20 أكتوبر، 2018 - 11:29

وزير الداخلية يحذر..

بلغ موقع “الجزائر 1” ان وزير الداخلية والجماعات المحلية نورالدين بدوي ، دعا  عمال وأعوان الإدارة العمومية للتحر من العراقيل البيروقراطية  وأساليب العمل.

وخلال إشرافه على إفتتاح السنة الدراسية بالمدرسة العليا للإدارة قال الوزير بدوي ، ان التحدي الذي تعرفه الإدارة هو تغيير الذهنيات , وهذا حتى يحظى المواطن بحست إستغلال  وجودكم في المسؤوليات، مذكرا أن الدولة لم تبخل في تسخير الإمكانيات  لأن العبرة بالنتائج.

س.مصطفى

20 أكتوبر، 2018 - 11:04

مصير 20 ألف مليار في الجوية الجزائرية..؟

ورد موقع الجزائر1 من مصادر اعلامية موازية ان الرئيس المدير العام لشركة الخطوط الجوية الجزائرية، قال بأنه وبعد الدعم المالي الذي تلقته خزينة المؤسسة من السلطات والمقدر بـ 20 ألف مليار سنتيم، فإن جزءا كبيرا منه سيخصص لاقتناء 30 طائرة جديدة سيتعزز بها الأسطول الجوي الذي يتوفر حاليا على ستين طائرة.

ف.سمير 

19 أكتوبر، 2018 - 22:25

تكريم الراحل لوناس معطوب و المطربة نوارة

ددت مؤسسة لوناس معطوب ، اليوم ، خلال حفل تسليم  الجائزة الثانية للاستحقاق التي منحتها المؤسسة  لأم الراحل لوناس معطوب ناعلجية  و لإيقونة الأغنية القبائلية نوارة  على لسان أحد الأعضاء الناشطين بمؤسسة لوناس معطوب نورالدين مدروك طلبها المتمثل بالكشف عن  حقيقة من إغتال لوناس معطوب و من دبر الجريمة .من جهتها صرحت مليكة معطوب أن المؤسسة التي تحمل إسم أخيها المغتال “لا تحمل حقدا ضد أحد و أننا  نسعى إلى بناء عالم أفضل وزرع الأمل “

منحت مؤسسة لوناس معطوب بمناسبة مرور 20 سنة على تأسيس مؤسسة تحمل إسمه ، عصر اليوم ، بقاعة الحفلات لدار الثقافة مولود معمري بتيزي وزو  الجائزة  ال2 للإستحقاق التي عادت لكل من أم المطرب لوناس معطوب “ناعلجية”  الغائبة عن الحفل بسبب تواجدها بإحدى مستشفيات العاصمة الفرنسية باريس و لأيقونة الطرب القبائلي نوارة .

19 أكتوبر، 2018 - 21:42

إحباط عقد ملتقى وطني للطائفة “الأحمدية” بالجزائر

بلغ موقع الجزائر 1 من مصادر اعلامية ان فصيلة الأبحاث لأمن بقسنطينة تمكنت من إحباط عقد ملتقى وطني لأتباع الطائفة “الأحمدية” في منطقة صالح دراجي بالخروب.

حيث تمكنت عناصر الامن من إيقاف 6 أفراد من ولايات تيزي وزو والمسيلة وأم البواقي والعاصمة, بينهم المنسق الوطني صاحب المنزل بولاية قسنطينة.

ف.سمير 

19 أكتوبر، 2018 - 21:21

عبد العزيز بلخادم يرد..

ورد موقع “الجزائر1” ان عبد العزيز بلخادم، الأمين العام الأسبق لجبهة التحرير الوطني، نفى إدلائه بتصريحات صحفية حول الأزمة التي يعيشها البرلمان حاليا، والتي وصلت حد إعلان حالة شغور منصب رئيس المجلس، والتوجه نحو انتخاب رئيس جديد في غضون الأيام القادمة.

ونقلت الصفحة الرسمية للجنة الوفاء الموالية لعبد العزيز بلخادم، اليوم الجمعة 19 أكتوبر، تصريحات لبلخادم قال فيها ” أنا لم أقل شيئًا ولم أدل بأي تصريح فالرجاء ألا تحشروني في هذه الافتراءات”، بحسب اللجنة.

ومعلوم أن عبد العزيز بلخادم، شغل من سنة 1988 إلى سنة 1990 منصب نائب رئيس المجلس الشعبي الوطني، وعقب استقالة رابح بيطاط من رئاسة المجلس الشعبي الوطني تم تعيين عبد العزيز بلخادم على رأس هذه الهيئة التشريعية إلى غاية حلها عام 1992.

