23 سبتمبر، 2018 - 18:25

هذا هو سبب حقد فرنسا على الرئيس بوتفليقة

ورد موقع الجزائر1 من خلال تصفح الكتاب الذي كتبه السفير الفرنسي الأسبق في الجزائر بيرنارد  باجولي، تحت عنوان “الشمس لن تشرق من المشرق”، ينكشف السبب الحقيقي وراء الحقد الشخصي الذي يكنه للرئيس بوتفليقة والجزائر.

حيث يسرد باجولي، في كتابه عن عدة أمور عاشها خلال فترة تواجده في الجزائر “1975-1978”.

ويتضح من خلال مطالعة الكتاب، حسب النهار ان السبب وراء التصريحات المعادية التي أدلى بها باجولي ضد الجزائر والرئيس بوتفليقة، ما هو إلا “حصان”، الذي يدعى “قلبي”.

وكتب بانجولي، عن قصة الحب التي ربطته بالحصان الذي اشتراه في الجزائر بمجرد ان انتقل للعمل فيها، حيث أطلق عليه إسم “قلبي”.

حيث اشترى حصانا بمجرد وصوله غلى الجزائر سنة 1975، حسب ما اورده في كتابه، وهذا من أحد زملائه في السفارة الفرنسية، وأطلق عليه اسم “قلبي” باللغة العربية.

وكتب بانجولي: “كنت كل صباح، استيقظ في وقت مبكر من أجل امتطاء حصاني وفي نادي يبعد عشرات الكيلومترات شرق العاصمة”.

ويضيف: “وكنا نفعل العديد من الامور على غرار “طارقا” والعدو على الشاطئ، كما ان هذا الحصان كان وسيلة جيدة بالنسبة لي لتقديمي إلى المجتمع المحلي”.

وكتب أيضا السفير الأسبق الفرنسي بالجزائر، عن نهاية قصة الحب التي جمعته بحصانه، وكيف انفصل عنه قائلا: “عندما اضطررت إلى مغادرة الجزائر، لقد كانت مأساة بالنسبة لي”.

مضيفا: “لقد رفضت السلطات الجزائرية، منحي ترخيصا بإخراج حصاني معي، على الرغم من أنني قمت بكل الإجراءات، وهذا بحجة أن هذا الحصان من سلالة محمية”.

ويحمل برنار باجولي مسؤولية خسارته لحصانه إلى الرئيس بوتفليقة الذي كان وزيرا للخارجية خلال تلك الفترة وهو المسؤول الاول عن الدبلوماسية الجزائرية، وهو ما يوضح ذلك الحقد الشخصي الذي يكنه لشخص الرئيس بوتفليقة.

كما سرد أيضا ذات الكاتب عن إهداء الرئيس بوتفليقة للرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي حصانا سنة 2007، من نفس فصيلة الحصان “قلبي”، حيث كشف باجولي انه كان عندما راى ذلك الحصان اعتقد انه حصانه “قلبي”.

23 سبتمبر، 2018 - 18:19

علي حداد يضغط على الحكومة..

ورد موقع الجزائر1  من مصادر اعلامية متطابقة  أن  علي حداد رجل الأعمال و رئيس منتدى أرباب العمل يمارس ضغوطات كبيرة على الحكومة و مختلف السلطات من أجل دفعها لخوصصة الشركة العمومية Fertial المختصة في صناعة الأسمدة .

بحيث أن علي حداد يريد رفع مساهمته في رأس مال هذه الشركة لكي يصبح المالك الرئيسي لشركة Fertial ،مع الإشارة أنه يملك حاليا ما يقارب 17 بالمائة من رأسمال هذه الشركة.

و حول هذا الموضوع  كشفت المصادر أن علي حداد طلب قرض بقيمة 200 مليون دولار من أربعة بنوك مختلفة و هي البنك الوطني الجزائري BNA و بنك ABC و بنك Société Générale و البنك الرابع هو بنك بحريني يمارس نشاطه في الجزائر ،و طبعا الهدف من هذا القرض البنكي الضخم هو شراء أسهم شركة Fertial.

