10 يناير، 2019 - 13:04

إنتخابات “سينا” تلمسان تجري تحت رقابة أمنية مشددة….!

إنطلقت صباح، اليوم الخميس، بولاية تلمسان، انتخابات التجديد النصفي لأعضاء مجلس الأمة،تحت رقابة أمنية مشددة و غير مسبوقة بل و مثيرة للإنتباه و التساؤلات،و بحسب مصادر خاصة لـــ”الجزائر1” فإن حزب الأرندي هو الذي طلب بتوفير أكبر قسط من الحماية الأمنية حتى تجري الإنتخابات المعادة في أجواء طبيعية و مريحة بعيدًا عن الضغوطات و الترهيب.

و كان منتخبو “الأرندي” بتلمسان قد رهنوا الفصل في قضية المشاركة في الدورة الثانية للانتخابات الجارية اليوم الخميس بتوفير ضمانات وشروط نزاهة العملية الانتخابية من الإشراف المباشر على الانتخابات من طرف المجلس الدستوري وتوفير طاقم لجنة انتخابية نزيهة يتحلى بروح المسؤولية ممثلاً في قضاة محايدين من خارج مجلس قضاء تلمسان مع توفير الحماية والأمن للمنتخبين أثناء العملية الانتخابية من طرف السلطات المعنية، خاصة بعد الاعتداءات الجسدية التي شهدتها الإنتخابات السابقة بالإضافة لمنع دخول الغرباء و غير المعنيين بالعملية لمقر إجراء الإنتخابات وحصرها فقط في المترشحين و المنتخبين المحليين ومنع استعمال الهواتف النقالة في الانتخاب وعدم إدخالها إلى أماكن الاقتراع و طبع أوراق التصويت وختمها والتأكد من عدم تسريبها للجهات المعنية بالانتخاب وإلزامية إحضار بطاقة التعريف الوطنية وبطاقة المنتخب المحلي أثناء عملية الانتخاب مع ضرورة تغيير مقر إجراء الانتخابات من المجلس الشعبي الولائي إلى مكان آخر لأن المترشح هو رئيس للمجلس وبالتالي يمكنه التصرف والسيطرة على موظفي ومبنى المقر لصالحه وتمسكوا بتوفير هذه الشروط التي تضمن النزاهة والشفافية والحماية للعملية الانتخابية.

و من جهته أكد والي ولاية تلمسان، علي بن يعيش، في بيان أصدره ليلة الأربعاء إلى الخميس، أنه في إطار إعادة الانتخاب، لتجديد نصف أعضاء مجلس الأمة، المقرر إجراؤه اليوم، سيعمل على ضمان السير الحسن للعملية الانتخابية، والتنظيم المحكم لنجاحها.وكشف عن إنشاء ثلاثة مكاتب تصويت، على مستوى مقر الولاية، بمصلحة الأرشيف، وتجهيزها بكافة الوسائل والامكانيات اللازمة.مع تعزيز التدابير التنظيمية والامنية، سواء داخل مكاتب الاقتراع أو بالفضاءات المحيطة بها.

ودعا بالمناسبة،المنتخبين و المنتخبات، العمل على إنجاح، هذا الاستحقاق الانتخابي، باحترام التدابير التنظيمية.كما طالبهم بمغادرة مكتب التصويت، فور آداء الواجب الانتخابي، على ان يتواجد، داخل كل مكتب،إضافة إلى أعضاء مكتب التصويت، ممثلي المترشحين، دون سواهم.ودعا لتفادي التجمعات، سواء داخل مكاتب التصويت، أو بالبهو والفضاءات المحيطة بها، مع منع دخول وتجمع أي أشخاص غرباء عن العملية الانتخابية.وأكد في السياق، أن عملية الفرز، تتم ضمن الضوابط القانونية والتنظيمية الصارمة.

