24 أغسطس، 2019 - 11:32

الجيش الجزائري في المركز 27 في تصنيف أقوى جيوش العالم لسنة 2019

صنف المؤشر العالمي لقوة الجيوش لعام 2019، الجزائر في المركز 27 عالميًا من أصل 137 دولة، ليحل بذلك الجيش الوطني الشعبي في المرتبة الثانية إفريقيًا والأولى مغاربيًا.

و سجل الجيش الجزائري تراجعًا بأربعة مراكز في المؤشر العالمي لقوة الجيوش لعام 2019، بعدما حل في المرتبة 23 عالميًا،سنة 2018 في المؤشر شمل آنذاك 136 دولة حول العالم.وحصل الجيش الجزائري على 0.4551 نقطة في مؤشر 2019، علمًا أنه كلما قارب التنقيط الصفر إلا وكان ترتيب البلد أفضل.

وأوضح المؤشر الصادر عن مؤسسة “غلوبال باور فاير”، أنه اعتمد في تصنيفه لجيوش العالم على 55 عاملا، مشيرا إلى أنه لا يعتمد على العدد الإجمالي للأسلحة الموجودة لدى أي دولة، ولكن يركز على تنوع السلاح.ولا يأخذ المؤشر بعين الاعتبار الأسلحة النووية ولكن القوى المعترف بها نوويا أو يشتبه بأنها نووية تتحصل على علامات إضافية.

ومن بين العوامل المؤثرة في الترتيب المرونة اللوجستية، والموارد الطبيعية والصناعة المحلية، ونجاح المهمات وقوة وكفاءة والقوة العسكرية وتقنيات تصنيع الطائرات المقاتلة والدبابات، والقطع البحرية ومعدات أخرى، والموارد المالية والبشرية.وقال التقرير إن الميزانية العسكرية للجزائر تبلغ 10,5 مليار دولار، وأن عدد أفراد الجيش يبلغ 685 ألف عنصر، فيما يناهز عناصر الاحتياطي حوالي 280 ألفًا.وأكد التقرير أن مجموع الطائرات العسكرية التي يتوفر عليها الجيش الجزائري يبلغ 551 طائرة.

وحل الجيش المغربي في المرتبة الثانية مغاربيًا و 61 عالميًا و ليبيا في المرتبة الثالثة مغاربيًا و 77 عالميًا، تليها تونس التي حلت في المرتبة 80 عالميًا، فموريتانيا التي جاءت في المركز 129 عالميًا.

إفريقيا، حل الجيش الجزائري في المركز الثاني قاريًا، بعد مصر صاحبة الصدارة قاريًا و المرتبة 12 عالميًا، ثم جنوب إفريقيا في المرتبة 32، متبوعة بنيجيريا التي حلت المركز 44، فإثيوبيا صاحبة المركز 47، ثم أنغولا التي جاءت في المرتبة 58.

وعلى الصعيد العالمي، حافظت الجيوش الخمسة الأولى على مراكزها من دون تغيير، مقارنة بترتيب السنة الماضية، وجاء الجيش الأمريكي في المرتبة الأولى متبوعا بالجيش الروسي ثم الجيش الصيني فالهندي والفرنسي. وحل الجيش الياباني في المرتبة السادسة، متبوعا بجيش كوريا الجنوبية، ثم جيش المملكة المتحدة، فالجيش التركي في المرتبة التاسعة.

عمّــار قــردود

24 أغسطس، 2019 - 10:53

الإعلان عن تأسيس حزب “الحب” العالمي..!

يبدو أن السياسة مستقبلاً ستكون وسيلة مناسبة لممارسة الحب و المرافعة للغرام،فقد عقد مجموعة من النشطاء المغاربة، قبل أيام في العاصمة الرباط، اللقاء الوطني التحضيري الأول لتأسيس حزب جديد اختاروا له اسم “حزب الحب العالمي”..!.

الجزائر1

و بحسب عبد الكريم سفير، أحد الأعضاء المؤسسين لهذا “الحزب”، والذي يقدم نفسه كـ”سفير” له، فإن الأمر يتعلق بـ”مبادرة سياسية وثقافية مغربية هدفها إعادة الثقة الى العمل السياسي والعمل الحزبي وحث الشباب على الانخراط والمشاركة في تدبير الشأن العام”.

و مجموعة الأعضاء المؤسسين لهذه المبادرة تضم فاعلين ونشطاء مدنيين ومثقفين، من بينهم أساتذة وأطباء ومهندسين وطلبة من مختلف الفئات الاجتماعية”، لافتا إلى أن جميع هؤلاء “ليسوا من الأسماء المعروفة والمتداولة في الساحة السياسية وهذا أمر مقصود لأننا نريد نخبة جديدة ووجوها شابة وجديدة، لأن المجتمع ألف العديد من الوجوه لعقود من الزمن والتي يحملها مسؤولية الفشل الذي تعانيه السياسة في البلاد.

