18 سبتمبر، 2017 - 20:57

“عمار سعداني” يعود من جديد..!

بلغ موقع “الجزائر”1 من مصادر متطابقة ان عمار سعداني الامين العام السابق لجبهة التحرير الوطني، قد عاد الى الواجهة السياسية مجددا و دلك قبل موعد الانتخابات المحلية، حيث نشر “TSA” أنه تم استدعاء عمار سعداني على رأس لجنة الترشيحات للانتخابات المحلية.

وتتشكل هذه اللجنة من تسعة أعضاء بينهم أربعة وزراء سابقين هم عبد المالك بوضياف، عبد السلام شلغوم، بوجمعة طلعي، وعبد القادر والي،

أما بقية الأعضاء فهم جمال ولد عباس، الطاهر حجار، الهاشمي جيار، مصطفى كريم رحيل مدير ديوان عبد المالك سلال, حيث توكل لهذه اللجنة مهمة النظر في الطعون والإشراف على إجراء الانتخابات المحلية.

 

18 سبتمبر، 2017 - 20:30

“بوكروح” غاضب من موقع “الجزائر1”..!!

يبدو أن وزير التجارة الأسبق نور الدين بوكروح بات في الأونة الأخيرة مختصًا في التهجّم على الجميع دون إستثناء ربما بسبب شعوره بالضيق و الملل و هو الذي أضحى لدى الجزائريين “نسيًا منسيًا” لأنه كما يقول المثل الشعبي “مادار الخير ما يلقى الخير” .

حيث رد عن التهديدات بمتابعته قضائيًا على خلفية إساءته إلى رئيس الجمهورية، و إذا كان رده على حزب التجمع الوطني الديمقراطي و رئيس المجلس الشعبي الوطني أمر معقول فإن غير المقبول هو كيله لإتهامات لموقع “الجزائر1” و زعم أنه موقع موالي لرئاسة الجمهورية و أنه مجرد عروس من عرائس الأراجوز  بين أيدي السعيد بوتفليقة و أحمد أويحي مقابل تلقي إشهار الدولة،

حيث قال:”….وبتاريخ 16 سبتمبر، أي يوم السبت الماضي، نقل موقع إلكتروني معروف عنه ولاؤه لرئاسة الجمهورية-في إشارة ضمنية إلى موقع “الجزائر1”- بأن هذه الأخيرة تستعد لملاحقتي أمام القضاء على أساس المادة 144 مكرر من القانون الجنائي الذي يعاقب المساس بشخص رئيس الدولة

. وبتاريخ 17 سبتمبر، تهجم علي رئيس المجلس الوطني الشعبي في خطابه أمام كل النواب الذي ندد بكل من “يتهجمون على رموز الدولة” دون أن ينطق اسمي، لكن المجلس كله فهم أنني المقصود

وبين هذا وذاك، ومنذ 15 يومًا، “تحرحرت” العديد من وسائل الإعلام الصغيرة والمتوسطة والكبيرة معروفة كلها على أنها عرائس قراقوز بين أيدي سعيد بوتفليقة وأويحي مقابل تلقي إشهار الدولة، كلها استرسلت في شتمي وإيهاني واتهامي، ولم يكتفوا بشخصي، بل تعدوه إلى عائلتي حيث اتهم هؤلاء الأوغاد جدي الوقور الذي توفي منذ أربعين سنة بأنه كان “قايد”….ّ”. و إستطرد قائلاً:”هل سأتابعهم قضائيًا؟لا!

أين هي تلك المحكمة في بلدنا المسكين التي ستتجرأ على قبول دعوى ضد رئاسة الجمهورية والوزارة الأولى التي تخرج منهما هذه الأوامر وهذه “المعلومات؟” أي وسيلة إعلام على سبيل المثال يمكنها أن تعرف هوية من كانوا يكتبون خطابات الرئيس؟

لكن إحدى هذه الوسائل كتبت في الموضوع وأدلت باسم مستشارين للقول بأنهما من كانا يكتبان كل الخطابات فقط لتكذيبي عندما قلت أنني كنت قد كتبت عددًا منها.

