30 يونيو، 2017 - 17:39

الرئيس يقرر تنحية رؤوس نافدة في عيد الاستقلال

علم موقع الجزائر1 ان من المرتقب جدا ان يكشف تاريخ 5 جويلية عن سقوط أسماء كبيرة من القيادة العسكرية و السياسية في الجزائر , بعد الحديث عن الأطراف التي كانت تدفع بانفجار الشارع الجزائري قصد الإسراع و التعجيل بانتخابات رئاسية

وأفادت معلومات مطلعة أن مصالح البحث والتحري التابعة لمديرية الأمن الداخلي للمخابرات، قد تلقت أوامر بإعادة تفعيل تقارير أمنية سرية حررت ضد مسؤولي الدولة من وزراء وولاة وأمناء عامان بعدد من الولايات عبر ربوع الوطن،

وكهزة ارتدادية متوقعة يوم 5 جويلية، تناقلت مصادر إعلامية تطهير الأجهزة الأمنية الحساسة من نفوذ بعد بعض الاطراف على مستوى كل من جهاز الأمن الوطني والدرك والمخابرات، حيث تم تداول خبر صقل الجهود الأمنية للحماية من المناورات السياسية،

و من خلال ما يتم تداوله من اصداء غير رسمية , سيتم بترقية وتعيين مدير مديرية المخابرات الداخلية الجديد الجنرال “عبدالقادر” ، وترقية هامة في أعمدة المديرية العامة للأمن الوطني ، لتصبح المديريات تابعة لمركز قرار واحد برئاسة الجمهورية شبيه بمديرية الأمن القومي من المحتمل ان يكون طرطاق هو المدير ،

سعيد بودور

30 يونيو، 2017 - 16:43

وفاة شخصين في حادث مرور ببجاية

وقع مساء امس حادث مرور اليم علي مستوي الطريق الوطني رقم 24الرابط بين بجاية وتيزي وزو ،في منطقة لوبار القريبة من شاطئ بوليماط.

وحسب مصدر من الحماية المدنية فان الحادث وقع نتيجة اصطدام سيارة من نوع سي 4 بدراجة نارية. حيث ادي الي وفاة شابين يبلغاني من العمر علي التوالي 26و32سنة.

ينحدران من ولاية بجاية. وقد تم تحويلهم الي مصلحة حفظ الجثث بالمستشفي الجامعي خليل عمران. وقد سارعت مصالح الدرك الوطني الي عين المكان لاجراء تحقيق في ملابسات الحادث.

 

يوسفي زهير

30 يونيو، 2017 - 15:39

حرب بين المصطافين و أصحاب الشمسيات بشواطئ سكيكدة

تحول صبيحة اليوم شاطئ فلفلة بولاية سكيكدة الى مسرح للصراع بين مرتادي المنطقة للاستجمام وبعض الخواص الدين احتلوا الشاطئ عن اكمله بالتواطئ مع البلدية

وحسب مصدر الجزائر1 فقد تفاجئ السكان بإجراء بعض الخواص الذين احتلوا كل الشاطئ بوضع شمسياتهم و طاولات بالكراسي قصد كرائها للمصطافين , محولين شواطئ فليلة الى ملكية خاصة

الامر الذي لم يستحسنه سكان المنطقة مطالبين بطرد محتلي الشواطئ الذين ضربوا عرض الحائط قرار الحكومة  بمجانية الشواطئ بالتواطئ مع رؤساء البلديات

30 يونيو، 2017 - 14:29

أمل بوشوشة أكثر نجومية من هند صبري ونادين نجيم

تفوقت النجمة الجزائرية المقيمة في لبنان أمل بوشوشة في تصويت العرب الذي أقيم عبر التويتر على أسماء فنية عربية معروفة في الدراما، وذلك بعد اختيار الجمهور للفنانة الجزائرية بشوشة لتكون في المرتبة الأولى بنسبة 41 بالمائة كأكثر نجمة مؤثرة في الرأي العام ـ الفني طبعا ـ متفوقة على الممثلة نادين نجيم التي توقف تصويت الجمهور لها في حدود 32 بالمائة،

واحتلت الفنانة التونسية المعروفة هند صبري المرتبة الثالثة، في حين جاءت سرين عبد الوهاب رابعة في التصويت العام بنسبة 13 بالمائة.

