23 ديسمبر، 2020 - 11:12

بيان تضامني مع الصحفي الصحراوي محمد راضي الليلي

البيان الكامل حول ملف الصحفي الصحراوي محمد راضي الليلي المستهدف من قبل النظام المغربي

كما نتابع بقلق شديد ما تتعرض له أفراد أسرته و أبنائه و والدته من مضايقات و ملاحقات و متابعات و تشهير و منع من السفر ، و ذلك في إطار حملة مسعورة تستهدف شخص الصحفي محمد راضي الليلي بهدف ثنيه عن مزاولة عمله الصحفي بكل مهنية و احترافية، و إسكات صوته الحرّ و الجريء المرافع عن حق الشعب الصحراوي في التحرر و تقرير المصير.

إننا في رابطة الصحفيين و الكتاب الصحراويين بأوروبا، و إذ ندين بالحملة التشهيرية المقيتة التي يتعرض لها الصحفي محمد راضي الليلي، و التي تمارسها وسائل إعلام مغربية و عملاء المخزن بالداخل و الخارج عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

فإننا نطالب ب: ـ فتح تحقيق معمق من طرف السلطات الفرنسية مع الجهات التي تطلق تهديدات بالتفصية الجسدية في حق الصحفي محمد راضي الليلي لثنيه عن مواصلة فضح الفساد في المغرب والصحراء الغربية المحتلة. .نطالب السلطات الفرنسية بإعادة النظر في إجراءات التحاق اسرته الصغيرة من المغرب إلى فرنسا وبصورة مستعجلة، و فتح تحقيق حول الجهات التي اقدمت على سحب تأشيرة سفرها صيف 2019 دون مبرر قانوني. ـ

ندعو المنظمات الحقوقية والهيئات الصحفية الدولية المرافعة عن حرية الصحافة وحقوق الإنسان إلى التضامن مع الصحفي محمد راضي الليلي وعائلته. ـ ندعو الهيئات الجمعوية و الحقوقية الصحراوية وكذا المتضامنة مع نضال شعبنا الى تبني قضيته كإحدى اهم القضايا الدالة على التمييز العنصري الممنهج للاحتلال المغربي ضد الصحراويين.

 

م.ع

 

23 ديسمبر، 2020 - 10:47

وزير الصحة مطالب بالتدخل لإنقاذ قطاعه بولاية الأغواط

طالب العشرات من المواطنين ، وزير الصحة وإصلاح المستشفيات عبد الرحمان بن بوزيد بالتدخل العاجل من أجل الوقوف على وضعية القطاع بولاية الأغواط التي صارت تنبئ بانفجار الوضع نتيجة الصراعات الدائمة وسوء التسيير إضافة إلى الإحتجاجات المتكررة لموظفي القطاع وعدم تمكن الإدارة بالتحكم فيها.

فعلى مستوى بلدية الأغواط لا يزال مشروع مستشفى السرطان الذي إستهلك الملايير وتجاوز فترة إنجازه لم تنته به الأشغال بعد، ولن يفتح أبوابه قبل نهاية السنة، وفقا لوعود المسؤوليين المحليين ، و نتيجة لعدم إيفاء المؤسسات المكلفة بالإنجاز بوعودها وهو ما ضاعف من معاناة قطاع الصحة بالولاية. ومن جانب آخر يعد المستشفى الجديد 240 سرير هيكل بدون روح بسبب غياب العديد من التخصصات والتجهيزات على غرار مصلحة الحروق والنقص الفادح في أطباء الإنعاش ، يحدث هذا في الوقت الذي توجد العديد من المصحات المغلقة بالمناطق النائية وأخرى ما بين عديمة التجهيزات أو تجهيزات مهترئة.

هذا الأمر أثار إستياء العديد من النشطاء في المجال الجمعوي ، خاصة ونحن في ظرف صحي إستثنائي تمر به البلاد، بسبب انتشار فيروس كورونا وتسجيل ارتفاع في عدد الوفيات وعدد المقيمين بقسم كوفيد.

