6 يوليو، 2020 - 11:26

بن بوزيد :نتائج كورونا بالسكانير غير مؤكدة 100 بالمئة

نفى وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، عبد الرحمان بن بوزيد، اليوم الاثنين، منع إستخدام جهاز السكانير في الكشف عن حالات الإصابة بفيروس كورونا .

وخلال الندوة الصحفية التي عقدها وزير الصحة أكد أنه في بداية الوباء، كانت الجزائر تفتقد للكواشف السريعة إلا في معهد باستور، كان خلالها يستخدم السكانير.

وقال : “نتائج الكشف عن فيروس كورونا بالسكانير غير مؤكدة 100 بالمئة، فالسكانير يكشف صور تشوه الجهاز التنفسي، لكن هذا التشوه، يمكن أن يحدث لأي شخص يعاني من الالتهاب الرئوي وليس بالضرورة فيروس كورونا”.

6 يوليو، 2020 - 11:26

وزارة الصحة : توزيع 1500 حقيبة صحة لفائدة مصالح الإنعاش

وصلت ، اليوم ، 1500 حقيبة صحة مزودة بالعتاد الصحي لمواجهة فيروس كورونا لفائدة المستشفيات الجزائرية ، و وصلت هذه الأخيرة بمساهمة من الجالية الجزائرية في المهجر ممثلة في جمعية جزائريون ضد كوفيد19 ، بالتعاون مع جمعية العلماء المسلمين.

 

أ.نايلة

6 يوليو، 2020 - 11:21

السراج يهنئ الرئيس تبون بمناسبة عيدي الاستقلال والشباب

تلقى رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، مساء أمس الأحد، مكالمة هاتفية من قبل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني لدولة ليبيا فائز السراج.

وحسب بيان لرئاسة الجمهورية فإن المكالمة الهاتفية جاء فيها رسالة تهنئة من السراج إلى رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون على عيدي الإستقلال والشباب،

كما بارك للجزائر وللرئيس تبون إسترجاع رفات أبطال المقاومة الشعبية وإعادة دفنهم في وطنهم إلى جانب رفقائهم الشهداء.

6 يوليو، 2020 - 11:08

إعادة تأهيل مركب الحجار ورفع مردوديته

خرج اليوم وزير الصناعة، فرحات آيت علي براهم في زيارة ميدانية إلى مركب الحجار للحديد والصلب.

وعلى هامش زيارته لمركب الحجار تم تقديم شريط وثائقي يتضمن أهم الإستثمارات التي قام بها المركب، المتواجد بولاية عنابة، في إطار إعادة تأهيله ورفع مردوديته.

وفي نفس السياق فقد كشف المسؤولين عن المركب أنه يوظف 6.100 عامل من مختلف التخصصات في حين شرع المركب منذ 2015 في مخطط تنمية يرمي إلى إعادة تأهيل تكنولوجي لتجهيزات الإنتاج.

6 يوليو، 2020 - 00:34

توزيع أكثر من 50 ألف كمامة مجانا على المواطنين..بالصور

قامت السلطات الولائية بالشلف اليوم بتوزيع أكثر من 50 ألف كمامة مجانا على المواطنين عبر احياء و أزقة مدينة الشلف ، هذه العملية تدخل ضمن الإجراءات المتخذة في سبيل الحد من إنتشار وباء كورونا ،
و حسب السيدأحمد الفاطمي رئيس ديوان الولاية فإن هذه العملية أطلقتها وزارة الداخلية و شاركت فيها مختلف الهيئات و السلطات الأمنية على غرار الأمن الوطني و الدرك الوطنيو الحماية المدنية  و مديرية النشاط الإجتماعي و الكشافة الجزائرية، كما أكد أن هذه العملية ستبقى مستمرة لتشمل مختلف مناطق الولاية و مختلف شرائح المجتمع.
د.عبد اللطيف

6 يوليو، 2020 - 00:31

مقتل مراهق في جريمة غامضة

اهتزت مجددا ولاية تيزي وزو اليوم على وقع جريمة غامضة .راح ضحيتها احد المراهقين ويتعلق الأمر بالمدعو ” ل.وليد” الذي لم يتجاوز عمره أل 16 سنة والساكن بناحية واد فالي بتيزي وزو.

