5 سبتمبر، 2017 - 20:30

سحب جائزة “نوبل” للسلام بسبب مسلمي “بورما”

أصدرت لجنة نوبل النرويجية بيان تطالب فيه رئيسة الوزراء في ميانمار أونغ سان سو كي” بالإعتذار عن الإبادة الجماعية والتطهير العرقي والاغتصاب الجماعي ضد المسلمين.

وأشارت اللجنة أنه “وفي العام الماضي، كانت أونغ سان سو كي مستشارًا حكوميًا، أو رئيس حكومة بحكم الأمر الواقع، في ميانمار، حيث أصيب أفراد من أقلية الروهينجا المسلمة في ولاية راكين الشمالية بالرصاص والطعن والجوع والسرقة والاغتصاب و الطرد من منازلهم و تشريدهم بأعداد تقدر بمئات الآلاف.

وفي ديسمبر 2016، في حين ركز العالم على سقوط حلب، نشر أكثر من 12 من الحائزين على جائزة نوبل رسالة مفتوحة تحذر من مأساة في راكين تدعو إلى التطهير العرقي والجرائم المرتكبة ضد الإنسانية”

وأضاف بيان لجنة نوبل:”وفي فيفري الماضي، وثق تقرير صادر عن الأمم المتحدة كيف أن هجمات الجيش البورمي على مسلمي الروهينجا كانت “واسعة النطاق ومنهجية” وبالتالي “تشير إلى احتمال ارتكاب جرائم ضد الإنسانية”.

أكثر من نصف النساء الــ 101 من الروهينجا اللاتي قابلتهن الأمم المتحدة قال محققون عبر الحدود في بنغلاديش إنهن تعرضن للاغتصاب أو غيره من أشكال العنف الجنسي على يد قوات الأمن.

وقالت أحدى الناجيات: “ضربوا زوجي وقتلوه بسكين”. “خمسة منهم خلعوا ملابسي واغتصبوني بكل قوة و وحشية.

وكان ابني البالغ من العمر ثمانية أشهر يبكي من الجوع عندما كانوا في بيتي لأنه يريد الرضاعة الطبيعية، لإسكاته قتلوه أيضا بسكين “. و جاء في البيان:”واستجابت أونغ سان سو كي؟ وقد اختارت هذه الحملة التي كانت فخورة في وقت سابق ضد الاغتصاب في وقت الحرب وانتهاكات حقوق الإنسان من قبل الجيش البورمي .

واتهم مكتبها نساء الروهينجا بإختلاق قصص وهمية عن العنف الجنسي ووضعوا عبارة “الاغتصاب المزيف” في شكل عنوان لافتة على موقعها الرسمي على الإنترنت. ورفضت المتحدثة باسم وزارة الخارجية البورمية – التي تسيطر عليها مباشرة أونغ سان سو كي – “القصص المكتوبة التي تفجيرها”.

وفي فيفري الماضي أبلغت مستشارة الدولة نفسها لرئيس أساقفة يانغون، تشارلز بو، بأن المجتمع الدولي بالغ في التضامن مع مسلمي الروهينجا

و في الأخير طالبت لجنة نوبل النرويجية بضرورة تجريد “أونغ سان سو كي” من جائزة نوبل للسلام بشكل فوري و سريع.

و “أونغ سان سو كي” هي رئيسة وزراء ميانمار ( بورما) – أو مستشارة الدولة حسب التسمية البورمية -التي حصلت على جائزة ” نوبل ” للسلام سنة 1991 , وعشرات الجوائز العالمية , آخرها ميدالية الكونغرس الذهبية ( 2017 ) وهي أرفع تكريم مدني أمريكي .

ووالدها هو الجنرال “سان سوكي” , أحد أبطال الاستقلال عن بريطانيا ( 1947 ) , اغتيل في نفس السنة من طرف معارضيه .

وأمها كانت سفيرة بورما في الهند و النيبال .. “أونغ سان سو كي” قادت المعارضة ضد حكم العسكر , ووضعت تحت الإقامة الجبرية سنة 1989 و مع ذلك بقيت مكتوفة الأيدي إزاء إبادة الأقلية المسلمة”الروهينجا” في بلادها.

