علي حداد يتاجر بـــ”معطوب الوناس”…؟ | الجزائر 1 علي حداد يتاجر بـــ”معطوب الوناس”…؟ – الجزائر 1

14 يوليو، 2018 - 23:36

علي حداد يتاجر بـــ”معطوب الوناس”…؟

من حق “القبائليين” أو أمازيغ منطقة القبائل إحترام و تبجيل الفنان والمناضل الأمازيغي الراحل، معطوب الوناس، الشخصية الأكثر رمزية في الحركة الأمازيغية في الجزائر. و الذي “استقر مرتاحاً في قائمة القادة الأسطوريين للشعب الأمازيغي كالكاهنة وأكسيل ويوغرطا وماسينسا”، كما وصفه كاتب جزائري.

و قد أثار الوناس جدلاً كبيراً في حياته وبعد رحيله. حاول بأغانيه إعادة كتابة تاريخ موازٍ للثورة الجزائرية في مواجهة التاريخ الرسمي، ودافع من خلال الفن عن المطالب الثقافية والسياسية للشعب الأمازيغي في “منطقة القبائل”، فنجح حيث فشلت الحركات والأحزاب السياسية.

لكن ليس من حق “الغوغائيين و الإنتهازيين و الوصوليين و تجار السياسة” إستغلال ورقة “معطوب الوناس” و إستثمارها لتحقيق أغراض دنيئة و غير بريئة،و هو ما تم ملاحظته في الأونة الأخيرة من طرف بعض رجال السياسة على شاكلة وزير الثقافة عز الدين ميهوبي الذي زار أواخر شهر جوان الماضي بيت الفنان الراحل الوناس معطوب ببني دوالة في تيزي وزو, والتقى الوزير والدة الفنان الراحل نّا علجية، وعددًا من أفراد العائلة.

و هو مرفوقًا بوالي تيزي وزو و قرأ الفاتحة على روح “الشهيد” الوناس مثلما وصفه ووضع باقة ورد على ضريحه. وأحيا الوزير العمل الرائع الذي تقوم به مؤسسة معطوب، وسعيها لبناء متحف يضم آثاره.

و اليوم زار رجل الأعمال علي حداد و رئيس “الأفسيو” بيت الفنان الراحل الوناس معطوب ببني دوالة في تيزي وزو. والتقى حداد والدة الفنان الراحل نّا علجية، وعددًا من أفراد العائلة.

و زيارة علي حداد لبيت المطرب القبائلي الراحل معطوب الوناس جاءت مباشرة بعد عودته من فرنسا أين ظهر مجددًا و عاد إلى الواجهة بعد إختفاء مريب لعدة أسابيع بسبب تورط أحد أبرز أعضاء “الأفسيو” في قضية تهريب الكوكايين الشهيرة و هو التورط الذي قد يعصّف بمستقبله على رأس الأفسيو و يكون نقطة النهاية بالنسبة له.

و لهذا فلا يمكن إعتبار قيامه بزيارة بيت الراحل الوناس مطلقًا مجرد زيارة مجاملة…بل أن في الزيارة إن و أخواتها..و الأيام المقبلة كفيلة بكشف المستور…؟.

عمّار قـردود

 

 

 

 

14 يوليو، 2018 - 22:46

اول تصريح لـ ” هامل ” بعد اقالته ..

في منشور خاص لموقع “صحفيون مواطنون جزائريون” اجرى الإعلامي سعيد بودور حوار وهمي مثير للجدل مع اللواء عبد الغاني هامل المدير العام للأمن الوطني السابق الدي اقاله الرئيس بوتفليقة بقرار حلى خلفية تداعيات قضية كمال البوشي

حيث تخيل الصحفي في حواره الوهمي ان “الهامل” يرد لأول مرة بعد اقالته من منصبه  الكشف عن حقيقة ما حدث وكيف حدث , يسرد تفاصيل القضية

