1 فبراير، 2017 - 22:05

تسهيلات جديدة لعلاج الجزائريين في فرنسا

علمت الجزائر1 ان مجلس الوزراء الفرنسي  قد صادق اليوم الأربعاء، على البروتوكول الملحق بالاتفاقية العامة بين فرنسا والجزائر والمتعلق بتنظيم التكفل بعلاج الجزائريين بالمستشفيات الفرنسية،
وعرض وزيرالشؤون الخارجية والتنمية الدولية جان جاك أيرو هو من عرض للمصادقة مشروع القانون المتضمن الترخيص للموافقة على البروتوكول الملحق بالاتفاقية العامة الموقعة بين فرنسا و الجزائر في الفاتح أكتوبر 1980 والمتعلقة بعلاج الرعايا الجزائريين المؤمنين اجتماعيا بالمستشفيات الفرنسية

وكذا الاشخاص المعوزين غيرالمؤمنين والمقيمين بالجزائر، وأوضح بيان لمجلس الوزراء الفرنسي أن البروتوكول يهدف إلى تنظيم التكفل من قبل صندوق الضمان الاجتماعي الجزائري بعلاج المرضى الجزائريين على مستوى  المستشفيات الفرنسية.

ووصفت الحكومة الفرنسية هذا الاجراء بالتاريخي والفريد من نوعه نظرا لكونه يقع خارج التنسيق الأوروبي في مجال الضمان الاجتماعي، وأكد مجلس الوزراء أن ابرام هذا البروتوكول يدل على التنسيق الممتاز بين فرنسا والجزائر في مجال الضمان الاجتماعي.

1 فبراير، 2017 - 13:23

بالفيديو..اقتحام زفاف واطلق النار على المدعوين

أقدم شخص على ارتكاب عملية إطلاق نار ضد عائلة مكونة من ثلاثة أشخاص داخل كنيسة برازيلية خلال حفل الزواج.

وقالت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية في تقريرها الذي ترجمت “عربي21” أجزاء منه، إن مطلق النار اتهم ضحاياه وهم بالأساس رجل وابنه كانا شاهدين على حفل الزواج بمسؤوليتهما عن مقتل ابنه.

وأظهر الفيديو الملتقط من أحد الحضور صورة القاتل الذي قدم من خلف العروسين في بهو الكنيسة قبل أن يلتف نحو المدعوين ويبدأ بإطلاق النار مثيرا الرعب بينهم.

وأشارت الصحيفة إلى أن الأب البالغ من العمر 62 عاما، ونجله البالغ 37 عاما، أصيبا بجروح خطيرة ويخضعان لعمليات جراحية، فيما أصيبت الأم بجروح خفيفة.

وقالت الشرطة البرازيلية إن دافع المشتبه به الرئيس هو الانتقام بسبب مقتل نجله في وقت سابق، وأطلقت حملة بحث وتفتيش عنه دون العثور عليه.

1 فبراير، 2017 - 12:33

هكذا خطط منفذ هجوم كندا

قال سكان إن الطالب الجامعي الكندي-الفرنسي المتهم بقتل ستة من المصلين أثناء أدائهم صلاة العشاء في مسجد بمدينة كيبيك الكندية استأجر شقة إلى جوارهم قرب المسجد مما يرجح أنه ربما كان يخطط للهجوم.

ووجهت السلطات للطالب ألكسندر بيسونت (27 عاما) المتهم الوحيد في حادث إطلاق الرصاص بالمسجد مساء الأحد ست تهم بالقتل من الدرجة الأولى وخمس تهم بالشروع في القتل. وقالت الشرطة إنه تصرف بمفرده.

ووصف رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو الحادث بأنه “هجوم إرهابي”، فيما تلقى المسجد والجالية المسلمة التي يبلغ عددها مليون شخص في كندا فيضا من الدعم.

ودعت السلطات في كيبيك الجميع إلى التحلي بروح تنبذ أي تمييز، فيما شددت الشرطة إجراءات الأمن عند المنشآت الدينية بالإقليم.

وقال أحد السكان الذي طلب عدم نشر اسمه إن بيسونت الذي قال إنه من المعجبين بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب والسياسية الفرنسية اليمينية مارين لوبان انتقل إلى شقة قرب المسجد في يوليو/تموز.

