24 يناير، 2017 - 10:52

بالفيديو.. سليماني يسب الجماهير ويصفهم بالمنافقين

ذكرت جماهير المنتخب الوطني المتواجدة بالغابون أن المهاجم الدولي اسلام سليماني قام بلقطة غير رياضية بسب المنصرين ووصفهم بالمنافقين، بعد نهاية مباراة الخضر أمام المنتخب السنيغالي بالتعادل بهدفين لمثليهما واقصاء الفريق من الدور الأول بعد تعادلين وخسارة.

23 يناير، 2017 - 22:26

الجزائر تغادر “الكان” و لينكس غاضب على الحكم

المنتخب الجزائري يغادر رسميا من “كان 2017” بعد فشله في التأهل للدور الثاني فيما السنغال وتونس تتأهلان رسميا إلى الدور الثاني عن مجموعة الجزائر

حيث تحدث لينكس عن خيبة امله و قال انه يجب ان نستفيد من الدرس , و لم يكن استلامه المنتخب الجزائري هدية

كما تحدث مدرب الخضر عن المستقبل و التحظير للتأهل الى مونديال روسيا حيث كان واضحا ان لينكس لا يزال يسوق الاحلام للجزائريين وكانه سيكمل المشوار مع المنتخب الجزائري

الخضر لم يحققوا أي فوز في “كان الغابون” واكتفوا اليوم بالتعادل 2 -2 أمام السنيغال , المنتخب الجزائري لم  يحقق أي فوز رسمي تحت قيادة المدرب البلجيكي جورج ليكنس

و في الخير تحمل عناصر المنتخب الوطني مسؤوليتهم حيث قال براهيمي ” نعتدر للجمهور الجزائري و نتحمل مسؤولية الخسارة ” , كما قال سليماني اننا قدما كل شيئ من اجل ادخال الفرحة في نفوس الجزائريين

 

23 يناير، 2017 - 19:28

السنغال من دون 10 لاعبين اساسيين امام الخضر

علمت الجزائر1 ان “أليو سيسي” سيريح مدرب المنتخب السنغالي في مباراة اليوم أمام الجزائر عشرة لاعبين اساسين، حيث ترك فقط القائد سيرين مبوجي لاعب أندرلخت البلجيكي

23 يناير، 2017 - 19:05

غرق سفينة صيد بسواحل وهران

أفادت مصادر متطابقة، للجزائر1 أن سفينة صيد غرقت قرب ميناء وهران بسواحل الغرب الجزائري
وأوضحت ذات المصادر، أن السفينة من الحجم الكبير غرقت بسبب هيجان البحر إثر التقلبات الجوية التي تشهدها معظم ولايات الوطن على غرار ولاية وهران. وحسب المعلومات المتوفرة، فإن الحادث لم يخلف أية خسائر بشرية.

23 يناير، 2017 - 18:09

“طز” فالبلوطة

ما يحدث في الجزائر و الغضب الجماعي على الفريق الوطني من اجل مقابلة كروية و تظارب المواقف بين ساخط على روراوة و معاتب للاعبين و منتقد للمدرب لينكس

وضعني في حيرة انا الذي لا يفقه في علم “البلوطة” كما يقول “قاشينا”..محتار بين ركوب الموجة او التمسك  بشيئ مهم  هو الوحدة الوطنية ..الوحدة التي تجمعها راية اسمها الجزائر

لقد تعدى موضوع  نهائي كان الغابون حدوده من مجرد لقاء كروي في كاس أمم افريقيا حين يحس الواحد اننا تعدينا الحدود اصبحنا الشعب الساخط على شباب مهما قصروا و مهم كان أدائهم او نتائجهم فهم أبناء الجزائر…عند هده النقطة ” مكانش اللعب ” و “زيتنا في بيتما” …و عناصر الخظر هم منا و فينا ” نمضعهوهم لكن منسرطوهمش”

عندما تكون الجزائر و مكانتها على المحك تصبح الوطنية فوق كل اعتبار و ذكرني الموقف بقصة الحكمة في ثلاثة حروف …”  أتى رجل الى حكيم و قال له دلني على مختصر الحكمة في جملة

قال الحكيم : سأعطيك الحكمة في ثلاث حروف

الرجل : ماهي ؟

الحكيم : طز

طز ان قالوا خسرنا…طز في المحللين …طز في الدور الثاني …طز في كاس أمم افريقيا

طز كملة تركية أتت عندما كان الأتراك يسيطرون على العرب في مراكز التفتيش وكان العرب يذهبون لمبادلة القمح بالملح .. فعندما يمر العربي خلال بوابة العسكري التركي وهو يحمل اكياس الملح يشير إليه التركي بيده إيذانا بالدخول ودونما إكتراث يقول : (طز) (طز) (طز) !

فيجيب العربي ( طز ) بمعنى إنه فقط ملح أي لا شئ ممنوع أو ذا قيمة فيدخل دون تفتيش.

)طز  (كرة قدم لا شيئ اخر كرة قدم فقط….

اعرف جيدا ان كرة القدم عند الجزائريين لم تعد مجرد لعبة لتسلية الشعب أو تمضية وقت الفراغ لهواة الكرة المستديرة

كرة القدم أو “البلوطة” عند “قاشي” الجزائر صارت ظاهرة اجتماعية متكاملة الأركان، تعبر ف جانب منها عن سيكولوجية شعب مدمن على الفوز مهما كان الثمن ،

لكن امام السنغال كان معكم كل الجزائري أينما كان على كوكب الأرض , يكفينا انكم كنتم محابي الصحراء , ولا نريد الدور الثاني ,

اردناكم ان تلعبوا من اجل انفسكم وليس من اجلنا اردناكم ان تكونوا اسود الصحراء ولا نريد الكاس … شكرا لقد لعبتموها من اجل الجزائر , كما قال الراحل هواري بومدين ” ادا خسرنا المعركة لم نخسر الحرب و الجزائر لا تقبل الخسارة ” الخسارة هي اليوم خسارة انفسنا و خسارة هوينا الوطنية من اجل كرة القدم ….(طز) “فالبوطة” ..(طز) “فالبلوطة”…شكرا للمنتخب الوطني الجزائري

سعيد كسال