23 أكتوبر، 2019 - 00:43

السترات الصفراء تمنع فرنسا من تحقيق أهدافها السياحية

أعلنت وزارة المال الفرنسية،الثلاثاء، أن الحكومة تراجعت عن هدفها باستقبال 100 مليون زائر أجنبي في العام 2020، وذلك بسبب الآثار الناجمة عن أشهر من احتجاجات “السترات الصفراء” المناهضة للحكومة، والخروج الوشيك لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وقالت الوزارة في وثيقة متعلقة بالموازنة، نشرت إلكترونيا، إن “فرنسا لا تزال تسعى إلى استقبال 100 مليون زائر أجنبي.. رغم ذلك تم التراجع عن الهدف، استنادا إلى الظروف الراهنة، حتى العام 2022”.

ولا تزال فرنسا تتصدر الوجهات السياحية في العالم إذ زارها 89.4 مليون شخص العام الفائت. لكنّ احتجاجات “السترات الصفراء” التي اندلعت في نوفمبر ضد الرئيس إيمانويل ماكرون جعلت عددا كبيرا من السياح يفكرون مليا قبل زيارتها.

واشتبك المحتجون مع الشرطة، في باريس خصوصا، وتعرضت متاجر ومحال للنهب، فيما أحرقت سيارات في جادة الشانزليزيه الشهيرة وعدد من الأماكن الأخرى، ما دفع الحكومة لإغلاق كثير من شوارع وسط باريس وعدد من المدن الأخرى كل سبت، إلى أن تراجع زخم الاحتجاجات في الصيف.

ويشكل تراجع قيمة الجنيه الإسترليني مقابل اليورو بسبب “بريكست”، عاملا آخر سيؤثر على عدد السياح الوافدين إلى فرنسا على الأرجح.

وذكر المعهد الوطني للإحصاءات والدراسات الاقتصادية أن عدد الليالي التي يقضيها الزائرون في جميع أنحاء فرنسا انخفض بنسبة 2.5 بالمئة في الربع الأول من العام، مع تسجيل منطقة باريس الكبرى الانخفاض الأكبر بنسبة 4.8 بالمئة.

23 أكتوبر، 2019 - 00:31

الدالية تطلق قافلة تضامنية لفائدة الأسر المعوزة

اعطت امي الاثلاثاء وزيرة التضامن الوطني غنية الدالية إشارة أنطلاق قافلة تضامنية لفائدة الأسر المعوزة في المناطق النائية من ولاية تبسة.

 

كما اكدت  الوزيرة تعليمات على تنويع محتويات المساعدات حتى لا تقتصر على الطرود الغذائية فقط، بل تمتد إلى الكتب المدرسية المساعدة وألعاب الأطفال وكل ما يدخل في مساعدة الأطفال على التدريس الحسن.

 

س.مصطفى

22 أكتوبر، 2019 - 17:51

بن صالح..الجزائر اليوم أمام امتحان عسير و الحل يكمّن في الرئاسيات

قال رئيس الدولة، عبد القادر صالح، إن الظروف متوفرة لتنظيم الإستحقاق الرئاسي المقبل”الجزائر اليوم أمام امتحان عسير، ولكن الحلول ممكنة بما توفر من مستلزمات الذهاب إلى انتخابات رئاسية يوم 12 ديسمبر القادم”.

و أشار بن صالح في رسالة له بمناسبة إحياء اليوم الوطني للصحافة، المصادف لـ22 أكتوبر إلى تحقق الجزء الأكبر من مطالب الشعب التي عبر عنها في حراكه السلمي الحضاري، بفضل استجابة مؤسسات الدولة، ومرافقة الجيش الوطني الشعبي الذي لم يأل جهدا في أداء مهامه الدستورية بتبصر واقتدار على حد قوله.

وجدد رئيس الدولة الامتنان للجيش ولقيادته خاصة، التي حرصت على النأي بالبلاد عن كل المغامرات وعملت على مرافقة الشعب الجزائري.وشدد بن صالح في رسالته على “تعهد الدولة بواجب التصدي الصارم لكل أشكال الاخلال بسريان المسار الانتخابي أو باختلاق الإرباك والتعطيل بنوايا وخلفيات مشبوهة لا تنطلي على فطنة و وعي عموم الشعب الجزائري الذي نهيب به ليهب الهبة الوطنية في توجهه بقوة وكثافة إلى صناديق الاقتراع لاختيار رئيس الجمهورية، وبناء مؤسساته في جزائر جديدة قادرة على كسب التحديات الراهنة داخليا وفي محيطها الإقليمي و على الصعيد الدولي”.

