29 سبتمبر، 2020 - 15:24

المحكمة العليا قد تلغي عقوبة الجنرال توفيق…!

كشف المحامي فاروق قسنطيني إن المحكمة العليا قد تلغي عقوبة السجن في حق موكله مدير المخابرات الأسبق الجنرال محمد مدين وتمنحه حكم البراءة.

الجزائر1

وعلل قسنطيني موقفه ببعض “الثغرات الشكلية” التي صاحبت إجراءات معالجة هذا الملف على المستوى المحكمة العسكرية الابتدائية وكذا المجلس القضائي لدى المحكمة العسكرية بالبليدة.

وقال المصدر ذاته في حوار مع جريدة “لوسوار دالجيري” الناطقة باللغة الفرنسية إن “الجنرال توفيق وكل الذين اتهموا معه لم يكونوا يتمتعون بالصفة العسكرية أثناء قيامهم بالنشاط الذي انجرت عنه التهم الموجهة إليهم”.

وأضاف “هؤلاء متهمون بالتآمر على سلطة الجيش رغم أن اجتماعهم كان سياسيا وفي مقر تابع لمؤسسة الرئاسة، وهذا في حد ذاته يكسب القضية طابعا مدنيا وليس عسكريا”.

وأفاد قسنطيني، الذي كان يرأس اللجنة الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان في وقت سابق، بأن “العديد من التناقضات ظهرت في لائحة الاتهامات الموجهة للمعيين بقضية الحال بين الحكم الابتدائي وذلك الذي صدر على مستوى المجلس القضائي العسكري”.

وينتظر أن تبت المحكمة العليا نهاية الشهر الجاري في القضية التي يتابع فيها كل من السعيد بوتفليقة، شقيق الرئيس الجزائري السابق، والجنرالان محمد مدين وبشير طرطاق، بالإضافة إلى الأمينة العام لحزب العمال، لويزة حنون.

ويخص الملف المذكور تهما تتعلق بـ”التآمر على قيادة الجيش الجزائري” على خلفية اجتماع نظم في الأيام التي سبقت الإطاحة بالرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.

وكانت الأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون قد أدلت مؤخرا بتصريحات جديدة بخصوص الملف المذكور، وقالت إن “الاجتماع خصص لوضع خريطة طريق سياسية لمرحلة ما بعد الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة”.

وأكدت أن “قائد أركان الجيش الجزائري السابق الراحل أحمد قايد صالح هو من فرض على الرئيس عبد العزيز بوتفليقة الترشح لعهدة رئاسية رابعة وخامسة، قبل أن يغير موقفه بعد انطلاق مسيرات الحراك ويطالب بتطبيق المادتين الـ7و8 من الدستور”.

جهاد أيوب

رابط مقال “لوسوار دالجيري”:https://www.lesoirdalgerie.com/actualites/les-incidents-daudience-ne-grandissent-personne-48873

29 سبتمبر، 2020 - 12:20

وزير العدل.. مشروع قانون الحماية الجزائية سيضمن حماية مستخدمي السلك الطبي

أكد وزير العدل حافظ الاختام، بلقاسم زغماتي، اليوم الثلاثاء خلال عرض لمشروع القانون أمام اللجنة المختصة بمجلس الأمة، أن الغرض من مشروع القانون المتعلق بتوفير الحماية الجزائية لمستخدمي الصحة هو إعتراف بجهوداتهم وتضحياتهم قصد ضمان حمايتهم.
وقال زغماتي أن الغرض من ذلك هو “ضمان حماية مستخدمي السلك الطبي الذين أصبحوا في السنوات الاخيرة عرضة للتعدي طالت العديد من المؤسسات الصحية العمومية منها والخاصة، وهي الظاهرة التي تزايدت في ظل الظروف الصعبة جراء تفشي وباء كورونا”.

29 سبتمبر، 2020 - 12:13

وزيرة الثقافة تحيي ذكرى رحيل اسطورة الراي الشاب حسني

أحيت وزيرة الثقافة، مليكة بن دودة، اليوم الثلاثاء، منشور لها عبر صفحته على الفيسبوك ذكرى رحيل أيقونة الأغنية الرايوية الشاب حسني، وذلك بعد مرور 26 سنة على رحيله.

