7 يوليو، 2018 - 09:09

“الجزائر1” ينشر القائمة السرية لقيادة “الماك” الانفصالية

فرحات مهني و اللصوص الأربعون… حصّل موقع “الجزائر1” و بشكل حصري و إنفرادي و من مصادر موثوقة على القائمة الإسمية لقيادة حركة “الماك” الإنفصالية بقيادة فرحات مهني و تتكون من أربعين قياديًا محليًا معظمهم ينحدرون و يقيمون بمنطقة القبائل و فرنسا:

1-فرحات مهني/فرنسا

2-وعزيز آيت شبيب /عين الحمام

3-موسى مهديوي / سيدي عيش

4-الصحفي يوسف زيرام / الجزائر العاصمة وهو الآن مؤقتا في فرنسا

5-يوسف قداش / الأربعاء ناث ايراثن

6-لزهر بالسعدي / تيزي وزو

7-باشا بوسعد / بني دوالة

8-محمد بوكلة / بني دوالة

9-فريد جنادي / بجاية

10-مولود مباركي / بجاية

11-أحسن شريفي / تيزي وزو

12-جعفر خنان / تيزي وزو

13-مولود يونسي / بجاية

14-كريم مغطي / بجاية

15-حسين عازم / واضية

16-مراد خاسة / بجاية

17-مولود حمراني / بوغني

18-مولود صقلي / الأربعاء ناث ايراثن

19-عبد الله غراب / تيزي وزو

20-عاشور مهاب / تيزي وزو

21-يوبا جواهر / الأربعاء ناث ايراثن

22-محند آيت عيسي / عين الحمام

23-محمد بن عروس / تيزي وزو

24-قاسي عكوش / أقبو

25-عمر كشادي / البويرة

26-أوعمران بوعكيز / بني دوالة

27-حميدي عميروش / بني دوالة

28-كسيلة حساني / بني دوالة

29-خليفة آحميم / بني دوالة

30-بوبكر بلفاقد / بني دوالة

31-سفيان جردي / بني دوالة

32-رمضان صيمود / بني دوالة

33-الهاشمي سليم / بني دوالة

34-ياسين مخان / واضية

35-آمياس آيت حمو / بني يني

36-آمناي أيت أوفلة / ايفرحونن

37-مخلوف سالمي / بوغني

38-آزواو حجاز / الأربعاء ناث ايراثن

39-يوسف آمياس لطيف / تيزي وزو

40-ياسين نقاش / تيزي وزو

41-محند سعدي / الأربعاء ناث ايراثن

وعليه يكون موقع “الجزائر1” قد اخترف بيت “الماك” الانفصالي  من الداخل لينشر ولأول مرة القائمة الاسمية السوداء لعناصر اخطر حركة تبحث عن زعزعة استقرار الجزائر بأوامر المخابرات الإسرائيلية و الفرنسية

 

 عمار قـردود

 

 

 

 

6 يوليو، 2018 - 16:57

الحرارة تقتل الاف رؤوس الماشية في الجنوب

كشفت مصادر محلية متطابقة لـــ”الجزائر1″ أن وزارة الفلاحة أعلنت حالة إستنفار قصوى بسبب تزايد نفوق الأغنام عبر أزيد من 20 ولاية عبر الوطن بسبب موجة الحر الكبيرة و التي تعدت درجات الحرارة في بعض ولايات الجنوب الجزائري الــــ60 درجة مئوية تحت الظل كبسكرة،أدرار،تمنراست،تيندوف و ورقلة

. و بحسب ذات المصادر فقد تم تسجيل نفوق الآلاف من الأغنام و هو الأمر الذي بات يتهدد الثروة الحيوانية بشكل جدي و خطير خاصة و نحن على أبواب عيد الأضحى المبارك،حيث أبدى المواطنون مخاوفهم الجدية من إرتفاع أسعار الأضاحي.يحدث هذا بالتزامن مع مقاطعة غير معلنة للجزائريين على إقتناء و تناول اللحوم الحمراء بسبب حادثة اللحوم الممزوجة بالكوكايين و التي إضطرت السلطات لحرق تلك اللحوم بسبب عدم صلاحيتها للإستهلاك البشري.

