30 يوليو، 2018 - 14:24

بالفيديو..الجزائريون يشربون” كوكا كولا” بالكحول

كشف المعهد الوطني الفرنسي للاستهلاك أنه و بناء على تحاليل كيميائية أجراها على مشروبات “كوكا كولا” و “فانت” و “سبرايت” أثبتت أنها تحتوي على نسبة من الكحول و إن كانت ضئيلة.

و هو الأمر الذي يثير تساؤلات كثيرة خاصة لدى الجزائريين بإعتبارهم مسلمين و الخمر محرم عليهم،لكن و رغم أن نتائج هذه التحاليل ظهرت في سنة 2012 إلا أن الغريب في الأمر هو إستمرار الجزائريون في تناول هذه المشروبات بمختلف أنواعها،كما أن السلطات الجزائرية ماضية قُدمًا في السماح لمنتجات “كوكا كولا” بالتواجد و الترويج في الأسواق الجزائرية،

لكن الطامة الكبرى في وزارة الشؤون الدينية و الأوقاف و علماء الدين في الجزائر الذين إلتزموا الصمت و لم يقوموا بحملات توعية دينية عبر المساجد و وسائل الإعلام الوطنية لتحريم شرب “الكوكا كولا”. فقد أظهرت نتائج التحاليل الكيميائية التي أجراها المعهد الوطني الفرنسي للاستهلاك أن مشروب “كوكا كولا” الأكثر رواجا في العالم يحتوي على كميات ضئيلة جدًا من الكحول.

وهو ما أكدته أيضا مراكز بحوث أجنبية مختصة، أن لترًا واحدًا من مشروب “كوكا كولا” يحتوي على حوالي 10 ميلغرام من الكحول. و تحتوي على سبع عناصر فوارة تتضمن الكحول في القائمة. و لم يُلقِ الجزائريون لهذا الخبر الصادم بالاً و لا يزالون يستهلكون كميات هائلة من هذا المشروب المفضل بالنسبة لديهم. و لم يتساءل مستهلكي “كوكا كولا” من الجزائريين عما إذا كان هذا المشروب يحترم شروط “الإنتاج الحلال”.

فيما نشرت شركة “كوكاكولا” على موقعها أن المشروبات التي تسوقها غير كحولية، وأن مسجد باريس الكبير أعطى لها الضوء الأخضر لبيعها للمسلمين كونها خالية من أية مادة كحولية.من جهته، اعترف مسؤول أخر في شركة ” بيبسي كولا” أن بعض منتجات هذه الشركة تحتوي هي أيضا على كمية قليلة من الكحول. و في مارس الماضي بدأت شركة “كوكا كولا” الأمريكية في إنتاج المشروبات الكحولية لأول مرة في تاريخها.ووصف ناطق باسم “كوكا كولا” هذا القرار بأنه تاريخي، و

قال إن منتوج “كوكا كولا” الجديد يستهدف سوق الكحول في اليابان حيث تعتزم الشركة غزو حصة لها في سوق كوكتيلات الفواكه “تيوخاي” التي تحتوي على نسبة 5% من الكحول ويتم إعدادها عادة من المشروبات الروحية القوية والمعطرات والماء الغازي. وإنها تتمتع بشعبية كبيرة ضمن اليابانيات.وقال الناطق إن سوق كوكتيلات “تيوخاي” تنمو سنويا بنسبة 5 – 25%.

وسبق لرئيس فرع شركة “كوكت كولا” في اليابان جورج غاردونيو أن أعلن عن نية “كوكا كولا” إنتاج المشروبات الكحولية. وأشارت صحيفة ” Financial Times ” الأمريكية إلى أن الشركات المنتجة للمشروبات الغازية بما فيها شركة “كوكا كولا” شهدت في الآونة الأخيرة تقلص المبيعات بسبب انخفاض استهلاك المنتوجات المحتوية على السكر.

وكانت “كوكا كولا” قد أعلنت نهاية العام الماضي 2017 أنها خفضت إلى حد بعيد نسبة السكر في مشروباتها التي تباع في العالم كله. والمقصود بالأمر هي مشروبات “كوكا كولا”، “سبرايت”، شويبز” و500 مشروب آخر.

عمّار قـردود

 

عاجل