14 سبتمبر، 2018 - 21:08

فضيحة..الكوليرا في “كوكا كولا” الجزائر

تتواصل فضائح العلامة التجارية كوكا كولا في الجزائر من الدود الى الكوليرا كما سماها صاحب الفيديو الدي تم تناقله هدا المساء بشكل كبير عبر شبكات التواصل الاجتماعي 
حيث استغرب احد البائعين بالجزائر وجود جسم غريب في قارورة كوكا كولا مغلقة، كما يظهره فيديو تداولته العديد من الصفحات الفايسبوكية. هذا وكان قد تم مؤخرا الكشف عن فصيحة مكونات هذا المشروب في مقال سابق نشره موقع الجزائر1 “الجزائريون يشربون “كوكاكولا” بالديدان
والذي جاء فيه أن الديدان هي من أبرز مكونات كوكا كولا، القضية التي استنكرتها المنظمة الوطنية لحماية المستهلك والتي أكد رئيسها الدكتور مصطفى الزبدي أنه لن يتم السكوت عنها كونها تضر بصحة المستهلك الجزائري
وظهر في فيديو الفضيحة الجديدة لشركة كوكا كولا الجزائرية جسم غيرب داخل قارورة المشروب الغازي كوكا كولا لم يتمكن الزبون من معرفته , فعلق عليه في الاخير “شاهد الكوليرا داخل قارورة كوكا كولا”
ف.سمير

14 سبتمبر، 2018 - 19:48

مظاهرات لطرد النائب “طليبة” من عنابة

ورد موقع “الجزائر1” ان مدينة عنابة عرفت نهاية الاسبوع  مظاهرات عمالية مطالبة برحيل النائب البرلماني الافلاني بهاء الدين طليبة بعدما اخد يشكل حاجز امام  التنمية المحلية في هذه الولاية الهامة في شرق الجزائر على حد قولهم 

المظاهرة الأولى تمت أمام مكتب الاتحاد العام للعمال الجزائريين بالولاية UGTA ، في قلب مدينة عنابة,اين اعرب عمال مجمع الصلب الحجار عن غضبهم ضد زعزعة الاستقرار من قبل النائب طليبة حيث اتهموه بالتلاعب عمدا بنقابة هذا المجمع الصناعي الهام، حيث أن هذه الأخيرة لديها شرعية خطيرة منذ انتهاء ولايتها في عام 2016 ، لنسف عمل الرئيس التنفيذي لمركب الحجار الذي رفض الخضوع لطليبة ومنحه عقدًا مربحًا.

وقبل ذلك بيوم ، نظمت مظاهرة أخرى للتنديد بالملياردير النائب أمام مقر البلدية عين الباردة، حيث يتهم سكان هذه المنطقة النائب طليبة بالوقوف وراء الحصار. الذي يشل البلدية.

حدث ذلك بعدما تجرأ رئيس هذه البلدية على الوقوف في وجه هذا الرجل الملياردير من خلال رفض منحه العديد من المزايا. ليقوم بعدها والي عنابة يوم الخميس بزيارة عمل وتفقد لطمأنة السكان. وهي رسالة قوية منه بأنه يدعم رئيس البلدية ضد النائب المثير للجدل.

محمد نبيل 

14 سبتمبر، 2018 - 19:04

زلزال يضرب مركب الحجار..

بلغ موقع “الجزائر1” ان إدارة المركب الحجار قد تخدت اجراءات صارمة بيد من حديد من الرئيس المدير العام المتمثلة في الفصل وانهاء عقود كل من “كمال علاط” مدير الموارد البشرية بالمركب و”عبد الناصر بن عمارة” رئيس الأمن، بالإضافة لرئيس مصلحة الجودة “غباش كموني”.

القرار جاء على خلفية الوقفة الاحتجاجية الأخيرة التي نظمها عمال مركب الحجار للحديد والصلب، مطالبين الادارة التدخل وتنحية بعض الإطارات التي أصبحت تسيطر مؤخرا على عملاق الحديد والصلب في الجزائر وسوء التسيير.

