3 يناير، 2021 - 14:14

السويد: حزب الخضر يطالب الحكومة ب” الاعتراف بالصحراء الغربية كدولة

 طالبت الناطقة الرسمية لحزب الخضر السويدي في شؤون السياسة الخارجية، جانين ألم إريكسون، حكومة بلادها ب”الاعتراف بالجمهورية الصحراوية كدولة وإدانة الاحتلال المغربي”، منتقدة الموقف “المتخاذل” للاتحاد الأوروبي تجاه القضية الصحراوية.

وأشارت إريكسون – في مقال مشترك مع الناطقة الرسمية لشبيبة حزب الخضر السويدي، عايدة بديلي، نشرتاه بجريدة “غوتيبورغ بوستن” السويدية – إلى أن “حزب الخضر يريد من السويد أن تعترف بالصحراء الغربية كدولة.

وقالت الناطقتان أن “الاعتراف من دول الاتحاد الأوروبي سيشكل جزءا هاما من الوضع العام وسيوجه الاعتراف السويدي إشارة مهمة وواضحة إلى المجتمع الدولي وحركات التحرير التي تؤمن بالسلام والتنمية الديمقراطية في المنطقة”‎.

ورأت المسؤولتان الحزبيتان، أن “الحل المنطقي للنزاع يتمثل في خروج المغرب من الصحراء الغربية، ووضع حد للنزاع عبر الاعتراف الدولي بالجمهورية الصحراوية”.‎

وانتقدتا بشدة إصرار الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته، دونالد ترامب، على عرقلة جهود السلام في الصحراء الغربية، عبر اعترافه “غير المسؤول وغير الشرعي” بالاحتلال المغربي للصحراء الغربية.

وفي هذا الإطار قالت الناطقتان الرسميتان “إن حقيقة أن الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته يستخدم الآن أيامه الأخيرة في السلطة لبذل قصارى جهده لوضع حد لعملية سلام “عرجاء” أصلا أمر مرفوض وغير مسؤول للغاية، لكنه موقف يبين أيضًا على أن من واجب المجتمع الدولي أن يتحرك لمعالجة النزاع. وسنرى ما يمكن لإدارة بايدن القادمة أن تفعله لمعالجة بعض الضرر الذي ألحقه ترامب بالشرعية الدولية”.

واعتبرت أن هذا الإعلان من ترامب “يهدد أرواحا بشرية كما أنه موقف غير مسؤول من قبل الرئيس الأمريكي، حيث أنه قد يتسبب بإلحاق أضرار جسيمة ويطيل أمد الصراع والاحتلال الذي دام عقودًا وتسبب في معاناة كبيرة لكل اولئك الذين يعيشون تحت رحمته أو فروا منه”‎.

وذكّرتا في هذا السياق بالأحداث الأخيرة التي وقعت في منطقة الكركرات، حيث أشارتا إلى أن “وقف إطلاق النار الذي استمر 30 عامًا بين المغرب وحركة البوليساريو المطالبة بالاستقلال في الصحراء الغربية قد خرق يوم 13 نوفمبر عندما هاجم المغرب متظاهرين على الحدود”.‎

واعتبر المقال أن “تصرفات المغرب شكلت انتهاكا خطيرا لاتفاق السلام بين الصحراء الغربية والمغرب. فمن خلال هذا التصرف، تعرض أمن واستقرار المنطقة للخطر وبات الأمر يتطلب تسليط الضوء على حل بعيد المدى يعيد للصحراويين حقهم في وطنهم. فلا مناص من أن يخرج المغرب من الصحراء الغربية إلى الأبد” تقول المسؤولتان السويديتان‎.

