30 مايو، 2018 - 21:14

الحكومة تتراجع عن فرض رسوم الوثائق البيومترية…؟

 كشف مصدر برلماني موثوق لــــ”الجزائر1″ أن مصالح الحكومة قررت تجميد بعض بنود مشروع قانون المالية التكميلي لسنة 2018 خاصة تلك المتعلقة بفرض رسوم باهضة على الوثائق البيومترية بأمر من رئاسة الجمهورية بهد التقارير التي تكشف عن استياء المواطن الجزائري من القرار الاخير 

وكشفت مصادرنا أن الوزير الأول إستاء كثيرًا من عملية التسريب التي مست بمصداقية مصالحه، خاصة وأنها جاءت في توقيت حساس للغاية،و قد تمت عملية التسريب هذه قبل أن ترسل الحكومة مشروع القانون إلى لجنة المالية في المجلس الشعبي الوطني في محاولة مستميتة للإطاحة بالأويحي، و تم التسريب بتقديم مضمون قانون المالية التكميلي،حيث تضمن التسريب بعض البنود و الأرقام غير موجودة في مسودة قانون المالية الأصلية، و لهذا السبب سارعت مصالح الوزارة الأولى إلى نشر توضيحات حول القضية من خلال بيان تم نشره منذ أيام كمحاولة لتدارك الأمور و هو الأمر الذي يؤشر على أن الحكومة بصدد التراجع عن بعض البنود التي جاءت في القانون

. و كان وزير الداخلية، نور الدين بدوي،قد أكد إن الإجراء المتعلق بفرض رسوم جديدة على الوثائق الإلكترونية (البيومترية)، “ما زال محل نقاش لحد الساعة”.وكانت جهات إعلامية قد أعلنت عن زيادات في هذه الرسوم، تجاوزت أضعاف ما كان يدفعه الجزائريين من أجل استصدار بعض الوثائق الإدارية الرسمية، كبطاقة التعريف الوطنية، ورخصة السياقة، أو جواز السفر

. وقوبلت هذه الإجراءات الجديدة التي تضمنها قانون المالية لسنة 2018، بحملة رفض كبيرة قادها عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، وأكدوا من خلالها “مقاطعتهم لاستخراج الوثائق البيومترية بسبب الرسوم الضريبية الجديدة التي سيتم إقرارها”.

و أفاد مصدرنا أن إضطرار الحكومة للتراجع عن قرارها أو تعديله على الأقل، يهدف لضمان تمرير قانون المالية التكميلي لسنة 2018 في أجواء هادئة و دون أي إحتجاجات،خاصة و أنه أول قانون مالية تكميلي تلجأ إليه الحكومة منذ سنة 2015،بعد الخلل الكبير الذي أصاب التوازنات المالية للدولة في سنة 2017 و إضطرها للجوء إلى خيار التمويل غير التقليدي.

عمّـار قـردود

30 مايو، 2018 - 20:10

فضيحة بـ 600 مليار في بنك الجزائر الخارجي

دكر موقع لجيري بارت انه قد تحصل على وثائق حصرية تشير إلى إختفاء مبالغ مالية ضخمة مقدرة بـ 600 مليار سنتيم على مستوى بنك الجزائر الخارجي BEA ،

و تعود بداية القضية إلى سنة 2004 عندما طلبت شركة تسمى  SPA Taures Groupe و هي شركة مساهمة تتكون من 05 مساهيمن ثلاثة جزائريين و فرنسيان من البنك الخارجي الجزائري الحصول على قروض بقيمة 800 مليار سنتيم من أجل تمويل مشاريع إستثمارية في مجال تخزين و تسويق مشتقات البترول ،غير أن هذه  الشركة لم تنجز اية مشاريع إستثمارية و إنما تم تبديد و إختلاس معظم هذه القروض في ظروف غامضة ،

و يمكن القول أن هذا التبديد و الإختلاس وقع بتواطؤ من قبل أطرف داخل البنك الخارجي الجزائري ،فهذا الأخير لم يفرض أي رقابة على القروض الممنوحة لهذه الشركة ،في حين أنه من المفروض على البنك أن يتأكد من تجسيد المشاريع ويقوم بمعاينة تقدم هذا المشاريع الممولة من قبله.

