6 يناير، 2017 - 12:05

اويحي يتحدث عن عودة الضبطية القضائية للمخابرات

كشف احمد اويحي في أول تعليق له حول ما يشاع بعودة الضبطية القضائية لجهاز المخابرات في نسخته الجديدة، أكد  أويحي بعيدا عن قبعة مدير ديوان رئاسة الجمهورية،
أن مصالح الاستعلامات التي تمت إعادة هيكلتها سنة 2013 كانت ولاتزال تكتسب صفة الضبطية القضائية،
خاصة بالنسبة للمصالح التابعة لرئاسة الجمهورية، موضحا أن الاجراءات الجديدة التي جاء بها مشروع قانون القضاء العسكري تخص مصلحة أمن الجيش، التي ألحقت بقيادة الأركان في سنة 2013 مكذبا ما أسماه بعض التقارير والتحليلات المغلوطة.
من جهة أخرى، أكد الأمين العام لحزب التجمع الديموقراطي أحمد أويحي، وفي تعليق له على الأحداث الأخيرة التي عرفتها عدة ولايات من الوطن، أكد أنه لايجب الإنسياق وراء النداءات الوهمية، وأنه لايجب السماح للإنزلاق في مثل هذه التلاعبات.

5 يناير، 2017 - 22:50

700 حراق جزائري عالق بسبتة الاسبانية

احتج العشرات من “الحراقة” الجزائريين القابعين بإقليم سبتة التابع للسلطات الإسبانية،

مطالبين بترحيلهم نحو باقي المدن الاسبانية للظفر بحياة أفضل، فيما أشارت تقارير إعلامية إلى أنّ عدد “الحراقة” الذين وصلوا اسبانيا خلال 2016 وأغلبهم جزائريين، لم يسجّل منذ سنة 2010.

خرج العشرات من الجزائريين المقيمين بمنطقة سبتة الواقعة ما بين المغرب واسبانيا قبل يومين، في احتجاجات ومسيرات، مطالبين الشرطة الاسبانية بالسماح لهم بالسفر إلى باقي المدن الاسبانية، بعد ما مكثوا أزيد من سنة بمنطقة سبتة، أين يعيشون في ظروف معيشية قاسية،

وحسب ما نشرته إحدى القنوات التلفزيونية الاسبانية فإنّ عدد الجزائريين الذين يتخبطون في نفس الوضعية يقدّر عددهم بحوالي 180 شابّا يحوزون على بطاقة إقامة مؤقّتة ولا يسمح لهم بمغادرة منطقة سبتة، وقد انتفضوا بسبب عدم ظفرهم بعمل أو دخل يعينهم على الحياة فيما يستفيدون من إعانات اللاجئين على مستوى المخيّمات.

وكان المئات من بينهم عائلات من جزائريين ومغاربة، قد احتجوا خلال الصائفة الأخيرة بعد قضائهم مدّة تفوق 5 سنوات بمنطقة سبتة، حيث طالبوا الحكومة الاسبانية بالسماح لهم بالسفر نحو باقي أرجاء التراب الاسباني لتحسين أوضاعهم وقد تمّ الاستجابة لبعضهم وترحيلهم فيما لا يزال البقيّة الذين دخلوا إلى سبتة خلال السنة الفارطة محجوزين هناك.

5 يناير، 2017 - 22:29

سلال “لا وجود لربيع عربي في الجزائر”

دكر الوزير الأول عبد المالك سلال بأن هناك أطرافا “حاولت زعزعة استقرار البلاد لكن الشعب كان بالمرصاد”

جاء دلك أثناء تواجده بقصر الثقافة وذلك على أثر الأحداث الذي شهدتها الساحة من احتجاجات واشتباكات بين صفوف بعض الشباب الغاضبين على دخول قانون المالية الجديد حيز التنفيذ.

وصرّح سلال في السياق ذاته أن هناك أولياء “سلّموا أبناءهم شخصيا لمصالح الأمن بعد تورطهم في أحداث العنف”معلقا بأن هذا “هو دليل على نضجهم”.

وشدد رئيس الوزراء عبد المالك سلال، بأن ” هناك أن من يعتقد أن سيناريو الربيع العربي ممكن في الجزائر فهو مخطئ” وذلك بخصوص التحليلات التي صبت في بوتقة وجود “أطراف” تريد الشر بالبلاد والعباد وتنوي زعزعة أمنها واستقراراها من خلال بعض العمليات التحريضية.

وشكر سلال على أثر ذلك “رواد الفايس بوك وتويتر” الذين وقفوا” ضد من أرادوا العنف في البلاد، منوها بقوله بأن “لا تراجع عن المكتسبات الاجتماعية والدولة مسؤولة عن الطبقة المتوسطة وحماية قدرتها الشرائية”.