كما، انتقدت المسؤولتان في حزب الخضر السويدي “الموقف المتخاذل للاتحاد الأوروبي، ومواصلة الدول الأوروبية سياسة إدارة الظهر للشعب الصحراوي، في الوقت الذي تقوم فيه أوروبا بالتعامل التجاري والاقتصادي مع المغرب”.‎

وجاء في المقال بأنه وعلى الرغم من “عدم اعتراف أي دولة في الاتحاد الأوروبي بمطالب المغرب بإقليم الصحراء الغربية، وهو الشيء نفسه الذي رفضته محكمة لاهاي عام 1975. إلا أنه وعلى مدى عقود، ظل العالم والاتحاد الأوروبي صامتين بينما كان المغرب يستولي على الموارد الطبيعية”.‎

وبدلاً من اتخاذ إجراءات صارمة، تقول المسؤولتان، وقع الاتحاد الاوروبي، على اتفاقيات صيد غير شرعية واتفاقيات تجارية مع المغرب تشمل إقليم الصحراء الغربية. ولأن قوة الاحتلال مرتاحة للوضع، فإنها تواصل قمع شعب الصحراء الغربية”، وذكّرت المسؤولتان، بأن “محكمة العدل الأوروبية من جهة أخرى قد قضت في حكمين منفصلين على الأقل، بأن الاتفاقيات الموقعة بين الاتحاد الأوروبي والمغرب لا يمكن أن تشمل الصحراء الغربية – لسبب بسيط هو أن الصحراء الغربية ليست ملكًا للمغرب. لكن على الرغم من ذلك، يستمر الدعم الأوروبي”.‎

وأكدت المسؤولتان الحزبيتان أنه أصبح من الضروري على الأمم المتحدة “تسريع عملية إجراء الاستفتاء الموعود وإيلائه الأولوية. ويجب إنهاء الاحتلال، فمن حق

شعب الصحراء الغربية أن يتمتع بالحرية وتقرير المصير، وعلى المجتمع الدولي واجب التدخل وليس عرقلة العملية”‎.

ميلس عبد الرؤوف

3 يناير، 2021 - 14:05

لاعب القرن رونالدو يحلم بِإحراز كأس العالم

يحلم النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بِإحراز كأس العالم، اللقب الغالي والكبير الغائب عن رفوف خزانته المُمتلئة بِالتتويجات.

شارك المهاجم كريستيانو رونالدو (35 سنة) مع منتخب بلاده البرتغال، أربع مرّات في كأس العالم انطلاقا من نسخة ألمانيا 2006، حينما بلغوا نصف النهائي، وكانت هذه الحصيلة أفضل نتيجة لِابن جزيرة ماديرا في هذه المنافسة. بينما سبق لِرونالدو تذوّق حلاوة كأس أمم أوروبا، طبعة فرنسا 2016.

وقال رونالدو في تصريحات نشرتها وكالة “أسوشييتد بريس”، الأربعاء: “أحرزت تتويجات مع النوادي التي لعبت لها. لكن التتويج بِكأس العالم يبقى حلما”.

ويخوض رونالدو ومنتخب بلاده البرتغال تصفيات مونديال قطر 2022، في فوج يضمّ فرق صربيا وجمهورية إيرلندا واللكسمبورغ وأذريجان. وبعد نهاية المشوار يظفر الرّائد بِتأشيرة المشاركة في كأس العالم، ويُمكن للوصيف تحقيق الهدف ذاته في مواجهتَي السد.

وعن تاريخ اعتزاله كرة القدم، قال مهاجم فريق جوفانتوس الإيطالي: “أشعر بِأنّي مازلت قادرا على اللعب لِسنوات أخرى، وآمل أن أُجسّد ذلك. إذا كان هناك محفّز، فالعمر لا يهمّ”.

وعلى عكس اللاعبين في العقود الماضية، حيث كانوا يُفكرون في الإعتزال بِمجرّد ما يصل أحدهم إلى عتبة الثلاثين. فإن زملاءهم هذه الأيّام يُلامسون حاجز الأربعينيات، وهم يشعرون وكأنّهم في مستهلّ المشوار الكروي .

م ع

3 يناير، 2021 - 13:58

بلحيمر:حملات التشويه الإعلامية يقف وراءها أعداء تزعجهم مبادئ الجزائر

قال الناطق الرسمي للحكومة عمار بلحيمر إن الحملات الإعلامية التي تتعرض لها الجزائر ليست جديدة، و يقف وراءها أعداء صريحون و معروفون يزعجهم وقوف الجزائر على مبادئ لا تتغير رغم تغير الخارطة السياسية في العالم.

