7 أغسطس، 2019 - 10:38

الفاسد أويحي يسخر من سيده الشاذلي بن جديد..!

تهكّم الوزير الأول السابق و الأمين العام السابق لــ”الأرندي” الفاسد أحمد أويحي-القابع حاليًا بسجن الحراش-على رئيس الجمهورية الأسبق الراحل الشاذلي بن جديد و قال أنه لولا أزمة إنهيار أسعار البترول في 1986 لكان الشاذلي رئيسًا على الجزائريين للعهدة التاسعة أو العاشرة و قال بالحرف الواحد: “لو لم يحدث إنهيار في أسعار النفط في الثمانينات لكنا الآن لا نزال تحت سلطة الحزب الواحد ولكان الرئيس الشاذلي بن جديد رئيسا إلى الآن في عهدته التاسعة أو العاشرة”.

الجزائر1

و أضاف”نحن اليوم في وضع يشبه الوضع السائد في تلك الفترة ( قبل أزمة أكتوبر 1988 ) ، احتياطي الصرف سينفذ بعد 4 سنوات ، سنستدين لمدة عامين أو ثلاث سنوات ثم نصبح في شدّة، فالمخاطر لا تزال موجودة”.

الجزائر1

تهكّم أويحي و سخريته اللاذعة من الرئيس الراحل الشاذلي بن جديد كان بالإمكان أن تكون مبررة و منطقية لو أن أويحي لم يتمادى في مساندة الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة لخمس عهدات رئاسية كاملة و الجزائر في عهد الديمقراطية و تعدد الأحزاب و حرية الرأي،عكس عهد الشاذلي بن جديد و الحزب الواحد،كما يبدو أن الفاسد من أعلى رأسه إلى أخمص قدميه أويحي قد فاته أن الشاذلي هو من أقرّ الديمقراطية في الجزائر و الفضل يعود إليه.

عمّــــار قـــردود

الجزائر1

7 أغسطس، 2019 - 10:19

تسريب تسجيل صوتي لأويحيى يعترف فيبه بتزوير الإنتخابات..!

تم تداول و على نطاق واسع عبر مواقع “السوشيال ميديا” تسجيل صوتي منسوب للوزير الأول السابق و الأمين العام السابق لــ”الأرندي”أحمد أويحيى قبل 22 فيفري المصادف للحراك الشعبي،و تحديدًا خلال فترة تحضير حزبه وشركائه في التحالف الرئاسي للحملة الإنتخابية الخاصة بترشح الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة لولاية رئاسية خامسة،

أثناء لقاء بين قيادات حزب التجمع الوطني الديمقراطي يعترف فيها بانتشار الفساد المالي والسياسي، ويهاجم بشكل حاد جبهة التحرير الوطني، معتبرًا أن المجاهدين تخلوا عن الجزائر مقابل البحث عن امتيازات منذ مؤتمر طرابلس الذي انعقد في جوان 1962.

واعترف أويحيى-القابع منذ مدة بسجن الحراش- بوجود المال الفاسد في الانتخابات وأنها مزورة حيث يقول”هذه ثلث عهدات انتخابية يأتون بأموال الافلان من طليبة وآخرين من السلطة”، وتابع: “النمط الحالي من الانتخابات حتما لن يستمر، حتما سنصل في بعض السنوات في اقل من 10 سنوات الى انتخابات أكثر شفافية، وربما سنطالب بلجنة مستقلة لتنظيم الانتخابات ، وستكون الانتخابات هنا مثلما هي في فرنسا وفي تونس”.

كما اعترف أويحيى بوجود الفساد المالي والأخلاقي، ووجود جرائم خطيرة ضد الاقتصاد الوطني، وقال “عندما أشاهد القنوات التلفزيون أهرب وأقول ماذا يتابع أبناؤنا، اجتماعيا وأخلاقيا انهرنا ..الأخلاق راحت ، الحرام في كل مكان ، المال الفاسد في كل مكان ، لماذا الجزائر بلد فقير ؟ لأن المواطنين لا يدفعون الغرامات وحتى ثمن كراء منازلهم ، وعندما يرغبون في الدفع يشجعهم المسؤولون على عدم الدفع من أجل أغراض انتخابية”، منتقدا بشدّة تصريحات وزير العمل آنذاك مراد زمالي بخصوص عدم متابعة الشباب المتخلفين عن تسديد ديونهم لوكالة أونساج”.

و شنّ أويحي هجوم حاد على الافلان و قال أن “الأفلان شريك استراتيجي لنا في حملة الانتخابات الرئاسية لكن بعد مغادرة الرئيس بوتفليقة سيصبحون مثل خيمة بدون عماد، إنهم يعتمدون على شعار التحرير لكنهم اختاروا طريق الإفلاس .. بومدين رحمه الله أطلق على الأفلان تسمية جهاز الحزب، وكلمة الجهاز تعني أنه لا دور لهذا الحزب، لكن بعد وفاته أصبح حزب دولة”.

