5 مايو، 2018 - 16:37

توقيف إرهابيين خطيرين بولاية جيجل

ألقت قوات الجيش الوطني الشعبي، السبت، القبض على إرهابيين خطيرين بزيامة منصورية بولاية جيجل، وذلك في إطار العملية العسكرية المتواصلة بالمنطقة والتي انطلقت مطلع شهر أفريل الماضي.

وأفاد بيان لوزارة الدفاع الوطني على موقعها الرسمي، السبت، أنه “في سياق الجهود الحثيثة التي تبذلها وحدات قواتنا المسلحة في مجال مكافحة الإرهاب ومواصلة للعملية النوعية المتواصلة بزيامة منصورية، ولاية جيجل بالناحية العسكرية الخامسة ألقت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، اليوم 05 ماي 2018، القبض على إرهابيين (02) خطيرين. ويتعلق الأمر بكل من “حشود محمد” المكنى “أبو وائل” و”خطاب سمير” المكنى “أبو خالد” اللذان كانا قد التحقا بالجماعات الإرهابية سنة 1994 و1996 على التوالي. المجرمان كان بحوزتهما مسدسين (02) رشاشين من نوع كلاشنيكوف وخمسة (05) مخازن ذخيرة مملوءة”.

5 مايو، 2018 - 15:17

تعليمة قايد صالح الجديدة

امر الفريق أحمد قايد صالح، نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، أفراد الجيش على ضرورة تطبيقبرامج التحضير القتالي لمواجهة أي تهديد طارئ أو محتمل مهما كان مصدره.

وذكّر الفريق خلال زيارته الميدانية للناحية العسكرية الثانية بوهران، للإشراف على تمرين “إبرار” البحري.على الحرص الذي توليه القيادة العليا للجيش الرامي إلى بدل جهدهم المتوافق مع متطلبات أمن الجزائر.

وكذا حرصهم على الدفاع عن سيادة الوطن وسلامته وضمان وحدته الترابية والشعبية.

5 مايو، 2018 - 15:10

الرئيس بوتفليقة هو رجل سلم

صرح جمال ولد عباس، الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني،وخلال لقاء جمعه بمنتخبي  غرب الوطن بوهران  إنّ الجزائر تعيش اليوم الأمن والأمان بفضل الرئيس بوتفليقة.

حيث  قال ولد عباس إن رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة هو رجل سلم.

وأضاف أن الرئيس بوتفليقة  ومن خلال ميثاق السلم والمصالحة الوطنية، تنعم الجزائر اليوم في طمأنينة واستقرار شامل

م.مصطفى

5 مايو، 2018 - 13:06

هذه هي حقيقة طرد “امير الموسوي” من الجزائر

نفت مصادر مطلعة طرد امير الموسوي من طرف السلطات الجزائرية مؤكدة انا ما تروجه بعض الاطراف هي محاولة بشتى الطرق اخراج امير الموسوي الملحق الثقافي للسفارة الايرانية من الجزائر …مضيفة تلك المصادر ان الوضع تحت مراقبة السلطات الجزائرية …

ف.سمير

5 مايو، 2018 - 11:23

فضيحة شركة OPPO للهواتف الذكية في الجزائر

علم موقع الجزائر1 من مصادر متطالقة ان كشفت اخر التحقيقات عن ممارسات غير شرعية لعلامةOPPO للهواتف الذكية،وأهم مايميز ذلك هو مبيعات بدون فواتير،استخدام لسجلات تجارية وهمية، وبذلك فإن هذه الشركة الصينية تطور ممارساتها الغامضة لإحتلال مكان مهم تحت الأضواء.مما تسببت بفعل هذه الممارسات غير القانونية في أضرار مالية كبيرة للخزينة العمومية الجزائرية.

”أوبو” هي علامة تجارية للهواتف الذكية يعرفها الجزائريون جيداً. العديد من محترفي الهاتف يحبونه وويعجبون بموديلاته. لكن بالكاد أن يعرف أي شخص أسس وتعاملات هذا الصانع الصيني وشركائه الجزائريين.

فمنذ عام 2017 ،أنشأت شركة Oppo في الجزائر جهازًا جيد التحكم يقضي على المنافسة بطرق غير المشروعة للتهرب الضريبي و نشر حصص كبرى في السوق الجزائري.

وتكشف التحقيقات أيضا،أن مبيعات الهواتف الذكية للعلامة من طرف تجار التجزئة تتم بدون أي فاتورة وخالية من الرسوم الجمركية.

وبذلك هي ممارسة غير قانونية تماما. علاوة على ذلك ، يقترب المدافعون عن هذه العلامة من تجار التجزئة لإقناعهم “بتفضيل” الهواتف الذكية لعلامتهم التجارية فقط. والوسائل المستخدمة هي ، في الواقع ، مقنعة للغاية: فالمشتركون من شركة Oppo يقدمون ببساطة راتبًا ثانيًا لهؤلاء الباعة الشباب شريطة أن يلتزموا بحذف جميع العلامات التجارية المنافسة الأخرى من أماكن البيع.هي رشاوي تقدم لصالح زيادةمبيعات الهواتف من علامة Oppo فقط ، وهذه ممارسة غير مسبوقة في الجزائر.

ولسوء الحظ ،تأخذ هذه القضية أبعاد مثيرة للقلق لأنه في منافذ البيع في Oppo ، يتم توجيه البائعين الى الدفع النقدي وذلك دون فاتورة.مما ينجم عنه أضرار هائلة للدولة الجزائرية لأن جميع هذه الموارد المالية لن تخضع للضريبة من قبل سلطات الضرائب. وخلال سنة 2017 كان هناك تدخل لأفراد من مديرية قمع الغش والاحتيال، التابعة لمديرية التجارة في ولاية الجزائر ، على مستوى عدة محلات متخصصة في مبيعات الهواتف ليكشفوا بعدها تجاوزاتهم الخطيرة مما تم تغريم العديد من التجار.