ف.سمير 

19 أكتوبر، 2018 - 16:55

صفحات تُحرضّ على الكراهية بين الجزائريين

إزدادت صفحات “فيسبوكية” و أخرى “تويترية” و تعددت و تنوعت عبر الأنترنت يُحرضّ أصحابها على العنف و الكراهية بطريقة مريبة و مثيرة تستوجب تدخل عاجل و فوري من طرف السلطات الأمنية لردع أصحابها و حظر هذه الصفحات الخطيرة التي هي بمثابة قنابل موقوتة قابلة للإنفجار في أية لحظة.

و لعلى من أخطر هذه الصفحات تلك التي تروجّ كذبًا و بهتانًا و بأسلوب خبيث لـــ”الشعب يريد إطلاق النار على المجرمين”،”أيها الشرطي لا رحمة مع المجرم”،و الأكثر خطورة في ذلك هو ذلك التجاوب الكبير الذي لقيته هذه الدعوات لدى نشطاء منصات التواصل الإجتماعي من خلال ردودهم و تعليقاتهم عن ذلك.
Wassim Simm قال:”مدام هو رفد الموس معناتها يقدر يقتل انا موافق مليار بالمئة وضربو باش تقتل جدو ديراكت ماشي زعما باش تبليسيه اقتل الله لا يردهم خمجولنا لبلاد ليهود”.أما Ridha Sahraoui فكتب يقول:” هذا فالشرع يسمى جزاء الحرابة أي قطع الطريق على الناس لسلب. أموالهم نظن ماكاش فوق كلام ربي و لي حب أكثر يطلع على تفسير الآية { إِنَّمَا جَزٰٓؤُا الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُۥ وَيَسْعَوْنَ فِى الْأَرْضِ فَسَادًا أَن يُقَتَّلُوٓا أَوْ يُصَلَّبُوٓا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلٰفٍ أَوْ يُنفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ۚ ذٰلِكَ لَهُمْ خِزْىٌ فِى الدُّنْيَا ۖ وَلَهُمْ فِى الْءَاخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ }[ سورة المائدة : 33 ]”.

و قال Yamaha Chah :” كبح جماح قوات الأمن من التعامل المناسب مع المجرمين هي سياسة مفروضة على الدولة كسياسة المساجين والتساهل في تربية التلاميذ. ففسد الجميع خطة خبيثة لكي يمرض المجتمع ويصبح غائب عما يحكمه”.

و كتب المدون Karim Chaouchi يقول:” #نطالب هاد #النظام بإعدام. مغتصبي الأطفال في الجزائر وطز في المعاهدات الدولية فحياة أطفالنا أولى.إلى متى و نحن نسمع بأخبار القتل و الإغتصاب و الدبح في حق أطفال أبرياء ؟!!!!!! لماذا أمريكا تقوم بإعدام المغتصبين و القتلى.

و لا تبالي و نحن نتقيد بمعاهدة إلغاء #عقوبة #الإعدام. أحياة أطفالنا رخيسة لهاته الدرجة أي معاهدة هاته التي أمضيتم عليها أي عفو رئاسي هاذا الذي يطلق سراح. #المجرمين في كل مناسبة تبا لمنظمة حقوق #الإنسان الدولية التي تساوي بين القاتل و المقتول. وتجبرنا على التقيد بها 😡”.

و قال رفيق عسال :” كلنا مع إطلاق النار على هؤلاء الأنجاس ولكن التطبيق صعب لأن النظام الحاكم ليس سيد نفسه بمعنى لو يطبق مثل هذا الأمر سيطل علينا عبيد فرنسا أمثال فاروق قسنطيني بحجة حقوق الانسان.

الحل في تطبيق القانون بصرامة و بالأخص إلغاء العفو لأن الجميع يعرف أن أغلبية المستفيدين من العفو الرئاسي هم من يتسببون في المشاكل والجرائم التي يروح ضحيتها الأبرياء عادة ..”.أما Mou Ga فقال:” انا مع استخدام مسدسات تخدير لانو كاين حالات وين اكون الشرطي في خطر و المجرم في اللاوعي”.

و قال Deutshe Deutshland :” انا مع استخدام واستعمال النووي مع المجرمين أن وجد عندنا أو وضعهم في الصحراء القاحلة بدون اي شي لا ماء ولا لباس ومنع أهلهم من الزيارات ومنعهم من عفو فخامتهم”.

عمّار قـردود

عاجل