هذه هو سر رسائل “القايد صالح” المشفرة ..!! | الجزائر 1 هذه هو سر رسائل “القايد صالح” المشفرة ..!! – الجزائر 1

26 أغسطس، 2017 - 18:36

هذه هو سر رسائل “القايد صالح” المشفرة ..!!

يأتي ظهور رئيس أركان الجيش الجزائري ونائب وزير الدفاع الفريق أحمد قايد صالح العلني بداية من يوم الأربعاء الماضي بعد أن توارى عن الأنظار لعدة أسابيع و هو الغياب الذي أثار الشكوك و التساؤلات بشأن مصيره،

ليؤكد أن “كل شيئ على مايرام” وليدحض جميع الإشاعات و الأنباء التي أشارت أن القايد صالح بصدد الإعداد لإنقلاب عسكري ضد بوتفليقة و أن الأخير و بعد علمه بالأمر سارع إلى إقالته من على رئاسة أركان الجيش الجزائري.

فقد كشفت جريدة المساء المغربية نقلاً عن مصدر موثوق أن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة أزاح نائب وزير الدفاع رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الجزائري الفريق أول أحمد قايد صالح.

وحسب المصدر, عين الرئيس الفريق قايد صالح وزيرا للمجاهدين، فيما نصب الفريق الفريق الحبيب الشنتوفي قائد المنطقة العسكرية الأولى بمدينة البليدة خلفا له في رئاسة أركان الجيش ونيابة وزير الدفاع.

وأضافت المصادر أن رئيس الأركان بمساندة كثير من ضباط القيادة إضافة إلى بعض قادة النواحي العسكرية رفضوا ما وصفوه بالانقلاب في المؤسسة العسكرية واعترضوا على هذه الإزاحة وطالبوا بأن يستقبلوا بصفة خاصة من طرف الرئيس عبد العزيز بوتفليقة المريض

وأضافت “المساء” أنه يتم الحديث في الجزائر التي انتشرت فيها إشاعات انقلاب عسكري محتمل عن تطبيق الفصل 102 من الدستور الجزائري الذي يتحدث عن فراغ في هرم السلطة، وأن أغلب القرارت المتخذة الآن، تتم بصفة غير شرعية ولا دستورية من طرف الأخ جهات موازية “غير الرئيس”،

وقد أكد عبد الرحمان مكاوي الخبير الأمني والعسكري هذه الأخبار الواردة من الجزائر وأشار إلى أن الأيام والأسابيع المقبلة ستأتي بالكثير من المفاجآت بخصوص مستقبل الجزائر حسب ما نقلت “المساء”.

هذا و بعد زيارته التفتيشية و الميدانية للناحية العسكرية الخامسة بقسنطينة يوم الأربعاء الماضي،كما تفقد الفريق أحمد قايد صالح، وحدة البناء البحري بعنابة أول أمس الخميس، حيث استمع إلى عرض شامل حول مهام ومكونات هذه الوحدة، حسبما أفاد به بيان لوزارة الدفاع الوطني.

استمع الفريق أحمد قايد صالح في اليوم الثاني من زيارته إلى الناحية العسكرية الخامسة، الذي كان رفقة اللواء عمار عثامنية، قائد الناحية العسكرية الخامسة واللواء محمد العربي حولي قائد القوات البحرية إلى عرض شامل حول مهام ومكونات هذه الوحدة قدمه رئيسها ليقوم بتدشين الزورق الثالث الذي أنتجته هذه الوحدة بأياد جزائرية ليطوف بعدها بمختلف مرافقها وورشاتها الإنتاجية.

وللعلم فإن وحدة البناء البحري بعنابة هي فرع من مؤسسة البناء والتصليح البحريين بمرسى الكبير بالناحية العسكرية الثانية، وهي تضطلع بمهام صناعة وبناء زوارق الإنقاذ، زوارق نصف الصلبة، تجديد هياكل السفن قيد الخدمة وكذا تركيب تجهيزات ومنظومات المتن، فضلا عن المساهمة في صيانة وتصليح قوارب الصيد التابعة لقطاع الصيد البحري العمومي والخاص.

وتمكنت هذه الوحدة، منذ تدشينها شهر فيفري 2016 من قبل السيد الفريق، من صيانة وتصليح تسعين (90) قارب صيد من ولاية عنابة ومن مختلف الولايات الساحلية للوطني وهي تشغل عددا، معتبرا من أبناء المنطقة مساهمة بذلك في توفير مناصب شغل والتخفيف من حدة البطالة.

وبمناسبة هذه الزيارة، التقى الفريق أحمد قايد صالح بإطارات ومستخدمي وعمال الوحدة أين ألقى كلمة توجيهية ذكّر فيها بالأهمية القصوى التي تُوليها القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي في سبيل عصرنة وتطوير قواتنا البحرية حاثا عمال ومستخدمي هذه الوحدة على التحكم التام في ناصية تكنولوجيا بناء السفن والزوارق.

