القيادة في حالة سكر ورفض الامتثال لإنذار التوقف.

وقال المتهم، خلال المحاكمة، إنه كان على متن مركبته المركونة في حظيرة الحي الذي يقطن به، أين كان يحتسي مشروبات كحولية، مؤكدا أنه لم يقم بقيادة السيارة تحت تأثير الخمر، غير أن هيئة المحكمة قاطعته وذكّرته بمحضر الضبطية القضائية، حيث تبين من خلاله أن مصالح الأمن طالبت المتهم بالتوقف، غير أنه واصل القيادة وحاول الفرار، وهو ما تسبب في ارتطامه بسيارتين على مستوى الطريق وتسببه في حدوث خدوش لهما.

عاجل