وأفادت مصادرنا أنه تم تسجيل و إحصاء نفوق 5 آلاف رأس من الأغنام في ظرف أسبوعين فقط و أن الخطر لا يزال قائمًا. هذا و ستشهد الولايات الداخلية والجنوبية للوطن موجة حر اليوم الجمعة.وحسب خريطة اليقظة لمصالح الديوان الوطني للأرصاد الجوية، فقد وضعت تنبيها من المستوى الثالث باللون البرتقالي خاص بموجة حر شديدة تجتاح بعض المناطق الجنوبية والتي تفوق 48 درجة بداية من أمس الخميس وتستمر إلى غاية اليوم الجمعة ويتعلق الأمر بولايات ورقلة، غرداية، أدرار وتمنراست، بشار والوادي

. كما تضع تنبيه آخر من المستوى الثاني باللون الأصفر خاص بارتفاع محسوس في درجة الحرارة على المناطق التالية:خنشلة، بسكرة، تبسة، الجلفة، الأغواط، البيض، تندوف وإيليزي.أما الأجواء المتوقعة لنهار اليوم الجمعة فستكون من صافية إلى مغشاة جزئيًا بعد انقشاع ضباب الصبيحة على الهضاب العليا، المناطق الداخلية و الاوراس، مع تشكل رعود منعزلة من المحتمل أن تؤدي إلى تساقط بعض الأمطار بداية من الظهيرة لتصل إلى المناطق الساحلية الغربية و الوسطى الغربية خلال الليل. بينما على المناطق الجنوبية، فالأجواء صافية إلى مغشاة جزئيا على الجنوب الغربي كمنطقة تندوف وبشار وشمال الصحراء مع تشكل بعض السحب على أقصى الجنوب نحو الهقار والطاسيلي، وطقس حار على الصحراء الوسطى و الواحات.

عمّار قــردود

 

6 يوليو، 2018 - 16:36

رسالة “قاتل بوضياف” تكشف سر خطير

كشف الضابط السابق في المخابرات الجزائرية لمبارك بومعرافي-القاتل المفترض للرئيس محمد بوضياف-في رسالة مكتوبة بخط اليد نشرها نجل الرئيس الراحل و المرشح لرئاسيات 2019 ناصر بوضياف يقول أنه تلقاها من قاتل والده الذي اغتيل في دار الثقافة بعناية يوم 29 جانفي 1992.

وتظهر الرسالة “المثيرة” اعترافًا صريحًا بارتكاب بومعرافي-المنحدر من مدينة مسكيانة بولاية أم البواقي- للجريمة وحده دون إيعاز من أية جهة ما.

وكُتبت الرسالة-نسخة مرفقة مع هذا المقال- في 13 جويلية 1992 على الساعة التاسعة صباحًا بطلب من أحد أعضاء اللجنة الوطنية للتحقيق.و من بين ما كشفه بومعرافي هو إقراره كذلك في رسالته بتفكيره في محاولة إغتيال الرئيس الراحل الشاذلي بن جديد “أنه كانت عندي نية القيام بعملية استشهادية ضد أحد رموز النظام الطاغي بعد أحداث أكتوبر 1988 أي قبل “مجيء”-تم شطب هذه الكلمة-عودة أبيكم-يُخاطب ناصر نجل الرئيس محمد بوضيلف-إلى أرض الوطن و كنت أرى إغتيال رئيس الجمهورية السابق الطاغية الشاذلي بن جديد “في سبيل الله و المستضعفين من الرجال و النساء و الولدان الذين يقولون ربنا إخرجنا من هذه القرية الظالم أهلها و أجعل لنا من لدنك ولينا و أجعل لنا من لدنك نصرًا”.