وقال الوزيرة ف : “حسني مقيما في الذاكرة، قبل سنوات كان الشاب حسني يقاوم الكوابيس بصوته وحضوره، كانت ابتسامته تشكّل أملا لليافعين والشباب، وحين اشتدّت آلة الموت وتمكّن الخوف من الأحلام، غنّى حسني عن الأمل، وحفّز الشباب على الحلم”.

وأضافت: “مات حسني مغدورا برصاص الحقد، ولكنه ظل خالدا في ذاكرة الجزائريين، ومازال صوته يصدح في القلوب والقاعات والسيارات وعلى الشرفات وفي الغرف الفقيرة والمترفة، علّمنا حسني وهو يقبل على الحياة ويقاتل الحزن والخوف، أن نصمد وأن ننظر إلى الغد الجميل لنواجه قسوة الحاضر”.

29 سبتمبر، 2020 - 12:07

22 سنة سجنا نافذا لبابلو الفلاح

نطقت  محكمة عين الحمام بولاية تيزي وزو.يوم أمس. بعقوبة 22 سنة سجنا نافذا في حق المتهم الموقوف بارون المخدرات  ومدوخ الأجهزة الأمنية ويتعلق الأمر بالمكنى ” بابلو الفلاح” واسمه الحقيقي بن عبد الرحمان العربي من مواليد 27 جانفي 1987.أعزب.غير مؤدي للخدمة الوطنية والساكن بقرية “ايت خليفة” التابعة لبلدية أبي يوسف بولاية تيزي وزو .

حيث تمت متابعته في أربع قضايا متعلقة بالمتاجرة بالمخدرات في محاكمة تعد الأولى من نوعها حيث لم يسبق أن تم النظر و الفصل في أي قضية كانت تخص المتهم المعني.

أين كانت التماسات ممثل الحق العام توقيع عقوبة 20 سنة سجنا نافذا لكل قضية .ليتم النطق بالحكم أعلاه حيث تمت إدانته في قضية بحكم 10 سنوات سجنا نافذا و أخرى ب12 سنة سجنا نافذا فيما تحصل على البراءة في قضيتين اخريتين علما أن المتهم “بابلو” قد أنكر في جلسة محاكمته كل التهم الموجهة إليه هذا في   لقائنا به صرح الأستاذ عجاس الياس محامي المتهم “بابلو” انه سيقوم بالاستئناف في الحكمين السالفي الذكر بالطبع حكمي الإدانة مؤكدا أن القضية “الكبرى” سيتم الفصل فيها بمجلس قضاء الجزائر.وبالعودة إلى قضايا الحال وحسبما جاء في محاضرها .تخص اعترافات المتهم “بابلو” المتعلقة في قضية مخدرات حيث أن جنحة حيازة ونقل المخدرات من اجل البيع وجهت  لكلا من “ح.كريم “من مواليد 1977 الساكن بقرية تاقة بايت يحي موسى التابعة لعين الحمام والمسمى ” ل.رزقي” المولود في نفس السنة القاطن بقرية “اقوفاف” بنفس المنطقة.

هذا وأثناء سماع بابلو الفلاح حوالي شهر من سقوطه في قبضة الأمن. في محضر استجواب الحضور الأول مؤرخ في 3 جويلية 2017 .وبغياب محاميه حيث تنازل عن تحضير دفاعه بعد أن تم إبلاغه انه له الحق بذلك طبقا للمادة 100 من قانون الإجراءات الجزائية.أنكر الوقائع المنسوبة إليه المتعلقة بحيازة المخدرات من اجل البيع في حين أكد أن فعلا الهوية الواردة في الأمر بالقبض تخصه وانه فعلا يكنى “فلاح” وذلك منذ الصغر .أما بخصوص رقم هاتفه النقال  .فانه  يحوزه منذ حوالي سنة وغير مسجل باسمه مؤكدا أن بحوزته شريحة ثانية  في حين لا يتذكر رقمها .

هذا ويواصل “بابلو الفلاح” تصريحاته في ذات المحضر مؤكدا انه قد سمع في سنة 2014.أن قائد الدرك الوطني لابي يوسف يريد توريطه في قضية ولذا فضّل الفرار. وبقي مختبئا في عدة مناطق مختلفة من بينها بوزقان.اسيف الحمام.تيقزيرت.إلى غاية إلقاء  القبض عليه من طرف مصالح امن الولاية.مؤكدا انه فعلا تم إبلاغه بالأحكام القضائية والأوامر بالقبض الصادرة في حقه حيث أكد بشأنها انه كان يعلم بها.