ف.سمير

14 سبتمبر، 2018 - 18:18

عرض الفيلم الجزائري ” إبن باديس ” في دمشق

سيتم عرض فيلم ” ابن باديس ” من إخراج باسل الخطيب يوم 19 سبتمبر الجاري بالعاصمة السورية دمشق.

وهذا برعاية رعاية الأستاذ محمد الأحمد وزير الثقافة، وبالتعاون مع سفارة الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية بسوريا.

حيث سيقام بمناسبة العرض مؤتمر صحفي، في دار الأسد للثقافة والفنون، القاعة متعددة الاستعمالات في اليوم على الساعة الثانية عشرة ظهرا.

14 سبتمبر، 2018 - 17:21

نشرية خاصة ثانية تحذر من أمطار رعدية

حذرت مصالح الأرصاد الجوية اليوم الجمعة، في نشرية خاصة ثانية من أمطار رعدية مرفوقة بحبات البرد في الولايات الغربية.

الولايات المعنية هي سيدي بلعباس، وهران، شمال تيارت،تيسمسيلت، معسكر،غيليزان،مستغانم،الشلف،عين الدفلى، شمال المدية، تيبازة.

وجاء في البيان أن الأمطار ستكون بداية من أمسية اليوم 18سا إلى غاية 6 سا فجر السبت.

14 سبتمبر، 2018 - 16:10

حقيقة هروب الجنيرال المعزول “سعيد باي”

تم تداول عبر عدد من وسائل الإعلام الإلكترونية و مواقع التواصل الإجتماعي و على نطاق واسع ،خبر “هروب” اللواء سعيد باي، قائد الناحية العسكرية الثانية سابقًا و الذي أوزيح من مطلع شهر أوت الماضي من مهامه و مُنع من السفر،من الجزائر و تحديدًا عبر مطار هواري بومدين الدولي بالجزائر العاصمة و أن هناك إستنفار أمني كبير على مستوى المطار لمعرفة من ساعده على الخروج و الفرار إلى الخارج.

و بالرغم من أن ذات المصادر لم تشر بتاتًا إلى وُجهة “الجنرال الهارب” أو الفار بجلده ربما خوفًا من محاسبته أو أشياء أخرى مجهولة،إلا أن المعلومات التي بحوزة “الجزائر1” تنفي “جملة و تفصيلا” صحة الأنباء المتواترة بشأن هروب اللواء سعيد باي الذي يعتبر من الإطارات العسكرية التي تُحظى بثقة كبيرة من طرف رئيس الجمهورية،و أن قرار إنهاء مهامه لم يكن بسبب أية أمور خطيرة تورط فيها المعني

و لكن جاء بناءًا على طلب شخصي منه و رغبة قوية في إحالته على التقاعد الذي كان قد تقدم بطلب حوله سنة 2017 لكن تم إرجاء تنفيذه إلى أوت 2018 بسبب وضعه الصحي ليس إلا.و بالتالي اللواء سعيد باي لم يكن لديه ما يُخفيه أو يخيفه حتى يضطر إلى الهروب خاصة في هذا الوقت بالذات.

و تفيد المعلومات الحصرية التي وردت إلأى “الجزائر1” من مصادر متعددة و متطابقة و موثوقة أنه بالفعل هناك إطارًا عسكريًا بارزًا في الجيش الوطني الشعبي برتبة لواء قد غادر الجزائر في رحلة جوية نحو الخارج عبر مطار هواري بومدين الدولي منذ أيام ولكن يتعلق الأمر بلواء متقاعد و لم يكن تحت المراقبة و أن إجراءات مغادرته نحو بلد أوروبي كانت عادية و جد طبيعية و قام بإبلاغ السلطات المعنية بقرار سفره و غادر المطار عبر قاعة كبار الشخصيات و الضيوف بشكل سلس.

عمّـار قـردود