برلماني يصرف 250 مليون لاستحضار الاشباح | الجزائر 1 برلماني يصرف 250 مليون لاستحضار الاشباح – الجزائر 1

4 يوليو، 2018 - 14:33

برلماني يصرف 250 مليون لاستحضار الاشباح

أفاد شهود عيان و مراسلين صحفيين لــــ”الجزائر1” أن النائب البرلماني عن حزب جبهة التحرير الوطني والذي يشغل منصب رئيس لجنة بالمجلس الشعبي الوطني أُصيب بخيبة أمل كبيرة جعلته ينهار نفسيًا بسبب الحضور المحتشم للمسؤولين لتعزيته في وفاة والدته بالسكن العائلي في الشرق الجزئري.

و بحسب ذات المصادر فإن البرلماني المعني كان يُمني النفس بأن يزوره في مسقط رأسه شخصيات بارزة و إطارات سامية بالدولة لتقديمهم واجب العزاء في والدته المرحومة،و من أجل ذلك قام بتحضير كل ما يلزم من ذلك و إستعان حتى ببعض المواطنين للعمل على حراسة المسكن العائلي و تأمينه،

كما طلب حماية أمنية من طرف مصالح الدرك الوطني إعتقادًا منه و توهمًا بأن شخصيات من العيار الثقيل ستزوره لأداء واجب العزاء لكن كل أحلامه-أو ربما أوهامه-سقطت في الماء و لم يتلقى التعزية إلا من شخصيات بسيطة للغاية أكثرها منتخبين محليين و بعض البرلمانيين و القلة القليلة من المواطنين الغاضبين عنه بسبب حصيلته السلبية على طول الخط خلال العهدة السابقة و تسببه في تمرير قوانين المالية التي زادت من “تفقير” الشعب الجزائري .

و أشارت بعض المعلومات المتواترة أن البرلماني المعني صرف مبلغ مالي معتبر على جنازة والدته المرحومة قدره 250 مليون سنتيم لإعتقاده أن شخصيات بارزة ستزوره في مسكنه العائلي  لكن كل ذلك لم يتحقق. و نشير في الأخير أن البرلماني  يُعتبر من أثرياء مدينة مسقط راسه الفلاحية الصغيرة و له عدة أملاك مصنع  و كان سابقًا رئيسًا لبلدية

لكن واجب العزاء كان من المفروض ان يسقط كل حسابات و مكر رجال السياسة و المصالح .لان الفاجعة تسقط كل الخلفات امام اعرف و اخلاق الجزائرييين في المصاب خصوصا عند وفاة اقارب زميل في اي مجال كان

مّـار قـردود

 

4 يوليو، 2018 - 13:53

3 قتلى في انقلاب حافلة بأدرار

لقي ثلاثة أشخاص مصرعهم وأصيب ثمانية عشر آخرون بجروح متفاوتة الخطورة، اثر حادث انقلاب حافلة لنقل المسافرين على الطريق الوطني رقم 51، حسبما علم اليوم الأربعاء من المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بأدرار.

وقع حادث انقلاب الحافلة بمنطقة كابرتن التابعة لدائرة تسابيت، بعد فقدان السائق للسيطرة عليها نتيجة عطل ميكانيكي للحافلة، التي كانت تقل على متنها عائلات قادمين من المقاطعة الإدارية للمنيعة بغرداية متوجهين إلى بلدية تسابيت شمال أدرار.

4 يوليو، 2018 - 13:31

فرنسا ترد على حادثة حرق العلم الجزائري

أدانت السفارة الفرنسية في الجزائر، حادثة حرق العلم الجزائري من قبل المناصرين الفرنسيين.

وقالت السفارة في بيان لها، أن الفيديو الذي يتم تداوله على مواقع التواصل الإجتماعي يعود لسنة 2014.

موضحة في ذات البيان، أن الفيديو لا علاقة له بكأس العالم التي تجري حاليا في روسيا.