و أضاف بلحيمر في لقاء مع وكالة أنباء الشرق الأوسط، بلادي تساند الشعوب التواقة للحرية وتدعم القضايا العادلة ولا تقبل أي مساومة، موضحا أن الشعب أعطى درسا لتلك الجهات برفضه التدخل في الشؤون الداخلية للجزائر وخرج في عدة مناسبات يثبت حبه و إنتماءه للوطن.

كما أوضح أن عودة الجزائر إلى الساحة الدولية و لعبها دورها الطبيعي في المنطقة هو ما أفسد مخططات دول هدفها الإنقضاض على الثروات الطبيعية لشعوب المنطقة بعد زرع الفتنة بين أبناء الشعب الواحد و تحريك النعرات و النزاعات و بث سموم الإرهاب على أراضيهم، مستشهدا بما وقف عليه الجيش الوطني الشعبي مؤخرا من مخططات و إفشاله لها.

أما بخصوص محاربة وباء كورونا فقال بلحيمر أن الحكومة ربحت معركة السيطرة على بؤر إنتشار الوباء و أن الحرب مستمرة ضد الفيروس حتى الخروج نهائيا من الظرف الصعب، مضيفا أن للجزائر تجارب في تجاوز المحن و الصعوبات الإقتصادية، و لديها خبرة في التعامل مع الظروف الإستثنائية.

من جهة ثانية تطرق وزير الإتصال لواقع حرية التعبير في الجزائر، قائلا إنه لا توجد قيود على العمل الإعلامي بالجزائر، و لا حبس للصحفيين، معتبرا أن الأمر يتعلق بنصوص قانونية تعيد الإعتبار للعمل الإعلامي المهني المحترف.

و قال إنه تم محاصرة المتخندقين وراء الريع الإعلاني و المتقمصين لأدوار إعلامية لتمرير مخططات مشبوهة و أنهم باتوا قريبين من الخروج إلى المحاسبة أمام الرأي العام بمجرد تطهير المجال الإعلامي من كل الممارسات المشبوهة و ذلك مع بداية إصدار النصوص التنظيمية و إعادة النظر في الكثير من الأمور الهيكلية.

كما أشار لإعداد قانون خاص بالإعلام الإلكتروني، و هو ما يتيح تحديد طبيعة المؤسسات الإعلامية التي تنشر مادة إعلامية في الإنترنت، و معرفة من يديرها، و مكان تواجدها مع ضرورة توطينها محليا و سن قانون يحمي حتى الصحفيين المشتغلين في المجال بحسب الوزير.

 

 

بركان.أ

3 يناير، 2021 - 13:46

غوارديولا: “كنت أفكر في الاعتزال قريباً”

قال الإسباني بيب غوارديولا إنّه استفاد كثيراً من تجاربه السابقة في عالم التدريب وهو ما كان له تأثير إيجابي على مهمته الحالية على رأس الجهاز الفني لمانشستر سيتي الإنكليزي وإنه ربما يمدد مسيرته في هذا المجال لمدة أطول مما توقع نتيجة لذلك.

وتحوّل غوارديولا إلى مجال التدريب في 2008  وأمضى أطول فترة مع سيتي وهي خمسة أعوام خلال هذه المسيرة.وتولى لاعب الوسط السابق تدريب فريقه السابق برشلونة ما بين 2008 و2012 ثم درّب بايرن ميونيخ الألماني لمدة ثلاثة أعوام قبل أن يقود سيتي للفوز بلقب الدوري الإنكليزي الممتاز مرتين وبثلاثة ألقاب في كأس الرابطة وبلقب في كأس الاتحاد الانكليزي بعد توليه المهمة في 2016.

وعبر موقع ناديه الرسمي على الانترنت قال غوارديولا الذي مدد تعاقده مع فريقه الحالي لمدة عامين في نوفمبر الماضي: “بالطبع أنا في وضع أفضل الآن، بالتأكيد الخبرة لها تأثير إيجابي خاصة بالنسبة لي وبطريقة تعاملي مع عملي”.

وأضاف غوارديولا: “في الماضي كنت أفكر في الاعتزال قريباً، الآن ربما أفكر في تمديد مسيرتي”.

