15 سبتمبر، 2020 - 19:16

الصحة العالمية تتوقع ارتفاع الوفيات في أوروبا بسبب كورونا في الأشهر القادمة

قالت منظمة الصحة العالمية إنها تتوقع أن تشهد أوروبا ارتفاعا في معدل الوفيات اليومية جرّاء الإصابة بـكوفيد-19 في شهري أكتوبر/، ونوفمبر

ورغم ارتفاع حالي في أعداد الوفيات جرّاء كورونا، لا تزال الأمور مستقرة نسبيا في القارة العجوز.

وعبر الإنترنت، عقد الأعضاء الأوروبيون الـ 55 في منظمة الصحة العالمية اجتماعا لبحث خطة خَمسية للتصدي للفيروس.وقال المدير الإقليمي للمنظمة في أوروبا هانز كلوغ إن “الأيام المقبلة ستكون أصعب. وسنشهد وفيات أكثر في أكتوبر، ونوفمبر”.

وأضاف كلوغ: “أعرف أن أحدا لا يريد سماع أخبار سيئة كتلك. ولكن هناك رسالة إيجابية أودّ التأكيد عليها مع ذلك هي أن الوباء في طريقه للانتهاء، بين لحظة وأخرى”.

وتابع: “أسمع طوال الوقت أن اللقاح سيضع نهاية للوباء. بالطبع لا. إننا حتى لا ندري هل سيُجدي اللقاح مع كل الحالات. ثمة إشارات حتى الآن تنفي ذلك. وعندئذ ماذا لو تطلّب الأمر أن نبحث عن لقاحات مختلفة؟ أي كابوس لوجستي هذا!”.

وقال كلوغ: “نهاية الوباء ستكون في تلك اللحظة التي نتعلم فيها كمجتمع كيف نتعايش مع الوباء. الأمر بأيدينا إذًا وتلك رسالة إيجابية للغاية”.

ارتفاع قياسي عالمي في عدد الإصابات

وسجلت منظمة الصحة العالمية ارتفاعا قياسيا، في عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا خلال يوم واحد، حيث تم الإبلاغ عن 307 آلاف و930 حالة إصابة خلال 24 ساعة.

وقالت المنظمة إن الوفيات ارتفعت بأكثر من 5500، ليرتفع الإجمالي العالمي إلى 917417.وتم الإبلاغ عن أكبر الزيادات في الإصابات في الهند، الولايات المتحدة، والبرازيل.وعلى مستوى العالم، تم تأكيد إصابة أكثر من 28 مليون حالة، نحو نصفهم في الأمريكتين.

وكان الرقم القياسي السابق للحالات الجديدة في يوم واحد في السادس من سبتمبر، عندما أبلغت منظمة الصحة العالمية عن 306857 إصابة جديدة.

جهاد أيوب

15 سبتمبر، 2020 - 18:23

بلحيمر يجتمع بمدراء وممثلي القنوات الخاصة

ترأس وزير الاتصال، الناطق الرسمي للحكومة، عمار بلحيمر، اليوم الثلاثاء، جلسة عمل ضمت مدراء وممثلي القنوات التلفزيونية الخاصة بالجزائر.

الجلسة خصص لآخر التحضيرات المتعلقة بالاستفتاء الشعبي حول تعديل الدستور المقرر في الفاتح نوفمبر المقبل، حسب ما افاد به بيان للوزارة.

 

وأوضح ذات المصدر أن الوزير حث، خلال هذا الاجتماع المندرج في اطار مواصلة لسلسلة اللقاءات الدورية مع مختلف المؤسسات الإعلامية, القنوات التلفزيونية الخاصة على “فتح منصاتهم للمجتمع المدني وأهل المعرفة من أجل كشف وتوضيح محتوى الدستور بالنقاش الهادف”، داعيا كافة وسائل الإعلام العمومية والخاصة إلى “التعبئة الشاملة لكشف كل ما تعلق بالشرح الواسع حول الدستور، تحسبا للاستفتاء الشعبي”.

 

وفي هذا السياق، ذكر الوزير أن “رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، كان قد أعطى تعليمات للسماح لأكبر عدد من الجمعيات وممثلي المجتمع المدني بالمشاركة الواسعة في النقاش بشأن محتوى الدستور الجديد الذي ستكون وسائل الإعلام هي الأساس فيه”.

