17 يونيو، 2018 - 09:05

هذا هو موعد استلام مسجد الجزائر الأعظم

بلغ موقع “الجزائر1” من مصادر متطابقة , ان الوكالة الوطنية لتنفيذ وإدارة المسجد الكبير في الجزائر، حدّدت جدول المواعيد النهائية لتسليم مختلف أقسام المشروع الذي وصلت نسبة الانجاز فيه إلى 64٪ نهاية شهرماي،

و حسب ذات المصدر، فسيتم تسليم المشروع بتاريخ 31 ديمسبر 2018، فيما كانت نسبة تقدّم الأشغال في ورشات إنجاز المسجد الكبير قد وصلت إلى 64 ٪ في اغلب المرافق التابعة له، فقد وصلت نسبة انجاز المئذنة الى64٪ و 58٪ بالنسبة للمكتبة، و 65٪ على مستوى موقف السيارات، فيما سجل أقل مستوى لتقدم الاشغال على مستوى مقر المركز التقني ومقر الحماية المدنية والأمن و التي لم تتجاوز الـ 25-37٪.

ف.سمير

 

17 يونيو، 2018 - 08:41

رئيس بلدية يلتهم العقار..

كشفت مصادر مطلعة لــــ”الجزائر1″ أن رئيس المجلس الشعبي البلدي لبلدية عين مليلة يعمل على قدم و ساق من أجل الإستيلاء على كل ما تبقى من أوعية عقارية بالمدينة،

فبعد إستحواذه على المقر السابق لشركة “سوناتيبا” المتخصصة في إنشاء العمارات-كان يُشرف عليها إيطاليين سنوات السبعينيات و الثمانينيات و التسعينيات- و الذي يتوفر على مساحة واسعة و الكائن بحي 600 سكن “بوفيا” و إيهام المواطنين أن الأمر يتعلق بإنشاء محطة برية لنقل المسافرين لا سيما في ظل عدم وضع لافتة تفسر نوع المشروع الوهمي حسب بعض المواطنين الذين إستغربوا لذلك و راودتهم شكوك مشروعة أن في الأمر “إن و أخواتها”،

ومحاولته مطلع شهر رمضان الماضي بالإستيلاء على قطعة أرضية لأحد المواطنين الفقراء و منحها لأحد المستفدين من الأثرياء مقابل بعض الأموال،هو عاكف حاليًا على محاولة الإستيلاء على مساحة عقارية كبيرة بمنطقة “الكورس” أين كانت تنظم بها مسابقات الفروسية و الفنطازيا بالمدينة في الماضي و تم غلقها دون ذكر الأسباب الحقيقية و لا حتى وضع لافتة توضح ذلك،

و يقول شهود عيان أن مافيا العقار بعين مليلة و بالتواطؤ مع رئيس البلدية و بعض الجهات النافذة بولاية أم البواقي كالوكالة العقارية و غيرها يعملون على السطو على كل ما تبقى من أوعية عقارية شاغرة،و يحدث ذلك بعد إقدام والي ولاية أم البواقي جمال الدين بريمي المعني بالمغادرة و تحويله إلى ولاية أخرى و ربما إقالته بشكل نهائي على منح جنان عبيد أو جنان المالحة-الذي يعتبر رئة المدينة و آخر ما تبقى من مساحة خضراء بها-إلى رجل الأعمال عيسى جرمان الذي إدعى أنه يرغب في الإسثتمار به و إقامة مجمع للتسلية و الترفيه بمعايير عالمية.

و يُعاتب سكان مدينة عين مليلة خاصة منهم الذين صوتوا لصالح “كابيلا” ليكون رئيسًا لبلديتهم هذا الأخير على إهتمامه بالإستيلاء و السطو على العقار و مكاسب شخصية و عائلية مقابل عدم إهتمامه بمشاكل المواطنين اليومية خاصة معضلة نقص مياه الشرب التي يعانون منها منذ عدة أشهر،

حيث تم غلق طريق الكورنيش بالمدينة احتجاجًا على غياب مياه الشرب في بوفيا والسوناتيبا حي الهناء و حي “لاشالام” لمدة 20 يومًا كاملة و هو نفس الحال عبر باقي أحياء عين مليلة التي بات يتهدد مواطنيها العطش خاصة و نحن في فصل الصيف.مع الإشارة إلأى أن مدير الجزائرية للمياه فرع عين مليلة وعد سكان المدينة بتزويدهم بالمياه أواخر شهر جوان الجاري.

