20 يوليو، 2018 - 21:38

والي تيارت وامبراطورية “البوشي”..؟؟

علم موقع “الجزائر وان من مصادر عليمة أن وزارة الداخلية أوفدت لجنة تحقيق إلى ولاية تيارت على خلفية التحقيقات المعمقة والجارية مع المرقين العقاريين عبر مختلف ولايات الوطن في قضية “البوشي” و المشاريع المرتبطة بامبراطورية الكوكايين 

وهذا تبعا للتحقيق القضائي الجاري مع المدعو “كمال شيخي” المعروف إعلاميا باسم “كمال البوشي”، المتورط الرئيسي في قضية إدخال 07 قناطير من مادة “الكوكايين” إلى الجزائر عبر ميناء وهران

وفي سياق موازي كشف المنتخبون قبل أسابيع في شكل ملفات أرسلت إلى عدة جهات مركزية ومحلية تتعلق بالتلاعب بالمشاريع التنموية إضافة إلى النهب المنظم للرمال التي اتهم فيها رئيس بلدية بتواطئي مع الوالي في استنزاف مساحات شاسعة تتجاوز المساحة المخصصة للمقلعة التي كانت تمول مشاريع “البوشي” العقارية

وتعتقد أطراف أن الرمال التي اقتلعت بكميات كبيرة قد نُقلت بعشرات الشاحنات إلى وجهات لها علاقة بمشاريع “البوشي في الجهة الغربية من التراب الوطني ” رغم غياب الادلة.

و يثير مقلع الرمال محل التحقيق الكثير من الجدل طيلة الأشهر الأخيرة بعد ارتفاع وتيرة حركة الشاحنات الناقلة للرمال وتعدد نقاط الرفع، حيث أنه من المفترض أن يكون المقلع في مكان واحد , لكن الذي حصل -حسب ذات المصادر أن القلع تحول إلى مجموع ثلاث نقاط إحداها خارج تراب بلدية زمالة الأمير عبد القادر ذاتها،

ويتوقع متابعون أن تتجاوز تحقيقات اللجنة قضية الاستغلال المفرط للرمال إلى النبش في طريقة تحول المقلع من إدارة شخص قادم من خارج الولاية إلى أحد الشخصيات المحلية الذي أصبح – لاحقا خلال هذه العهدة الانتخابية- رئيسا للبلدية .

فرغم كل هذه الاتهامات الغير مؤسسة التي تنحصر في خانة الاشاعات الكاذبة يبقى والي تيارت المثير للجدل بريء وبعيد عن ملفات الفساد ..في انتظار الكشف عن نتائج التحقيق الواسع في امبراطورية “البوشي” صاحب الـ 701 كلغ كوكايين الأخيرة التي تم ضبطها بميناء وهران , وعلاقتها بعالم العقار في اغلب ولايات التراب الوطني منها ولاية تيارت…فهل فعلا والي تيارت هو احد شركاء البوشي..؟؟

س.مصطفى

 

 

 

 

20 يوليو، 2018 - 20:21

بارون مخدرات يجر معه ضباط شرطة بوهران

بلع موقع “الجزائر1” من مصادر متطابقة ان التحقيقات في قضية على البارون مخدرات , والمنحدر من حي الشولي الواقع بحي الكميل سابقا, بعدما كان محل بحث لسنوات عديدة، اثر تورطه في المتاجرة بالمخدرات الصلبة من نوع كوكايين والكيف المعالج.

حيث صدرت ضده أحكام قضائية قاربت الـ 20 سنة سجنا نافذا إلى جانب 5 مذكرات توقيف , ومن خلال التحقيقات الواسعة لعناصر من مصلحة الشرطة القضائية اطاحت بشرطيين إلى جانب التحقيق مع أطراف أخرى متورطة بسلك الأمن بينهم ضابط.

و في السياق ذاته أكدت مصادر أنهم كانوا يقومون بالتضليل على نشاط البارون ومحاولة مساعدة عناصر متهمة في التحقيق على الفرار.

العملية الناجحة لعناصر الشرطة القضائية لأمن وهران بالتنسيق مع أن سيدي بلعباس أين تم توقيف البارون, .وتم  تحويله إلى مقر الأمن للتحقيق معه أين أفضت التحقيقات إلى تورط عنصرين من الأمن وهران من بينهم شرطيين, .تم توقيفها تحفظيا في انتظار إحالتهما على المجلس التأديبي، فيما يجري التحقيق مع آخرين يشتبه في تورطهم ضمنهم ضابط شرطة.