عمّار قردود

 

5 سبتمبر، 2017 - 16:16

حريق مهول في حديقة الحيوانات ببن عكنون

علم موقع “الجزائر1” ، أن حريقا مهولا نشب في محيط حديقة الحيوانات ببن عكنون وسط العاصمة.
حيث إنه  يوجد حالة طوارئ في الحديقة ، وتشير أنباء إلى فرار عشرات العائلات من الحديقة المذكورة.

5 سبتمبر، 2017 - 16:00

اكتشاف مغارة جديدة بوهران

كشف مسؤول ثقافي، اليوم الثلاثاء، عن اكتشاف المغارة رقم 77 في ولاية وهران.

نقلت وكالة الأنباء الجزائرية على لسان ماسينيسا أورابح، مدير ملحقة الديوان الوطني لتسيير واستغلال الممتلكات الثقافية المحمية بالباهية بوهران، أنه تم إعادة اكتشاف مغارة تعود إلى ما قبل التاريخ بدوّار هاشم ببلدية بوتليلس الواقعة غرب وهران.

ويعود الفضل في إعادة اكتشاف هذا المعلم الأثري إلى سكان هذا الدوار المسمى أيضا بـ “بي سي 7″، حيث قاموا بالإتصال بالبلدية المذكورة والتي قامت بدورها بالإتصال بالديوان لإتخاذ الإجراءات الضرورية لحماية هذه المغارة.

يُذكر أنه سبق اكتشاف هذه المغارة خلال الحقبة الاستعمارية، حيث شهدت آنذاك حفريات قام بها مختصون فرنسيون، ولإعادة الاعتبار لهذه المغارة المهملة، التي تعد من أكبر المغارات التي تزخر بها وهران، والتي بقيت غير معروفة لدى الوهرانيين، قامت الملحقة بعد إعادة الاكتشاف بجردها ضمن قائمة المعالم الأثرية لوهران لتصنيفها من قبل مديرية الثقافة.

وتجدر الإشارة إلى أنّ ولاية وهران تتوفر على 76 مغارة يعود تاريخها إلى ما

قبل التاريخ، ولم تحظ بعمليات الحفريات المعمقة وفق ذات المسؤول الذي ألف أول كتاب حول مغارات ومواقع الهواء الطلق بعاصمة الغرب الجزائري.

من جهة أخرى، بدأت سلطات مدينة وهران في حملة تنظيف واسعة لـ 24 معلما أثريا مصنف بوهران، وترمي العملية لتحضير هذه المواقع للزيارات المرتقبة

لتلاميذ المؤسسات التربوية وطلبة الهندسة المعمارية والباحثين والسياح

على مستوى الحصن الإسباني “سان بدرو” بالحي الشعبي بلانتير ومسجد “الباشا” بحي سيدي الهواري.

5 سبتمبر، 2017 - 15:41

العثور على جثة متعفنة بعين الدفلى

عُثر في الساعات المنقضية، على جثة شيخ في العقد السادس من عمره داخل منزله ببلدية جندل في عين الدفلى.

حيث تم العثور على جثة المدعو “ب.ع” البالغ من العمر 61 سنة، والقاطن بحي حركات محمد ببلدية جندل، في درجة جد متقدمة من التعفن.

وتم نقل الجثة إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى خميس مليانة، لعرضها على الطبيب الشرعي وتحديد أسباب الوفاة، فيما فتحت مصالح الأمن تحقيقا لمعرفة الملابسات الحقيقية التي أدت إلى الوفاة.

 

 

5 سبتمبر، 2017 - 14:00

600 حالة أضاحي متعفنة

كشف وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري عبد القادر بوعزقي، اليوم الثلاثاء، عن بلوغ حالات تعفن لحوم الأضاحي إلى سقف الستمائة.
في ندوة صحفية بالعاصمة، قال بوعزقي إنّ تعفن الستمائة أضحية ناجم عن الحرارة وسوء التبريد

للإشارة، عرفت ظاهرة تعفن لحوم الأضاحي انتشارا في 15 ولاية، وهو ما أثار هلعا وسط المواطنين، خاصة بعد تسجيل حالة وفاة في ولاية سيدي بلعباس وإصابة تسعة آخرين.