عمّار قردود

 

16 يونيو، 2018 - 21:17

المطرب القبائلي الكبير “اعلي ارسان” يؤكد

حقق سهرة أول أمس الفنان القبائلي اعلي ارسان حلمه الذي كان يراوده مند سنوات بعد أن نشط حف فني بامتياز بقرية ايت بويحي بمنطقة بني دوالة

و قد أبدى الفنان المتألق سعادته بعد إقامته الحفل الذي حضره جمع من العائلات و المواطنين سعيد للغاية بتحقيق حلمه الذي طال أمده بعد أكثر من 8 سنوات من الغياب عن الساحة الفنية للأسباب مختلفة و عديدة و قد كشف الفنان” للجزائر1 “انه جد سعيد للقاء جمهور بني دوالة مسقط الفنان الراحل معطوب لوناس بالأخص منطقة ايت بويحي التي ينحدر منها الفنان الكبير المرحوم سامي الجزائري مؤكدا أن وقوفه بالغناء في احد أرقى قرى منطقة بني دوالة التي خصصت له استقبال حار هو فخر و اعتزاز مضيفا أن مديرية الثقافة لتيزي وزو و على رأسهم المديرة نبيلة قومزيان وضعت له كافة التسهيلات لإنجاح الحدث الثقافي بالتنسيق مع جمعية اسيرم لذات القرية مؤكدا أن تغنى بها العديد من الفنانين على غرار الفنانين طالب طاهر لاني رابح هساس موح و اشتهرت بالفن

ا- امسوان

16 يونيو، 2018 - 21:08

الجزائر ترفع رأس العرب في المونديال

صرح العديد من المغردون بمواقع التواصل الإجتماعي أن المنتخب الجزائري الوحيد الذي رفع رأس العرب خلال نهائيات كأس العالم.

وهذا بعد ثلاث أيام فقط عن إفتتاح مونديال 2018 الجاري بالأراضي الروسية، والسقوط المتتالي للمُنتخبات العربية (السعودية، مصر، المغرب).

كما استاء المغردون لعدم مشاركة الجزائر في المنديال

16 يونيو، 2018 - 20:26

مخطط ارهابي يهديد أمن الجزائر

نشرت جريدة الخبر مقال تحليلي لأهم البيانات العسكرية التي تصدرها وزارة الدفاع الوطني، ان  عمليات حجز أسلحة المهربة من شمال مالي ومن النيجر ومن ليبيا  لا علاقة لها بالاجرام او تجارة الاسلحة وانما يتعلق الامر بمخطط حربي لتهديد الامن الوطني حسب الجريدة

وكانت بيانات وزارة الدفاع قد اشارت  إلى  ان عمليات حجز أنواع مختلفة من السلاح، منها السلاح المتوسط والخفيف والذخائرك ما أن النشرات العسكرية لوزارة الدفاع الوطني تكشف بعض تفاصيل عمليات حجز السلاح في أقصى الجنوب والجنوب الشرقي.

 وذكرت الجريدة ان عمليات حجز السلاح المنفذة من قبل “مفارز الجيش”، والمفارز هي مجموعات منتقاة من الجنود من وحدات مختلفة، تضم أحيانا وحدات مشاة ووحدات من الدرك وقوات إسناد أخرى، بين البنادق والمسدسات الآلية والرشاشات المتوسطة والثقيلة، والذخائر وقذائف الهاون وقاذفات صواريخ مضادة للدبابات من نوع أر.بي.جي، وصواريخ كاتيوشا، ومواد متفجرة تستعمل في صناعة القنابل وألغام مضادة للأفراد والدبابات.