الجزائر1

ويسعى المؤسسون لهذه المبادرة إلى استكمال الخطوات القانونية لتأسيس “حزب الحب العالمي” بشكل رسمي،حيث تم القيام بأول خطوة في ذلك الإطار والمتمثلة في عقد لقاء وطني تشاوري خرج بفكرة إنشاء لجنة تحضيرية وطنية ستعمل على إنجاز جميع الخطوات المسطرية من أجل تقديم طلب التأسيس وعقد المؤتمر الوطني التأسيسي للحزب.

الجزائر1

و تم اختيار “الحب” شعارًا واسمًا لهذا الحزب،-بحسب سفير- لأن “الحب هو ما ينقصنا في هذا البلد وهو ما ينقص العالم ككل”، مبرزا أن التركيز على تلك القيمة في علاقة الإنسان مع الإنسان وعلاقة الإنسان بالعمل والبيئة وغيرهما، من شأنه “إبداع مواطن بمواصفات إنسانية وكونية، قادر على التفاعل مع محيطه الداخلي والخارجي بكل حب وإيجابية”.

ويرى المتحدث ذاته أن “الحروب والصراعات والإرهاب هي نتيجة لغياب الحب، وتدمير البيئة والكائنات أيضا نتيجة للجشع والطمع وغياب الحب”.

يحدث هذا في المغرب في إنتظار إستنساخ التجربة و الإعلان عن تأسيس حزب “الحب” في الجزائر مستقبلاً،و كم نحن الجزائريين في حاجة ماسة للحب و نبذ الكراهية.

عمّــــار قـــردود

24 أغسطس، 2019 - 10:22

وزير الإتصال..مشروع قانون الصحافة الإلكترونية قريبًا على مجلس الحكومة

أعلن وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة ،حسان رابحي ، عن مشروع قانون يتعلق بالصحافة الالكترونية يعرض قريبًا على مجلس الحكومة .

وأضاف رابحي في تصريح خص به الإذاعة الجزائرية ،أنه من ضمن القوانين التي ستعرض على مجلس الحكومة هناك في الأفق مشروع قانون يتعلق بالصحافة الالكترونية.

وطالب بالمناسبة من الناشطين في قطاع الصحافة الالكترونية الالتزام بشروط المهنة المكرسة والمطبقة في جميع الدول . وتسعى الوزارة – حسبه – إلى تأطير هذا المجال بما يمكن القائمين عليه أن يحققوا مآلهم وفي نفس الوقت بما يمكن الوزارة والقائمين على الاتصال بان توفر لهم كل الشروط التي تتوافق وشروط النشاط وأسباب النشاط في هذا المجال.

-التحرير-

24 أغسطس، 2019 - 10:10

أمطار رعدية على المناطق الشرقية والجنوبية اليوم السبت

حذرت نشرية خاصة صادرة عن الديوان الوطني للأرصاد الجوية اليوم السبت من تساقط أمطار رعدية على المناطق الشرقية والجنوبية.والأمطار ستستمر إلى غاية الساعة ليلاً في شرق البلاد و منتصف الليل في الجنوب.

و أضافت ذات النشرية أن الولايات المعنية هي باتنة،خنشلة ،تبسة،ام البواقي،سوق اهراس،أدرار،تمنراست.

-التحرير-

23 أغسطس، 2019 - 22:34

ضحايا مجزرة “سولكينغ” بالصور-حصري-

موقع “الجزائر1″ينشر صور و قائمة ضحايا مجزرة “سولكينغ” و التي تضم أطفالاً قصر ويتعلق الأمر بـ”أميري ياسر”- 13 سنة-، شاب آخر لم يتعرف عليه بعد- 16 سنة-،” آغا صوفيا”- مصادر تقول 12 سنة و أخرى 14 سنة-، “قادري شيراز”- 19 سنة-، و “بعوش عبد الرحيم” -21 سنة-.

عمّــــار قـــردود

صوفيا آغا-12 أو 14 سنة-
قادري شيراز-19 سنة-
صوفيا آغا-12 أو 14 سنة-
صوفيا آغا-12 أو 14 سنة-

23 أغسطس، 2019 - 22:04

الشاعر ابراهيم صديقي وزيرًا للثقافة خلفًا لمريم مرداسي..؟

أفادت مصادر متطابقة لـــ”الجزائر1″ أن حظوظ الشاعر و الإعلامي ابراهيم صديقي وفيرة جدًا لخلافة وزيرة الثقافة الحالية مريم مرداسي في حكومة بدوي بعد مجزرة “سولكينغ” و تداعيات حفله الغنائي الخطيرة.

و إيراهيم صديقي هو شاعر و إعلامي و شغل منصب محافظ مهرجان وهران للفيلم العربي سابقًا.

عمّـــار قـــردود

عاجل