11 أغسطس، 2017 - 15:03

شاب يدبح أخاه بسطيف

 أقدم شاب يبلغ من العمر 27 سنة مساء الأربعاء الماضي بولاية سطيف على قتل أخيه قبل أن يتم توقيفه من طرف مصالح الدرك الوطني .

حسبما علم من مصادر أمنية وجرى الحادث داخل المنزل العائلي ببلدية عين الحجر بولاية سطيف وإثر شجار لم يتم كشف أسبابه قام العشريني بتوجيه طعنات قاتلة لأخيه الأكبر البالغ من العمر 35 بمختلف أنحاء الجسم أدراده قتيلا من جهته كشفت ذات المصادر “للجزائر 1” ، وقوع هذه الحادثة مشيرا إلى أن القاتل بقبضة الدرك الوطني .

العربي سفيان

11 أغسطس، 2017 - 14:53

الأمن يغلق صفحة فايسبوك هددت الأطباء بالقتل في عنابة

علم، موقع الجزائر1، من مصادر امنية بأمن ولاية عنابة، بان هذه الاخيرة تحركت على وجه السرعة فور تلقيها انشغالات مجموعة من الأطباء العامين و المختصين،

بخصوص صفحة فايسبوك تسب و تشتم و تحرض على الاعتداء عليهم، هذه الصفحة التي تختص في نشر أخبار بونة، وصلت حد تهديدهم بالقتل،

و هو ما انعكس على الحياة الواقعية خصوصا بالاستعجالات الطبية. و بحسب المعلومات التي تحصلنا عليها فان المصالح الامنية المختصة في المعلوماتية قامت بغلق صفحة الفايسبوك احتياطيا و تفاديا لتفاقم الوضع. من جانب آخر سيتم رفع دعوة قضائية امام المصالح المختصة بداية من الاسبوع المقبل، بالتوازي مع حملة جمع التوقيعات التي اطلقها الأطباء بعنابة.

 

ب.حسام الدين

11 أغسطس، 2017 - 08:15

الامن يلغي مهرجان الالوان ببجاية

بسبب رفض السلطات الامنية لولاية بجاية،توفير الامن لحوالي 3000مشارك فذ مهرجان الالوان الذي تقرر تنظيمه يوم 12 اوت بشاطئ الساكت.

قرر منظموا هذا المهرجان الذي اثار جدلا واسعا لدي سكان بجاية بين من رفظه اطلاقا واعتبره اهانة لولاية بحجم بجاية, وبين من اعتبره حرية شخصية والدليل عدد طلبات المشارجة المقدمة.

وتقرر كذالك تعويض جميع من اشترو التذاكر ،وهكذا ينتهي الجدل الذي اثار سيلا من الاقلام في مختلف مواقع التواصل الاجتماعي.

يوسفي زهير

11 أغسطس، 2017 - 00:42

“صحيفة فرنسية” تكشف عن كواليس لقاء “تبون” في باريس

وفقاً لمصادر “موند أفريك“، لم ينتظر رئيس الحكومة الجزائري الضوء الأخضر من رئاسة الجمهورية؛ نظراً إلى أن اجتماعه بفيليب كان مستعجلاً للغاية، بعد أن تم نشر تقرير يمس شخصه (تبون) صادر عن لجنة تابعة لمجلس الشيوخ الفرنسي.

كما أن هناك عاملاً آخر لعقد هذا اللقاء، هو رغبة تبون في طمأنة الفرنسيين، بعد توليه رئاسة الحكومة خلفاً لعبد المالك السلال، الذي كان يتمتع بعلاقات جيدة بباريس.

وحسب تقرير الصحيفة الفرنسية، فقد كشف تبون لنظيره إدوار فيليب، خلال لقائهما، تحديات خارطة الطريق الجديدة، كما كشف عن وجهة نظره فيما يتعلق بمستقبل العلاقات الفرنسية-الجزائرية.

