6 يوليو، 2019 - 17:47

المنتدى الوطني للحوار يوافق على مطالب بن صالح لكن…بشروط

أبدى المجتمعون بالمنتدى الوطني للحوار موافقتهم المبدئية على تسيير الحوار الذي دعا إليه رئيس الدولة المؤقت، عبد القادر بن صالح، خلال خطابه الأخير للأمة، بمناسبة عيد الاستقلال من طرف هيئة توافقية مستقلة.

واشترط المجتمعون في بيانهم ،اليوم السبت، على أن يُفتح الحوار لكل القوى السياسية والشخصيات الوطنية التي لم تساند الدعوة للعهدة الخامسة، أو محاولة تمديد العهدة الرابعة.

-التحرير-

6 يوليو، 2019 - 13:34

وزير الداخلية..الأمن الوطني أحبط مؤمرات خطيرة كانت تستهدف الجزائر

كشف وزير الداخلية والجماعات المحلية، صلاح الدين دحمون، أن الأمن الوطني أحبط مؤامرات خطيرة كانت تستهدف البلاد و جنب الجزائر الكثير من المشاكل.

ولم يذكر وزير الداخلية، تفاصيل عن الموضوع، مكتفيا بالقول “سيتم الكشف عنها لاحقًا”.

-التحرير-

6 يوليو، 2019 - 12:50

الجزائريون بين الــ20 أسبوع من الحراك و 57 سنة من الإستقلال

إحتفل الجزائريون أمس الجمعة بالأسبوع الــ20 على التوالي من مسيراتهم السلمية التي إنطلقت يوم 22 فيفري الماضي،و هي المناسبة التي تزامنت هذا الأسبوع بحلول الذكرى الــ57 من الإستقلال،و كانت لها نكهة خاصة،لأن المناسبتين كانتا فرصة لللحرية و الإنعتاق و محاربة الظلم و الظالمين سواء من الإستعمار الفرنسي أو الإستعمار البوتفليقي الذي عاث فسادًا في البلاد و العباد.

يوم 5 جويلية 1962 تمكّن الشعب الجزائري من طرد الإستعمار الفرنسي و إفتكّ حريته بعد أنهارًا من الدماء الطاهرة للشهداء،فإستقلت الأرض بينما بقي الإنسان مٌقيدًا أسير إستعمار من نوع آخر لا يقل بشاعة و بطشًا و ظُلمًا من الإستعمار الفرنسي.

بقي الجزائريون مستعمرون من أبناء جلدتهم و عاشوا و عايشوا الويلات طيلة 57 سنة كاملة،و في 22 فيفري المنصرم تمكن الجزائريين من كسر حاجز الخوف و أعلنوا ثورتهم ضد الأوضاع القائمة من خلال حراكهم السلمي الجارف و الذي أسفر عن سقوط أحد أكثر الأنظمة الحاكمة في تاريخ البلاد قمعًا و فسادًا و هو النظام البوتفليقي البائد.

منذ 57 سنة خلت خرج الجزائريون للإحتفال بتحرير البلاد من الإستعمار الفرنسي،فهل سيتمكن الحراك الشعبي من تحرير العباد من رؤوس الفساد…؟.

عمّـــار قـــردود

6 يوليو، 2019 - 12:42

محاولة تهريب 321860 أورو بمطار قسنطينة

 علم موقع الجزائر1 من مصادر متطابقة أن الفرقة الاقتصادية و المالية بالتنسيق مع شرطة المطار الدولي محمد بوضياف بقسنطينة تمكنت اثر عملية نوعية من الإطاحة بشبكة دولية متكونة من 43 فردا تختص في تهريب العملات الصعبة نحو الخارج.

العملية مكنت من حجز مبلغ من العملة الصعبة قدر بـ 321860 أورو كانت بصدد تهريبها بإتجاه تونس و تركيا.

س.مصطفى

6 يوليو، 2019 - 12:37

67 قتيل و 122 جريح في الحرب الأهلية في إسرائيل

67 قتيل و 122 جريح حتى الآن في الحرب الأهلية في إسرائيل بين يهود الفلاشا و يهود الأشكيناز.

و كان عشرات الآلاف اليهود الإثيوبيين الذين يعرفون باسم الفلاشا قد نقلوا إلى إسرائيل في عقدي الثمانينيات والتسعينيات من القرن العشرين، لكنهم واجهوا ما يصفونه “بتمييز ممنهج”، وعنصرية، فضلاً عن الافتقار إلى التعاطف معهم في ما يواجهونه من صعوبات الحياة.

ويعيش أكثر من 144 ألف إسرائيلي من أصل إثيوبي في إسرائيل، وقد وصلوا هم أو أباؤهم في موجتين للهجرة الأولى عام 1984 في عملية اطلقت عليها اسم عملية “موسى” والثانية عام 1991 في عملية “سليمان” وأغلبهم كان قد وصل بحقيبة ملابسه فقط ودون معرفة باللغة العبرية محاولين الاندماج في المجتمع الجديد.

وتقول صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية إن نحو 4 سنوات مرت على تقرير إيمي بالمور المديرة العامة بوزارة العدل الإسرائيلية، وهو التقرير الذي طالب بإجراء إصلاحات رئيسية في أحوال الإسرائيليين من أصول إثيوبية.

-التحرير-