العثور على بقايا عظام بشرية بالقل في سكيكدة | الجزائر 1 العثور على بقايا عظام بشرية بالقل في سكيكدة – الجزائر 1

15 مارس، 2016 - 17:06

العثور على بقايا عظام بشرية بالقل في سكيكدة

تم العثور على بقايا عظام لشخصين, قد يكونا شهيدين ثورة التحرير, بمنطقة “طهر لقزاير” المعروفة ببلدية القل (غرب سكيكدة), حسب ما علم يوم الثلاثاء من رئيس البلدية السعيد خوضار.

و أضاف هذا المنتخب لوأج بأن هذا الاكتشاف كان من طرف أحد المواطنين عندما كان بصدد حفر أساسات بناء منزله. و استنادا لنفس المسؤول فإن بعض مجاهدي المنطقة يرجحون أن تكون هذه البقايا العظمية لشهداء من الحقبة الاستعمارية خصوصا و أن العظام عثر عليها بالقرب من مركز التعذيب الذي أنشأه المستعمر بذات المنطقة.

و قد تم استعماله آنذاك من طرف قوات الجيش الاستعماري كمركز للتعذيب بداية من سنة 1956 و كان يشرف عليه الملازم”بيرار” و كان قبل ذلك يستعمل كبرج مراقبة متقدم, وفقا لنفس المصدر.

و أضاف هذا المسؤول بأن هذه العظام تم تسليمها من طرف البلدية إلى مصالح الشرطة العلمية بالقل لتحديد و بدقة الحقبة التاريخية التي تعود إليها البقايا من العظام.

14 مارس، 2016 - 17:53

توقيف عميلين من الموساد في قضية التجسس على الجزائر

ضبطت قوات الأمن الألمانية قبل أسابيع، عميلين للموساد يتجولان في منطقة محظورة بالقرب من ميناء “كيل” الخاص بصناعة السفن الحربية، بحسب ما كشفت عنه صحيفة دايلي ميل البريطانية.وحاول عميلا الموساد تبرير تواجدهما بالمنطقة المحظورة بأنهما يحاولان متابعة الإجراءات الخاصة بنقل غواصة إسرائيلية يتم صنعها بالميناء، وهو الأمر الذي استغربته السلطات الألمانية، خاصة وأن فريق إسرائيلي قد رافق عملية صناعة الغواصة.وفي تحليله للحادثة رجح موقع “مينا ديفانس” المتخصص في الشؤون العسكرية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بأن عميلي “الموساد” كانا بلا شك في مهمة تتعلق بالتجسس على الفرقاطة الجزائرية  الرادع 32″.

14 مارس، 2016 - 17:40

ڤديورة بقديفة الـ124 كلم/سا يقود “واتفورد” إلى النصف نهائي

تمكن متوسط الميدان الدولي الجزائري عدلان ڤديورة، منتسجيل هدف رائع بتسديدة صاروخية بلغت سرعتها 124 كلم/الساعة، قاد بها نادي واتفورد للإطاحة بالعملاق أرسنالوالتأهل إلى نصف نهائي كأس الإتحاد الإنجليزي مساء أمس،ففي ثالث مباراة يشارك فيها ڤديورة أساسيا مع واتفورد هذاالموسم تألق لاعب الخضر وقاد فريقه للفوز على أرسنال فيملعب «الإمارات» بهدفين لهدف، سجل منها لاعب الخضرالهدف الثاني في الدقيقة 63 بتسديدة صاروخية قضى بها علىأمال أرسنال. تجدر الإشارة إلى أن ڤديورة بقي احتياطيا في جلمبارياته مع واتفورد هذا الموسم، وعاد أمس للمشاركة بعدغياب دام 23 يوما عن الملاعب بسبب خيارات المدرب كيكي فلوريس

 

14 مارس، 2016 - 17:28

حجز طائرة بدون طيار وأسلحة بميناء سكيكدة

حجزت الجمارك الجزائرية، بميناء سكيكدة، يوم أمس الأحد، طائرة بدون طيار جديدة وأسلحة صيد وذخيرة محظورة، بالإضافة إلى أجهزة أخرى يخضع استيرادها للقوانين المعمول بها ، حسبما صرح به اليوم الاثنين، رئيس مفتشية الجمارك بالنيابة بهذا السلك النظامي نذير بوشهدان، لوكالة الأنباء الجزائرية.

واج

14 مارس، 2016 - 15:00

معركة بخليلي و وحيد تلهم الفنان الكاريكاتوري بن حريزة

على خلفية الصراع و التراشق  الفيسبوكي بن سليمان بخليلي و اسامة و حيد  خرج صبيحة اليوم  المبدع بن حريزة  بلوحة  كاريكاتورية  لخص فيها الحروب الكلامية التي يشتعل فيلها كل مرة بين نخبة المجتمع الجزائري و تتحول في بعض الأحيان إلى تبادل للتهم و السب و الشتم في اسطر تنشر على صفحاتهم الخاصة .

14 مارس، 2016 - 11:53

الإعلامي رشدي رضوان يبدع بمسرحية “صاحي بالنوم” في قسنطينة

من إنتاج المسرح الوطني محي الدين باشطرزي “صاحي بالنوم” يواجه “سماسرة التاريخ” على ركح قسنطينة ( يخون أو لا يخون ؟؟..) تلك هي المسألة التي يطرحها العرض المسرحي الجديد “صاحي بالنوم” لكاتبه رشدي رضوان ومخرجه عبد الكريم بريبر. عمل من إنتاج المسرح الوطني محيي الدين باشطرزي، يستقبله مساء غد المسرح الجهوي بقسنطينة في عرضه الشرفي الأول. بين ثنائيات النوم والصحو، الموت والحياة، الرضوخ والمقاومة، يعيش موح (حارس ليلي في متحف) ليلةً استثنائيةً يختلطُ عليه فيها الواقع بالخيال، وتتداخل عليه الأحداث والمشاهد في جو تراجيدي ساخر، يكون فيه فضاء الذاكرة (المتحف) حيزا ركحيا مستفزا لأسئلة جدوى الماضي وحسابات المستقبل. كاتب النص رشدي رضوان يقول عن العرض “صاحي بالنوم، جدلية تعرّي الواقع، تجعل من التاريخ تيمة متداخلة مع تعقيدات الراهن وافتراضات القادم. تيمة تتكئ عليها حكايات الحبّ والخيانة في بورصة سماسرة التاريخ”. من جهته يعتبر المخرج عبد الكريم بريبر؛ هذا العمل بمثابة “إعادة مصالحة الجمهور مع المسرح من خلال تشريح الواقع بقوالب كوميدية قريبة من المتلقّي، تجعل من العرض المسرحي فرجة حقيقية بعيدة عن التعقيد”. بريبر، استطاع أن يجمع في هذا العرض ثلة من أبرز أسماء الكوميديا من المسارح الجهوية، يتقدّمهم الممثل المسرحي محفوظ الهاني وتشاركه نسرين بلحاج، جعفر بن حليلو ومحمد بزاحي، فيما تكفّلت سالي بمساعدة المخرج ومراد بوشهير بالسينوغرافيا. يذكر؛ أن العمل منتج في إطار تظاهرة قسنطينة عاصمة للثقافة العربية، على أن يتم عرضه مجددا في العاصمة على ركح باشطرزي؛ مطلع أفريل القادم.

عاجل