 

 

وقال بأن “هذه التعليمات نابعة من رغبة رئيس الدولة في تعزيز دور المجتمع المدني وتفعيل روابطه مع مؤسسات الجمهور, كجزء من الديمقراطية التشاركية في خدمة المصلحة العامة للبلاد”.

 

  1. وأشار الى أن “هذه المناقشة الواسعة لها مهمة تربوية تسعى إلى توعية المواطنين بالمقالات والمستجدات حول الدستور الذي سيتم للتصويت عليه”، مضيفا أن الأمر يتعلق بنقاش يتم “على أساس المعلومة المؤكدة”.

 

كما جدد الوزير عزم الوزارة على “دعم جميع وسائل الإعلام الوطنية لإنجاح هذا النقاش الشامل”.

15 سبتمبر، 2020 - 18:17

بوقادوم يستقبل وزيرة الداخلية الإيطالية

استقبل وزير الشؤون الخارجية، صبري بوقدوم، اليوم الثلاثاء، وزيرة الداخلية الإيطالية، لوتشيانا لامور غيسي

15 سبتمبر، 2020 - 18:14

تسجيل 238 إصابة جديدة بفيروس كورونا

أعلنت وزارة الصحة، اليوم الثلاثاء، عن تسجيل 238 إصابة جديدة بفيروس كورونا، و12 وفاة، خلال الـ24 ساعة الأخيرة

15 سبتمبر، 2020 - 17:56

النصب والاحتيال في موقع “ouedkniss”

يشتغل في المدة الاخيرة العديد من المحتالين بطريقة خطيرة  في تقديم الخدمات الوهمية للزبائن عن طريق موقع “واد_كنيس”

حيث تلقى موقع الجزائر1 على سبيل المثال شكاوي عديدة ضد عصابة تستهدف المستهلك الجزائري من خلال النصب و الاحتيال باسم تصليح اجهزة التبريد في الجزائر العاصمة

محتال بإسم شركة #Bh_clim لتصليح المكيفات الكهربائية و الثلاجات يتنقل #للمنازل قد تسبب في خسائر كبيرة للعديد من العائلات ينشط هدا المحتال عند طريق اعلانات في موقع #ouedkisse

ف.م

15 سبتمبر، 2020 - 16:33

وزارة التعليم العالي تشكل ثلاث لجان لتقييم الجامعة الجزائرية

إنطلقت وزارة التعليم العالي و البحث العلمي في تشكيل لجان بيداغوجية و عددها ثلاث لتقييم الجامعة الجزائرية و الوقوف على القطاع بالإضافة إلى دراسة النقائص و بعث حلول لتحسين الأداء البيداغوجي و كذلك النهوض بالجامعة لإدخالها في مصاف الجامعات الكبرى. كما يشمل دور هذه لجان التكفل بإطارات الجامعة خاصة الطلبة المتخرجين أصحاب شهادة الدكتوراه.
كما أشار وزير التعليم العالي أن دور هذه اللجان سيكون حسب حاجة الجامعة الجزائرية حيث ستنطلق بداية بتقييم نظام”أل أم دي” هذا المشروع الذي كان مؤقتا إلى أنه أصبح هو المعتمد داخل المؤسسات الجامعية حيث سيتم دراسة إمكانية تحسينه أو إزالته كما سيتم التطرق بعدها إلى التوظيف داخل الجامعات و مشاكل طلبة الدكتوراه و احتكار بعض الأساتذة الذين بلغوا سن التقاعد للمخابر و المجلات العلمية و سيطرتهم عليها
ستتطرق إحدى اللجان أيضا إلى المكانة الدولية للجامعة الجزائرية و العمل على  جعلها ذات مكانة في قائمة كبرى الجامعات و ذلك من خلال ضمان جودة أدائها و نوعية التخصصات التي يمكن أن تساهم في تطويرها.
عمل هذه اللجان سيكون في مدة عامين كأقصى أجل لمباشرة تحسين الأداء الجامعي بناء على مخرجات و قرارات هذه اللجان.

ب.خ

عاجل