وسبق لبوعزقي أن تحدث قبل 24 ساعة عن تسجيل مئتي حالة تعفن للحوم الأضاحي في يومي عيد الأضحى، مشيرا إلى أنّ مصالحه فتحت تحقيقا لمعرفة الأسباب الحقيقية وراء هذه الظاهرة التي استفحلت السنة الفارطة عبر عدة ولايات.

وأفاد ذات المتحدث في وقت سابق، أنّ الوزارة فتحت تحقيقا حول ظاهرة تعفن أضاحي العيد، كما أنّ كل المصالح الصحة البيطرية عبر الولايات، قامت بأخذ عينات من اللحوم المتعفنة بغرض تحليلها في المخابر المعتمدة من طرف الوزارة، مضيفا أنّ الظروف المناخية التي ميزت يومي عيد الأضحى، وارتفاع درجات الحرارة والرطوبة، فضلا عن شروط النظافة غير الملائمة في عدة أماكن، تعتبر السبب الأول لتعفن هذه اللحوم وتغيير لونها غير مستبعد.

واستبعد الوزير أن تكون وفاة طفل وإصابة 5 من أفراد عائلته بسيدي بلعباس بسبب اللحوم، مؤكدا عن فتح تحقيق في الحالة، مؤكدا في ذات السياق أنّ الوزارة لم تتلقى أي شكوى رسمية سوى بيانات جمعية حماية المستهلك.

.

5 سبتمبر، 2017 - 13:29

“رياض محرز” مهدد ؟

يواجه اللاعب الدولي الجزائري رياض محرز خطر العقوبة من طرف إدارة فريقه الانجليزي ليستر سيتي، بسبب مغادرته تربص “الخضر” بالمركز التقني لسيدي موسى ساعات قليلة قبل غلق الميركاتو الصيفي، على أمل التعاقد مع ناد جديد، حسب ما كشفه اللاعب لمسؤولي الاتحادية الجزائرية لكرة القدم.

ومعلوم أن محرز غادر تربص المنتخب الوطني دون تلقيه رخصة أو مراسلة من طرف ناديه الانجليزي، الذي سرحه فقط من أجل الدخول في تربص مع المنتخب الوطني تحسبا للمواجهة المزدوجة أمام زامبيا لحساب تصفيات مونديال روسيا 2018، ولم تتلق إدارة “الفوكس” أي عرض رسمي في الساعات الأخيرة من الميركاتو من أجل إلزام محرز بالعودة إلى أوروبا لإبرام صفقة انتقاله، مثلما ذكرته مختلف وسائل الإعلام البريطانية التي انتقدت بشدة تصرف رياض محرز ووكيل أعماله.

وحسب مصدر عليم، فإن إدارة نادي ليستر سيتي راسلت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، على شكل عتاب، تعبّر فيه عن رفضها لقرار تسريح رياض ومغادرة التربص دون علمها، كون اللاعب السابق لنادي لوهافر الفرنسي لم يتلق أي عرض رسمي.

ورغم محاولة أحسن لاعب في انجلترا لسنة 2016 إخفاء استيائه من موقف إدارة ليستر تسريحه بأقل من 50 مليون أورو، إلا أن تطورات سريعة حدثت في الساعات الأخيرة من الميركاتو عندما راح اللاعب يضغط على إدارة “الثعالب” ووضعها أمام الأمر الواقع بالموافقة على تسريحه بعدما كان اسمه يتردد في نادي تشيلسي وبرشلونة قبل مانشستر يونايتد في نهاية المطاف، حسب مزاعم وكيل أعماله، لكن تعنت محرز وخسارته المعركة مع إدارة ليستر سيتي سينعكس من دون شك سلبا على مستقبله الاحترافي، ما يجعله يواجه متاعب جديدة بعد انتهاء التزاماته مع المنتخب الوطني قد تؤثر على مستواه، علما أن محرز لا يزال متعاقدا مع نادي الثعالب إلى غاية 2019 .