26 أكتوبر، 2017 - 17:38

ميسي يبكي دماً خلف الجدران

يبدو أن تنظيم “داعش” و بعد أن شهد إنحسارًا كبيرًا و بدأ بريقه-الذي كان وهاجًا-في الخفوت و تعرض إلى ضربات موجعة في كل أنحاء العالم آخرها في الفلبين،لم يجد أمامه-من أجل البروز إعلاميًا من جديد-سوى الرياضة و هدد بإستهداف مونديال “روسيا 2018” متوعدًا باستهداف الملاعب والفرق المشاركة في هذا الحدث الرياضي العالمي.

وللمرة الثانية خلال أسبوع أصدر التنظيم الإرهابي تهديدًا جديدًا للمونديال؛ بنشره صورة للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي وهو “يبكي دمًا”، بثتها وكالة “وفا ميديا فاونديشن” التي تعد واحدة من الأذرع الإعلامية العديدة لـ”داعش”، ونشرها موقع “سايت إنتل غروب” المتخصص في تعقب أنشطة التنظيمات الإرهابية. ومع عبارات “الإرهاب العادل .. إنكم تقاتلون دولة لا تعرف الخسارة في ميزانها”؛

نشر الذراع الإعلامي للتنظيم صورة يظهر فيها “البرغوث” خلف القضبان وهو يبكي دمًا من عينه اليسرى-صورة مرفقة مع هذا المقال-. وجاء التهديد بعد نحو أسبوع من آخر مماثل، بصورة منسوبة أيضا للتنظيم ذاته، وفيها يظهر رجل ملثم يحمل سلاحًا رشاشًا بجانب شعار “داعش”، وفي الخلفية يبدو ملعب “فولغوغراد”، أحد الملاعب التي ستستضيف مباريات مونديال روسيا 2018، وبالصورة لاح شعار المونديال مع عبارة “انتظرونا في روسيا” باللغتين الروسية والعربية.

ونشرت صورة ميسي بعد ساعات من قيام مجموعة أخرى حاملة لاسم “صوفان غروب”، متخصصة في الشؤون الاستخباراتية ومقربة من الاستخبارات المركزية الأمريكية ، بتقديم تقرير يؤكد أن “روسيا هي البلد الأول التي يقدم منها مقاتلون ينضمون إلى داعش”.

وبحسب هذه المنظمة فإن ما يقرب من 4 آلاف روسي سافروا إلى سوريا والعراق للانضمام والقتال في صفوف “داعش”، عاد 400 منهم إلى بلدهم، ويرتفع الرقم إلى 8717 شخصًا إذا ما تم حساب نظرائهم القادمين من الجمهوريات السوفياتية السابقة.

“داعش” سبق له أن أعلن مسؤوليته عن القنبلة التي انفجرت في محيط “ملعب فرنسا”، في “سان دوني الباريسية” في نوفمبر 2015 أثناء مباراة للمنتخب الفرنسي، ضمن سلسلة هجمات دامية في “عاصمة الإنس و الجن” خلفت مئات القتلى والمصابين الأبرياء. وكانت اللجنة المنظمة للمونديال في نسخته لعام 2018 قد أكدت أن “الأمن مضمون في البطولة العالمية رغم التفجيرات التي وقعت في أبريل الماضي بمحطة مترو أنفاق سان بطرسبرغ”، واحدة من المدن الـ11 التي ستستضيف الحدث الكروي العالمي، وخلّفت عشرة قتلى وعشرات المصابين. وصرح المدير العام للجنة المنظمة، اليكسي سوروكين، بقوله “هناك أمن مطلق وقلنا هذا أكثر من مرة، يمكننا تأكيد أن الأمن أثناء كأس العالم مضمون إلى أقصى درجة”،

وهذا ما أكدته السلطات الروسية حينما استضافت الجمهورية الاتحادية فعاليات “كأس القارات” خلال شهر جوان الماضي. و أعلن السكرتير الصحفي للرئيس الروسي دميتري بيسكوف أن الكرملين يميل إلى التشكيك في مصداقية استنتاجات مجموعة Soufan Center الأمريكية حول قتال آلاف الروس بجانب الإرهابيين في سوريا. وقال بيسكوف:” الكرملين على الأغلب يميل للتشكيك بهذه المعلومات”.