و جاء حواره كالاتي ” عقدنا نهار اليوم الجمعة، حوارا حصريا مع المدير العام للأمن الوطني السابق اللواء عبدالغني هامل، لكنه حوار ليس حقيقيا، وإنما إفتراضيا يجمع بين معطيات عاشها صاحب الحوار خلال تحقيق 72 ساعة مع مديرية مكافحة الجريمة المعلوماتية بالعاصمة، وبين رواسب ما نقله الإعلام الوطني بخصوص خلفيات إنهاء مهامه، وممجوزة بأشياء من درب الخيال، فكان لنا مع “الماجور” هذا الحوار الإفتراضي الشيق :

صباح الخير سيادة اللواء:

اللواء: “بونجـــوغ”

أنت الأن تحت الإقامة الجبرية بمسكنك بوهران، وقيل لنا أن وضعك الصحي مضطرب قليلا، هل من تعليق :

اللواء: أنــا بخير رغم الوعكة الصحية التي ألمت بي ، في ظل ما صاحب إقالتي المفاجئة من هزات إعلامية وسياسية وبعض الإقالات.

وهكذا كان الحوار في 18 سؤال وجواب بين الصحفي و اللواء الهال الى غاية ان اختتم  بعبارة “جرى الحوار الإفتراضي: سعيـد بودور ملاحظة: الحوار ليس حقيقيا، فهو إفتراضي أي خيالي ولا يحمل كاتب المقال التأويلات وإعادة صياغته تحت أي ذريعة”.

ف.سمير

14 يوليو، 2018 - 21:45

“مقري” يدعو لتدخل الجيش..

رغم أن الإسلاميين كانوا من أشد أعداء المطالبين بتدخل الجيش في السياسة،إلا أن هذه العقيدة يبدو أنها بدأت تزول تدريجيًا،

حيث دعا رئيس حركة مجتمع السلم عبد الرزاق مقري صراحة ودون مواربة المؤسسة العسكرية للتدخل بغية حل الأزمة التي تعيشها الجزائر حاليًا.

و قال مقري الذي كان في نقاهة طبية منذ شهر رمضان الماضي بسبب تعرضه إلى حادث مرور خطير كاد أن يودي بحياته و إستلزم دخوله المستشفى و مكوثه عدة أسابيع،اليوم السبت،في كلمة له بمناسبة منتدى “تحليل متغيرات و تطورات المشهد السياسي الجزائري” بالمقر الوطني لحركة حمس بالمرادية أن “الجيش مُطالب بالمساهمة في الإنتقال الآمن و السلس لنظام ديمقراطي”.

و طلب مقري من الفريق قايد صالح نائب وزير الدفاع الوطني و رئيس أرطان الجيش الشعبي الوطني ،لأداء دور فعال في الحراك السياسي الحالي الذي تشهده الجزائر.

عمّار قردود

 

 

 

 

14 يوليو، 2018 - 16:06

حفيظ دراجي “الشيّات”..؟

عندما خرج الإعلامي حفيظ دراجي عن جلده “الرياضي” و راح يتحدث في السياسة و أمور الساسة و ذهابه أكثر من ذلك ليصبح معارض للنظام السياسي في الجزائر و يوجّه سهام إنتقاداته الحادة إلى المسؤولين الجزائريين الذين لم يسلم أحد من “لسانه ” حتى رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة،

إعتقد البعض أن دراجي يُريد أن يُمارس حقه الديمقراطي في النقد وهو حق مشروع رغم أنه صحفي متخصص في الرياضة وليس السياسة، و كانت معظم إنتقاداته تُحظى بتأييد شريحة واسعة من الجزائريين رغم بعض المآخذ عليها.

لكن في تقدير المنتقدين حفيظ دراجي أظهر أمام أمير دولة قطر ما كان يُخفيه و بان على حقيقته الفاضحة، و أثبت منشور له على صفحته الرسمية على “الفايسبوك” يمدح فيه أمير قطر , اعتبروه انغماس في مستنقع “الشيتة” , و إضافة البعض الى ان براعة “دراجي” المشهود لها في التعليق الرياضي كانت هي المفتاح لدخوله فن “ضرب الشيتة” للمسؤولين الاجانب  عكس المسؤولين الجزائريين،رغم أن كلا المسؤوليين في البلدين لا يختلفون

هذا التجريح الخطير في شخص اشهر معلق رياضي و نجم الجزائريين , دفع بمحبي “درجي” للدفاع عنه و عن موقفه الذبلوماسي مع امير قطر , بل اضاف البعض ان تصرف دراجي كان يمثل الجزائريين و الخلق الجزائري امام اخوانهم القطريين خصوصا عندما  يتعلق الامر بلقاء مع سمو الامير , بالاضافة الى العلاقات القوية و الجيدة التي تربط البلدين مند زمن, اما النجم الاعلامي حفيظ دراجي كان له رأي آخر  ومخالف ملنتقديه و راح يحصي و يعدّد خصال كثيرة لأمير قطر كــ”التواضع و الأدب و إحترام تجاه الغير”.