وأنهى سلال تصريحاته بأنه “سيتم إطلاق مشروع إنجاز 120 ألف وحدة سكنية من صيغة “عدل” خلال العام الجاري”، واعدا المواطنين

5 يناير، 2017 - 16:57

اموال مناسك العمرة من الجزائر لتمويل “داعش”

فتحت محكمة الجنايات بمجلس قضاء العاصمة، أمس، ملف مجموعة إرهابية تنتمي إلى “داعش”, حيث تبين لمصالح الأمن الجزائرية أن هذا التنظيم كان يتخذ من مناسك العمرة غطاء للحصول من أتباعه على العملة الصعبة.

ومن خلال ما دار في جلسة المحاكمة أمس، فإن مصالح الأمن أوقفت 12 إرهابيا بتاريخ 20 مارس من سنة 2015، حيث صرح هؤلاء الشبان الذين جندهم تنظيم “داعش” لخدمته، أنهم تأثروا بالتنظيم ورغبوا في الانضمام إلى   صفوفه. وتمت إفادتهم بالطريقة المثلى للالتحاق بالتنظيم وفقا لخطة محكمة، تمثلت في المرور بالمملكة العربية السعودية لأداء مناسك العمرة لتمويه السلطات الأمنية، ومن ثم الدخول لسوريا مرورا بتركيا.

وأظهرت التحقيقات أن أحد المتهمين كان على اتصال دائم بالمشرف على الجماعة الإرهابية، من خلال موقع إعلامي يسمى “المنبر الإعلامي لتنظيم داعش”.

وبتفتيش مصالح الأمن منزل أحد المتهمين، ضبطت بحوزته منشورات تحريضية وأقراصا مضغوطة

 

5 يناير، 2017 - 16:33

مسابقة وطنية لتوظيف 5 ألاف أستاذ ماي المقبل

كشف  محمد شايب ذراع مستشار وزيرة التربية الوطنية، اليوم الخميس، عن فتح مسابقة وطنية لتوظيف 5 ألاف أستاذ مع بداية شهر ماي المقبل.

وأضاف المستشار، للاذاعة الجزائرية، أن 41 ألف أستاذ أحيلوا إلى تقاعد على أن يتم فتح مسابقة لتوظيف 5 ألاف أستاذ في بداية ماي.

و أبرز أنه لمواجهة نقص الأساتذة الذي يواجهه قطاع التربية، ستضطر الوزارة للعمل بنظام التعاقدي من جديد لمواجهة هذا العجز.

وقال إن بن غبريت ستلتقي هذا الخميس بمديري التربية لـ48 ولاية لبحث عدة الملفات المتعلقة خصوصا بالتسيير الجواري للمؤسسات التعليمية و كذلك استئناف الدخول المدرسي الذي سيكون يوم الأحد القادم.

5 يناير، 2017 - 16:27

فرنسا تبحث عن 1000 مفقود في حرب التحرير

وأوضحت وزارة الدفاع الفرنسية أنه يوجد ما بين 500 إلى ألف جندي فرنسي مازالوا في عداد المفقودين في الجزائر إبان الثورة التحريرية، مشيرة إلى أن عمليات البحث عنهم مازالت متواصلة، وأكدت أنهم لم يتعرضوا للقتل، بل تعرضوا لعمليات اختطاف.

وجاء في رد لكتابة الدولة الفرنسية لدى وزارة الدفاع المكلفة بقدماء المحاربين والذاكرة، حول مساءلة بمجلس الشيوخ الفرنسي بخصوص المفقودين الفرنسيين في حرب التحرير الجزائرية، نشر في 1 ديسمبر 2016، أن المؤلم والحساس في هذا الملف هو أن فقدان هؤلاء الجنود الفرنسيين لم يكن بسبب عمليات حربية، وإنما بسبب تعرضهم لعمليات اختطاف مختلفة.

ولفت ذات الرد إلى أن فريق عمل مشترك بين الجزائر وفرنسا يقوم حاليا بالعمل على تحديد المفقودين خلال حرب التحرير من الطرفين، وإعداد قائمة اسمية لهم، مشيرا إلى أن الطرف الفرنسي عين رئيس المصلحة التاريخية بوزارة الدفاع لتقديم دعمه والإشراف على علميات البحث عن رفاة وبقايا الجنود الفرنسيين المفقودين في الجزائر، بالتنسيق مع وزارة المجاهدين الجزائرية.

ووفق ذات الوثيقة فإنه خلال الدورة الثالثة للجنة المشتركة العليا الحكومية بين الجزائر وفرنسا التي عقدت في 10 أفريل 2016، قرر الطرفان الالتزام من اجل تسهيل عمليات البحث وتبادل المعلومات الأمنية من أجل الوصول إلى تحديد أماكن تواجد القبور أو الأماكن التي دفن فيها الجنود المفقودون في حرب التحرير الجزائرية.