وذكر أن موسكو لا تعلم على أي أساس تم تحضير هذا التقرير ومن أين أخذت المعلومات التي شكلت صلبه وماهي المصادر الموجودة لدى معدّي الوثيقة، وفقا لما ذكرته قناة “روسيا اليوم” الإخبارية الروسية.

وأعاد بيسكوف إلى الأذهان أن الرئيس فلاديمير بوتين كان قد أعلن في بداية العملية العسكرية الروسية في سوريا،أن موسكو تعتبر أحد أهداف العملية، حماية أمنها الوطني بسبب وجود عدة آلاف من أبناء روسيا وخاصة من جمهوريات شمال القوقاز في الأراضي الخاضعة لـ”داعش”، مؤكدا أن موسكو طالما أشارت إلى خطورة عودة هؤلاء المسلحين إلى الوطن واعتبرت أن التصدي لذلك يعد من أولوياته.

 عمّـــــــار قـــــردود

26 أكتوبر، 2017 - 17:24

أويحي يستفز المغرب

قال الأمين العام لحزب التجمع الوطني الديمقراطي، أحمد أويحيى،خلال إستضافته في القناة الإذاعية الوطنية الثالثة إن حزبه يدعم الدبلوماسية الجزائرية.
وردًا على سؤال بخصوص تصريحات وزير الخارجية، عبد القادر مساهل حول المغرب والتي قال فيها إن الرباط تقوم بتبييض أموال “الحشيش” في دول إفريقية، قال أويحيى: “الأرندي حزب جزائري ونحن ندعم كل شيء يخص السياسة الخارجية للجزائر”.
و تأتي تصريحات الوزير الأول أحمد أويحي الداعمة لتصريحات مساهل لتأكيد أن السياسة الخارجية للجزائر خط أحمر و أنه ليس كل من هبّ و دبّ يخوض فيها و أنها خاضعة للمبادئ الوطنية،حتى و لو كان كلام أويحي الداعم لمساهل جاء بقبعته الحزبية كأمين عام للتجمع الوطني الديمقراطي و ليس بصفته مسؤولًا حكوميًا.
وكان وزير الخارجية الجزائري، عبد القادر مساهل، قد شن هجومًا حادًا على المغرب، منتقدا تنويه رجال أعمال جزائريين بالسياسة الاستثمارية للمغرب في إفريقيا والنجاحات التي حققتها. وقال مساهل: “ما يفعله المغرب في الحقيقة في إفريقيا هو إعادة تدوير وتبييض أموال الحشيش عبر البنوك المغربية هناك”.
وأضاف: “إن شركة الخطوط الملكية المغربية لا تنقل المسافرين فقط إلى الدول الإفريقية”، وأن العديد من رجال الأعمال الأفارقة يعترفون بذلك.
عمّــــــار قـــــردود

26 أكتوبر، 2017 - 17:16

فضيحة تهز جامعة قاصدي مرباح بورقلة

كشفت مصادر جد مطلعة لـــ”الجزائر1” أن نائب مدير جامعة قاصدي مرباح بورقلة الاستاذ “عبدالحكيم السنوسي” قد أُرغم على الإستقالة و ذلك في أعقاب الضجة الكبيرة التي تسببت فيها نجاح نجلة مدير جامعة ورقلة في قسم المحروقات بشهادة الدكتوراه و بمعدل خيالي و غير مسبوق و مثير للشكوك و الشبهات و هو الأمر الذي أثار الكثير من الجدل و كان حديث الصباح و المساء في جامعة قاصدي مرباح و تواتر معلومات عن حصول تزوير بتواطؤ إدارة الجامعة و على رأسهم مسؤولين سامين من ضمنهم نائب مدير الجامعة.

هذا و قد تم الإعلان عن نتائج الناجحين في مسابقة الدكتوراه في قسم المحروقات بجامعة ورقلةو إحتلت إبنة مدير الجامعة المرتبة الأولى و بمعدل نجاح كبير 16/20 و هو الأمر الذي أثار زوبعة كبيرة من ردود الفعل و التساؤلات إن كانت هذه الطالبة عبقرية إلى هذا الحد الذي يجعلها تتحصل على هذا المعدل الباهر.

