4 يونيو، 2016 - 17:57

توقيف 21 شخصا بتهمة تسريب امتحانات البكالوريا بالمغرب

أعلنت مصالح الأمن المغربية لمكافحة وزجر عمليات تسريب امتحانات الباكالوريا، أن الشرطة القضائية مدعومة بالمصالح الجهوية والمركزية لمكافحة الجريمة المعلوماتية، تمكنت الجمعة وصباح السبت، من توقيف 21 مشتبها فيه بمدن الرباط وسلا وتمارة والقنيطرة وطنجة ومراكش ووجدة وفاس ومكناس وتازة وآسفي.

وأوضح بيان للمديرية العامة للأمن المغربي أنه حسب المعطيات الأولية للبحث، فإن الموقوفين، ومن بينهم مرشحين لامتحانات الباكالوريا وطلبة بمعاهد وكليات المعلوميات، يشتبه في تورطهم في إنشاء وإدارة صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي مخصصة لتسريب مواضيع الامتحانات مع توفير أجوبة لها مقابل مبالغ مادية.

وأضاف البلاغ أن عمليات التفتيش التي باشرتها مصالح الأمن مكنت من حجز مجموعة من المعدات المعلوماتية المتصلة بشبكة الإنترنت، بالإضافة إلى هواتف نقالة وسماعات لاصقة تستعمل في تسهيل عملية الغش.

الجزائر1

4 يونيو، 2016 - 17:17

الرئيس بوتفليقة يقاضي جريدة لوموند في 20 جوان 2017

رسمت محكمة جنايات باريس أمس الجمعة تاريخ المحاكمة في قضية القذف في حق رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة من قبل يومية “لوموند” الفرنسية في 20 جوان 2017.

أطلع قاضي المحكمة محامي الطرفين خلال جلسة إجرائية أولى بتاريخ المحاكمة مع تحديد أربع جلسات متتالية قبل المحاكمة أي جلسة كل فصل للتأكيد على التكليف بالمثول.

هذا وقامت السلطات الجزائرية بإيداع هذه الشكوى عقب اصدار “لوموند” في الخامس افريل الفارط لمقال بعنوان “المال المخفي لرؤساء الدول” في قضية ما يعرف بـ “اوراق بنما” مع نشر صورة الرئيس بوتفليقة في الصفحة الاولى بينما لم يذكر اسمه قط في المقال.

الجزائر1

 

4 يونيو، 2016 - 16:49

50 متهم في قضية تسريب مواضيع الباكالوريا قيد التحقيق

كشفت مصادر للجزائر1، اليوم السبت، أنه تم توقيف 50 شخصا متورطا في قضية تسريب مواضيع البكالوريا،

وأضاف نفس المصدر أنه تم رفع محتويات 200 حساب فايسبوك قام بنشر وتداول مواضيع الباك على الفايسبوك،

من جهة أخرى تستلم مصالح الدرك الوطني التحقيق على مستوى 48 ولاية في قضية تسريب المواضيع.

 

 

 

الجزائر1

 

4 يونيو، 2016 - 16:24

بخليلي يرفض عرض الفيسبوكيين لخلافة بن غبريت

اكد صبيحة اليوم الاعلامي سليمان بخليلي عل صفحته في موقع الفيسبوك انه يرفض طلب الفيسبوكييون في خلافة وزيرة التربية الحالية نورية بن غبريت 

بخليلي كتب بعض الاسطر توضيحية بعد عودة الحملية الفيسبوكية التي تطالب به كوزيرة للتربية الوطنية

توضيح لا بد منه بشأن تجدّد حملة ( ترشيحي ) لوزارة التربية !
• كما هو واضح بالتواريخ في الصور المرفقة ، فقد قمت بتفنيد حملة ( ترشيحي ) لوزارة التربية من طرف رواد الفايسبوك أكثر من مرة وبأكثر من لسان ، لكن الأمر اليوم صار يقلقني فعلاً ، خصوصا من طرف ذوي النفوس المريضة ممّن يستغلون هذه الحملة للإساءة إليّ ، وها أنا أضطر للمرة المليون أن أوضح للجميع الآتي :
• سيصير عمري 53 عاماً إن شاء الله بعد أقل من شهر ، فأنا من مواليد 26 جويلية 1963
• سأصير بمشيئة الله جَـداًّ بعد أقل من سنة .
• إذا يَسّرَ المولى عز وجل وأعنتموني بصالح دعائكم فسأزوج ابني البكر منتصف شهر سبتمبر ان شاء الله .
• أحظى بحب الناس واحترامهم وتقديرهم وتبجيلهم على اختلاف شرائحهم ومشاربهم أينما حللت وارتحلت .
• ميسورٌ ـ ولله المنة والحمد ـ مادياً ومعنوياً ، والفضل لله والرحمة على والدي الذي كان في حياته ، وما يزال بعد أن توفاه الله إليه ، يحظى بمثل ما حظيت به .
والآن … أخبروني بالله عليكم :
• هل لرجل بمثل هذه النعم الظاهرة والباطنة التي أسبغها الله عليه أن يستبدل الذي هو أدنى بالذي هو خير ؟
• هل لرجل في سِنّي المتقدمة أن يرتفع ببصره لمنصب وزاري زائل يزاحم فيه الشباب القادم إلى الدنيا ببهرجها ، فيخسر كل ما من الله به عليه ، وما حبَاهُ الناس به من حب ؟
• أتفهَّمُ أن الحال ضاقت بالناس في مسألة التربية والتعليم في بلادنا ، وتملَّكَ قلوبهم اليأس وصار الوزير الذي يرحل أرحم ممن يخلفه ، فأضحوا يتعلقون كالغرقى بأي ” قشة ” يرونها !