كما صرح على هامش استجوابه انه فعلا يعرف المتهم” ل.رزقي ” بصفته ابن منطقته وكان هذا الأخير زبون لديه في محطة التزود بالوقود  وليست له معه أي عداوة.  أما بخصوص المتهم الأخر ” ح.كريم ” فابرز أن معرفته سطحية به.

أما الشاحنة التي تم إظهارها له عن طريق الصور من نوع “فورد” فهي ملك للمتهم الثاني ناكرا أن تكون المخدرات المخباة فيها تخصه  ناكرا أيضا تصريحات “ل.رزقي”  الذي  للإشارة اعترف أن تلك المخدرات موجهة له إلى منطقة عين الحمام.  مضيفا انه لا يعرف أي شخص بجسر قسنطينة أو بكامل العاصمة يقوم بالمتاجرة بالمخدرات.

وبالعودة إلى وقائع قضية الحال .والتي لم يتم سماع فيها المتهم “بابلو الفلاح  ” من طرف مصالح الدرك لكونه كان في حالة فرار.فتعود إلى تاريخ 31 ماي من نفس السنة وبعد ورود معلومات مؤكدة تحصل عليها أفراد الفرقة الإقليمية للدرك الوطني بتادميت . مفادها مرور مركبة من نوع فورد بيضاء اللون دون توضيحات أخرى تقوم بنقل كمية من المخدرات من العاصمة إلى تيزي وزو  أين تم تشكيل دورية من عناصر الفرقة المحلية والتنقل إلى الحاجز الثابت بالمحول الجديد بتادميت. تبين أن المركبة حاملة لترقيم 15 وكان على متنها السائق و مرافقه وبعد التفتيش تم العثور على كيس بلاستيكي احمر ازرق اللون مخباء بإحكام داخل الغطاء الداخلي للجناح الأيسر الخلفي للشاحنة وبعد فتحه تبين بداخله خمسة قطع من مادة صلبة بنية اللون تبين لاحقا أنها الكيف المعالج وبوزن 490 غرام.

وخلال سماع المتهمين السالفي الذكر صرحا أن تلك المخدرات سلمها لهما شخص مجهول الهوية بمنطقة جسر قسنطينة. قصد تسليمها لبابلو الفلاح إلا أنهما ظلا يتراشقان بالتهم حول من تسلمها. وبالعودة إلى القضية”الكبيرة “التي تنتظر هذا الفتى “الشديد الوسامة” “بابلو الفلاح” فانه سيتم برمجتها على مستوى مجلس قضاء الجزائر بدل تيزي وزو وهذا لتواجد العديد من المتهمين ينحدرون من عدة مناطق من الوطن مع العلم انه قد أجريت على “بابلو الفلاح”  ثلاث خبرات عقلية أكدت كلها انه يتمتع بكافة قواه العقلية.

كاتيا.ع

29 سبتمبر، 2020 - 11:52

عرقاب.. إنشاء منطقتين للذهب بالجنوب

صرح  وزير المناجم، محمد عرقاب، خلال لقاء جمع عرقاب بأعيان وممثلي المجتمع المدني بولاية تمنراست في ختام زيارته للمنطقة رفقة الوفد الوزاري أنه تم    إنشاء منطقتين للذهب الأولى بتمنراست والثانية بجانت “إيليزي”، وستوكل لهما مهمة شراء وجمع خام الذهب التي يتم إنتاجه من قبل المؤسسات المستحدثة

 

كما اكد  الوزير انه من الضروري الإلتزام بدفتر الشروط الخاص بالاستغلال الحرفي للذهب لحماية هذه الثروة.

 

وأضاف أنه لا بد من الإلتزام واحترام مضمون دفتر الشروط الخاص بالإستغلال الحرفي للذهب بما يضمن التنمية المستدامة.

وكذا من أجل الحد من الإستغلال العشوائي لهذه الثروة المنجمية.

وقال عرقاب، أن الشباب الراغب في استغلال هذا المعدن سيتم تنظيمه في تعاونيات للحصول على تراخيص الاستغلال المنجمي.

وأشار الى أنه قد تم إحصاء 121 موقع في الجنوب الكبير منها 76 موقعا بمنطقة تمنراست.

وكشف عرقاب عن “إنشاء منطقتين للذهب الأولى بتمنراست والثانية بجانت “إيليزي”، وستوكل لهما مهمة شراء وجمع خام الذهب التي يتم إنتاجه من قبل المؤسسات المستحدثة”.

عاجل