و تجدر الإشارة إلى أن شركة Fertial لصناعة الأسمدة تملك وحدتين للإنتاج ،الأولى بعنابة و الثانية بأرزيو ،كما أن شركة Fertial تعد إحدى الشركات التابعة لمجمع سوناطراك ،و في هذا الإطار أوضحت المصادر أن إدارة سوناطراك ترفض خوصصة شركة Fertial لفائدة علي حداد ،

مريم فادية

23 سبتمبر، 2018 - 15:43

انهاء مهام الأمين العام للمجلس الشعبي الوطني

ورد موقع “الجزائر1”  ان السعيد بوحجة رئيس المجلس الشعبي الوطني, انهى اليوم الأحد، مهام الأمين العام للمجلس سليماني بشير.

وحسب بيان للمجلس ،فإن القرار جاء طبقا للتعليمة المحددة للوظائف السامية.وقد كلف في نفس اليوم  رئيس الديوان الهاشمي عدالة ،بمهام الأمانة العامة بالنيابة.

ف.سمير

23 سبتمبر، 2018 - 10:59

” ريفكا “يهزم الأحزاب السياسية

تمكن ” ريفكا ” وفشل المجتمع المدني والأحزاب السياسية وأصحاب مخابر البحث إن وجدت , فقد ستطاع في ظاهرة جديدة “مراهق” جزائري جمع “عشرة آلاف ” شاب ” بساحة رياض الفتح بالجزائر،

10 الاف شاب نجح في تعبئتها ,”ريفكا” الشاب مراهق و الدي لا يتجاوز سنه 21 سنة للإحتفال بعيد ميلاده في مكان وزمان واحد، عبر تطبيق ” سناب شات” و”أنستغرام “، يستعجل اليوم وأكثر من وقت مضى تفعيل دور مخابر البحث والدراسات التي تلامس واقع المواطن فعليا بدل الخوض في بحوث مكانها في الرفوف وقدرها الغبار بعيدا عن الصفوف.

اليوم ” ريفكا ” نجح في تعبئة معجبيه للإحتفال بعيد ميلاده..وغدا لا يعلم الله ماذا يمكن أن يجمع هؤلاء المراهقين، خاصة إذا سلمنا أن هؤلاء الشباب اختاروا عالمهم الحقيقي في الفضاء الافتراضي …ويتأثرون بكل ما هو غربي أجنبي بداعي المودة…إذن هي أجيال مستهلكة باتت تخضع لنظرية الغرس الثقافي بإمتياز…وتكفر بكل ما هو رسمي…تعترف فقط بمن يبدع في الفوضى…فهل نحن أمام ظاهرة توفير الحماية لأمثال هؤلاء.

أجيال اختارت الإعلام الجديد للتعبير عن أفكارها بحرية مطلقة غير محدودة…كم باتت الهوة كبيرة بين أجيال الجيل القديم …وأجيال آخر الزمان هذا…

في الأخير، أقول لك شكرا ” ريفكا “…وضعت أصبعك على الجرح فأنت لست عالما مشهورا… أو رياضيا بارعا أو بطل شرف الجزائر في المحافل الدولية… أنت شاب نجحت في التبهليل في ” سناب شات” و” الانستغرام” …وعبئت 10 ألف شخص، وفشل الآخرون…كل الآخرون.

عبد الرحمان شماني

23 سبتمبر، 2018 - 10:25

الهامل امام لجنة تحقيق عسكرية

ورد موقع الجزائر 1 من مصادر متطابقة  أن اللواء عبد الغني هامل المدير السابق لجهاز الأمن الوطني سيتم إستجوابه اليوم من قبل لجنة تحقيق على مستوى وزارة الدفاع الوطني ،

حيث سيتم إستجواب اللواء عبد الغني هامل حول عدة قضايا رشوة و سوء تسيير و تسريح تعسفي لضباط شرطة و منح إمتيازات مشبوهة و غير قانونية لرجال أعمال و غيرها من قضايا الفساد التي يشتبه أنه تورط فيها من سنة 2010 إلى سنة 2018.

محمد نبيل 

عاجل