كما حيا بن صالح “جهود كافة المخلصين ممن يؤمنون بجزائر قوية وسيدة، ويكدحون بصدق وثبات لإخراجها من الأوضاع الحالية والحمد لله بفضل سهر وتضحيات الشرفاء من أبناء الجزائر وتلاقي الارادات الغيورة عليها، أضحى اليوم المسار السياسي الجامع الملتف حول الانتخابات الرئاسية حتمية لا محيد عنها”.

و أبرز أنه “لا مصلحة لشعبنا في إطالة عمر الأوضاع الحالية و للإعلام الوطني بكل تفرعاته مساهمة قوية في التأثير على انجاح المسار الانتخابي”.ودعا رئيس الدولة مهنيي قطاع الإعلام للاضطلاع بـ”الدور المنوط بهم في مرحلة فارقة يشهد الجميع على المصاعب الجمة المحيطة بها”.

-التحرير-

22 أكتوبر، 2019 - 17:43

شرفي سيُشرف شخصيًا على إستلام ملفات المترشحين للإنتخابات بداية من غدًا

كشف المكلف بالإعلام، في السلطة الوطنية المستقلة للإنتخابات،علي ذراع، أن رئيس السلطة محمد شرفي، هو من سيستلم ملفات المترشحين للإنتخابات شخصيًا، وبحضور وسائل الإعلام.

وأضاف علي ذراع، أن عدد المترشحين الذين طلبوا مواعيد لايداع ملفاتهم ابتداء من يوم غد الأربعاء، قد بلغ 7 مترشحين، رفض ذكر أسمائهم.مؤكدًا أن السلطة قد حددت المواعيد، لتسهيل استقبال الراغبين في الترشح للإنتخابات.

و أوشح ذراع أن عدد المترشحين لإنتخابات 12 ديسمبر المقبل، لا يزال 147 مترشحًا.وذكر على ذراع، أن السبت منتصف الليل، هو آخر أجل لإيداع ملفات الترشح للإنتخابات المقبلة.

-التحرير-

22 أكتوبر، 2019 - 17:34

9 راغبون في الترشح للانتخابات الرئاسية تقدموا لحجز موعد لدى سلطة تنظيم الانتخابات

كشف رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، محمد شرفي، الأحد الماضي، في تصريحه للصحافة على هامش اجتماع مع أعضاء السلطة بنادي الصنوبر بالجزائر العاصمة، أنه سيتم الشروع في استقبال الملفات الجاهزة هذا الأسبوع، حيث تقدم 6 راغبون في الترشح لطلب مواعيد لذلك.

و أكد شرفي أنه ولحد الآن- الأحد الماضي- تلقت مصالحه 6 طلبات لتحديد مواعيد إيداع الملفات، التي قال بخصوصها أنه سيتم غربلتها والتأكد من استيفائها كل الشروط القانونية المطلوبة، مبرزًا أن هذه الملفات بعد إيداعها من طرف المترشحين لن توضع في المتحف، بل سيتم التأكد من صحة الاستمارات وأنها ليست مزورة، زيادة عن التأكد من عدم وجود توقيعات متعددة لنفس الشخص لدى عدة مترشحين.

مصادر “الجزائر1” كشفت هوية الراغبين في الترشح للرئاسيات المقبلة الذين أنهوا عملية جمع التوفيعات و طلبوا من السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات تحديد مواعيد لإيداع ملفاتهم و عددهم 9 أشخاص من بينهم الستة الذين أشار إليهم شرفي و يتعلق الأمر بكل من :رئيس الحكومة الأسبق و رئيس حزب طلائع الحريات،علي بن فليس،الوزير الأول الأسبق،عبد المجيد تبون،رئيس حزب جبهة المستقبل،عبد العزيز بلعيد،وزير الثقافة الأسبق و الأمين العام بالنيابة لحزب التجمع الوطني الديمقراطي،عز الدين ميهوبي،رئيس حوب حركة البناء الوطني،عبد القادر بن فرينة،و الإعلامي سليمان بخليلي.

فعبد العزيز بلعيد لم يجد صعوبة في جمع استمارات التوقيع و حدد موعد مع لجنة تنظيم الانتخابات ،حيث كشف بلعيد، عن موعد إيداعه لملف الترشح.وقال إنه قرر ايداع الملف يوم السبت المقبل على الساعة 14 زوالاً.وأضاف رئيس حزب جبهة المستقبل، أنه ينتظر رد السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات بشأن الموعد الذي طلبوه.و أشار عبد العزيز بلعيد، أنه جمع أكثر من 100 ألف استمارة.