لكن بومعرافي قرر غض النظر عن إغتيال الرئيس الشاذلي بن جديد مثلما جاء في رسالته “و لكن تلاشت هذه الفكرة بعد ظهور التعددية الحزبية و حرية التعبير حتى يوم 11 جانفي 1992 و ما تبعه من مصادرة إختيار الشعب و الزج بمنتخبي الشعب في المحتشدات الصحراوية التي تفتح لأول مرة في البلاد و وضع الأقلية ذات التوجه الغربي و الشيوعي عملاء الإستعمار قديمًا و حديثًا للتحكم في مصير البلاد و العباد و بداية محاربة مبادئ ثورة نوفمبر 1954 من دين و لغة و ما تبع ذلك من ردود أفعال أدت إلى سقوط الكثير من الضحايا من قوات الأمن و مدنيين.كل هذه الأحداث أعادت إلى ذهني و بقوة فكرة القيام بعملية استشهادية ضد النظام الطاغي الذي لم يتغير إلا في إنسحاب أحد رموزه-في إشارة إلى إستقالة الرئيس الشاذلي بن جديد-“.

و إعترف بومعرافي صراحة بقيامه بإغتيال الرئيس محمد بوضياف كما قال في رسالته “و كانت لي أول فرصة و هي مهمة للتدعيم الرئاسي في زيارة أبيك مدينة عنابة،و كنت مترددًا كثيرًا في القيام بالعملية لكوني أرى أن أباك ليس من رجال النظام الطاغي و هو رجل ثوري و نظيف غير أنه و بصفته رئيس النظام القديم المتجدد و موافقته على تطبيق كل القرارات السالفة الذكر و المتخذة قبل عودته دفعتني للقيام بالعملية-يقصد عملية الإغتيال-و قدر الله و ما شاء فعل.

لكني أرى أن الله كتب عليه الموت قبل أن تفسد صورته في أعين الناس خاصة أنه يعمل وسط مافيا النظام السابق و هذا بإعترافه رحمه الله.و أعلم يا أخي أنني قمت بالعملية لوحدي تفكيرًا و تنفيذًا لكي لا أكون سبب في هلاك أحد….أتحمل مسؤوليتي الكاملة أمام الله”.

عمّار قـردود

 

6 يوليو، 2018 - 15:52

احداث “بيداندو” بـ بشار تحرك لجان تحقيق وزارية

كشفت مصادر متطابقة لـــــ”الجزائر1″ أن وزيري الداخلية و الجماعات المحلية نور الدين بدوي و وزير السكن عبد الوحيد تمار قد قرر إيفاد لجنتي تحقيق إلى ولاية بشار التي شهدت أمس الخميس

و بالتزامن مع الإحتفالات بالذكرى الـــ56 لعيدي الإستقلال و الشباب موجة من الإحتجاجات الشعبية العارمة بسبب تماطل السلطات المحلية في عمليات توزيع السكنات الإجتماعية و هي الإحتجاجات التي شملت عدة أحياء من عاصمة الولاية بشار كحي 18 فيفري و حي البدر الذي شهد قطع الطرقات و شل حركة المرور لعدة ساعات

و محاولة بعض المواطنين الغاضبين حرق مرافق عمومية كمقر بلدية بشار و مقر الدائرة لولا تدخل قوات الأمن المدعمة بقوات خاصة من الجيش الشعبي الوطني و قد تدخل والي ولاية بشار على عجل و نجح في تهدئة المواطنين الغاضبين نسبيًا و وعدهم بتخصيص 11 ألف قطعة أرضية لتوزيعها عليهم بعد تهيئتها و مبالغ مالية معتبرة.

عمّــار قــردود

6 يوليو، 2018 - 15:14

لا عطلة للوزراء والولاة بأمر من الرئيس

كشفت مصادر عليمة لــــ”الجزائر1″ أن رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة قد أعطى أوامره بإلغاء العطلة السنوية لعدد من الوزراء و ولاة الجمهورية و تقليصها لعدد آخر من الوزراء و الولاة هذه السنة

مع إمكانية أن يشمل هذا القرار الرئاسي غير المُعلن باقي الإطارات السامية للدولة ،إلا في حالات إستثنائية و خاصة جدًا.و أنه لا يتم الترخيص لأي وزير أو والي أو مسؤول ما بالإستفادة من العطلة إلا للضرورة القصوى و بموافقة شخصية من الرئيس بوتفليقة إذا لزم الأمر.