4 يوليو، 2018 - 12:11

مدير قناة خاصة يتورط في قضية فساد بـ 80 مليار

بلغ موقع الجزائر1 ان النبش في اخر ملفات الفساد اخرج هذه المرة الي السطح تورط مدير قناة خاصة بفضيحة قيمتها 80 مليار حسب الوثائق السرية التي تحصل على نسخة منها موقع “الجزائر1”

وحسب ما نشره “دزاير برس” فالقضية تتعلق بفساد من نوع خاص تورطت فيها شخصيات “VIP” منها مدير قناة خاصة و شخصيات مهمة في هرم السلطة

القضية تتعلق بملف في الصندوق الوطني للتعاون الفلاحي الذي حاولت جهات في قطاع الفلاحة التستر عليه مند سنوات حيث يضم أسماء مهمة منها “وزير سابق” , مدراء عامون في وزارة الفلاحة و مدير قناة تلفزيونية ساهم فيها ملياردير كبير من اجل انقادها لكنه يواجه حاليا مشاكل القانونية

س.مصطفى

4 يوليو، 2018 - 10:58

ارباب العمل يطالبون “بوتفليقة” بعهدة خامسة

بلغ موقع “الجزائر1” من مصادر رسمية ان دعت المنظمة الوطنية لأرباب العمل والمقاولين برئاسة السيدة المخلوفي سامية رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة الترشح للاستحقاقات الرئاسية المقبلة والتي ستجرى في سنة 2019،  وذلك في بيان صادر عنها .

وجاء في ذات الوثيقة، أن منخرطي المنظمة الوطنية لأرباب العمل والمقاولين وأعضاء هيئات قيادتها وادارتها ولجانها المتخصصة على المستويين الوطني والمحلي(الولائي والبلدي) وبطلب منهم، فإن رئيستها السيدة المخلوفي سامية تدعو الأخ المجاهد السيد عبد العزيز بوتفليقة وبصفته رئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، القاضي الأول للبلاد قائد القوات المسلحة ووزير الدفاع الوطني الترشح للاستحقاقات الرئاسية المقبلة

والتي ستجرى في سنة 2019 من أجل أمن واستقرار وتطور وازدهار البلاد نحو الأفضل وللمحافظة على تماسك وحدة الشعب الجزائري برمته من أقصى جنوبه الى شماله ومن أقصى شرقه الى غربه دون اقصاء أو تهميش أو تمييز والاستمرار في تجسيد برنامج عمله السياسي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي داخل وخارج الوطن الذي سطره وأنجزه من سنة 1999 الى يومنا هذا في جميع المجالات وعلى كافة المستويات بفضل حكمه الراشد وسياسته الحكيمة، تقول ذات المنظمة.

ف.سمير

 

4 يوليو، 2018 - 10:35

فضيحة جديدة في البرلمان الجزائري

بلغ موقع  “االجزائر1” من مصادر متضاربة  أن نائب رئيس المجلس الشعبي الوطني المنتهية ولايته “ج.ب” قام بتحطيم مكتبه عن آخره وكسر حتى أبوابه قبل مغادرته.

وحسب ما أفاد به مصدر غير مؤكد من داخل مبنى زيغود يوسف، فإن البرلماني عن الحزب العتيد “الأفلان” لم يهضم فكرة عدم التجديد الثقة في شخصه خلال تجديد هياكل جبهة التحرير الوطني من قبل النواب.

سلوك النائب الأفلاني الذي يشغل حاليا منصب رفيع على مستوى البرلمان الإفريقي، إستهجنه البعض معتبرين تحطيم الممتلكات العمومية أمر مشين وخصوصا إذا صدر الفعل عن شخص يشغل وظيفة سامية في الدولة.

لكن بعد  المعاينةالميدانية و التحري من داخل قبة البرلمان في ما يتعلق بقضية تخريب مكتب نائب الرئيس تبين  لـ موقع “الجزائر1” من عين المكان ان كل ما تم تداوله من اخبار عبر كامل المنصات الرقيمة لا اساس له من الصحة , بل هي محاولة لتشويه سمعة النائب المعني بفضيحة الكاذبة 

س.مصطفى