 

مرزوق عمريش

3 يناير، 2021 - 13:46

وفاة الكاتب الصحفي مرزاق بقطاش على عمر يناهز 75سنة

توفي البارحة الكاتب و الصحفي مرزاق بقطاش عن عمر يناهز الـ75 سنة بعد صراع مع المرض، خبر وفاته صرح به اقرباءه.

وولد الراحل بقطاش في 13 جوان 1945،بالجزائر العاصمة وبدأ مشواره الصحفي عام 1962،كتب في العدد من الصحف والجرائد العربية والفرنسية منها الوطن و الشعب و المجاهد وغيرها. كما عمل أيضا في وكالة الأنباء الجزائرية.

كتب الفقيد بقطاش العديد من الروايات و القصص باالغتين العربية و الفرنسية منها:”طيور الظهيرة”،”رقصة في الهواء الطلق” و العديد منها.

للذكر،تعرض بقطاش لمحاولة اغتيال في عام 1993،وأصيب برصاصة في رأسه،و التي نجا منها بأعجوبة.

سيتم تشييع جنازة الفقيد مرزاق بقطاش اليوم الأحد بعد صلاة الظهر بمقبرة القطار (الجزائر العاصمة) .

لامية زيلال

 

3 يناير، 2021 - 13:42

سمير قموري للإذاعة: تمديد صلاحية بطاقات إشتراكات الزبائن غير المستغلة بسبب كورونا

كشف مدير النقل بالشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية، سمير قموري، أنه سيتم تمديد صلاحية بطاقات اشتراكات الزبائن غير المستغلة بسبب توقف القطارات نتيجة جائحة كورونا وتعويضها بنفس المدة.

و أورد قموري، في تصريح للإذاعة الجزائرية، أنه سيتم قبول الإشتراكات القديمة ريثما يتم تجديد بطاقات الإشتراك خاصة بالنسبة للطلبة.

كما كشف أن إعادة إستئناف نشاط القطارات ما بين المدن و القطارات الجهوية، سيتم على مرحلتين.

و تتمثل المرحلة الأولى في إعادة الرحالات التي تربط بين 4 ولايات وهي الجزائر العاصمة و بومرداس، و تيزي وزو والبليدة، بمقدار 128 رحلة يوميا.

و تنطلق المرحلة الأولى، بداية من اليوم على الساعة السادسة صباحا إلى غاية الساعة السادسة مساء.

مشيرا على أنه سيتم تخصيص 20 قطار لنقل الطلبة.

بينما ستنطلق المرحلة الثانية، بداية من يوم الإثنين، بمعدل 200 رحلة يوميا و تخص القطارات الجهوية و الخطوط الكبرى، ما عدى القطارات المجهزة بالأسرة.

و كشف سمير قموري أن طاقة الإستيعاب بضاحية الجزائر، تقدر ما بين 100 ألف و 120 ألف مقعد يوميا.

مشيرا إلى أنه سيتم استعمال إقتناء التذاكر و الحجز عن طريق الدفع الإلكتروني لإجتناب الإكتظاظ.

هذا و كشف ضيف الإذاعة، إنه سيتم خلال شهر مارس القادم إستلام خط مسيلة بوقزول، و تيسمسيلت.

كما سيتم إعادة إستغلال خط وهران مستغانم هذه السنة بمعدل 4 رحالات يوميا.

و أوضح ذات المتحدث، إن شبكة الخطوط لنقل بالسكك الحديدية في الجزائر تقدر بـ 4 ألاف كيلومتر وتربط 38 ولاية.

مشيرا إلى أنه سيتم تمديد هذه الخطوط لتغطية مناطق الجنوب و كل مناطق الشرق و الغرب.

و كشف ذات المسؤول، إن هناك مخطط لإعادة تهيئة العربات المهترئة التي تم إقتنائها سنة 1985.

مؤكدا أن العملية إنطلقت جوان 2017، و هو ما سمح من تهيئة 60 بالمائة من العربات المهترئة و المقدر عددها بـ200 عربة.

 

 

بركان.أ

عاجل