و بحسب ذات المصادر فإن وزير التعليم العالي و البحث العلمي الطاهر حجار مطالب بإرسال لجنة لتقصي الحقائق في قضية التزوير هذه التي في حال ثبوتها فإنها كفيلة بإسقاط رؤوس كبيرة بالجامعة على رأسها مديرها الذي إبنته هي المعنية رقم واحد في هذه القضية التي أسالت الكثير من الحبر.

عمّـــــــار قـــــردود

26 أكتوبر، 2017 - 17:04

المغرب يطلب اعتقال هؤلاء الجزائريين من طرف الإنتربول

يبدو أن تداعيات تصريحات وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل ،الجمعة الماضية،لا تزال متواصلة و أصابت السلطات المغربية بالجنون بسبب حدة تلك التصريحات التي إتهمت المغرب بتبييض أموال المخدرات ،

حيث حركت مصالح الأمن المغربية مذكرة بحث دولية ضد جزائريين يشتبه في ارتكابهم جرائم؛ بحيث تمت مراسلة “الأنتربول” عبر لائحة تضم عددًا من المتهمين الجزائريين الذين ذكرت أسماؤهم أثناء التحقيقات مع شبكات الإتجار في المخدرات أو جرائم أخرى.

ونسبة إلى مصدر مطلع، حسب ما أوردته جريدة “المساء” المغربية، فإن أمن الرباط يراسل “الأنتربول” بشكل دوري ليخطر منظمة الأمن الدولية بفرنسا بمعلومات جديدة حول مبحوث عنهم على المستوى الدولي، أو قصد التوصل بمعطيات حول جزائريين يشتبه في تورطهم في شبكة دولية لتهريب المخدرات على الصعيد الدولي من مناطق شمال المغرب.

و يأتي في الوقت الذي تشهد فيه علاقات المغرب والجزائر، أزمة غير مسبوقة، بعد التصريحات الأخيرة لوزير الخارجية الجزائري، عبد القادر مساهل، اتجاه المملكة.

وكان وزير الخارجية الجزائري، عبد القادر مساهل، قد شن هجومًا حادًا على المغرب، منتقدًا تنويه رجال أعمال جزائريين بالسياسة الاستثمارية للمغرب في إفريقيا والنجاحات التي حققتها.

وقال مساهل: “ما يفعله المغرب في الحقيقة في إفريقيا هو إعادة تدوير وتبييض أموال الحشيش عبر البنوك المغربية هناك”. وأضاف: “إن شركة الخطوط الملكية المغربية لا تنقل المسافرين فقط إلى الدول الإفريقية”، وأن العديد من رجال الأعمال الأفارقة يعترفون بذلك.

عمّــــــار قــــردود

26 أكتوبر، 2017 - 16:51

عودة “سلال” , “تبون” و “شكيب خليل”

لأنه لا صدفة في السياسة و لا “دخان بدون نار” فإن المستشفّ من الأحاديث المتزامنة عن الوزيرين الأولين السابقين عبد المالك سلال و عبد المجيد تبون و وزير الطاقة الأسبق شكيب خليل تفيد أن هناك مؤشرات و بوادر و ربما تحضيرات لعودتهم إلى الواجهة السياسية و تبوأهم مناصب المسؤولية،خاصة و أن الشخصيات الثلاث تعتبر من “رجال ثقة الرئيس” عبد العزيز بوتفليقة.

فقد أكّد امس  الأربعاء الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس خلال إجتماع لحزبه أن ” عبد المجيد تبون” قيادي في الأفلان وسيبقى كذلك وليست لدينا أية مشكلة معه.

وأضاف ولد عباس أنّ رئيس الجمهورية، هو من أنهى مهام “تبون” وهو القادر على تعيينه بمنصب في أي وقت شاء.و لولا أن أمين عام الحزب العتيد لم تكن معلومات مؤكدة تفيد بعودة مرتقبة للوزير الأول اليابق عبد المجيد تبون لما تحدث عنه إطلاقًا و هو الذي عاش التهميش منذ إقالته من على رأس الوزارة الأولى.

