12 أبريل، 2019 - 15:14

حجز 8 كلغ من الكيف بتلمسان

تمكنت مفرزة للجيش الوطني الشعبي بالتنسيق مع عناصر الدرك الوطني، بتلمسان، من توقيف تاجري مخدرات وحجزت 8.8 كيلوغرام من الكيفالمعالج ومركبة سياحية.

وحسب بيان لوزارة الدفاع الوطني ، أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، ببرج باجي مختار، 4 منقبين عن الذهب وضبطت و7مولدات كهربائية و 3 مطارق ضغط.

كما حجزت مفرزة أخرى ثلاثين 30 قنطارا من مادة النحاس بورقلة،

في حين تم توقيف 4 أشخاص بعين تموشنت، بحوزتهم أوراق نقدية مزورة بقيمة تقدر بأكثر من (51) مليون سنتيم ومعدات إعلام آلي.

كما ضبط عناصر الدرك الوطني بالوادي147 جهاز كاميرا ذكية بلواحقها.

ومن جهة أخرى، أحبطت مفارز مشتركة للجيش الوطني الشعبي محاولات تهريب5087 لتر من الوقود بكل من سوق أهراس

12 أبريل، 2019 - 15:09

مديرية الأمن الوطني تُحذّر مجددًا من “الأخبار المزيفة”

للمرة “سين” دعت المديرية العامة للأمن الوطني نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي إلى الحذر، بعد تداول فيديوهات وصور قديمة لعناصر الشرطة خلال المسيرات، على أساس أنها جديدة.

وكتبت المديرية العامة للأمن الوطني، اليوم الجمعة، على صفحتها الرسمية “الفايسبوك”، تحذيرًا في شكل منشور بعنوان “أخبار مغلوطة”،جاء فيه:”تدعو المديرية العامة للأمن الوطني كافة مستعملي وسائط التواصل الاجتماعي، إلى ضرورة التحلي بالحيطة والحذر من تداول ونشر بعض الصور والفيديوهات القديمة، والتي تهدف إلى تظليل الرأي العام والإساءة إلى جهاز الشرطة .

هذه الصور والفيديوهات المتداولة، تتعلق بأخبار مغلوطة (FAKE NEWS) وأحداث قديمة، منها ما حدثت في دول أجنبية، تنسب إلى جهاز الشرطة الجزائرية، ترمي أساسا إلى تغليط الرأي العام الوطني.
المديرية العامة للأمن الوطني تحتفظ بحق المتابعة القضائية لمروجي الأخبار المغلوطة، فإنها تذكر أن قوات الشرطة تؤدي مهامها الدستورية، بكل حزم وتفاني، في ظل الاحترام الصارم لقوانين الجمهورية ومبادئ حقوق الإنسان”.

عمّــــار قـــردود

12 أبريل، 2019 - 15:07

السودانيون يرفضون إعلان المجلس العسكري

أعلن تجمع المهنيين السودانيين الذي يقود الاحتجاجات رفضه لوعود المجلس العسكري الانتقالي، بأن الحكومة الجديدة ستكون مدنية، وأنه سيسلم السلطة إلى رئيس منتخب خلال عامين، ووصفه بأنه “أحد أساليب الخداع ومسرح الهزل والعبثية”.

وقال التجمع، الجمعة، في بيان عقب المؤتمر الصحفي للمجلس العسكري: “مطالبنا واضحة وعادلة ومشروعة، إلا أن الانقلابيين (لجنة النظام الأمنية) بطبيعتهم القديمة الجديدة ليسوا أهلا لصنع التغيير، ولا يراعون في سبيل البقاء في السلطة سلامة البلاد واستقرارها”.

وأشار بيان التجمع إلى أن “الانقلاب الذي قادته مجموعة من القيادات يجعل البلاد عرضة لتكرار الملهاة التي شهدناها طيلة 30 عاما”.