و بحسب الإنطباعات الأولية الواردة من تلمسان فإن الإنتخابات إنطلقت في أجواء عادية حتى الآن و إن كان التوتر غالب عليها لكن دون حدوث أية أحداث عنف أو تجاوزات و ذلك تحت رقابة أمنية مشددة.
عمّــــــار قــــردود

10 يناير، 2019 - 12:59

التكفل الكلي بالمواقع الأثرية

كشف وزير الثقافة، عز الدين ميهوبي، اليوم الخميس، عن تكفل دائرته الوزارية تكفلا كليا بالمواقع الأثرية.

وفي حديثه عن قلعة بني حماد، قال إنه لا يرى مانعا، في إعادة إحياء مهرجان بني حماد، شرط أن يحترم المرسوم المحدد لتنظيم المهرجانات الثقافية.

ف.سمير

10 يناير، 2019 - 12:51

وزارة التجارة تتبرأ ؟؟

تبرأت وزارة التجارة من الإتهامات التي طالتها مؤخرًا عقب تسجيل عدة ضحايا إختناق بالغاز المتسرب من المدافئ المنزلية التي تحولت إلى خطر يُهدّد حياة الجزائريين في السنوات الأخيرة بشكل غير مسبوق.

حيث صرح  المدير العام للرقابة الاقتصادية وقمع الغش بوزارة التجارة عبد الرحمان بن هزيل، لوكالة الأنباء الجزائرية، إن أجهزة التدفئة بالغاز المسوقة عبر السوق الوطنية “مطابقة لشروط السلامة” مشيرًا إلى أن الوفيات المسجلة اختناقًا بغاز أحادي أوكسيد الكربون ترجع لمشاكل التنصيب والصيانة.

س.مصطفى

10 يناير، 2019 - 12:32

صحراء الجزائر تكتسي الحلة البيضاء

تزيّنت رمال الصحراء ببلدية عين الصفراء بولاية النعامة الحدودية باللون الأبيض صبيحة اليوم الخميس، بعد سقوط الثلوج على المدينة.

10 يناير، 2019 - 12:09

السبت المقبل عطلة مدفوعة الأجر

أعلنت المديرية العامة للوظيفة العمومية والإصلاح الإداري ووزارة العمل والتشغيل الاجتماعي في بيان اليوم الخميس أن يوم السبت المصادف لـ 12 جانفي 2019 يعتبر عطلة مدفوعة الأجر، لكافة مستخدمي المؤسسات والإدرات العمومية .

10 يناير، 2019 - 11:58

قناة اسرائلية تبث مقابلة مع إعلامية كويتية

أجرت قناة تلفزيون “كان” العبرية مقابلة مع الإعلامية الكويتية، فجر السعيد، بعد أن غرّدت في “تويتر” عشية رأس السنة مؤكدة من جديد بالعبرية والعربية أنها تؤيد وبشدة التطبيع مع إسرائيل.

وقالت الإعلامية الكويتية في التسجيل المصور الذي بثته القناة العبرية إنها تلقت تهديدات بسبب دعوتها إلى التطبيع مع إسرائيل، وشددت على أن الوقت حان لمثل هذه الخطوة قائلة بالخصوص: “نحن في هذا الزمن في هذا الوقت في هذا التوقيت تحديدا أكثر قبولا للسلام مع إسرائيل”.

وعلى الرغم من الضجة الكبيرة التي أثارتها تغريدة رأس السنة، واصلت السعيد على حسابها في “تويتر” تأكيد حماستها للتطبيع مع الكيان الصهيوني، وساقت في ذلك شواهد رأت أنها تدعم موقفها من هذه الدعوة الجدلية التي تعرضت بسببها إلى موجة انتقادات واسعة وعنيفة.

الكيان الصهيوني بطبيعة الحال استقبل تغريدات الإعلامية الكويتية الداعية للتطبيع معها بترحاب كبير، وتناقلت أجهزة الإعلام الصهيونية دعوتها مستغلة إياها في الدعاية الواسعة لمثل هذا التوجه في المنطقة العربية.

عاجل