من أين لها أن تعلم باسم هذين المستشارين؟ فقط سعيد بوتفليقة أوأويحي يمكنهما إعطاء هذين الاسمين

“. و واصل مضيفًا:”أنا إذن أتوقع منطقيا أن “ينزل” من محكمة ما بيان يعلم الرأي العام الجزائري الذي أرادوا تحضيره بتلك المناورات التي قام بها “رجالهم” برفع دعوى قضائية ضدي قصد كسر المبادرة السياسية التي أطلقتها.

لقد عشت مثل هذا السيناريو سنة 1998، لكن حينها لم يكن رئيس الجمهورية وأخاه من تابعني ولاحقني لكن جنرال فقط، السيد بتشين، الذي أسس الأرندي

. كان أويحي رئيس الحكومة وقتها. وكان رئيس المجلس الشعبي الوطني هو بن صالح والذي تحامل أيضا علي في وقتها أيضا لكن بلهجة أكثر شراسة مما قاله الرئيس الحالي للمجلس الوطني.

رؤساء الدولة جاؤوا وذهبوا، لكن كل الخدم-الموظفين ما زالوا هنا، وفي الحقيقة إنهم هم من يمكننا اعتبارهم من “ثوابت الأمة”… لقد أتت الشرطة ووجدتني في مكتبي في حزب التجديد الجزائري و”رفدتني” من هناك ليتم استنطاقي في المحافظة مدة يومين.

ويقول بوركروح ..لكن، في قضية مثل هذه التي نتحدث عنها اليوم، يجب أن يكون المدعي من جهة (شخص طبيعي أو معنوي أو من تمثله، النيابة العامة)، والذي يعتبر أنه قد تمت الإساءة إليه ماديا أو معنويا، ومن الجهة الأخرى يقف المدعى عليه المتهم بالضرر

كما يضيف..إن الاتهام الذي وجه إلي تأسس على كتاباتي أين افترضت أن رئيس الجمهورية لم يعد فقط مريضا جسديا بل ذهنيا أيضا بعد ما حدث في شهر أوت والذي أدى إلى إقالة تبون بالطريقة التي رآها كل الجزائريين

اما نجن فريق تحرير موقع “الجزائر1” ..لا بد لنا أن نضع نور الدين بوكروح-الذي يبدو أنه مكلف بمهمة ما من طرف جهات ما- و نعلمه أن موقع “الجزائر1” هو موقع جميع الجزائريين ولاءه الوحيد و الأوحد هو الوطن و الشعب و رموز الدولة ..ليس فخامتة أو معالي الوزير أو حضرة النائب…و أنه على الأقل لم يغرف من الخزينة العمومية مثلما يفعل و لا يزال بوكروح الذي تحول من أكبر داعمي الرئيس بوتفليقة إلى مناوئيه…و إذا أردت أن تتأكد عليك أن تتصفح الموقع و تتطلع على إشهار الدولة الذي يملأه….؟

عمّار قردود

 

18 سبتمبر، 2017 - 16:47

180 ألف مسجل جديد في التكوين المهني

صرح وزير التكوين والتعليم المهنيين محمد مباركي، اليوم الاثنين، إنّ السنة ستشهد  التحاق أكثر من 180 ألف مسجل جديد.

سيكون الانطلاق الرسمي للدخول  التكوين المهني الأحد القادم بعين الدفلى.

وذكر مباركي أنّه تم إحصاء أكثر من 370 ألف منصب تكويني جديد.

وأشار إلى أنّ الدخول المهني يتزامن مع تطبيق مخطط عمل الحكومة الجديد الذي أعطى أهمية كبيرة للقطاع.

