5 أغسطس، 2017 - 12:52

هكذا تلاعب “بوشوراب” برزق 640 عامل

بلغ موقع “الجزائر1″ من مصادر مقربة حول ملف تبديد أموال العمال بقرار من وزير الصناعة السابق ” بوشوارب”

حيث تم برمجة منح علاوات مالية تتراوح ما بين 15 و 25 مليون سنتيم على كل العمال بحسب رتبة عمله بالمؤسسة، لكم العمال تفاجأوا بتقليص الأرباح إلى ما بين 5 و 10 ملايين سنتيم فقط و عندما إستفسروا الإدارة أبلغتهم أنه تم منح لفريق جمعية عين مليلة إعانة مالية قدرها 1.5 مليار سنتيم بأمر من الوزير بوشوارب المنتمي إلى حزب التجمع الوطني الديمقراطي.

ليتم توجيه إتهامات مباشرة من لجنة التحقيق المركزية إلى مدير “كابام” عين مليلة “بوطي عبد الرؤوف” بالتغيب عن عمله لمدة حوالي شهر دون مبرر قانوني،

وهو الأمر الذي جعل المؤسسة تدخل في فوضى كبيرة، بسبب تسجيل إخراج معظم عمال المؤسسة من العمل في حدود الساعة العاشرة صباحًا و نقلهم من خلال تسخير 4 حافلات إلى القاعة المتعددة الرياضات الكائنة بمخرج عين مليلة المؤدي إلى مدينة التلاغمة بولاية ميلة للمشاركة في التجمع الشعبي الإنتخابي الذي أشرف عليه الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي أحمد أويحي في إطار تنشيطه للحملة الإنتخابية لصالح حزبه في الإنتخابات التشريعية الماضية،

كما أن مدير “كابام” عين مليلة نشط بمعية الوزير بوشوارب الحملة الإنتخابية لصالح “الأرندي” و تغيب عن عمله بالمؤسسة لحوالي شهر كامل دون وجه حق و هو ما يعتبر إستغلال واضح و فاضح لنفوذه.

وكانت إدارة مؤسسة الغرف الصحراوية “كابام” بعين مليلة، قد كشفت عن القيمة المالية للإعانة التي رصدتها المؤسسة للجمعية المحلية، والتي قدرت ب 1.5 مليار سنتيم، والتي دخلت حساب الجمعية على دفعات وهي الإعانة التي رصدتها مؤسسة الغرف الصحراوية، و تم الكشف عنها خلال حفل تم تنظيمه بالمؤسسة،

أين كشف مدير المؤسسة “ب,ع”، بأن المؤسسة التمست رغبة كبيرة في النجاح لدى الجمعية المحلية “لاصام”، وهو ما جعلها تقدم على رصد تحفيز مالي، هو بمثابة تشجيع للفريق الذي يتواجد اليوم بالمركز الأول. و بين المتحدث بأن الإعانة ستدخل على دفعات لحساب الجمعية، انطلاقًا من مبلغ 100 مليون سنتيم كدفعة أولى يليه مبلغ 700 مليون سنتيم ليصل المبلغ الإجمالي 1.5 مليار سنتيم.

وحينها توجه رئيس الفريق “بن صيد الهادي” المدعو “شداد”، بتشكراته لوزير الصناعة السابق عبد السلام بوشوارب، الذي وفى بوعده الذي تقدم به خلال زيارته الأخيرة لمدينة عين مليلة، مبينًا بأن المبادرة تحفيزية، وجاءت في وقت الفريق في أمس الحاجة إليها، كونه في المرتبة الأولى والدعم المادي سيحفز اللاعبين والإدارة على تحقيق المزيد من النجاحات.

هذا واعانت مؤسسة الغرف الصحراوية بعين مليلة “كابام” منذ عدة أشهر من نقص فادح في المواد الأولية التي تستعملها في منتجاتها، خاصة وأنها مرتبطة بصفقة مستعجلة مع مؤسسة في الدولة  قدر غلافها المالي بـ 240 مليار سنتيم استنادًا إل مصدر محلي مسؤول بالمؤسسة المذكورة.

