وذكر متحدث باسم مكتب الادعاء “واجهناه بالدليل المصور الذي أعدته وحدتنا الخاصة.. اضطر للاعتراف بأنه هو (الذي كان في المطار).”

وأضاف: “لقد تمت مواجهة (عبريني) بنتائج العديد من التحاليل وأقر بوجوده لدى حصول الوقائع. لقد أوضح أنه ألقى بسترته في سلة مهملات ثم باع قبعته”

الجزائر1