ولا تقل عمليات حجز الأسلحة في الحدود الجنوبية والشرقية في الأهمية عن عمليات القضاء على الإرهابيين وترتيب استسلامهم، فهي تساهم في إبعاد التهديد الإرهابي عن الجزائر، عبر نزع سلاح الجماعات المسلحة الخطيرة الموجودة وراء الحدود. وفي أغلب عمليات حجز واسترجاع الأسلحة المهربة من الحدود الجنوبية والجنوبية الشرقية، تمكن عناصر المفارز العسكرية من حجز الأسلحة، وهي في مخابئ تحت الأرض، في عمليات ذات طابع أمني، القوات تكون قد حصلت على معلومات دقيقة حول المخابئ، من إرهابيين معتقلين أو تائبين أو من خلال عمليات مطاردة ضد إرهابيين ومهربين تنتهي بفرار المهربين والعثور على مخابئ السلاح.

واكدت جريدة الخبر ان هذه العمليات تؤكد على اليقظة الدائمة للقوات الموجودة في الحدود الجنوبية والجنوبية الشرقية، من جانب آخر نوعية الأسلحة المحجوزة في العمليات العسكرية، تؤكد عنصرا مهما جدا يتعلق بهوية الجماعات التي تعمل على التهريب، وهي معدات وأسلحة حربية لا علاقة لها بنشاط العصابات الإجرامية فضلا عن الأسلحة الفردية، فمن المستحيل عمليا ونظريا أن تستعمل عصابات إجرامية قواذف صاروخية مضادة للدبابات وصواريخ كاتيوشا يصل مدى بعضها إلى 30 كلم، وذخيرة مدفعية. كما أن أنواع السلاح المحجوز، تؤكد أن الجهة المسؤولة عن محاولات التهريب هي الجماعات الإرهابية في شمال مالي وفي ليبيا، ومن خلال فحص البلاغات العسكرية الصادرة عن وزارة الدفاع الوطني، يكتشف أن أكثر من 40% من الأسلحة المحجوزة في عمليات الجيش الوطني الشعبي هي عبارة عن رشاشات كلاشنيكوف، السلاح الأكثر طلبا من قبل الجماعات الإرهابية، في المرتبة الثانية لأنواع السلاح المحجوز، تأتي الذخائر من مختلف الأنواع، وتشمل قائمة الأسلحة المحجوزة في العمليات العسكرية للجيش الوطني الشعبي، حسب نشرات وبيانات الجيش، قذائف المدفعية المختلفة من بينها قذائف مضادة للدبابات أغلبها تستعمل كألغام وقنابل تقليدية بعد تعديلها، وقذائف مدافع الهاون.

 والأخطر ضمن الأسلحة المحجوزة، الصواريخ من فئة كاتيوشا، التي تكرر حجز أعداد قليلة منها في مخابئ سرية في الصحراء، ورغم عددها القليل نسبيا، إلا أنها شديدة الفتك بسبب مداها البعيد، وتأتي ضمن قوائم المحجوزات أجهزة الاتصال اللاسلكي، والألغام المضادة للدبابات والأفراد والمتفجرات، في أحيان قليلة المسدسات والبنادق، ومن بين أكثر الأسلحة المحجوزة إثارة للقلق، الرشاشات المتوسطة والثقيلة، وبعضها يستعمل كسلاح مضاد للطائرات المروحية، والقواذف الصاروخية المضادة للدبابات أر.بي.جي، بالإضافة إلى بعض التجهيزات العسكرية البسيطة مثل المناظير الميدانية.

16 يونيو، 2018 - 14:06

تونس تمنع المغاربة من العبور على أراضيها

وجد 70 مغربي أنفسهم عالقين بالمطار الدولي هواري بومدين بعد رفض السلطات التونسية عبور الرعايا المغربيين عبرها، للتوجه الى المغرب من أجل استكمال الوثائق وتجديد الإقامة بالجزائر التي تنتهي اليوم السبت.

فإن السلطات التونسية أعلمت الوكالة المنظمة لرحلة هؤلاء المغربيين الى تونس ومن ثم الى المغرب،أن عبورهم  على الاراضي التونسية من أجل التوجه للمغرب مرفوض، وهو الامر الذي استغربه هؤلاء الرعايا.
 فقد قام الرعايا المغاربة باختيار مطار تونس كنقطة عبور قبل توجههم الى المغرب.وذلك بعدما التأكد أن اماكن للحجز في الرحلات المباشرة الرابطة بين الجزائر والمغرب،غير متوفرة خلال هذه الفترة إلى غاية عيد الأضحى المبارك.