14 يناير، 2021 - 13:34

بوقادوم يعود للجزائر ويشكر نظيره الأنغولي

أعرب وزير الخارجية, صبري بوقادوم, عن شكره لنظيره الأنغولي، على خلفية المباحثات الثرية والبناءة حول عديد القضايا ذات الاهتمام المشترك, على الصعيدين الثنائي والمتعدد الأطراف.

وأكد صبري بوقادوم, في تغريدة له على حسابه في تويتر على إرتياح الطرفين فيما يخص العزم المشترك على تعزيز العلاقات الثنائية وتعميق تقاليد التشاور والتنسيق على جميع المستويات.

وتجدر الإشارة, بأن وزير الخارجية, صبري بوقادوم وصل إلى العاصمة الأنغولية “لواندا”, في زيارة عمل جمعته مع نظيره “أنطونيو تيتي” في إطارة جولة إفريقية قادته إلى جنوب إفريقيا ومملكة ليسوتو.

قدوش مهدي.

14 يناير، 2021 - 13:17

قوافل طبية لفائدة سكان المناطق النائية بولاية قسنطينة

إنطلقت يوم أمس حملة صحية واسعة للتكفل بالمواطنين القاطنين بمناطق الظل, بكل من مشتة أولاد جبلون, مشتة بلغراري ومشتة النكاكعة ببلدية عيد عبيد بولاية قسنطينة, من خلال تسخير أطقم طبية مجهزة بكل الوسائل المادية والكفاءات البشرية من أطباء وشبه طبيين تابعين لمصالح الصحة العسكرية بالناحية العسكرية الخامسة.

وجاءت هذه العملية تنفيذا لتعليمات القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي المتعلقة بحملة التلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية والكشف عن فيروس كوفيد-19, ومواصلة للجهود المبذولة في مجال توفير المساعدة الطبية لسكان المناطق النائية في مختلف النواحي العسكرية.

كما تندرج هذه الحملة في إطار المهام الإنسانية الرامية إلى مد يد العون والمساعدة للمواطنين والوقوف الدائم إلى جانبهم خاصة سكان المناطق المعزولة.

و تهدف هذه القافلة لضمان خدمات طبية مختلفة, كإجراء الفحوصات الطبية وتقديم العلاجات اللازمة, التلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية والكشف عن فيروس كوفيد-19 بإستعمال الكشف السريع, بالإضافة إلى تحسيس المواطنين بطرق الوقاية من الأمراض المعدية خاصة فيروس كوفيد-19.
وقد عبر المواطنون الذين إستفادوا من هذه الخدمات الطبية عن استحسانهم لهذه المبادرة.

قدوش مهدي. 

14 يناير، 2021 - 13:04

الصحة العالمية: العام الثاني لوباء كورونا أقسى من الأول

قال مدير برنامج الطوارئ في منظمة الصحة العالمية “مايكل رايان”، أن البيانات التي تلقتها المنظمة خلال الأسبوعين الماضيين تشير إلى أن الإصابات بلغت الذروة مرة أخرى!

فقد صرح “مايكل رايان” في بث مباشر على حساب المنظمة الأممية في “تويتر”: “نحن ندخل العام الثاني للوباء، وقد يكون الأمر أكثر صعوبة، بالنظر إلى ديناميكيات الإنتشار وبعض المشاكل التي نراها”.

وقال رايان في هذا الصدد، إن نصف الكرة الأرضية الشمالي، خاصة أوروبا وأميركا الشمالية، يشهد “عاصفة مثالية”، لافتا إلى أن زيادة إنتشار العدوى كانت نتيجة عوامل مثل الصقيع والزحام داخل المباني وإنتشار سلالات جديدة من فيروس كورونا.

وأفادت منظمة الصحة العالمية، أمس الأربعاء، بأن فيروس كورونا المتحور الذي ظهر في بريطانيا وجنوب إفريقيا إنتشر في 50 بلدا على الأقل وسط العالم في حين تعجز عمليات الإغلاق وحملات التلقيح عن احتواء الوباء.

وأشارت المنظمة التابعة للأمم المتحدة أيضًا إلى أن “نوعًا آخر مثيرًا للقلق” لفيروس كورونا المستجدّ رصد في اليابان قد يؤثر على الإستجابة المناعية ويحتاج إلى مزيد من التحقيق.

وأوضحت المنظمة “كلما زاد انتشار فيروس سارس- كوف-2، زادت فرص تحوّره. المستويات العالية للانتقال تعني أننا يجب أن نتوقع ظهور مزيد من السلالات”.

سوهيلة.ب

14 يناير، 2021 - 12:36

حمس تدعو لإطلاق سراح سجناء الرأي العام

دعت حركة مجتمع السلم, في لقائه الأسبوعي العادي لمتابعة أعمال هياكل الحركة ومؤسساتها وكذا التطورات السياسية والإقتصادية والإجتماعية والثقافية, إلى إطلاق سراح سجناء الرأي دون إستثناء منذ فترة المأساة الوطنية إلى اليوم والتوجه الشجاع إلى صناعة بيئة سياسية تصالحية, منصفة ومنفتحة من حيث حرية الإعلام وإعتماد الأحزاب والجمعيات.

وحسب ما أفاد بيان الحركة, فإن ضمان المستقبل الواعد للجزائر يبدأ بتجسيد الإرادة الشعبية الحقة دون وصاية بأي شكل من الأشكال, والثقة التامة في إختيارات الشعب الجزائري, وعدم تكرار التجارب التي أفضت إلى كل الأزمات التي نعيشها.