وطالب مواطني ولاية الأغواط وزارة الصحة الإسراع في تدارك هذا النقص، حسب تصريحهم لموقع الجزائر 1.

 

دوة بوزيد

23 ديسمبر، 2020 - 10:42

سواكري تستقبل المنتخب الوطني للجيدو العائد من البطولة الإفريقية

استقبلت كاتبة الدولة المكلفة برياضة النخبة، سليمة سواكري. امس بالمطار الدولي هواري بومدين، المنتخب الوطني للجيدو، العائد من البطولة الإفريقية التي احتضنتها مدغشقر،
حيث افتكّت المصارعة الواعدة أمينة بلقاضي، الميدالية الذهبية بكلّ جدارة في وزن أقل من 63 كلغ، فيما حقّق الفضيات الثلاث كل من عبد الرحمن بن عمادي في أقل من 90 كلغ، ومحمد سفيان بلرقعة في وزن أكثر من 100 كلغ، وصونيا أصلاح في وزن أكثر من 78 كلغ، أما البرونزيتين، فقد كانتا من نصيب الثنائي فتحي نورين في أقل من 73 كلغ وكوثر وعلال في أقل من 78 كلغ.

23 ديسمبر، 2020 - 10:36

روسيا تشدد على تنفيذ كافة القرارات الأممية في الصحراء الغربية

أكد سفير روسيا بالجزائر، إيغور بيليايف، أن بلاده عضو دائم بمجلس الأمن الدولي وصوتت لتنفيذ كافة القرارات الأممية بالصحراء الغربية .

و جاء تصريح السفير الروسي لدى الجزائر خلال اليوم البرلماني من أجل تفعيل حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير، حيث نظم المجلس الشعبي الوطني، اليوم الأربعاء، يوما برلمانيا تحت عنوان  من أجل تفعيل حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير .

ويتضمن البرنامج ثلاث مداخلات تتناول تطورات قضية الصحراء الغربية، و السيناريوهات في ظل التطورات الإقليمية والدولية.

وكذا الواقع والأفاق في تصفية الإستعمار بالصحراء الغربية، ودور الدبلوماسية البرلمانية في دعم القضية الصحراوية.

 

ع.ميلس 

23 ديسمبر، 2020 - 10:04

ألمانيا تشدد الخناق على المغرب في الأمم المتحدة

قال السفير كريستوف هيوسجن في مشاورات مجلس الأمن حول الصحراء الغربية يوم 21 ديسمبر ، 2020 بطلب من المانيا

