26 مايو، 2018 - 21:29

“دقيوس و مقيوس” من أنجح الأعمال الرمضانية

تميزت السلسلة الفكاهية “دقيوس و مقيوس” بطرحها الهادف و الجريئ للمواضيع المختلفة التي يتم تناولها على حدة في كل حلقة،خاصة و أنها ترتكز على “السهل الممتنع” في ذلك و “المختصر المفيد” على إعتبار أن مدة الحلقة الواحدة دقائق فقط،رغم أنه من الصعب إيصال الرسالة المشفرة إلى الجمهور المُتلقي في ظرف وجيز.

و إعتبرها المتتبعون سواء من النقاد أو من المشاهدين العاديين أنها من أنجح الأعمال الرمضانية المعروضة على الأقل حتى الآن،بسبب فكرتها البارعة و المتميزة و الخطيرة في نفس الوقت.

سلسلة “دقيوس و مقيوس” لنبيل عسلي و نسيم حدوش و التي يتم عرضها على قناة “الشروق تي في” بطلاها جنديان كانا في صفوف الحركى، إبّان الإستعمار الفرنسي، هذين الأخرين، يقومان خلال كل حلقة بانتقاد الجزائر، وفق رؤية الحركى، وبأسلوب هزلي. و قد ثمّن الإعلامي قادة بن عمار سيناريو و حوار السلسلة و إعتبرها الوحيدة التي نجت من مذبحة النص بالرغم من أن فكرتها خطيرة،عكس بقية الأعمال الرمضانية المعروضة على كافة القنوات الجزائرية العامة و الخاصة.

وقال بن عمار في منشور له على الفايسبوك :”حتى الآن ومن خلال متابعة سريعة لمختلف الأعمال المعروضة في رمضان، يمكن القول إن النص هو الضحية الأولى لكل المنتجين!”.

ويعتقد بن عمار أن “دقيوس ومقيوس” هو بمثابة العمل الوحيد الذي يمكن القول إنه نجا بأعجوبة من مذبحة النص،و الذي يروي قصص وحكايات يصنعها مجاهد ورفيقه السابق، يتحفان الجميع بقصص بطولاتهما أثناء الثورة ولكن عبر “فلاش باك سريع”. للإشارة، السلسلة من بطولة نبيل عسلي و نسيم حدوش، وكتابة النص: نبيل عسلي، إخراج عبد القادر جريو.و معروف عن هذا الثلاثي الفني إنتقاده للأوضاع السياسية في الجزائر خاصة من خلال السلسيلة الشهيرة “جرنان القوسطو”.

عمّـار قـردود

26 مايو، 2018 - 18:48

ما حقيقة مسح ديون المستفيدين من قروض “أونساج” ؟

نفى مصدر موثوق لــــ”الجزائر1″ جملة و تفصيلا جميع المعلومات التي تتحدث عن إقدام رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة على إصداره لقرار رئاسي يتم بموجبه مسح شامل و كلي لجميع ديون المستفيدين من قروضوكالة دعم تشغيل الشباب “أونساج” و صندوق التأمين على البطالة كناك” مستقبلاً.

و أفاد ذات المصدر أن “الوضعية المالية للخزينة العمومية للدولة الجزائرية لا تسمح لا حاليًا و لا بعد 5 سنوات أو أكثر من الإقدام على هذه الخطوة الخطيرة،لاسيما في ظل نقص الموارد المالية إلى مستويات خطيرة أرغمت الحكومة على التعجيل بإعداد قانون مالية تكميلي لسنة 2018 تضمن زيادات هامة ستزيد من إثقال كاهل الجزائريين

و نفى مصدرنا بشكل قطعي إعكاف مصالح رئاسة الجمهورية على دراسة أي قرار يخص أو يتعلق بقروض أونساج و إعتبر ما يتم تداوله من طرف بعض المواقع الإلكترونية في الآونة الأخيرة هو “محض إفتراءات”،و فنّد وجود أية اجراءات لصالح أصحاب مشاريع وكالة دعم تشغيل الشباب “أونساج” و صندوق التأمين على البطالة “كناك

عمّار قردود

 

26 مايو، 2018 - 17:52

وكالة سياحية تحتال على عشرات المعتمرين بتأشيرة مزورة

كشفت مصادر أمنية محلية مطلعة لــــ”الجزائر1″ أن إحدى وكالات السياحة و الأسفار قامت بالإحتيال على عشرات المعتمرين من مدينة أم البواقي و الذين كانوا بصدد تأدية “عمرة رمضان” في الشهر الفضيل.