فيما كان عز الدين ميهوبي أول مترشح يطلب موعد ايداع ملف ترشحه لدى السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات غدًا الأربعاء بعد استكماله لكل استمارات التوقيع. عبد المجيد تبون كذلك نجح في جمع عدد كبير من التوقيعات لكنه سيحجز موعد لإيداع ملفه رسميًا الاسبوع القادم.

ممثل الإسلاميين الراعب في الترشح عيد القادر بن قرينة فاجأ الجميع ايضا بتقدمه لطلب موعد لايداع ملف الترشح لدى السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات بعد تجاوزه عتبة الــ50 ألف استمارة توقيع.

كما نجح المترشح سليمان بخليلي من إنهاء عملية جمع استمارات التوقيع و كل الترتيبات و تقدم بطلب تحديد موعد لدى هيئة شرفي ومن المنتظر أن يقوم بخليلي بايداع ملفه يوم الجمعة 25 اكتوبر الجاري على اقصى تقدير .

لكن المفاجأة المدوية أحدثها علي بن فليس الذي -و عكس التوقعات-واجه بعض الصعوبات في جمع استمارات التوقيع بالرغم من أنه كان أول من أعلن نيته في الترشح لخوض غمار الرئاسيات القادمة، لكن مقربين من بن فليس أكدوا أن عملية جمع استمارات التوقيع انتهت منذ أيام و أفادوا بأن ايداع طلب تحديد موعد ايداعها لدى السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات سيكون نهاية الاسبوع الجاري.
و هناك راغبان آخران في الترشح أفادت مصادرنا بأنهما تمكنا من جمع العدد القانوني من التوقيعات و يتعلق الأمر ببلقاسم ساحلي و فارس مسدور،حيث إنتهى رئيس حزب التحالف الوطني الجمهوري، بلقاسم ساحلي، الراغب في الترشح لرئاسيات 2019، من جمع التوقيعات، وطلب من السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، برمجة موعد إيداع ملف ترشحه يوم الجمعة أو السبت القادم، في انتظار رد هيئة محمد شرفي.

و الدكتور أحمد بن نعمان هو الآخر أنهى عملية جمع التوقيعات و تقدم بطلب لسلطة الوطنية المستقلة للانتخابات لتحديد موعد له لإيداع ملفه رسميًا.و فارس مسدور الذي قد يكون المرشح التاسع الذي سيقوم بإيداع ملفه رسميًا لدى السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات.

و بحسب ذات المصادر فإن علي بن فليس جمع 160ألف استمارة و عبد المجيد تبون جمع 80 ألف استمارة و عز الدين ميهوبي جمع 100ألف استمارة و عبد العزيز بلعيد جمع 100 ألف استمارة و سليمان بخليلي جمع 70ألف استمارة و عبد القادر بن قرينة جمع أزيد من 50 ألف إستمارة و فارس مسدور جمع 50 ألف استمارة.

شرفي..لا تمديد لأجال إيداع ملفات الترشح
و في ذات السياق استبعد شرفي إمكانية تمديد آجال إيداع ملفات الترشح، معتبرًا أن ذلك محدد بقانون ولا يمكن خرق القانون في هذا الجانب.و أشار شرفي قال إنه لا يمكن تمديد آجال إيداع الملفات لأن ذلك مرتبط بنصوص قانونية.

و في سؤال حول حادثة سوق أهراس وضبط موظفين متلبسين بتهمة تزوير استمارات اكتتاب التوقيعات، رد شرفي أن العدالة ستأخذ مجراها، وهي من ستحدد المسؤوليات.

جهاد أيوب

21 أكتوبر، 2019 - 22:08

تسريب صوتي لبن فليس يهاجم فيه قايد صالح..!

تم تسريب تسجيل صوتي خطير منسوب لرئيس الحكومة الأسبق و رئيس حزب طلائع الحريات،علي بن فليس،يهاجم فيه بحدة نائب وزير الدفاع الوطني و رئيس أركان الجيش الشعبي الوطني الفريق أحمد قايد صالح.

هذا و لم يتسنى لنا التأكد من صحة هذا التسجيل الصوتي الخطير الذي في حال كان صحيحًا فإن نهاية بن فليس قد آنت و حظوظه في الرئاسيات المقبلة ستنعدم تمامًا،و ستؤثر عليه سلبًا دون شك.

عمّــــار قـــردود

عاجل