29 مايو، 2020 - 18:43

الرئيس تبون في رسالة تعزية لعائلة المناضل المغاربي عبد الرحمان اليوسفي

قدم رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون تعازيه لعائلة المناضل المغاربي و رئيس الوزراء المغربي الأسبق عبد الرحمان اليوسفي واصفا الخبر بالفاجعة 

كما جاء في رسالة الرئيس: “تلقيت ببالغ الحزن والأسى نبأ الفاجعة التي ألمت بكم برحيل المناضل المغاربي الكبير الأستاذ عبد الرحمن اليوسفي طيب الله ثراه”.

ب.الهام 

29 مايو، 2020 - 18:33

تمديد العمل برخص التنقل الإستثنائية..

أصدرت ولاية الجزئر بيانا تعلم فيه المستفيدين من رخص التنقل الإستثنائية أنها ستكون سارية المفعول تزامنا مع تمديد فترة الحجر الصحي

كما جاء في سياق البيان: “والي العاصمة ينهي إلى علم كل الأشخاص والسلطات وكل الهيئات سواء العمومية أو الخاصة الحاصلة على تراخيص تنقل استثنائية ستكون سارية المفعول.

ب.الهام

29 مايو، 2020 - 18:32

ارتداء “الكمامة” إجباري في الجزائر

استعملت الوزارة الأولى جميع الوسائل بما فيها الرسائل النصية القصيرة ” SMS”،لتذكير المواطنين بإجبارية ارتداء الكمامة الوقائية عند الخروج من منازلهم.

ف.سمير

29 مايو، 2020 - 17:07

وزارة الصحة:تعافي 145 حالة جديدة مصابة بفيروس كورونا

كشفت وزارة الصحة اليوم الجمعة عن تعافي 145 حالة جديدة مصابة بفيروس كورونا في الجزائر ليرتفع العدد الإجمالي المتعافين إلى 5.422 شخص .

فريال.م

29 مايو، 2020 - 17:02

مطالب بتعميم مشروع القُبل في الشارع الجزائري…!

أثار عدة فلاحي-و هو إطار سابق بوزارة الشؤون الدينية- عبر منشور على صفحته بــ”فايسبوك” موضوع مثير للجدل و يتعلق بدعوة إحدى الفتيات الجزائريات إلى ضرورة تعميم مشروع القُبل في الشارع الجزائري.

ففي منشور بعنوان “موعظة الجمعة..القبلة الفاجرة و الخبز الحافي!” كتب فلاحي يقول “ان الذين يحبون ان تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب أليم في الدنيا والآخرة..))صدق الله العظيم.
هذه الايام الاخيرة فقط الفيلم الوثائقي باحدى القنوات يظهر امرأة تحمل البطاقة الجزائرية و هي تتحدث عن قلقها و حزنها من غياب الرومانسية في الشارع الجزائري و تحتج على انه في الجزائر لا يمكن ان تقبل حبببك او حبيبتك في الفضاء العام و لكن هؤلاء أكيد لا يبالون و يسمعون و يشعرون بالآخر الذي لازال مرتبطا بالخبز الحافي و لكنه سعيد بحلاله و قناعته و بما قسمه الله له عكس الذين يفجرون في الشارع و في الفنادق الفخمة التي يصرفون عليها الملايين و بالعملة الصعبة و عذرا على الصورة التي هي من نشر صاحبها المشهور جدا و العارف جدا جدا بمصلحة الجزائر و الجزائريين كما يزعم !”.

الجزائر1

و كان أول رد على منشور فلاحي اليوم الجمعة عة الكاتب كمال قرور الذي كتب في منشور عنونه بــ”حديث القُبل” جاء فيه “الأستاذ عدة فلاحي تعجب في صفحته من شابة جزائرية تطالب بكل رومانسية تعميم مشروع القبل في الشارع واستهجن ذلك لأن هناك من مازال من أولوياته توفيرالخبز قبل القبل .
والحقيقة أن الوضع الاجتماعي يحدد الأولويات. وطبعا لا اكراه في القناعات . والمثل يقول “كي تشبع الكرش تقول للراس غن”.
. فمن وفر الخبز والمسكن لابد أن يطالب بالمزيد من الحريات حتى لو كانت غير معقولة.
الحقيقة التي تجهلها الشابة “الرومانسية” حسب توصيف الاستاذ عدة ،هي أن القبل العلنية عندنا يحرمها العرف وليس الدين .
اذا كان الازواج،ممنوعين عرفيا من القبل علنا في البيت فكيف تقبل قبلهم في الشارع وعلى الملأ وكيف تقبل غير المرتبطين مدنيا وشرعيا ؟

ومادام لشلة الشابة مكان لائق لتبادل القبل والسهرات “الرايقة”في أمان لماذا تطالب بتعميم القبل في الشوارع والساحات وهذا ليس من اولويات الجمهورية الجديدة .
مانجهله. جميعا،هناك. جيل جديد،جاء بعد صراع الايديولوجيات لا تعنيه اصلا،بعض طقوس الآباء بل يراها تخلفا.
وفي خضم اهتمام أصحاب الحقيقة وموزعو صكوك الآخرة وبناء المساجد المزوقة في كل حي ،ونقاشات. صاخبة على النوافل والنواقض،هناك جيل جزائري جديد “لاديني”، يواجه الحياة بقناعات مختلفة.والآن مطلوب منا محاولة فهم الظاهرة .التعجب والادانة لايكفيان”.

الجزائر1

جهاد أيوب