“لقد دعونا لهذه المشاورات لأسباب منع الصراع من جهة. لقد سمعنا كيف تبدو الحالة على الأرض وكيف أنها لا تزال صعبة. سمعنا عن انهيار وقف إطلاق النار الذي تم إقراره عام 1991 ، والتوتر الذي لا يزال قائما. من جهة أخرى ، نود أن نعيد التأكيد على النقطة التي دأبنا على إبداءها طوال العامين الماضيين: بالنسبة لنا ، فإن حل النزاعات بالطريقة السلمية يعني الالتزام بالقواعد وتنفيذ قرارات مجلس الأمن والقانون الدولي.
لفهم الوضع الحالي ، علينا العودة إلى التاريخ. علينا العودة إلى حيث بدأ كل شيء. علينا أن نعود بإيجاز إلى إنهاء الاستعمار: الصحراء الغربية ، أو الصحراء الإسبانية ، كما كان يُطلق عليها في ذلك الوقت ، كانت من مخلفات إنهاء الاستعمار بعد استقلال المغرب وموريتانيا. كان الصحراويون يعيشون في هذه المنطقة وعندما انسحبت إسبانيا في عام 1975 من المنطقة لعدة أسباب ، اندلع الصراع. ضد حكم قضائي يقضي بضرورة تقرير المصير للصحراويين ، تم تقسيم الأراضي. ذهب ثلثاهم إلى المغرب ، وذهب الثلث إلى موريتانيا في الجنوب. بعد تأسيس البوليساريو ، قاتل ممثلو مقاتلي الصحراويين موريتانيا ، التي انسحبت بعد ذلك من الإقليم. تم التوصل إلى اتفاق سلام مع البوليساريو – لجبهة البوليساريو للسيطرة على المنطقة. لكن المغرب تحرك وطالب بجزء مما كان الجزء الموريتاني من الصحراء الغربية.
في عام 1988 ، قدمت الأمم المتحدة اقتراحًا بإجراء استفتاء حول مسألة ما إذا كان يجب أن تذهب هذه الأراضي إلى المغرب أو الصحراء الغربية المستقلة. تم قبول اقتراح الأمم المتحدة هذا من قبل الأطراف ، وأدى إلى إنشاء بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية ووقف إطلاق النار عام 1991. تحركت الأمم المتحدة للتحضير للاستفتاء وإجرائه.
بعد ذلك ، نقل المغرب 10 آلاف مستوطن إلى المنطقة التي احتلها ، وبدأ الخلاف حول من يحق له التصويت في الاستفتاء. لم يتم التغلب على هذه الخلافات. قام المغرب بتوسيع بنيته التحتية المادية في الصحراء الغربية. أصبح دعم البوليساريو أضعف وأضعف. لقد استقروا أكثر فأكثر في الجزائر ، حيث يعيش الكثير من الصحراويين في مخيمات اللاجئين شبه الدائمة. الملك محمد قال في رسالته إنه لم يعد هناك استفتاء ، لكن الحل الوحيد هو الحكم الذاتي.
في 2018/2019 ، كان هناك ضغط مشترك من قبل الولايات المتحدة عندما قالوا ، سنطيل بعثة المينورسو فقط إذا كان هناك بعض التقدم في العملية السياسية. في الوقت نفسه ، قام الرئيس الألماني السابق كولر ، الذي كان المبعوث الشخصي للأمين العام ، بجمع الأطراف حول الطاولة في عام 2019. لسوء الحظ ، بسبب مرضه ، اضطر إلى التنحي ومنذ ذلك الحين ، لم يحدث شيء. أعتقد أن هذه كانت نسخة مختصرة جدًا من التاريخ ، لكنني أعتقد أنه من المهم فهم هذا التاريخ ، إذا أردنا الحكم على الوضع كما هو اليوم.
البوليساريو محبطة. هم ضعفاء عسكريا. إنهم لا يضاهيون المغرب وبالتالي يحاولون لفت الانتباه عن طريق عرقلة طريق رئيسي. شن المغرب العملية العسكرية ، وفي المقابل ، لم تعد البوليساريو تلتزم بوقف إطلاق النار لعام 1991. لذلك هذا هو المكان الذي نقف فيه. سمعنا الآن كل تفاصيل الوضع الحالي.
لذلك نحن نشهد جمودا في العملية السياسية ونحن بحاجة ماسة لمبعوث شخصي جديد. نحن نعلم مدى صعوبة العثور على هذا الشخص لأن مثل هذا الشخص يجب أن يكون مقبولًا لكلا الطرفين. إذا لم نحقق ذلك ، فإن العملية السياسية سوف تذهب هباءً. نحن بحاجة إلى تنشيط العملية السياسية. نحن بحاجة إلى تسوية واقعية وعملية ودائمة تفاوضية. منذ عام 1991 ، قامت بعثة المينورسو بعمل جيد للغاية في محاولة خفض التصعيد وبناء الثقة ، وأنا أهنئك أنت وفريقك ، [الممثل الخاص للأمين العام] كولن [ستيوارت] على العمل الذي تقوم به على الأرض. نحن ندعمك بشكل كامل. نحن نصر أيضًا على أن الوصول غير المعوق هو شرط أساسي للتنفيذ السليم لولايتك. ما يحدث الآن ، ويعيق عملك ، ليس هو الطريق الصحيح للمضي قدمًا.
بالعودة مرة أخرى إلى ما ذكرته سابقًا: قد يؤدي المزيد من الإحباط لجبهة البوليساريو إلى التطرف. قد يؤدي إلى الإرهاب. قد يؤدي إلى الهجرة. هناك جيل كامل من الصحراويين نشأ في مخيمات اللاجئين وليس لديهم أمل. يجب ألا نفقد هذا الجيل الشاب.
نبقى ملتزمين بشدة بالحل السياسي ، الذي يصب حقًا في مصلحة الجميع. المنطقة كلها ستستفيد من هذا. الحدود بين الجزائر والمغرب مغلقة. كما يمكن للمنطقة بأسرها الاستفادة اقتصاديًا من الحل السياسي ، والذي من شأنه أن يطلق العنان لإمكانات المنطقة الهائلة للنمو.
اسمحوا لي أن أخاطب أصدقائنا الأمريكيين. أنت حامل القلم. نحن بصفتنا E10 نعلم أنه من الصعب جدًا الحصول على ملكية جزئية. العقاب يأتي مع المسؤولية.