يأتي ذلك عقب مؤتمر صحفي للجنة السياسية بالمجلس العسكري الانتقالي، أكدت فيه أن الحكومة الجديدة في البلاد ستكون مدنية، وان المجلس “لم يأت بحلول ولا يطمع في السلطة”، وأن مهمته الأساسية حفظ أمن واستقرار البلاد.

وأوضح رئيس اللجنة السياسية بالمجلس الفريق أول عمر زين العابدين أن المجلس العسكري سيحتفظ بوزارتي الدفاع والداخلية، ولن يتدخل في عمل الحكومة المقبلة. كما أشار إلى أن الفترة الانتقالية يمكن أن يتم تقصيرها.

12 أبريل، 2019 - 14:50

إعتقال ياسمين موسوس مراسلة سكاي نيوز

قامت مصالح الأمن،اليوم الجمعة،بإعتقال الصحفية “ياسمين موسوس” مراسلة شبكة “سكاي نيوز”،و بعد إتصال موقع “الجزائر1” بالصحفية المعتقلة أكدت بأن الأمر تم في إطار إجراءات أمنية و إدارية محضة و ليست له أية أغراض أخرى.

و في السياق ذاته أكدت ياسمين موسوس بأنها  كانت في ساحة البريد المركزي تصور بهاتفها النقال ،أين تم توقيفها بمفردها في غياب مصور قناة “سكاي نيوز” الذي لم يكن حاضرًا معها.

و أشارت ذات الصحفية أنها ليست المرة الأولى التي يتم توقيفها في إطار إجراءات أمنية بحكم تعاملها مع الصحافة الأجنبية.

12 أبريل، 2019 - 14:30

حراك الجمعة الثامنة ..بالصور

 

12 أبريل، 2019 - 13:46

الأمن يفرض إستعمال الراية الوطنية دون غيرها

فرضت مصالح الأمن على المتظاهرين إستعمال و رفع الأعلام الوطنية دون غيرها في المسيرات الشعبية،مانعة بذلك رفع و إستخدام أية رايات اخرى حفاظًا على وحدة الشعب و الوطن.

و يتألف العلم الوطني من لونين: أخضر وأبيض، ويتوسط العلم هلال ونجمة حمراوين، أستخدم العلم لأول مرة في 3 جويلية 1962، أبتكر العلم الأمير عبد القادر الجزائري في القرن التاسع عشر والذي أحتوى على اللونين الموجودين الآن (الأبيض والأخضر) والذي هو نفس علم الأندلس، أما الهلال والنجمة فقد كانا موجودين في العلم الجزائري بين القرنين السادس عشر والتاسع عشر، والذي تكون من هلال ونجمة أبيضان على خلفية حمراء، كعلم الدولة العثمانية حيث أن الدولة الجزائرية الأولى كانت تابعة سياسيا للدولة العثمانية في تركيا. وخصائص العلم الجزائري معرفة بالقانون رقم 63-145 لـ 25 أبريل 1963.

و تم تصور وإنجاز العلم الوطني الحالي بمحل يقع في 18 شارع سوق الجمعة بالقصبة السفلى كما قام بتنفيذ التصميم الخياطان المناضلان عبد الرحمن سماعي وسيد أحمد العمراني. وقد اعتمد هذا العلم لاحقا من قبل المؤتمر الأول لحركة انتصار الحريات الديمقراطية في منتصف فبراير 1947 ومن حزب جبهة التحرير الوطني التي اتخذته راية للكفاح في سبيل تحرير الجزائر ابتداء من 1 نوفمبر 1954 وكذلك الحكومة الجزائرية المؤقتة غداة وقف القتال. وقال عباس أن عامة الشعب الجزائري لم تعرف العلم إلا في مظاهرات 11 ديسمبر 1960 عندما تمت تزكيته بدماء الشعب الجزائري من أدنى البلاد إلى أقصاها.

و سنت مديرية الأمن الوطني في قانون العقوبات إجراءات تحمي العلم الوطني من التدنيس أو التخريب، وأقرت عقوبة تتراوح من 5 إلى 10 سنوات سجنًا للذي يعتدي على حرمة العلم الجزائري.

عمّــــار قـــردود

 

عاجل