وأعزت ذات المصادر أسباب “عدم الترخيص للوزراء و الولاة و المسؤولين المعنيين بالاستفادة من العطلة السنوية” ربما إلى التعديل الحكومي المرتقب قريبًا و الذي سيتم الإعلان عنه خلال الأيام أو الساعات المقبلة و كذلك إلى الحركة المبرمجة في سلك ولاة الجمهورية و الولاة المنتدبون،إضافة إلى عدم تنفيذ المشاريع التي يتضمنها البرنامج التنموي في الآجال المحددة لها و خصّت بالذكر مشاريع السكن،مشروع جامع الجزائر الأعظم،مشروع مطار الجزائر الدولي الجديد و عدد من المشاريع الأخرى ،

و التحضير للإنتخابات الرئاسية المزمع تنظيمها في أفريل 2019 و كذلك التحضير للدخول المدرسي و الجامعي و الإجتماعي المقبل.

و تنفيذًا لأوامر الرئيس بوتفليقة وجّه وزير الداخلية و الجماعات المحلية نور الدين بدوي تعليمة إلى ولاة الجمهورية والولاة المنتدبين والأمناء العامين للولاة ، بالبقاء في مواقع عمليهم في الأسابيع القادمة و عدم طلب الحصول على عطل سنوية، وعدم مغادرة الولايات و انتظار تعليمات جديدة، مع التشديد عليهم بعدم السفر خارج الجزائر لقضاء عطلهم إلا في الحالات الخاصة فقط.

عمّار قردود

5 يوليو، 2018 - 22:08

فضيحة..رمز “الماسونية” فوق مسجد الجزائر الأعظم

تناقل رواد شبكات التواصل الاجتماعي في المدة الأخيرة صور لمهندسين في البناء والمعمار وهم فرحين برفع ووضع الهلال المذهب فوق قبة مسجد الجزائر الأعظم او مسجد الرئيس عبد العزيز بوتفليقة كما يسميه البعض

لكن القليل من ركز في شكل الهلال وبعض تفاصيله التي تأكد ان الهلال لا علاقة بالرمز الذين الإسلامي ,بل هو رمز الماسونية الذي تعود جدوره الى “اله القمر” الوثني , كان يعبد في زمن سيدنا سليمان عليه السلام وامتدت الى اليوم تحت غطاء الماسونية العلمية او حزب الشيطان

هذه الفضيحة التي تعد من العيار الثقيل من خلال هلال مسجد الجزائر الأعظم المتجه الى الأعلى ويتوسطه عمود يمثل ديانة أخرى  , ولا علاقة له بهلال الإسلام الذي يكون مائل الى اليمين و بعض الأحيان تتوسطه نجمة .

وهو الشيئ نفسه الذي حدث في مكة المكرمة حين شن بعض علماء هجوماً على السلطات الدينية السعودية بسبب وضهعا مآذنة على الحرم المكي تتضمن هلالاً يتجه طرفاه إلى الأعلى في تعبير عن قرني الشيطان.

وقال العلماء إن ذلك يعتبر تحريف شيطاني لدين الإسلام ورموزه ومعانيه أن يوضع هلال أفقي يتجه طرفاه الي الأعلى ممثلا لرمز «لوسيفير الشيطان» الماسوني ، أو رمز السبابه والخنصر باليد.

ونه بعض العارفين بأمور البحث الديني من خلال موقع “الجزائر1”  أن هذا الرمز الذي وضع فوق قبة مسجد الجزائر الأعظم  ليس من دين الاسلام في شئ، ولايوجد في دين الاسلام ما يقول بوضع الهلال افقي وطرفيه متجهين لأعلي كما في رموز الماسونيه والتي لاتمثل الا قرن الشيطان

فمن المسؤول عن وضع رمز من رموز الماسونية العالمية فوق ثالث اكبر مسجد في العام ,وهل فعلا هنالك جهات دينية تشرف على انجاز مسجد الرئيس الذي صرف عليه ملايير الدولارات ..؟؟

وفي السياق ذاته فقد سبق وان كشف وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى أن مشروع جامع الجزائر الأعظم الذي دخل مرحلة  التزيين  و الزخرفة سيسلم مع نهاية 2018 .

وأوضح عيسى في كلمة له حينها  أنه تم الدخول حاليا  في مرحلة التزيين و الزخرفة للمسجد وهي عملية تتم بالتشاور مع المهندسين في  التزيين و الخطاطين  لضبط التصاميم الداخلية و الخارجية

التحرير