1 يونيو، 2020 - 12:33

الأمين العام الجديد للأفالان غير مصاب بفيروس كورونا

نفى   أبو فضل بعجي ,الأمين العام  الجديد للحزب جبهة التحرير الوطني  ,إصابته بفيروس كورونا 

صرح الأمين العام لمصادر رسمية , أن الأطباء نصحوه بالحجر الصحي كإجراء احترازي بعدما جري في الإجتماع المركزي .

إ ماسيليا

1 يونيو، 2020 - 10:37

مصير الحجاج الجزائريين لسنة 2020.!

كشف مصدر من وزارة الشؤون الدينية ان الحج في 2020 يبقى مربوطا بقرار وزارة الحج السعودية التي لم تفصل في الملف حتى الآن.
حيث يبقى إلغاء حج 2020 جد وارد بسبب ظروف جائحة كورونا.
ف.سمير

1 يونيو، 2020 - 10:31

فتح المساجد لصلاة الجماعة في الجزائر ..؟!

كشف المفتش العام لوزارة الشؤون الدينية والأوقاف لخميسي  بزاز  في اخر تصريحاته فيما يتعلق بإعادة فتح المساجد ان القرار مرتبط بتطورات وضعية جائحة كورونا في الجزائر.

وضاق المتحدث ان رفع الحجر الصحي لا يعني بالضرورة فتح المساجد.، حيث فتح المساجد سيكون مرفوقا باتخاذ الإجراءات التي تضعها وزارة الصحة لمنع انتقال العدوى مثل التباعد الاجتماعي.
وفي ذات السياق لجنة الفتوى تنظر اليوم في جواز صلاة الجماعة بالتباعد الاجتماعي من عدمه.

محمد نبيل

31 مايو، 2020 - 20:34

رفع العلم الوطني فوق كل منزل في المناسبات الوطنية

دعا الرئيس تبون لرفع العلم الوطني فوق كل منزل في المناسبات الوطنية مؤكدا أنه من حق الجزائريين ان يكون لهم يوم وطني للذاكرة

أكد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، أن الاهتمام بالذاكرة ليس بنزعة ظرفية، وانما هو واجب وطني مقدس لا يقبل أي مساومة.

ودعا تبون خلال ترأسه اجتماع مجلس الوزراء، إلى ضرورة الإسراع في تطهير العقار الصناعي.

ف . سمير

 

31 مايو، 2020 - 19:39

حركة “حمس” ترفض قانون المالية التكميلي

 

كشف بيان الكتلة البرلمانية لحركة مجتمع السلم انه تم التصويت ب لا على قانون المالية التكميلي حيث ناقشت المجموعة البرلمانية لحركة مجتمع السّلم مضمون مشروع قانون المالية التكميلي لسنة 2020 وبعد الدراسة المتأنية والمداخلات والتعديلات المقدمة اتضح جليًّا بأنّ هذا المشروع لا يختلف عن قوانين المالية السابقة

حيث جاء في بيان الكتلة ان القانون محل النقاش يشكل مظهرًا ملموسًا للعجز في المخططات الحكومية، وعليه قرّرت التصويت عليه ب :لا للأسباب التالية :

1- الزيادات التراكمية في أسعار الوقود، والتي هي أساس كل الزيادات، والإصرار على تحميل المواطن في كل مرة أعباء السياسات والخيارات الخاطئة للحكومة، بدل الاعتماد على استرجاع القروض والأموال المنهوبة وتقييم النفقة الجبائية (الإعفاءات والامتيازات) دون أن تكون لها قيمة مضافة للاقتصاد الوطني، والتي تسبّبت في خسائر جبائية للخزينة العمومية.

2- عدم القبول بالتأطير القانوني للصيرفة الإسلامية بمنتجاتها وعملياتها وفق الضوابط الشرعية، والاكتفاء باللوائح التنظيمية غير المستقرة وغير المطمئنة، والتي ليس لها المركز والقوة القانونية.

3- عدم معالجة الاختلالات الناجمة عن قوانين المالية السابقة.

4- بالرّغم من تثميننا لرفع قيمة الأجر الوطني الأدنى المضمون وإعفاء ذوي الدخل الأقل من 30 ألف دج من الضريبة، إلا أنّ هذا المشروع تضمّن تدابير أخطر منها تمثل التفافًا على مؤشرات تحسين القدرة الشرائية للمواطن، ومنها: استمرار انهيار قيمة الدينار، ارتفاع نسبة التضخم، تراجع نصيب الفرد من الناتج الداخلي الخام، وزيادة الضرائب والرسوم الجديدة، وارتفاع الأسعار..

5- بالرّغم من اتخاذ تدابير لتحسين مناخ الاستثمار إلا أنّ هذا المشروع لم يوفّر لها بيئة الأعمال المشجعة عليه، ومنها: رقمنة الجهاز المصرفي والمالي، عصرنة الضرائب، الإدارة الإلكترونية، الاستقرار التشريعي، سيادة القانون، محاربة البيروقراطية الإدارية، عدم التصدي لأنواع جديدة من الفساد، الشفافية..

6- عدم اتخاذ تدابير جدّية لتحقيق أهداف هذا المشروع، ومنها: عدم معالجة إشكالية الغش والتهرب وضعف التحصيل الضريبي، وإشكالية السوق الموازية وآثارها المدمّرة للعملة والاقتصاد الوطني، وعدم ايجاد بدائل لتمويل الاقتصاد الوطني خارج ميزانية الدولة.

31 مايو، 2020 - 19:16

الجزائر تترأس مجلس السلم والأمن الإفريقي

علم موقع الجزائر1 ان الجزائر ستترأس في أديس أبابا، خلال شهر يونيو 2020، مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الإفريقي وهو الجهاز المركزي للمنظمة الإفريقية المكلف بقضايا السلم والأمن في القارة الإفريقية حسبما أفاد به اليوم الأحد بيان لوزارة الشؤون الخارجية.

وأوضح ذات البيان أن “الجزائر الوفية لتقاليدها الإفريقية ستعمل من أجل إحراز تقدم في أجندة السلم والأمن في إفريقيا سيما في هذه الفترة الحرجة التي فرضتها جائحة فيروس كورونا المستجد +كوفيد-19+”.

كما ستحرص الجزائر على أن تدرس مع نظرائها الأفارقة الأعضاء في مجلس السلم و الأمن الإجراءات المناسبة التي من شانها تعزيز عمل الاتحاد الأفريقي والمواجهة القارية في هذا السياق.

ف.سمير

عاجل