كما دعت إلى التأمل في التصريحات الخطيرة والمهولة التي صدرت عن رئيس حكومة سابق وبعض رجال الأعمال بما يبين حجم الإنحراف الذي تعرضت له مؤسسات الدولة وضرورة توسيع التحقيقات للكشف عن جميع المستفيدين, وأن تلك الإنحرافات قابلة للتكرار في حالة عدم النجاح في التحول الديمقراطي الفعلي الضامن لتجسيد المعايير التامة للحكم الراشد.

من جهة أخرى ثمنت التشكيلة السياسية التي يقودها عبد الرزاق مقري ما وصفته بـ “النجاح المعتبر للندوة السياسية التي نظمتها أحزاب ومنظمات وطنية فاعلة”, وأكدت إستعداد الحركة للدعم الكلي للمشروع الوطني الجامع المعلن عنه وما يتعلق به من أنشطة بغرض مواجهة التحديات الخارجية والمساهمة في إنجاح الإصلاحات.

كما ثمنت فاعلية هياكل الحركة ومؤسساتها محليا في مختلف الولايات وفي الجالية ضمن لقاءات المتابعة الأسبوعية, وكذا حالة الإستقرار والجاهزية والتجاوب الإيجابي مع مختلف التطورات والإستحقاقات.

قدوش مهدي. 

 

14 يناير، 2021 - 12:32

فتح إستثنائي لمراكز البريد غدا الجمعة

أعلنت المديرية العامة لمؤسسة بريد الجزائر ، اليوم الخميس ، عن فتح أبوابها أمام الزبائن بشكل إستثنائي غدا الجمعة 15 جانفي 2021 .

و حسب ما نشرته المؤسسة  على صفحتها في ” الفيسبوك”، تنهي المديرية العامة لمؤسسة بريد الجزائر إلى علم زبائنها الكرام أنه وبشكل إستثنائي ستفتح، غدا الجمعة 15 جانفي 2021 من الساعة 8 صباحا إلى الساعة 12 زوالا ” .

و أكدت مؤسسة بريد الجزائر ، أن الأمر يتعلق بجميع مكاتب البريد على مستوى كل أنحاء التراب الوطني .

و جاء  هذا الإجراء ، تزامنا مع إفتتاح البرنامج الجديد الخاص بصب معاشات المتقاعدين وذوي الإحتياجات الخاصة.

 

سوهيلة.ب

14 يناير، 2021 - 12:13

20 سنة سجن نافذة في حق سلال و أويحيى

التمس النائب العام لمجلس قضاء الجزائر، مساء اليوم الأربعاء، حكما بالسجن لمدة 20 سنة في حق الوزيرين الأولين السابقين أحمد أويحيى وعبد المالك سلال و1 مليون دج غرامة مالية لكل واحد منهما في قضية تركيب السيارات والتمويل الخفي للحملة الانتخابية للمترشح الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.

كما إلتمس النائب العام في حق وزراء الصناعة السابقين محجوب بدة ويوسف يوسفي 15سنة حبس نافذة و غرامة مالية قدرت ب1 مليون دج غرامة مالية لكل واحد منهما.

حكمت ىالنيابة أيضا بالسجن النافذ لمدة 10 سنوات و 1 مليون غرامة مالية في حق كل من  علي حداد ورجال الأعمال حسان عرباوي وأحمد معزوز ومحمد بعيري و نفس العقوبات ألتمست في حق كل من والي بومرداس سابقا يمنية زرهوني،حاج السعيد مالك وأوارون محمد.

و فيما يخص كل من إبن الوزير الأول السابق فارس سلال و أمين تيرة،عبد الكريم مصطفى ومحمد علوان،النائب العام قرر في حقهم 8سنوات سجن نافذة و 1 مليون غرامة مالية.

و أما الأشخاص المعنوية،إلتمست النيابة العامة في حقهم غرامات نافذة تساوي خمس مرات الحد الأقصى المقررة للشخص الطبيعي مع مصادرة جميع الاموال المحجوزة ومنع الموظفين من ممارسة حقوقهم المدنية والعائلية وإقصاء الأشخاص المعنوية من الصفقات العمومية لمدة 5 سنوات.

للتذكير، تقرر إعادة فتح القضية وبرمجة محاكمة ثالثة للمدانين في هذه القضية بعد قبول المحكمة العليا للطعن بالنقض المودع من طرف المتهمين ليتقرر تخصيص جلسة لإعادة المحاكمة بمجلس قضاء الجزائر وبتشكيلة قضائية خاصة.

وتوبع هؤلاء بتهم متعلقة بالفساد تبديد أموال عمومية منح امتيازات غير مستحقة سيما في قطاع تركيب السيارات وكذا التمويل الخفي للحملة الانتخابية للرئيس السابق لرئاسيات أفريل 2019 الملغاة.

وتراوحت الأحكام الصادرة في حقهم بين 3 و15 سنة حبسا نافذا وغرامات مالية فيما برأ المجلس عبد الغني زعلان وزير الأشغال العمومية والنقل سابقا المتابع بصفته مدير الحملة الانتخابية للمترشح بوتفليقة وعبود عاشور، مدير البنك الوطني الجزائري.

لامية ز

 

عاجل