وقال جار آخر يقيم أعلى شقته إنه لم يتحدث معه مطلقا، لكنه سمعه يعزف مرارا على آلة البيانو.

وقال أحد جيران أبويه لهيئة الإذاعة الكندية إنه انتقل للشقة مع شقيقه التوأم.

1 فبراير، 2017 - 12:24

قناة النهار من وراء الحيطان

على ما يبدوا أن تتويج قناة الشروق في دبي لم يعجب “انيش رحماني” صاحب ثاني أحسن قناة إخبارية في العالم و لم يتمكن الرجل كبث ما بداخله حتى صاح صبيحة اليوم من وراء الجدران

زملاء “أول قناة إخبارية في الجزائر.. ”  التي لا تزال تبث بتقنية “Nokia 3310” , بجودة قناة نيجيريا الوطنية و التي هي الأخرى قد تفوق عليها “ارخص” هاتف نقال في السوق المحلية من ناحية جودة الصورة  , يتحدث بعضهم اليوم عن مصداقية قناة جزائرية مثل الشروق

النهار بأخبارها العالمية التي تتحدث عن “القط الذي نكح و الكلب الذي نبح” … متأكد جيدا انه “غاظهم الحال” عندما تتوج قناة جزائرية بلقب ابسط ما نقول عنه انه واقعي و جد منطقي باعتراف إدارة القمر الصناعي الذي بادر بالتتويج

عائشة من وراء الجدران و التي اولا و قبل كل شيئ احترمها و احترم شجاعتها و ولائها للقناة التي تعمل بها , اضن انها لم تفهم لحد اليوم أنها تعيش في كذبة أحسن قناة إخبارية في عالم ..ومع كل دلك قررنا اليوم باه “متزعفيش” نصدق كذبة النهار

“أسيدي أمنتكم ” النهار أحسن قناة إخبارية في العالم ” …هناك مثل قديم يقول: “الكذب جرعة مسكنة ضدّ الحقائق المؤلمة”، ومثل آخر يقول: “إكذب كذبة كبيرة ثم حاول تبسيطها وكررها، في النهاية ستصدقها” “أول قناة إخبارية في الجزائر..أول قناة إخبارية في الجزائر..أول قناة إخبارية في الجزائر”

سأصدق الكذب “كي لا أؤذي مشاعر “عيشة من وراء الحيطان” رغم صعوبة الأمر و مشقته على نفسيتي لكني سوف أقوم بتبرير لجوئي إلى تصديق الكذب لإرضاء عائشة.و بطبيعة الحال كي لا يحصل بين وبين زميلتي خصام..

اختلاق قصة “أحسن قناة إخبارية في العالم” أو تغيير وقائعها لتتمايل مع ما يريد الآخر سماعه أمر ليس في غاية السهولة، ولا هو ميزة لدى الجميع، لأن الإنسان كي يستطيع أن يكذب يحتاج لقدرات ذهنية، وتفكير جيد وذاكرة قوية ومنطق متطور وخيال واسع، وتبريرات جاهزة، وقدرات نفسية وانفعالية، مثل التحكم بمشاعره وتعابير وجهه وتصرفاته، وتكييفها حسب الوضع الذي يخلقه عندما يكذب..يعني ” وجهك صحيح” ..او بتعبير اخر “غاسله بالبول”

صاحب هذه القدرات اللازمة للكذب يجب أن يرافقها استعداد الشخص أخلاقياً وتربوياً للكذب. إذاً الشخص الذي يقنعك بكذبته هو الذي أتقن “فنّ” الكذب، أما الذي استطعت كشفه فهو من لم يقدر على استثمار جميع قدراته العقلية والنفسية..و هدا الامر يتعلق بالاحتراف و التحكم في مهارات و تقنيات الكذب

لهدا احيي زميلتنا المحترمة قناة النهار على هذه الكفاءة النادرة و أرحب بها في عالم تقنية الـHD , حيث أكاد احلف بأغلظ اليمن على أن أنيش رحماني لن يغمض له جفن حتى يلتحق بجودة قناة الشروق و يفعلها بالانتقال من الـSD إلى الـ HD

فبشرى “لعيشة من وراء الحيطان” و كل متتبعي قناة النهار