المؤشر الآخر الذي يفيد أن وزير الطاقة الأسبق المثير للجدل شكيب خليل يتم تحضيره لتبوأ منصب سام و رفيع في دواليب الدولة الجزائرية قريبًا هو حديث الأمين العام لحزب التجمع الوطني الديمقراطي و الوزير الأول أحمد أويحي الذي قال امس الأربعاء لدى استضافته في برنامج ضيف التحرير للقناة الإذاعية الثالثة،عن وزير الطاقة الأسبق، شكيب خليل، وقال إن هذا الأخير “تعرض إلى ظلم كثير، وأن ما حدث للوزير السابق شكيب خليل ومسؤولي سوناطراك غير عادل”.

و هي المرة الأولى التي يتم فيها الحديث عن شكيب خليل في هذا الوقت بالذات رغم أنه عاد إلى الجزائر منذ أزيد من سنة من طرف مسؤول جزائري بارز في مقام الوزير الأول أحمد إويحي حتى و لو أن هذا الأخير تحدث عن شكيب خليل بقبعة أمين عام “الأرندي” و ليس بصفته وزيرًا أول،لكن ذلك لا ينفي أن وزير الطاقة الأسبق سيشغل قريبًا منصبًا ما في الجزائر.

المؤشر الثالث و يخص عودة مرتقبة للوزير الأول الأسبق عبد المالك سلال الذي أقيل من منصبه في ماي الماضي،حيث تفيد بعض التسريبات أن سلال سيعود إلى مكتبه في قصر الدكتور سعدان قبل نهاية السنة على الأقل، و ذلك بعد أن طفت على السطح تطورات جديدة ،و بحسب مصادر “الجزائر1” فإنه قد تم تسجيل عدة لقاءات “غير بريئة” تمت خلال الأيام القليلة الماضية بين كل من شقيق رئيس الجمهورية و مستشاره الخاص السعيد بوتفليقة والوزير الأول الأسبق عبد المالك سلال حيث تمت مشاهدة الرجلان أكثر من مرة في فناء الاقامة الرئاسية في زالدة ،

كما التقى عبد المالك سلال في الايام الأولى من شهر أكتوبر الجاري عدة مرات ايضا بـرئيس منتدى رؤساء المؤسسات رجل الأعمال المثير للجدل علي حداد في نادي الصنوبر بالجزائر العاصمة و يأـي ذلك في ظل تواتر الأنباء حول توتر حاد في العلاقة بين الرئيس عبد العزيز بوتفليقة و وزيره الأول الحالي أحمد أويحي و أن التيار بات لا يمر بتاتًا بينهما إلى درجة أن أويحي يتلقى الأموامر الرئاسية من مستشاري بوتفليقة الطيب بلعيز و محمد روقاب. فهل بدأت الترتيبات فعليًا لموعد رئاسيات 2019 و أن سباق التموقع قد إنطلق؟ذلك ما ستجيبنا عليه الأيام المقبلة حتمًا.

عمّــــــار قـــــــردود

26 أكتوبر، 2017 - 13:43

سر علاقة “أويحي” بالشاب حسني ؟

 قال أويحيى عبر امواج الاذاعة الوطنية-القناة الثالثة الناطقة باللغة الفرنسية-اليوم الأربعاء أن المستقبل سيكون أفضل وأن الحكومة عازمة على تجاوز الأزمة المالية الحالية.

وفضّل الأمين العام لحزب التجمع الوطني الديمقراطي أحمد أويحي اللعب على الأوتار الحساسة للشباب الجزائري بترديد كلمات أغنية المرحوم الشاب حسني المعروفة “مازال كاين l’espoir”.

و ذلك لإدراك أويحي أن هذه الأغنية بالتحديد يطرب لها كثيرًا الجزائريين خاصة منهم فئة الشباب،يأتي ذلك كمحاولة من أويحي لبث الأمل في نفوس الجزائريين و إبعاد اليأس و القنوط عنهم مشيرًا إلى أن القادم سيكون أحلى و أفضل و أنه لا وجود للمتشائمين بيننا. مـازال كايـن L’Espoir .. وعـلاش نقـطعو ليـاس !! .. Il N’est Jamais Trop Tard .. مـازال نبغـيك يا بنـت النـاس

 عمّار قردود