عمّار قردود

 

26 أغسطس، 2017 - 17:19

المغني صادق بوزينو يتضامن مع الافارقة بأغنية “أعطيني يدك”

حقق كليب أعطيني يدك للمغني الجزائري صادق بوزينو أكثر من 13 ألف مشاهدة بعد سبعة أيام من إطلاقه على موقع اليوتوب.
ويتطرق هذا العمل الفني الذي جاء على شكل فيلم قصير مصحوب بموسيقى الريغي الظروف المعيشية التي أدت بالكثير من دول الجوار للهجرة إلى الجزائر.

وتسلط فكرة الأغنية الضوءعلى فتاة فقدت عائلتها ضمن أتون الحرب التي هجّرت الكثير من الأفارقة ليبني عليها قصة الهجرة وما تعانيه عند وصولها إلى الجزائر.

ويهدف هذا العمل الفني حسب صناعه إلى وجوب مدّ يد المساعدة لهؤلاء وعدم التعامل معهم بعنصرية.

يذكر أن قضية اللاجئين الأفارقة مزالت قائمة حيث دعا الكثير إلى وجوب ترحيلهم إلى بلدانهم الأصلية بعد ما انتشروا في شوارع مدن جزائرية كثيرة.

عبد الرحمان عبد الإله

26 أغسطس، 2017 - 13:47

الوزيرة “بن غبريت” في ورطة..!؟

يعد الدخول الاجتماعي القادم ” القنبلة الموقوتة ” في قطاع التربية التي سيواجهها قطاع التربية وعلى بن غربيت تفكيكها قبل الانفجار بعد تراكم العديد من الملفات العالقة  ,والتي لم يفصل فيها رغم مرور الوقت

وحسب مابلغ موقع الجزائر1 و ما تم نشره في موقع ” TSA ” , يبدو أن الدخول الإجتماعي المرتقب يوم 6 سبتمبر القادم، سيكون ساخنا على وزير التربية الوطنية نورية بن غبريت، التي تجد نفسها أماما معضلة ملفات الأساتذة المتقاعدين التي لم يتم تسويتها بعد من قبل الصندوق الوطني للتقاعد (CNR). مقابل عدم إمكانية تقديم مقررات التعيين للأساتذة الجدد في ذات المناصب التي لا تزال غير شاغرة.

حلقة ستشد الخناق على بن غبريت، التي ستكون بين مطرقة الصندوق الوطني للتقاعد، وسندان الأساتذة المتقاعدين والجدد الذين يجد كل منهم نفسه منافسا للآخر على نفس المناصب، والمناصب مشغولة من قبل المتقاعدين وممنوحة للجدد في نفس الوقت، وهو وضع اداري غير قانوني سيضع إدارة بن غبريت في وجه العاصفة.

وضع صعب سيكون وقعه مؤثرا على الدخول الاجتماعي المقبل، الذي سيعرف بدون شك ثورة من الأساتذة الجدد والمتقاعدين في نفس الوقت بسبب عدم التنسيق بين مصالح مديريات التربية ومصالح الصندوق الوطني للمتقاعدين.

 

 

 

 

 

 

 

26 أغسطس، 2017 - 13:20

“أبو جرة” ينقلب على الإسلاميين في الجزائر

بلغ موقع “الجزائر1” ان زعيم “حمس” السابق أبو جرة سلطاني قد انتقل من موقع المدافع على الإسلاميين في الجزائر الى مهاجم شرس بين ليلة وضحاها , و بالاخص قادت الحزب الذي كان يقوده في يوم ما

حيث قال رئيس حركة مجتمع السلم الأسبق أبو جرة سلطاني إن بعض زعماء التيار الإسلامي في الجزائر لا يزالون يفكرون في “انتفاضة شعبية تضعهم فوق الرؤوس”، وأن بعضهم لا يزال يعمل “بعقلية السرية في واقع متعدد مفتوح”.

وكتب أبو جرة على صفحته الرسمية على الفيسبوك: “أعتقد أنّ السبب الأساس في تعثّر جهود التيار الإسلامي في الجزائر ، هو الإصرار على مواصلة العمل بعقليّة السريّة في واقع متعدّد مفتوح،

فالذين بقوا من شيوخ المرحلة السريّة ـ من جيل التأسيس ـ على قيد الحياة ، ما زالوا يروّجون لثقافة الفصل بين السّلطان والقرآن ، بمصطلح “المُلْك العَضوض” المبسوط في كتب “الأحكام السلطانيّة” وأشباهها !! وبعضهم يمنّي نفسه بانتفاضة شعبيّة ترفعه فوق الرؤوس ، على شاكلة ما حصل لسلطان العلماء العزّ بن عبد السلام”.