وأضاف مباركي خلال نزوله ضيفا بالقناة الإذاعية الأولى، أنه من ناحية التأطير تم تجنيد 28 ألف مكون.

وجرى إضافة 1500 مكون جديد، كاشفا عن توظيف جديد لحوالي ألفي مكوّن نتيجة شغور المناصب إثر التقاعد.

وبخصوص الهياكل، أوضح الوزير أن القطاع يحصي أكثر من 1200 مؤسسة تكوينية.

كما سيتم استلام أكثر من 12 مؤسسة جديدة منها 5 مؤسسات و3 مراكز ومعهدين وطنيين.

18 سبتمبر، 2017 - 16:38

قايد صالح يشرف على تدمير الألغام ويكشف؟

أعلن الفريق أحمد قايد صالح، اليوم الإثنين، عن تدمير أخر مخزون الألغام المضادة للأفراد الذي تم الاحتفاظ به لأغراض تدريبية والمقدر بحوالي 6 آلاف لغم، وقال بأنّ الألغام خلفت 7300 ضحية من المدنيين. منهم 4830 إبان الثورة التحريرية المباركة و2470 ضحية بعد الاستقلال”.

العملية جرت بحضور أعضاء من الحكومة وأعضاء من السلك الدبلوماسي المعتمد بالجزائر والملحقين العسكريين المعتمدين المقيمين بالجزائر والقيادات العسكرية وممثلين عن المجتمع المدني، إلى جانب ضيوف أجانب كملاحظين وممثلي وسائل الإعلام الوطنية.

وقال الفريق احمد قايد صالح، أن تدمير المخزون المتبقي من الألغام المضادة للأفراد التي كانت في حوزة الجيش الوطني الشعبي، تأتي وفقا لالتزاماتنا الدولية ذات الصلة بتنفيذ اتفاقية أوتاوا المتعلقة بحظر استعمال الألغام المضادة للأشخاص وتخزينها وإنتاجها ونقلها، والتي تنص على تدميرها، المبرمة بأوسلو يوم 18 سبتمبر 1997، والتي صدقت عليها الجزائر في 17 ديسمبر 2000.

18 سبتمبر، 2017 - 16:26

سقوط مميت لطفلة من الطابق الثالث لعمارة بتيزي وزو

لقيت مساء امس الأحد طفلة في السادسة من العمر حتفها، إثر سقوطها من الطابق الثالث لعمارة بحي ليجلان من الجهة الغربية لمدينة تيزي وزو .

وحسب مصادر محلية، فإن الضحية المدعوة “ب.ك” البالغة من العمر 6 سنوات ، صعدت فوق كرسي لتطل على الشرفة غير أنها فقدت توازنها، وهوت على الأرض من علو حوالي 8 أمتار و قد تدخلت مصالح الحماية المدنية من أجل نقل الضحية إلى مستشفى المدينة وهي في حالة حرجة قبل أن تفارق الحياة بعد حوالي ساعتين .

ا- امسوان

18 سبتمبر، 2017 - 16:16

رعية مالية تضع مولودها على متن حافلة بتيزي وزو

في حادثة تعد الاولى من نوعها وضعت سيدة من جنسية مالية صباح أمس بتيزي وزو مولودها داخل حافلة لنقل المسافرين ايتوزا و هذا في طريق نقلها إلى المستشفى حسب مصدر محلي لموقع “الجزائر1” .

وأوضح ذات المصدر أن أعوان الحماية المدنية تدخلوا في حدود الساعة التاسعة صباحا بحي لشعباني لنقل سيدة من جنسية أجنبية إلى المستشفى حيث جاءها آلام المخاض ووضعت مولودها داخل الحافلة في الحين مما استدعى أعوان الحماية المدنية على مساعدتها من أجل الولادة داخل الحافلة وأضاف أن الأم و مولودها (جنس ذكر) هما في “صحة جيدة ” .

ا- امسوان

عاجل