أشار مسؤول رفيع مقرب من تبون حسب ما نشر في جريدة ” huffpost ”  إلى أن “الوزير الأول الجزائري أراد طمأنة الفرنسيين؛ لتجنب نشوب تحالف بين الموالين لفرنسا في الجزائر مع خصومه السياسيين.

وفي هذا الإطار، فُهم أن طريقة اللقاء بين الطرفين هي التي أزعجت خصوم تبون بالمرادية وليس اللقاء في حد ذاته.

وتعلق “موند أفريك” على هذا الجدل، قائلةً: “يبدو أن عقد هذا اللقاء، جعل خصوم تبون يقلقون من تمتعه بهالة دولية، خصوصاً بعد أن حظي بالدعم الشعبي في حربه ضد الواردات باهظة الثمن”، معتبرة أن اللقاء الذي جمع تبون بفيليب يشكل نقطة تحول هامة في تطور الوضع السياسي بالجزائر.

10 أغسطس، 2017 - 22:58

اعتراف 15 قاصرًا بممارسة الجنس مع أنثى حمار

استنفرت السلطات المغربية بمقاطعة سيدي قاسم، جميع هياكلها و عقدت اجتماعًا طارئا، لمتابعة حالات 15 شابا يقطنون في الجماعة القروية سيدي الكامل، تتراوح أعمارهم ما بين 7 و15 عامًا تلقوا العلاج لمدة أسبوع في المكتب الصحي البلدي في مشروع بلقصيري، حيث تم حقنهم بمصل مضاد لداء السعار بعد تناوبهم على ممارسة الجنس مع حمارة مسعورة.

و حسب موقع “المغرب اليوم” فقد عاشت أسر الأطفال القاصرين بدوار “الماكر” بالجماعة الترابية سيدي الكامل، حالة من الرعب، بعدما علمت أن أطفالها تناوبوا على ممارسة الجنس على حمارة في ضواحي الدوار مصابة بداء السعار، الأمر الذي دفعها إلى إخبار السلطات المحلية المغربية التي فتحت تحقيقا مع صاحبها الذي قام بقتلها ودفنها في نواحي المنطقة، فيما نقل جميع الأطفال إلى المستشفى المحلي لمدينة مشرع بلقصيري لتلقي العلاج، حتى لا تنتقل العدوى إلى باقي الأطفال، في حين أثارت الحادثة سخرية كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي

ورفعت السلطات المغربية تقريرا مفصلا إلى عامل إقليم سيدي قاسم، الذي تتبع بنفسه حالات الأطفال، فيما شن المقدمون والشيوخ حملة وسط الدوار بحثا عن كل من شك في نفسه أو كان بقرب “الحمارة” المسعورة بالتوجه إلى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية.

10 أغسطس، 2017 - 22:32

هل حقا اصدر الرئيس بوتفليقة تعليمة لـ “تبون”..!؟

كشفت مصادر غير رسمية لـ “الجزائرط1 ان ما يتم الحديث عنه هذه الأيام حول تعليمة الرئيس للوزير الأول تبون , يقال انه تم ترسبها من مكتب مدير ديوان الرئاسة أحمد أويحيى “

اذا كان هذا الكلام صحيح فكل الجرائد قد سقطت في مناورة اعلامية و خصصت صفحاتها الاولى لتعليمة لم يراها احد حتى جريدة النهار التي “انفردت” بالموضوع.

اين هي التعليمة التي لم نجد أي أثر لهذها في وسائل الإعلام الرسمية كوكالة الأنباء الجزائرية والإذاعة الوطنية والتلفزيون الجزائري

ممكن لجريدة او تقارير اعلامية ان تكون مصدر للصحفي، لكن حتى الجريدة اشارات الى مصادر مجهولة و لم تنشر التعليمة المنسوبة لرئيس الجمهورية

الطاهر .ف

 

 

عاجل