29 سبتمبر، 2018 - 11:26

تحذير.. “دوكي دوكي” لعبة تدفع الأطفال للانتحار

حذرت العديد من المدارس البريطانية أولياء الأمور، من لعبة واسعة الانتشار، أدت إلى انتحار أطفال وإصابة كثيرين بالاكتئاب، بسبب طبيعتها “السوداوية”.
وانتشرت لعبة “دوكي دوكي” بشكل كبير بين المراهقين، وهو بمثابة تطبيق للمواعدة بين طلبة المدارس.

ورغم أن التطبيق الذي يأخذ شكل لعبة، يبدأ بصورة مبهجة، لكنه سرعان ما يحظى بطابع سوداوي، يدفع المراهقين للاكتئاب.

وتتحدث بعض شخصيات اللعبة عن إصابتها بالاكتئاب ورغبتها في الانتحار، ثم تظهر في مشاهد لاحقة بعد إقدامها على الانتحار بالفعل، حسب ما ذكرت صحيفة “صن” البريطانية.

وقال أولياء أمور، إن أبناءهم أقدموا على الانتحار بعد أن حملوا اللعبة على هواتفهم، وذكرت أم أن ابنها أخبرها أنه أصبح يخاف من اللعبة، قبل انتحاره.

يشار إلى أنه تم تحميل اللعبة 5 ملايين مرة، منذ إطلاقها في سبتمبر 2017.

29 سبتمبر، 2018 - 10:59

اسباب رحيل زيدان عن ريال مدريد؟؟

بعد نحو 4 أشهر من الرحيل، كشفت صحيفة “ماركا” الإسبانية عن اللحظة التي قرر فيها زين الدين زيدان المدير الفني السابق لريال مدريد الإسباني، إسدال الستار على رحلته مع النادي الملكي.

زيدان الذي يقضي إجازة طويلة في لندن، لا يزال في فترة نقاهة بعد إنجاز تاريخي مع الـ”بلانكو”، حيث قاده للفوز بدوري أبطال أوروبا في 3 نسخ متتالية قبل أن يعلن انتهاء مسيرته.

إلا أن قرار “زيزو” يعود إلى فبراير الماضي، وتحديدا عندما خسر ريال مدريد أمام ليغانيز وودع كأس ملك إسبانيا، حسب “ماركا”.

وقالت الصحيفة إن زيدان وقتها أبلغ رئيس النادي فلورنتينو بيريز والمدير الرياضي أنخيل سانشيز، أنه “لم يعد يمتلك القوة لإكمال مهمته”، إلا أن أكبر مسؤولين في النادي أقنعاه بالبقاء.

لكن في آخر يوم من شهر مايو الماضي، فشل الرجلان فيما نجحا فيه في فبراير، ليعلن زيدان الرحيل في اليوم التالي، وبعد موسمين ونصف الموسم في “سانتياغو بيرنابيو”.

وقتها قال إنه أصابه الإعياء من المنصب، واعتبر أن قرار الرحيل كان الأفضل بالنسبة للنادي واللاعبين.

وبعد أيام قليلة أعلن ريال مدريد توصله إلى اتفاق مع جولين لوبتيغي، المدير الفني لمنتخب إسبانيا وقتها، لتولي تدريب الفريق.

29 سبتمبر، 2018 - 10:52

رونالدو متهم بالاغتصاب

قال محامو نجم كرة القدم البرتغالي كريستيانو رونالدو إنهم سيرفعون دعوى قضائية ضد مجلة “دير شبيغل” الألمانية بعدما نشرت اتهامات “دون سند قانوني” تدعي فيها امرأة أميركية بأن نجم يوفنتوس اغتصبها عام 2009.

وأوضح المحامي كريستيان شيرتز، أن تقرير المجلة الألمانية تحدث عن الشبهات بصورة غير قانونية في جانب مرتبط بخصوصية الإنسان، ولذلك فإن رونالدو يطالب بتعويض عن الضرر الذي لحق به.

ويعد رونالدو واحدا من ألمع لاعبي كرة القدم في العالم وتم اختياره أفضل لاعب خمس مرات وانتقل من نادي ريال مدريد الإسباني إلى يوفنتس الإيطالي خلال الصيف الأخير مقابل 100 مليون يورو في صفقة مدوية.

ورفض فريق رونالدو الجديد التعليق على تقرير مجلة “دير شبيغل”.

وذكرت المجلة نقلا عن محامية المشتكية، أن حادثة الاغتصاب المفترضة وقعت في يونيو 2009 داخل غرفة في فندق بمدينة لاس فيغاس، وفق ما نقلت رويترز.

وأضافت المحامية ليسلي مارك ستوفال، أن المشتكية كاثرين مايورغا لم يسبق لها أن تحدثت عن الاعتداء الجنسي المفترض، كما أن النجم البرتغالي منحها 375 ألف دولار كي تلتزم الصمت.

وأورد التقرير الصحفي أن الضحية المفترضة رفعت دعوى قضائية لأجل إبطال الاتفاق الذي وقعته مع رونالدو، ويلزمها بعدم الكشف عما حصل في “الحادثة المثيرة”.

وأشارت المحامية إلى أن الهدف من الدعوى هو محاسبة رونالدو في محكمة مدنية على الجروح التي تسبب بها للضحية، وما نجم عنها من تبعات.

وفي المقابل، ينوي محامي رونالدو طلب تعويض يتناسب مع حجم الضرر المعنوي الذي لحق برونالدو من جراء نشر التقرير الذي يستهدف حياته الخاصة.

في غضون ذلك، قال نائب رئيس التحرير في المجلة الألمانية، ألفريد فنزيرل، إن “دير شبيغل” وجهت أسئلة مكتوبة إلى المحامين وإدارة أعمال رونالدو قبل نشر التقرير.

من ناحيتها، قالت كاثرين إنها تعبت مما لحقها، ولذلك قررت أن تتخلص من الاتفاق الذي وقعته قبل سنوات طويلة ثم أحست بندم شديد.

28 سبتمبر، 2018 - 20:10

زطشي امام العدالة..

علم موقع “الجزائر 1” ان الناطق الرسمي لفريق شبيبة الساورة محمد زرواطي ,  سيقوم بمقاضاة رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم (الفاف) خير الدين زطشي بعد تلقيه تهديدات بالقتل من طرف أحد مقربيه، مشيرا إلى أن رئيس الفاف وراء ذلك،

كما أكد زرواطي أن رقعة المؤامرة ضده وضد فريقه اتسعت لتشمل أطرافا جديدة، مناشدا تدخل رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة لرفع “الظلم عن أبناء الجنوب”.

أدلى زرواطي بتصريحات جديدة خلال ندوة صحفية عقدها مساء الأربعاء، بعد تلك التي عقدها يوم الإثنين الماضي التي اتهم فيها علانية زطشي وشقيقه حسان وأطرافا أخرى بحبك مؤامرة لتحطيم فريقه، كما اتهم رئيس الفاف أيضا بـ”نهب” ثروات ولاية بشار مقابل العمل على الإطاحة بالفريق الكروي الذي يمثلها في الدوري. وتناقلت بعض المصادر بعدها أخبارا عن لجوء زطشي إلى مقاضاة زرواطي على خلفية هذه الاتهامات فضلا عن تسليط عقوبة مغلظة في حقه من طرف لجنة الانضباط.

س.مصطفي

عاجل