و بحسب ذات المصادر فإن المعترين الضحايا و المقدرين بالعشرات-لم يتم تحديد العدد بالتدقيق-تفاجئوا لدى تنقلهم إلى مطار محمد بوضياف بقسنطينة بغية التوجه إلى السعودية لأداء مناسب عمرة رمضان،بأن التأشيرة “الفيزا” التي مُنحت لهم من طرف مسؤولي الوكالة السياحية المحتالة مزورة،ليعودوا أدارجهم خائبين و هم في حالة نفسية سيئة و أن البعض منهم تم إدخالهم إلى المستشفى و حالتهم الصحية حرجة للغاية

و أفادت نفس المصادر أنه و بعد إتصال ذوي و أهالي المعتمرين الضحايا بمسؤولي وكالة السياحة المعنية تفاجئوا بإختفاءهم الغامض و المشبوه و أنهم تقدموا بشكوى لدى مصالح الأمن للنظر في القضية

عمّار قـردود

26 مايو، 2018 - 17:25

توقيف وكيل جمهورية ورجال أعمال في قضية 200 مليار

بشبهة التهرب الضريبي بعين مليلة كشفت مصادر أمنية و قضائية محلية متطابقة لـــ”الجزائر1″ أن مصالح الدرك الوطني أقدمت خلال الأسبوع الماضي على توقيف عدد معتبر من كبار أثرياء و رجال أعمال مدينة عين مليلة بولاية أم البواقي

جاء ذلك على خلفية تورطهم في التهرب الضريبي وحرمان خزينة الدولة من غلاف مالي يزيد عن 200 مليار سنتيم و ذلك بالتآمر مع وكيل جمهورية سابق لدى محكمة عين مليلة الإبتدائية و هو ينحدر من ولاية عنابة و يتعلق الأمر بـــالمدعو “م.ع” و الذي كان يتحصّل على رشاوي من طرف هؤلاء المتهربين من دفع الضرائب مقابل طمس معالم المتابعات القضائية وفقًا لذات المصادر.

عمّـار قــردود

26 مايو، 2018 - 16:56

تقرير اممي ضد “ولد قدور” في استغلال الغاز الصخري

بلغ موقع “الجزائر1” من مصادر متطابقة  ان الندوة الأممية للتجارة والتنمية (أونكتاد) حذرت في تقرير لها أصدرته الخميس، من استغلال الغاز الصخري على حساب الطاقات المتجددة.

وقال ميكيسا كيتوي الأمين العام للأونكتاد إن تغير المناخ يحتم على جميع الدول أن تنسحب على وجه السرعة من الوقود الأحفوري، بما في ذلك الغاز الصخري، ويرى التقرير أن الاستثمارات في قطاع الغاز الصخري لا ينبغي بأي شكل من الأشكال أن تكون على حساب نشر استراتيجيات الطاقة المتجددة.

كما يؤكد التقرير أن نقص المعرفة عن الجيولوجية المحلية لا سيما ما تعلق بطبقات المياه الجوفية، وغياب رخصة اجتماعية، وبيئة تنظيمية غير مناسبة قد تشكل عقبات رئيسية تعترض استخدام التكسير الهيدروليكي وطريقة استخراج الغاز الصخري.

وحسب التقرير فإن الجزائر تأتي في المرتبة الثالثة من حيث احتياطي الغاز الصخري القابل للاسترجاع بعد كل من الصين و الارجنتين.

وتملك وحدها ما يقدر ب 707 ترليون قدم مكعب من الغاز الصخري اي بنسبة 3ر9% من الموارد القابلة للاسترجاع تقنيا في العالم و هي نسبة تمثل أكثر من نصف ما تملكه إفريقيا.

و أوضح تقرير الندوة الأممية أن مجمع سوناطراك سيحتاج في حالة استغلال هذا المورد الهام (الغاز الصخري) إلى “بنى تحتية و تجهيزات حديثة و معارف و مهارات خاصة”.

ويأتي هذا التقرير من الندوة الأممية للتجارة والتنمية في وقت اتجه الرئيس المدير العام لسوناطراك عبد المومن ولد قدور الخميس إلى عين صالح، في محاولة منه لتسليط الضوء على هذا النوع من الطاقة، مؤكد أن الغاز الصخري “مورد طبيعي قدمه لنا الله. يجب استغلاله “.

ف.سمير

 

 

26 مايو، 2018 - 16:24

“بدوي”…الوثائق البيومترية مكلفة ؟؟

قال وزير الداخلية نور الدين بدوي، اليوم السبت، ان الوثائق البيومترية مكلفة وسعرها في الجزائر أقل مقارنة بالدول الأخرى,

مشيرا في ذلك الى أن  التكلفة التي  لا تزال في إطار المناقشة.

وأشار الوزير اليوم خلال ندوة صحفية نشطها مناصفة مع وزير الفلاحة عبد القادر بوعزقي , على هامش إنطلاق الاجتماع التحضيري للوقاية ومكافحة حرائق الغابات،اليوم السبت بقصر المؤتمرات في العاصمة.

إلى أن بطاقة التعريف وجواز السفر البيومتريين سيكون بمقابل مالي، مشيرا الى أن الجزائر ليست البلد الوحيد التي فرضت تكلفة لإستخراج الوثائق الإلكترونية, وفي هذا السياق أعطى الوزير مثالا بفرنس االتي تبلغ قيمة استخراج بطاقة التعريف بها الـ 33 أورو.

ف.سمير

 

عاجل