وبحسب ما نقل موقع “AS” الرياضي، فإن الحَكَم، فرناندا كولومبو، التي تبلغ 30 عاما، نادت على أحداللاعبين، خلال المباراة، ووضعت يدها في الجيب كما لو أنها تهم بسحب البطاقة الصفراء حتى توجه إليه إنذار.

لكن وضع اليد في الجيب كان مجرد حيلة، إذ ما إن اقترب اللاعب في نادي سبورتينغ برشلونة، كيتو دياز، حتى قامت كولومبو، بسحب منديل، ومررته على جبينها، كما لو أنها تمسح العرق.