فيا أصدقائي .. يا أصحاب القلوب الطيبة الصافية البريئة ..
• أنا واحد منكم ، وأحس بما تحسون به ، ويتفطر قلبي كمدا وغيضاً وأنا أرى مسؤولينا يتحدثون بملء أفواههم عن المستقبل التعيس الذي ينتظر أبناءنا ، من مسخ وتشويه وترشيخ للفرنسية وإقصاء للمواد المدرسية التي ترسخ ثوابت الأمة ومقوماتها .
لكنني .. لست الأمل الذي تتعلقون به .. ولست ” المهدي ” الذي تنتظرونه ، ولا أملك ” خاتم سليمان ” الذي تتخيلونه ، فلا العُمْر المتقدم يسمح لي بذلك ، ولا طموح لي في العمل السياسي يدفعني للتفاعل مع حملتكم هذه .
• يكفيني منكم أيها الأحبة أن تنصبوني وزير قلوبكم ، فهذا هو منتهى ما أطمح إليه !
فأعينوني على تفنيد هذه ” الحملة ” أكنِ لكم من الشاكرين .

4 يونيو، 2016 - 15:32

‏حميدة لعياشي‬ ينبش في ‫‏ماضي بن غبريت‬ من ايام الجامعة

جاء في عمود حميدة العياشي بجريدة الحياة الجزائرية رسالة غزل وجهها الى بن غبريت

صديقتي بن غبريط

أكتب إليك من كل أعماق قلبي، لقد توحشتك كثيرا وتوحشت الأيام التي كنت أراك فيها في تلمسان ووهران وأنت تحدثينني عن مغامراتك مع صديقي الحمار الذي كان يموت فيك وتموتين فيه حبا وشغفا،

وإنني لازلت أتذكر أحلامك الكبيرة في أن تصبحي شخصية مهمة في عالم السياسة والثقافة، لكن مشكلتك أنك لم تكوني لامعة ولا كاتبة ولا مفكرة،

وكنت تشعرين بغيرة من زوجك الذي كان يعترف له الجميع بالسلطة الثقافية والأدبية، إلاّ أن تسلطك على الجميع جعلك تلمعين برغم محدوديتك المعرفية،

الدليل أنك تمكنت من أن تصبحين مديرة لمركز بحوث بوهران على ظهر من صنعوا مجده وأسسوه، وصرت دكتورة بدون شهادة دكتوراه، وغرزت في المركز أهلك فأصبحوا عيونك وأقمت زواجا مقدسا بين عائلتك الدموية والإيديولوجية،

وبرغم أن ملفك لاعتلاء مناصب في هرم الدولة والدبلوماسية كان يقابل كل مرة بالرفض، إلاّ أنك تمكنت بصبرك و”سماطتك” الوصول إلى منصب وزيرة، ومن حسن حظك أن الإغراء الإيديولوجي العقيم لازال، في بلادنا، له فاعليته،

فأصبحت مصانة ومحمية برغم الفضائح المتكررة في البكالوريا، وكل ذلك باسم أنك هدفا للأصولبين، فما أروع الكذبات التي تختفي وراءها الشللية والبلطجية الثقافية،

والآن هنيئا لك سيدتي الوزيرة الفضيحة الجديدة، هنيئا لك المحامين المعتوهين وكلاب حراستك، هنيئا لك البقاء رغم الداء والأعداء، هنيئا لك الخلود في كرسي سبق وأن خلد فيه زميل لك ليُعبّد لك الطريق أمام السرمدية،

وإنني و أنا أكتب لك هذه الرسالة أشعر بالفخر لأنني تعرفت على “غبريتك ” المبكرة قبل أن تصير ظاهرة وطنية ونموذجا للنجاح، نجاح الغباء والرداءة.


تحياتي ومحبتي، سيدتي الوزيرة.

حميدة العياشي “الحياة الجزائرية”

عاجل