وأضافت الرومي ، في تصريحات خاصة لـ”سكاي نيوز عربية” أثناء تفقدها حي الجميزة، إحدى أكثر المناطق تضررا بالعاصمة اللبنانية: “في رأيي الشخصي أن ما حدث في المرفأ عمل مفتعل”.

وتابعت: “شعرت بأن جزءا من قلبي تمزق وأنا أشاهد الدمار في بيروت وقالت أنها كانت في منزل بمنطقة جونية شمال بيروت عندما وقع الإنفجار الضخم عصر الثلاثاء الماضي، موضحة: “إعتقدت في البداية أن الأمر هزة أرضية، لأننا شعرنا بإهتزاز الأرض”.

وتابعت: “علمت فيما بعد أن الأمر انفجار. وتابعت بذهول ما يحدث على التلفزيون”.

ودعت الفنانة المواطنين اللبنانيين إلى “عدم اليأس، فهو أكبر عدو لكم”، معتبرة الكارثة “شدة ستزول”، وقالت: “عاصرت الحرب الأهلية منذ عام 1975، وتجاوزناها”.