وقد جاء تفوق النجمة الجزائرية التي بدات مشوارها الفني من برنامج ستار أكاديمي رغم غيابها عن الساحة الفنية بسبب الحمل، ووضع مولودتها الاولى ـ ليا ـ في الأسابيع الماضية.

عُــمر ملايني

30 يونيو، 2017 - 14:09

محمد عساف ينقذ الشاب فوضيل

قدم الفنان الفلسطيني محمد عسّاف خدمة للفنان المغضوب عليه في الجزائر الشاب فوضيل وأعاده إلى الساحة الفنية بعد غياب طويل عندما قدما أغنية راني التي تعتبر أحدث عمل فني للشاب فوضيل الذي فشل منذ زمن في أصدار ولو أغنية جديدة.
يذكر أن الشاب فوضيل أثار الصائفة مشاعر الجزائريين على خلفية ركوعه للملك المغربي محمد السادس، وقال كلاما غير لائق في الندوة الصحفية بالمغرب العام الماضي وهي الحادثة التي أشعلت مواقع التواصل الاجتماعي ومختلف وسائل الإعلام، ودعت إلى سحب الجنسية من فنان وصف بالمتملق، وكان الحادثة التي أحدثت غليانا داخليا ضمن السهرة الختامية لفعاليات مهرجان جوهرة بالمغرب والتي كان مقررا أن يحيها الشاب بلال قبل أن يتراجع هذا الأخير على خلفية الحملة الشرسة التي شنت ضده بسبب زلة لسان في الحوار الذي أجراه بقناة الشروق الإخبارية.
وتعامل فوضيل مع عسّاف في هذا الديو الذي حمل عنوان راني ـ ضمن ألبومه الجديد ـ الذي بات متوفرا على يوتيوب، حيث تمّ تصوير مشاهد الكليب في المغرب وتحديدا في مدينة مراكش.

عُــمر مـلايني

30 يونيو، 2017 - 13:14

طعن سائحين في تونس

أقدم شخص في مدينة نابل التونسية، اليوم الجمعة، على طعن سائحين باستخدام أداة حادة قبل أن تتمكن المصالح الأمنية من اعتقاله.

وأوضحت إذاعة موزاييك “آف آم”، أنّ شخصا يُعتقد بأنه ينتمي إلى تنظيم إرهابي، نفّذ عملية طعن ضد سائحين في مدينة نابل الساحلية شمال شرق تونس، صبيحة الجمعة، ما أسفر عن إصابتهما بجروح نقلا على إثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج، في وقت قالت وسائل إعلام تونسية، أنّ السائحين من جنسية ألمانية.

كما افاد الناطق باسم وزارة الداخليّة ياسر مصباح ان حادثة طعن عائلة المانية بنابل لا علاقة لها بالارهاب.

وقال ان العائلة تتكوّن من الأب والأم وابنتهما البالغة من العمر 27 سنة، موضحا انهم يقيمون بالحمامات وقد توجّهوا صباح اليوم الى المدينة العتيقة (سوق الصناعات التقليدية) حيث تعرضت الام للطعن على مستوى الكتف وقد تم اسعافها في حين ان ابنتها تعرضت لاصابة بليغة وهي لاتزال الى حدّ الان بالعناية المركّزة

وحسب المعطيات الاولية فان منفّذ عملية الطعن يبلغ من العمر 37 سنة وهوم يعاني من امراض نفسية يخضع للعلاج منذ سنة 2011 وقد تمّ القبض عليه.