23 ديسمبر، 2020 - 08:53

الجلفة:زيارة ميدانية لبلديتي فيض البطمة و عمورة الوقوف على مشاريع بمناطق الظل

 قام صباح اليوم الثلاثاء 22 ديسمبر 2020 ، والي الولاية السيد دومي جيلالي بمعية رئيس المجلس الشعبي الولائي، أعضاء اللجنة الامنية، مدراء الهيئة التنفيذية ، بزيارة ميدانية تفقدية لبلديتي فيض البطمة و وعمورة، خاصة منها المرافق و المشاريع  المتواجدة بمناطق الظل، اين شمل برنامج الزيارة النقاط التالية:
 فيض البطمة :
 _معاينة المجمع بن داود السكني الريفي 31 سكن المتواجد بمنطقة الظل ، الذي امر بدراسة دعمه بمشاريع اخرى لصالح ساكنيه
 _مشروع انجاز قنوات الصرف الصحي + قناة المياه الصالحة للشرب
الطرقات التهيئة الخارجية،  الانارة العمومية
_معاينة مشروع إنجاز أشغال الطرقات حصة 02 الأحياء التالية : هواري بومدين،  سيدي عقبة ، سليمان عميرات ، ثامري لخضر اين امر بتعميم العملية عبر مختلف الاحياء اخر
_معاينة المجمع المدرسي المجاهد ضيفي محمد ، إنجاز 04 أقسام،  مطعم مدرسي 200 وجبة مؤكدا على وجوب الإعتناء بالتلاميذ و توفير الظروف الملائمة للتمدرس
_معاينة المجمع المدرسي إنجاز 4 أقسام، مطعم مدرسي 200 وجبة
ليتم عقد لقاء مطول مع فعاليات المجتمع المدني و اعيان بلدية فيض البطمة للإستماع لإنشغالات الساكنة
 ببلدية عمورة
تم الوقوف على مشروع تأهيل و صيانة الطريق البلدي رقم 14 الرابط بين فيض البطمة و عمورة،  على مسافة 05 كلم
_تدشين المسبح البلدي و معاينة مشروع إنجاز ملعب بلدي مزود بالعشب الاصطناعي
زيارةالمجمع المدرسي بقرية عبد المجيد
معاينة المجمع المدرسي بمنطقة الظل قريقر حيث اسدى السيد الوالي تعليمات صارمة على ضرورة التكفل الأمثل للتلاميذ، خاصة من جانب الإطعام والتدفئة ، وكذا معاينة قاعة العلاج ،  لتختتم الزيارة الميدانية بتنظيم لقاء مع ساكنة بلدية عمورة لأخذ فكرة عن تطلعاتهم . أسامة مداح
عاجل