وهي الأزمة التي وضعت المؤسسة في وضع حرج للغاية ولا تُحسد عليه، وبحسب مسؤول بالمؤسسة المعنية لــ”الجزائر1″ فإن المؤسسة تعاني من نقص كبير في الحديد والصلب بسبب تناقص انتاجه على مستوى مركب الحجار بعنابة، حيث أن الشركة مطالبة بتجسيد 1116 “شاليه” كل واحد مكون من غرفتين،

وذلك في صفقة مع وزارة الدفاع الوطني، والتي قدر غلافها المالي بـ 240 مليار سنتيم،وقد أرسلت وزارة الدفاع الوطني ،مؤخرًا،إلى إدارة مؤسسة الغرف الصحراوية بعين مليلة “كابام” برقية عاجلة تُطالب فيها تحديد موعد نهائي لتسلم طلباتها وحذّرتها من إلغاء الصفقة بصفة نهائية في حال تأخر ذلك خاصة وأن الوزارة المعنية عندما عرضت على المؤسسة المذكورة الصفقة أبلغتها بالطابع الاستعجالي لطلبها وفي حال ألغت وزارة الدفاع الوطني صفقتها مع “كابام” فإن هذه المؤسسة ستتكبّد خسائر فادحة.و هو التهديد الذي نفذته وزارة الدفاع الوطني بسبب عدم قدرة المؤسسة المذكورة آنفًا على تجهيز و تسليم “الشاليهات” المطلوبة في آنها.

نقص المواد الأولية يهدد 640 عامل بالمؤسسة بالتسريح كما أكد ذات المسؤول أن هناك صفقات أخرى بمبلغ 200 مليار سنتيم مهددة بالإلغاء في حال استمرت أزمة نقص المواد الأولية، ومعلوم أن المؤسسة قد رفعت سقف إنتاجها إلى 6 غرف صحراوية يوميًا عوضًا عن 4، ما أدى إلى الاستعانة بـ 40 عاملاً إضافيًا زيادة على عمال الشركة الـ 600.

ويخشى محدثنا أن تترتب عن أزمة نقص المواد الأولية التي تعاني منها المؤسسة نتائج سلبية أخطرها توقف المؤسسة عن الإنتاج وهو ما يستوجب منطقيًا تسريح عماله الـــ640 عامل

. مع العلم أن مؤسسة الغرف الصحراوية بعين مليلة “كابام” الشركة تحتل المراتب الأولى من ضمن الوحدات الـ 26 التابعة للمجمع الصناعي الجزائري للخشب من حيث الجودة وحسن التسيير. مسؤول بارز بــ “كابام”: رقم أعمال المؤسسة أزيد من 200 مليار سنتيم سنة 2014 هذا و كشف مسؤول بارز بمؤسسة الغرف الصحراوية بعين مليلة “كابام” لـــ”الجزائر1″ أن إدارة المؤسسة “ستعمل المستحيل من أجل عدم إلغاء الصفقات الأخرى والتي قدرها 200 مليار سنتيم وذلك من خلال جلب المواد الأولية اللازمة حتى وإذا تطلب الأمر استيرادها من الخارج، مشيرًا إلى أن المؤسسة تنتج أسبوعيًا 42 غرفة جاهزة

وعن الوضع المالي للمؤسسة قال إنه “مريح جدًا وطالما أن المؤسسة تقوم بتوظيف المزيد من العمال بشكل سنوي فإن ذلك دليل على أننا نسير في الطريق الصحيح وأن رقم أعمال المؤسسة زاد من 155 مليار سنتيم سنة 2013 إلى أزيد من 200 مليار سنتيم سنة 2014 وهو قابل للارتفاع قبل نهاية السنة الجارية

عمّار قـردود

 

5 أغسطس، 2017 - 11:25

أيادي بشرية وراء إندلاع النيران بغابات الجزائر

رجحت أولى التحقيقات التي باشرتها مختلف الجهات الأمنية من شرطة والدرك أن سبب الحرائق الغابات التي عاشتها بعض من الولايات ،سببها يد بشرية و شبكات مختصة في المتاجرة بالخشب .

حيث شنت هذه العصابات عمليات حرق متتالية للغابات بأعالي غابات جيجل وتيزي وزو والطارف للإستفادة من الخشب والفحم وبيعه بمبالغ باهظة وتهريبه إلى البلدان المجاورة في معظم الأحيان و تعيش عدد من الولايات منذ أيام تحت حصار النيران حيث‮ ‬نشبت حرائق‮ ‬مهولة،‮ ‬ما أدخل مصالح الحماية المدنية ومحافظات الغابات في‮ ‬حالات طوارئ تطلب تحريك أرتالها المتحركة لإطفاء هذه الحرائق قبل امتداد ألسنة اللهب لمناطق أخرى وتجنبا لوقوع خسائر بشرية‮.‬

 

العربي سفيان

5 أغسطس، 2017 - 11:18

توقيف شابين متهمين بإختطاف طالبة بقسنطينة

كشفت مصادر أمنية “للجزائر 1” أن مصالح الأمن بولاية قسنطينة تمكنت من توقيف شابين متهمين بإختطاف طالبة جامعية وإحتجازها وممارسة الفعل المخل بالحياء بالقوة .