وقال الفاسد أويحي: “لو لم يحدث إنهيار في أسعار النفط في الثمانينات لكنا الآن لا نزال تحت سلطة الحزب الواحد ولكان الرئيس الشاذلي بن جديد رئيسا إلى الآن في عهدته التاسعة أو العاشرة”.

و ختم بالقول”نحن اليوم في وضع يشبه الوضع السائد في تلك الفترة ( قبل أزمة أكتوبر 1988 ) ، احتياطي الصرف سينفذ بعد 4 سنوات ، سنستدين لمدة عامين أو ثلاث سنوات ثم نصبح في شدّة، فالمخاطر لا تزال موجودة”.

-التحرير-

7 أغسطس، 2019 - 10:16

الأرصاد تحذر من موجة حر شديدة في هذه المناطق

حذرت مصالح الأرصاد الجوية ، اليوم الأربعاء ، من موجة حر شديدة تتعدى 40 درجة في المناطق الداخلية و الشرقية للوطن .

و حسب نشرية خاصة ، فإن الولايات المعنية هي:معسكر، غليزان، الشلف، عين الدفلى، تيزي وزو، بجاية، جيجل، ميلة، قسنطينة، قالمة، سكيكدة، عنابة والطارف.

و تمتد صلاحية هذه النشرة إلى غاية فجر يوم غد الخميس .

صوفيا بوخالفة

7 أغسطس، 2019 - 09:56

إحباط محاولة سرقة 14 ستار من الفلين بجيجل

تمكن أعوان الغابات لإقليم الميلية بولاية جيجل الساحلية ،أمس الثلاثاء في حدود الساعة السابعة مساءا وإثر دورية مراقبة روتينية مدعومين بأعوان إقليم مشاط من إحباط عملية سرقة كمية من الفلين قدرت بــ 14 ستار فلين إنتاجي مستغلة بطرقة غير شرعية.

وذلك بغابة أولاد دباب مقطع بوالصيود بلدية الميلية وعليه تم تحرير محضر حجز ضد مجهول ارسل إلى الجهة القضائية المختصة كما سيتم تحرير محضر جنحة ضد مجهول وسيرسل للسيد وكيل الجمهورية لدى محكمة الميلية.

-التجرير-

الجزائر1
الجزائر1
الجزائر1
الجزائر1
الجزائر1
الجزائر1
الجزائر1

6 أغسطس، 2019 - 22:21

رسميًا…غلق قناة “الأمل TV” لصاحبها هشام عبود

أفادت مصادر متطابقة بأن القناة التلفزيونية “الأمل TV” التي يملكها الإعلامي هشام عبود و تبث إرسالها من العاصمة السويسرية جنيف والتي أسسها له الشقيق الأصغر للرئيس السابق السعيد بوتفليقة وبتمويل من عدة رجال أعمال كمحي الدين طحكوت،علي حداد و الإخوة كونيناف قد تم غلقها بصفة رسمية و نهائية بسبب الإفلاس.

الجزائر1

و كان العسكري السابق الهارب هشام عبود-صاحب التجارب الإعلامية الفاشلة بداية من “الأصيل” مرورًا بــ”جريدتي” و مون جورنال” و وصولاً إلى قناة “الأمل TV”-يستغل قناته التي لا يتابعها إلا القليل للدفاع عن السعيد بوتفليقة و الجنرال توفيق و رجال الأعمال المسجونين بسجني البليدة العسكري و الحراش.

و كان الإعلامي  والضابط السابق في جهاز المخابرات، هشام عبود، قد أطلق قناة “الأمل TV”في ماي 2018، و التي وصفها في كلمة عبر يوتيوب بـ”الأورو مغاربية”.. وشرعت القناة في البث أول أيام رمضان 2018 من مدينة جنيف السويسرية. وكان عبود، المالك السابق ليوميتي ”جريدتي” و”مونجورنال” باللغتين العربية والفرنسية، واللتين صدر في حقهما قرارًا بالغلق، قد أعلن في السابق بأن القناة الفضائية ستحمل اسم “ماتيلي” أو “تلفزوني”، لكنه قرر أخيرا إطلاق اسم “أمل تي في” عليها.و كانت تهتم بجل الأخبار السياسية و الدولية، حيث تعمل مع شركات إنتاجية مقرها في فرنسا والجزائر وتونس.

و من المرتقب أن تطال يد العدالة الجزائرية الإعلامي هشام عبود بتهمة الإساءة للمؤسسة العسكرية و التحريض على التمرد و المساس بالأمن القومي.

عمّـــار قـــردود

الجزائر1

6 أغسطس، 2019 - 21:14

وفاة مراسل القناة الإذاعية الثالثة “فقيه الحاج بن عودة”

توفي صبيحة اليوم الاعلامي و مراسل القناة الإذاعية الثالثة الناطقة باللغة الفرنسية “فقيه الحاج بن عودة” احد قامات ولاية سيدي بلعباس حيث يشهد له الكثير انه رجل شهم و متواضع و محب للناس.
رحم الله الفقيد و ألهم ذويه الصبر و السلوان
إن لله و إن إليه راجعون

ف.سمير

عاجل