11 أبريل، 2017 - 22:21

خير الدين زطشي مهدد بالإقالة بسبب هذه الفضائح

نرصد بعض الأخطاء التي وقع فيها الرئيس الجديد للفاف

  1.  قضية ملعب نصف النهائي

أثبت خير الدين زطشي عدم مقدرته على حل أبسط الأمور، فقضية الملعب الذي يحتضن مباراتي نصف نهائي كأس الجزائر أخذت أبعادا أخرى، جعلت وزير الداخلية نور الدين بدوري ووزير الشباب والرياضة الهادي ولد علي يتدخلان لمعرفة أسباب التي دفعت إلى نقل المواجهتين إلى ملعب 5 يوليو، لاسيما بعد خروج جماهير شباب بلوزداد إلى الشوارع

 2.التدخل في الصلاحيات

على الرغم من أن وزير الشباب والرياضة الهادي ولد علي لا يحق له التدخل في صلاحيات اتحاد الكرة، إلا أنه طالب زطشي ولجنة الكأس باستفسارات، كما أصبح يتدخل أيضا في معرفة هوية مدرب المنتخب الجزائري، وهي أمور لم تكن تحدث بالمرة مع الرئيس السابق. .

3.عدم تحمل المسؤولية

مباشرة بعد مقاطعة ورفض إدارتي مولودية الجزائر وشباب بلوزداد لعب مباراة المربع الذهبي بملعب الخامس يوليو، وتطور الأمور، راح الرئيس زطشي يحمل رئيس لجنة كأس الجزائر علي مالك مسؤولية تغييره ملعبي النصف النهائي، على الرغم من أن زطشي هو من اجتمع برؤساء الأندية الأربعة

4.فضيحة حداد

أوقع نائب رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم عمر حداد المدعو ”ربوح“، رئيس الاتحاد في حرج شديد، بعد أن رفض رئيس اتحاد كرة القدم الفرنسي نويل لوغرايت استقباله، نهاية الأسبوع الماضي، بعد أن سافر حداد إلى فرنسا لملاقاته دون موعد مسبق، كما تم رفض استقباله أيضا من طرف سكرتيرته.

  1. تعيين مسن كمدير فني

تم تنصيب فضيل تيكانوين على رأس المديرية الفنية خلفا لتوفيق قريشي، من رئيس اتحاد كرة القدم خير الدين زطشي، ويبلغ تيكانوين 73 سنة وغاب عن العمل الميداني منذ 2010 ،غير أن زطشي أسنده مهمة بناء مستقبل كرة القدم الجزائرية.

6.المفاضلة بين وسائل الإعلام

أكبر خطأ وقع فيه خير الدين زطشي، هو تفضيله وسيلة إعلامية على أخرى في تسريب المعلومات والإدلاء لها بتصريحات صحفية على حساب أخرى، ليعلن عن نفسه حربا مع بعض وسائل الإعلام كان في غنى عنها، لو تعامل بذكاء مع السلطة الرابعة.

11 أبريل، 2017 - 21:58

محفوظ قرباج يقدم استقالته بعد نزاع مع زطشي

كشف محفوظ قرباج، رئيس الرابطة المحترفة لكرة القدم، عن رحيله مع نهاية الموسم الحالي، بسبب عدم توافق في الرؤية مع رئيس الاتحاد الجزائري الجديد خيرالدين زطشي.

وقال محفوظ قرباج إنه سيستدعي قبل نهاية الشهر الجاري جمعية عمومية استثنائية للانعقاد بعد نهاية الموسم طبقا للوائح، وحينها سيعلن انسحابه رسميا.

وأوضح قرباج، أن الظروف لم تعد مناسبة لكي يواصل عمله على رأس رابطة الدوري منتقدا إعلان بعض الأشخاص رغبتهم في خلافته، رغم أن مدته تمتد إلى 2019

وفي معلومة تحصل عليها موقع الجزائر 1، أن قرباج انزعج كثيرا مما وصل مسامعه من رغبة ملحة لزطشي في رحيل مكتب الرابطة.

11 أبريل، 2017 - 15:32

احباط مخطط اغتيال “روس” و تفجير “سانتا كروز” بوهران

 بلغ موقع الجزائر1 كشفت محكمة الجنايات لدى مجلس قضاء وهران , تفاصيل قضية التحضر لتنشيط العمل الإرهابي في منطقة وهران، باغتيال رعايا روس بمعية حراسهم وكذا تفجير قلعة “سانتا كروز”

 

حيثيات القضية حسبما أظهرته جلسة المحاكمة تفيد أن معلومات وردت إلى المصالح الأمنية لوهران عن تشكيل خلية إرهابية تنشط تحت لواء «جند الخلافة» مكونة من أشخاص غير معروفين أمنيا، والتي تحضر لتنشيط العمل الإرهابي في منطقة وهران، باغتيال رعايا روس بمعية حراسهم وكذا تفجير قلعة «سانتا كروز»،

 