فهل كان ابوجرة يقصد من كلامه هذا مواقف عبد المجيد مناصرة ,وعبد الرزاق مقرى , ام هي مراوغة سياسية من مراوغات أبو جرة الذي فشل في تشكيل حز إسلامي موازي يبعث فيه أفكاره ومشاريعه السياسية ؟؟

 

 

 

 

 

26 أغسطس، 2017 - 12:42

عصابات خطيرة تهجر سكان الاحياء الشعبية بـ وهران

لم تكد وهران تسترجع انفاسها بعد قضاء مصالح الامن والدرك الوطني على حرب العصاباتالشهيرة التي قضت مضاجع سكان حي سيدي البشير لسنوات ، حتى انتقل الوباء الى حي بوعمامة الواقع غرب ولاية وهران ،الذي انتقلت اليه عدوى حرب العصابات ومظاهر الانحراف وغياب الامن

يكاد حي بوعمامة “الحاسي” بوهران خلال الاشهر القليلة الماضية ان يتحول الى قاعة حفلات ضخمة مفتوحة على الهواء الطلق ،بفعل اطلاق العنان لمظاهر المجون، والصخب والانحراف والسكر العلني ،وتعاطي المهلوسات وترويجها وسط الاحياء السكنية .

واضحى النوم محرما على العجزة والعمال والاطفال ،بفعل تنامي رهيب وغير مسبوق لمواقع ترويج المخدرات والمهلوسات ،التي اصبحت تجاور السكان وتقض مضاجعهم بسبب الصخب الناجم عن المترددين على المواقع التي تشتهر بترويج غير سري وعلني لمختلف انواع المهلوسات بل واكثر من ذلك يتم اطلاق العنان للموسيقى الصاخبة لجلب “الزبائن في “محشاشات ” تقع داخل الاحياء السكنية .

وانتشرت كلاب البيتبول الخطيرة بشكل لافت خصوصا وان المروجين يستعينون بها لتقوية العضلات وتهديد كل من تسول له نفسه الاقتراب منهم ،بينما اصبحت الدراجات النارية المزعجة تجوب الشوارع ،في ساعات متأخرة من الليل،في شبه دوريات استقصائية تجوب الحي وتترصد اي تحركات لمصالح الامن .

وامام هذه الظاهرة غير المسبوقة اصبح شباب الحي غارقا في الادمان بفعل “سهولة ” الحصول على مختلف العقاقير التي اصبحت اسماؤها متداولة ومعروفة في اوساط الاطفال والشباب والشيوخ،ودب الرعب من جهة اخرى في اوساط السكان الى درجة ان قاطني منطقة الوادي وما جاورها قاموا بتهريب ابناءهم المراهقين, وبناتهم من الحي الى اقربائهم في الاحياء المجاورة ،خوفا عليهن من بطش العصابات الاجرامية التي استأسدت بشكل رهيب مؤخرا .

بينما اسرع الاباء لدفع ابنائهم المراهقين نحو الولايات المجاورة والاحياء الاكثر امنا، خاصة وان زوايا الحي اضحت مملوءة بالمنحرفين والمسبوقين قضائيا والهاربين من العدالة،

وزاد الطين بلة بعدما توقفت دوريات الدرك الوطني التي كانت توفر بعض الامان للسكان،وامام هذه الوضعية يستنجد سكان حي بوعمامة خاصة الجهة الواقعة على حواف الطريق الولائي رقم 44 من الجهات الوصية انقاذهم وانقاذ ابنائهم ،من الانحراف والمجون والادمان الذي بات يتهددهم .

وزاد تأخر افتتاح مقر الامن الحضري وفرقة الشرطة القضائية المتنقلة التي وعد بها السكان منذ نحو 3 سنوات ،من تأزم الوضع ايضا ،حيث “استانسات “العصابات كثيرا وفرخت وعششت وتغلغلت في اعماق الحي السكني الذي باتت كل منازله للبيع او للكراء تقريبا هربا من هذا الجحيم

 ر. ب

26 أغسطس، 2017 - 11:59

إحتجاز عائلات جزائرية في مطارات فرنسا

 بلغ موقع “الجزائر1” ان مسافرون جزائريون تعرضوا للحجز المؤقت في المطارات الأوروبية وخاصة الفرنسية منها، بحجج تتعلق بعدم امتلاكهم كمية كافية من الأموال لقضاء المدة المصرحة في البلد الذي سافروا إليه.

يأتي ذلك، على الرغم من تمتع هؤلاء المسافرين بتأشيرة الدخول التي تتيح لهم التجول دون أي قيود في هذه البلدان.

وحسب ما تم نشره في جريدة الخبر ان ثلاث عائلات جزائرية على الأقل، تعرض أفرادها للاحتجاز من قبل سلطات مطار رواسي بباريس، بعد وصولهم يوم الجمعة 18 أوت، على متن طائرة للخطوط الجوية الجزائرية أقلعت من مطار هواري بومدين في حدود الساعة 10.

وأثناء قيامهم بالإجراءات المعتادة للخروج من المطار، تفاجأت العائلات، بكون شرطة الحدود الفرنسية، ترفض السماح لهم بالمرور.

وبررت سلطات المطار قرارها بأن الحجز الفندقي للعائلات، لا يتناسب مع كمية الأموال التي كانت بحوزتهم، وهو ما لا يمكنهم من قضاء المدة المحددة لإقامتهم.

وبعد أخذ ورد، تقرر احتجاز العائلات، لمدة يوم في مطار رواسي، ثم نقلهم إلى مركز احتجاز آخر خارج المطار قبل أن يحالوا على القاضي للبت في قضيتهم.

 

 

 

 

عاجل