س.مصطفى

20 يوليو، 2018 - 17:08

ميت يتحصل على شهادة البكالوريا..

لم يكتب، لعائلة العيفة ببلدية بئر العاتر ولاية تبسة، من الفرح بنجاح إبنها عبد الله في شهادة البكالوريا,هذا الأخير تعرض لحادث مروري قبل خمسة أيام من إعلان نتائج البكالوريا أين لقي حتفه هناك , قبل الفرح بنجاحه بعد أن تحصل على معدل قدره 11.56 في شعبة التسيير والإقتصاد.

ان الله وان اليه رجعون

ف.سمير

20 يوليو، 2018 - 15:06

اكتشاف هياكل بشربة قرب ثكنة عسكرية

بلغ موقع “الجزائر1” من مصادر رسمية انه تم العثور على هياكل عظمية تم إعدامها بطلقة نارية في الراس بمقربة من الثكنة العسكرية الفرنسية خلال الحقبة الاستعمارية

مجموعة الهياكل العظمية عثر عليها قرب مدينة “أوقروت” ولاية أدرار وذلك بعد أعمال الحفر لبناء مساكن , حيث يحتمل جدا ان تعود الهياكل لشهداء ثورة التحرير تم اعدامهم بطريقة بشعة من طرف جنود فرنسا خلال الحقبة الاستعمارية

ف.سمير

 

20 يوليو، 2018 - 11:36

تهريب 4 ملايير دولار بـ “الشكارة” الى الخارج

بلغ موقع “الجزائر1” من مصادر متطابقة  أن تم تهريب حوالي 4 ميار دولار من العملة الصعبة الى الخارج من طرف شركات عمومية جزائرية و شركات خاصة جزائرية و أجنبية

حيث احصت العدالة الجزائرية بين سنة 2010 و 2015 ما يقارب 1700 قضية متعلقة بتهريب العملة الصعبة ،و قد تورطت في هذه القضايا ،و قد تم تحويل هذه القضايا على مستوى العدالة من طرف المديرية العامة للجمارك ،

وأوضحت المصادر أن العدالة الجزائرية لم تفصل بعد في العديد من هذه القضايا المتعلقة بتهريب العملة الصعبة ،كما الكثير من الشركات الأجنبية الكبيرة  التي إرتكبت هذا النوع من الجرائم تمكنت من الإفلات من العقاب نظرا للنفوذ و القوة التي تملكها هذه الشركات الأجنبية.

و من بين الشركات الأجنبية المتورطة في قضايا تهريب العملة الصعبة نجد الشركة الفرنسية البترولية TOTAL و ايضا الشركة الأوربية المختصة في صناعة الأدوية Sanofi-aventis و نجد أيضا شركات جزائرية متورطة في قضايا تهريب العملة الصعبة مثل شركة سوناطراك و شركة سونلغاز ،و تتم عملية تهريب العملة الصعبة عن طريق الإستيراد ،بحيث تلجأ هذه الشركات إلى تضخيم فواتير إستيراد الخدمات و السلع من أجل تهريب العملة الصعبة.

ف.سمير

20 يوليو، 2018 - 10:49

جديد فضيحة زوجة اطار وامين بلدية “تيغنيف”..

بلغ موقع “الجزائر1 ” ان محكم معسكر  قضت بست سنوات سجنا نافذا مع غرامة مالية بـ 50 ألف دينار، في حق كل من الأمين العام لبلدية “تيغنيف” وزوجة “إطار” تشغل بنفس البلدية، وهذا بعدما وجهت لهما تهمة الخيانة الزوجية وممارسة الرذيلة داخل مكان العمل .

تفاصيل الواقعة التي كان موقع “الجزائر1” هو السباق في الكشف عنها ,  تعود إلى عشية الأربعاء 18 جويلية 2018، في حدود الساعة الرابعة زوالا؛ أين اقتحم عناصر فرقة البحث والتحري BRI التابعين لأمن ولاية معسكر مكتب المسؤول المعني؛ وهو أب لثلاثة أطفال؛ أين ضبط في حالة تلبس يمارس الزنا مع موظفة بالبلدية متزوجة هي أيضا من “إطار” وأم لطفلة.

ف.سمير

عاجل