ليتم ترصد المشتبه فيه الأول إلى أن تم مداهمة مسكنه بتاريخ الثامن مارس 2016، ويتعلق الأمر بالراقي الذي قدم تفاصيل نشاطهم، مع الكشف عن هوية شركائه، فيما عثر في بطاقة الذاكرة لهاتفه على صور لعناصر «داعش» مسلحين وأخرى لرهينة بلباس برتقالي وداعشي يقطع رأسه،

 

وكذا تسجيل لعناصر داعش يتحدثون عن منطقة في تونس وأخرى لمعارك في بغداد، وصورة لجبهة النصرة وجيش الفاتح وتسجيلات لقناة أعماق الإخبارية الخاصة بتنظيم «داعش»، وكراسة مدون عليها كيفية صنع المتفجرات وكمية من الأدوية وخيط الجراحة، إلى جانب كتب و12 صورة من كل الزوايا لمحل تجاري كان يتردد عليه الرعايا الروس، وهي الصور التي أرسلها له مسير المقهى

 

كما عثر على بعض التسجيلات والصور لدى عناصر أخرى من الخلية. وكان أفراد الخلية يطلقون على أنفسهم كنياتهم للتواصل فيما بينهم، وهي على التوالي «أبو هاجر» مؤسس الخلية الإرهابية ومهمته التنسيق بين العناصر التي كانت ستتكفل بتنظيم عملية الاغتيال المتواجدة بين منطقتي البليدة والمدية، و«أبو أسامة» ودوره رصد تحركات الرعايا الروس والتقاط الصور لهم والمراقبة، و«أبو آدم» الذي كان سيتكفل بنقل العناصر التي ستنفذ العمليات الإرهابية،

11 أبريل، 2017 - 15:03

تقرير وزارة الصحة يصدم عائلة الرضيعين بباتنة

علم موقع الجزائر1 أن عائلة التوأم المتوفى بمدينة مروانة في ولاية باتنة، استقبلت خبر تفاصيل نتائج تحقيقات وزارة الصحة حول الوفاة الغامضة للرضيعين بمستشفى زيزة مسيكة، قبل أيام، بحسرة وخيبة أمل شديدتين،

جاء ذلك بعد أن خلُصت تحقيقات المفتشين إلى تبرئة المستشفى من أي إهمال أو تقصير، مع إرجاع سبب الوفاة إلى تعقيدات صحية وتشوهات خلقية، مثلما أكده أمس الأمين العام لوزارة الصحة

وحسب أفراد العائلة، فإن هذه النتائج مطعون فيها,لأنها “حسبهم” تتعارض وحقيقة ما جرى، خاصة بالنسبة للرضيع الثاني «جاد»، الذي أكدت والدته وجدّه نسيان الممرضة للخيط المطاطي ملفوفا حول ذراعه الأيمن حتى انفجر الذراع بالدم

وما تبع ذلك من تعفن وصل حد بتر الذراع، وهي تفاصيل موثقة بالصور، ثم تساءل أفراد العائلة كيف لتحقيقات لا يُستمع فيها إلى تصريحات لطرف واحد، كشف الحقيقة؟

 

11 أبريل، 2017 - 03:18

زطشي يواصل أخطائه ويعين مسن مدير فني وطني جديد

تم تنصيب فضيل تيكانوين على رأس المديرية الفنية خلفا لتوفيق قريشي، من رئيس اتحاد كرة القدم خير الدين زطشي

يبلغ تيكانوين 73 سنة وغاب عن العمل الميداني منذ 2010 ،غير أن زطشي أسنده مهمة بناء مستقبل كرة القدم الجزائرية، على حسب تصريحه لوسائل الإعلام

11 أبريل، 2017 - 03:13

الفنان التشكيلي دونيس مارتيناز في سيدي بلعباس

حل الأستاذ و الفنان التشكيلي ” دونيس مارتيناز” أول أمس بسيدي بلعباس من أجل تقديم خبرته وتجربته الفنية أمام طلبة معهد الفنون الجميلة  بدعوة إدارة المعهد وبالتنسيق مع مديرية الثقافة وبلدية تسالة .

وقد قدم الأستاذ الضيف خلال اليوم الأول بالمكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية  درسا بيداغوجيا أمام الطلبة وعدد من المدعوين، شمل بالخصوص سلسلة تجاربه الفنية بالمعهد العالي للفنون الجميلة بالجزائر العاصمة الذي درس به في الثمانينات مدة 5 أعوام ، وهي أعمال فنية فريدة من نوعها كان يشتغل عليها  في الميدان في تلك الفترة من الزمن  بمعية طلبته  في السوق وفي الأحياء الشعبية وغيرها ،علما وأن هذا الدرس البيداغوجي الذي كان مفيدا للغاية توج بالبيع بالإهداء للمؤلف ” بالكاد عاش ” الذي تناول فيه الحركات الفنية الثلاث  لدونيس مارتيناز لما كان يعمل أستاذا للفنون التشكيلية بالعاصمة من   1986 إلى  1987.