ف.سمير

30 مايو، 2018 - 19:46

الرئيس بوتفليقة يجمد قرارات أويحيى

بلغ موقع الجزائر من مصادر رسمية ان الأمين العام للافلان، جمال ولد عباس، أكد  بان، رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، رفض المسودة الأولى لمشروع قانون المالية التكميلي 2018، بسبب مادة تضمنها المشروع للتنازل عن الأراضي الفلاحية لصالح الأجانب، وأوضح بان المشروع سيعرض غدا للمصادقة خلال اجتماع مجلس الوزراء بعد إخضاع المشروع لقراءة ثانية.

وقال ولد عباس، خلال إشرافه على تنصيب الأعضاء الجدد للمكتب الوطني للحزب، بان الرئيس بوتفليقة رفض مشروع الحكومة الذي تضمن التنازل عن الأراضي الفلاحية لصالح الأجانب، مشيرا بان بوتفليقة طلب إخضاع المشروع للمراجعة وهو ما تم خلال 3 أسابيع الأخيرة.

وأكد ولد عباس، بان حزبه سيظل وفيا للرئيس بوتفليقة الذي هو الرئيس الفعلي للحزب، وقال “مادام الرئيس موجود فنحن إلى جانبه للمحافظة على البلاد”

ف.سمير

 

30 مايو، 2018 - 15:28

حركة في سلك الولاة

افادت مصادر  مطلعة لموقع الجزائر1 ان رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة من الممكن ان يجري حركة واسعة في سلك الولاة بعد اجتماع مجلس الوزراء يوم الخميس .

التغيير لن يشمل الولاة فقط وانما حتى رؤساء الدوائر باغلب ولايات الوطن وتاتي خطوة الرئيس حسب ذات المصادر تحضيرا للاستحاقات المقبلة وخاصة بعد شغور  منصب ولاة عدد من الولايات على غرار
بجاية التي عين واليها محمد حطاب، وزيرا الشباب والرياضة، إضافة إلى ولاية تيسمسيلت بعد ان تم تحويل عبد القادر بن مسعود ليكون على رأس وزارة السياحة والصناعات التقليدية.

30 مايو، 2018 - 15:05

قائمة أعضاء المكتب السياسي الجديد للأفلان

أجرى الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، جمال ولد عباس، تغييرا على تشكيلة المكتب السياسي للأفلان.

مستبعدا عدة وجوه ورثها عن المكتب السابق الذي شكله عمار سعيداني.

واختار ولد عباس من الأسماء الجديدة لعضوية المكتب السياسي، كل من عبد المالك بوضياف وزير الصحة السابق.

بالإضافة إلى رحيال مصطفى وزير ورئيس ديوان الوزير الأول عبد المالك سلال سابقا، وناصر لطرش محافظ الأفلان بولاية باتنة.

وآدم قبي عضو مجلس الأمة عن ولاية ورقلة، وليلى الطيب المجاهدة وعضو مجلس الأمة.

بالإضافة إلى أحمد قمامة نائب برلماني عن ولاية تمنراست، وغنية الداليا وزيرة التضامن.

وكذا رئيس كتلة الآفلان بالبرلمان السعيد لخضاري، وفؤاد خرشي عضو اللجنة المركزية محافظ قسنطينة، وفؤاد سبوتة

واليمين بوداود، بوعلام بوسماحة، والدكتور بوعبد الله رئيس لجنة الصحة بالبرلمان، وملياني محمد، ونصير لطرش.

بالإضافة إلى بودالية محمد، وناجم محمد،

29 مايو، 2018 - 20:50

حجز 7 قناطير كوكايين بميناء وهران

بلغ موقع الجزائر1 من مصادر رسمة , انه تم حجز كمية 7 قناطير من الكوكايين داخل باخرة برازيلية رست بميناء وهران , وتفيد ذات المصادر ان الباخرة مرت بأحد موانئ  اسبانيا  قبل دخلوها المياه الاقليمية الجزائري وكانت محملة باللحوم المجمدة

ف.سمير

عاجل