وأضافت ذات المصادر أن الجهالت الأمنية بولاية قسنطينة تلقت شكوى تفيد بتعرض طالبة جامعية، للإحتجاز و الفعل المخل بالحياء من طرف 3 أشخاص بعد استدراجها من الجامعة ، وعلى إثر هذه المعلومات، تم توقيف شخصين المشتبه فيهما اللذين يبلغان من العمر 23 و 28 سنة ، وسيتم تقديم أمام وكيل الجمهورية خلال الأيام المقبلة .

العربي سفيان

5 أغسطس، 2017 - 11:02

انطلاق الخط البري الجزائر_تونس

اتفقت الجزائر و تونس على إعادة تشغيل خط النقل البري بين تونس و عنابة وتونس والجزائر العاصمة و حددتا موعد الشروع في العمل ابتداء من 6 أوت الجاري بحسب مصادر جزائرية عليمة لــ”الجزائر1″.

و قد أوضح الرئيس المدير العام للشركة التونسية للنقل بين المدن “كريم الدواس” أن الشركة التونسية ستؤمن رحلتي عنابة والجزائر بالاشتراك مع شركة جزائرية و أشار إلى أن الحافلة التونسية تمضي الليل في عنابة وتعود صباحًا إلى تونس .

وقال “كريم الدواس” في تصريحات إعلامية اليوم أن رحلة تونس- عنابة رحلة يومية بينما تؤمن رحلتا الجزائر العاصمة -تونس مرتين في الاسبوع .

وأفاد “الدواس” أن سعر التذكرة تونس عنابة يساوي 1470 دينارًا جزائريًا أي ما يعادل 35 دينارًا تونسيًا بينما تبلغ تكلفة تذكرة تونس- الجزائر العصمة 4200 دينار جزائري أي ما يعادل 100 دينار تونسيحسب أسعار الصرف الرسمية . وألمح المسؤول التونسي أن التخفيض في أسعار هذه التذاكر وارد اذا ما ازداد الاقبال على الخطين مشيرًا أن طاقة الاستيعاب الحالية للحافلات هي 53 مقعدًا ويمكن أن تتوسع لتصبح لاحقا 66 مقعدًا .

 

عمّــــــار قـــردود

5 أغسطس، 2017 - 09:22

بدوي .. “لا تعويض الا بعد اجراء تحقيق”

قام صبيحة اليوم 4 اوت 2017 وزير الداخلية نورالدين بدوي, بزيارة الي الي ولاية بجاية وقف خلالها علي حجم الخسائر التي خلفتها الحرائق المندلعة منذ يوم 31 جويلية الي غاية 4 اوت.

والتي خلفت خسائر في المساحات الغابية قدرتها مصالح الحماية المدنية بازيد من 1758 هكتار و 126 حريق. ودلك بعدما قام  اشخاص بافتعال هذه الحرائق للاستفادة من التعويضات بعد قرار رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة بتعويض المتضررين.

كما دع الوزير اللجنة المكلفة باعداد تقرير مفصل عن الكارثة في اسرع وقت ممكن, وعلي اثره ستتخذ الاجراءات الضرورية في هذا الخصوص وقد استمع بدوي الي انشغالات مواطني بلدية توجة, ووعدهم بان الدولة الي جانبهم وستعمل علي تطوير المنطقة من خلال فتح المسالك في المناطق الجبلية وكذا اعادة تسجير المساحات التي دمرتها الحرائق بالتعاون مع مختلف الفاعلين ومديرية الغابات.

 

يوسفي زهير.

5 أغسطس، 2017 - 08:37

إدارة حديقة بن عكنون تتستر عن قضية وفاة حيوان بسبب الإهمال

 تحولت حديقة الوئام ببن عكنون بالعاصمة من منتزه للعائلات العاصمية للإسترخاء والتمتع بالمناظر الخلابة إلى مجمع للفساد بمختلف أنواعه,

بعدما سيطرت الإدارة الحالية على كل الحديقة وحولتها إلى ملكية خاصة كشفت مصادر موثوقة “للجزائر 1” من داخل حديقة الوئام ببن عكنون أن الإدارة الحالية تسترت على فضيحة من العيار الثقيل تمثلت في وفاة حيوان مخصص لإمتاع الزوار والأطفال الحيوان الذي يسمى “بكبش الجبال” المهدد بالإنقراض توفي بعد تهاون “رئيس منطقة الحيوانات” في أداء مهامه نظرا لقلة كفاءته في تربية الحيوانات,

حيث ناول هذا الأخير مادة تم تحذيره من تسليمها للحيوان لأنها تضر بصحته وأضافت ذات المصادر المديرة الجديدة عن أكبر فضاء ترفيهي في الجزائر لم تتخذ أي إجراءات عقابية في حق العامل “رئيس منطقة الحيوانات” “الذي إستلم منصبه الجديد بدون خبرة مسبقة .

 العربي سفيان