 

حيث وحسب المعطيات الأولى في التحقيق فان الأمر يتعلق بجريمة قتل والمشتبه فيها احد أصدقائه ابن منطقته ويتعلق الأمر بالمسبوق المدعو ” ع.ربيع ” 26 سنة .والذي خرج مؤخرا من السجن ومعروف لدى مصالح الأمن ببيعه المحرمات و الممنوعات.و الساكن بالعمارات المقتحمة المسماة ب “بوحواصو” .

 

وحسب المعطيات المتوفرة لدى موقع “الجزائر 1” حول هذه القضية الغامضة والتي لا تزال قيد التحقيق المعمق.فإنها تعود إلى حدود الساعة العاشرة ليلا من يوم أمس.أين تنقل المشتبه فيه على متن مركبة “فورغو” تعود ملكيتها للمشتبه الأخر من أبناء منطقته.ومعهما جثة الضحية حيث قاما بنقل الجثة إلى العيادة العمومية المتعددة الخدمات الواقعة بمحاذاة مقر الأمن الحضري الخارجي بمنطقة تادميت التي تبعد عن عاصمة الولاية بحوالي 12 كلم غربا وهي المنطقة التي يقيم فيها أخوال الضحية من عائلة “ق”

وبعد أن طرقا باب العيادة الموصد خرجت إليهما طبيبة المناوبة وما إن شاهدت الضحية خارجا حتى أكدت لهما منذ الوهلة الأولى انه قد فارق الحياة وهو ما جعل سائق المركبة يلوذ بالفرار بينما قام مرافقه بالتوجه إلى مقر الشرطة الواقع على نصف شبر من مسرح الجريمة أين ابلغهم بوفاة الضحية وبعد تنقل عناصر الشرطة إلى عين المكان تمكن من الهروب. قبل أن يتم توقيفه في وقت لاحق.

 

حيث لا يزال متواجد لدى ذات المقر ودخل في حالة من الهستريا كما هدد بالانتحار حرقا .حيث أنكر قتله للضحية قائلا انه قد مات بسكتة قلبية مضيفا انه قد وجده في السوق وهو المكان الذي يعد وكرا لتعاطي الخمور و المخدرات واتصل بالمشتبه الأخر لكونه حسبه ناقل غير شرعي “فرودود” وقاما بأخذه إلى العيادة بينما هذا الأخير جاءت تصريحاته متناقضة مقارنة بالأول إذ قال أن هذا الأخير اتصل به هاتفيا لكي ينقل شخص قال عنه مريض مؤكدا انه قد قام بالتنقل إليه إلى سلالم العمارة التي يقطن فيها “بوحواصو” أين تم جر الضحية مبرزا انه لم يكن يعلم انه ميت .

علما أن والدة هذا الأخير وما إن وصلت إلى مقر الشرطة حتى أكدت اتهامها للمشتبه فيه الرئيسي قائلة انه هو من كان رفقة ابنها واعتاد الالتقاء به وانه هو من قام بقتله .

هذا وقد تنقلت مصالح الحماية المدنية حيث قامت بنقل جثة الضحية إلى مصلحة حفظ الجثث بالمستشفى الجامعي ندير محمد بعاصمة الولاية قصد عرضها لعملية التشريح للكشف عن ملابسات القضية و كذا عن الأسباب المباشرة للوفاة علما وحسب المعاينات الأولية للجثة تبين وجود ضربات وجروح حديثة على جسم الضحية في انتظار التقرير النهائي لتقرير الطبيب الشرعي.

كاتيا.ع

عاجل