رواد “السوشيال ميديا” قصفوا حفيظ دراجي بالثقيل و إعتبروا ما كتبه عن لقاءه بأمير دولة قطر هو “شيتة من الطراز الرفيع” و عاتبوه على فعلته المشينة تلك،لأن الشيتة ليست من صفات الجزائري المخلص و الشهم.

كما إنتقد الإعلامي أسامة وحيد في منشور له عل صفحته الشخصية على “الفايسبوك” منشور حفيظ دراجي الذي يعبّر من خلاله على فرحته بلقاءه بأمير دولة قطر في موسكو و كتب يقول”ليتك يا صديق الحرف،كنت منصفًا في مواقفك حين تعلق الأمر بإمارة موزة و….الجزيرة كما كنت منصفًا في مواقفك مع الجزائر…في رأيي…البطولة كل لا يتجزأ،سواء تعلق الأمر بالجزائر أو بمملكة الجزيرة…”.

لكن على ما يبدو انه تم تسييس لباقة دراجي الجزائرية وترحيبه بامير قطر فوق اللزوم , وقام البعض بنقل الموقف من مجرد لقاء الى قضية خيانة وطنية و “شيتة” بسبب صورة ومنشور على شبكة التواصل الاجتماعي مدح فيها شخصية عامة , فيما تبقى مكانة “حفيظ دراجي” في مجال التعليق الرياضي متجدرة في قلوب محبي الكرة المستديرة في العالم العربي و بالاخص الجزائريين 

عمّار قردود

 

 

 

14 يوليو، 2018 - 14:35

“ولد عباس” يكشف عن سر التعديل الحكومي

بلغ موقع “الجزائر1” ان جمال ولد عباس ,رد على الأخبار المتداولة في عديد الأوساط والتي تفيد بقرب تعديل حكومي وشيك يمس حكومة أحمد أويحيى.

أين صرح قائلا،أن التعديل الحكومي يبقى من صلاحيات رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة,وخلال ندوة صحفية تحدث ولد عباس عن الرئيس بوتفليقة، بأنه سيقرر ويعلن عن أي تعديل وفق مايراه مناسبا. وأضاف بما أن الرئيس هو القاضي الأول في البلاد فإن مسألة التعديل الحكومي تبقى من صلاحيات الرئيس والمخولة له دستوريا.

ف.سمير

 

14 يوليو، 2018 - 13:58

“بوتفليقة” لا يحتاج حملة انتخابية..

بلغ موقع “الجزائر1” ان جمال ولد عباس الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، ،اكد اليوم  أن لدى حزبه موقف ثابت من رئاسيات 2019 وواضح.

وأن الأفلان يأمل أن يواصل رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، المهمة ما بعد 2019 , وأضاف ولد عباس أنه عشرون سنة وهو وزير مع الرئيس وسيتكلم على الخامسة السادسة والسابعة.

ونفى الأمين العام للحزب العتيد أن يكون الحزب يقوم بحملة إنتخابية لبوتفليقة، ليتساءل-ولد عباس- قائلا: ” لكن صراحة هل بوتفليقة يحتاج لحملة إنتخابية؟ “.

وقال ولد عباس أن البلاد كانت في حالة كارثية في 1999، ولكن تدريجيا لما بوتفليقة أصبح رئيسا تحسنت الأوضاع,أين تم القضاء على المديونية الخارجية، وتوفير العمل والسكن, مؤكدا أنه لا توجد أي دولة في العالم توزع 56 ألف وحدة سكنية في يوم واحد

ف.سمير

عاجل