15 يناير، 2017 - 11:47

رؤوس مقطوعة بسجن برازيلي

قتل 3 سجناء بقطع رؤوسهم، السبت، في سجن في البرازيل، في أحدث سلسلة من أعمال العنف بالسجون، أدت إلى سقوط أكثر من مئة قتيل منذ بداية العام.

ووقعت المواجهة الجديدة بين عصابتين إجراميتين متنافستين في الكاسوز، أكبر سجون ولاية ريو غراندي دو نورتي (شمال شرق).

وقال منسق إدارة السجون في الولاية زيميلتون سيلفا، لوسائل إعلام محلية “حسب ما رأيناه، يمكننا أن نؤكد أن ثلاثة سجناء على الأقل قتلوا لأننا تمكنا من رؤية رؤوسهم”.

وأكدت بعض الصحف، من جهة أخرى، أن عدد القتلى قد يصل إلى 10 على الأقل.

وطوقت السلطات السجن لمنع أي محاولات للهرب منه، لكنها أوضحت أن الشرطة العسكرية وحرس السجن اضطروا للانتظار حتى الفجر لدخول المباني لأن السجناء قطعوا التيار الكهربائي ومدججون بالأسلحة.

وهذه الحوادث هي الأخيرة في سلسلة من أعمال العنف في السجون، في وقت تقول فيه السلطات إن هذه المجازر حرب دامية بين أكبر عصابتين إجراميتين في البلاد للسيطرة على إمدادات وبيع الكوكايين.

15 يناير، 2017 - 11:28

محرز يحلم بتتويج “ثان” مع الخضر

سيخوض رياض محرز مباراته الأولى منذ فوزه بجائزة أفضل لاعب كرة قدم إفريقي، عندما يقود الجزائر لمواجهة زيمبابوي في كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم الأحد.

وسيحمل محرز، لاعب ليستر سيتي الإنجليزي، آمال الجزائر في الفوز باللقب القاري لأول مرة منذ 1990، لكن الطريق لن يكون سهلا في ظل وجود تونس والسنغال في المجموعة الثانية أيضا.

وقال محرز، الذي اختير كأفضل لاعب إفريقي في وقت سابق من الشهر الجاري، بعدما قاد ليستر للفوز بالدوري الإنجليزي لأول مرة بالموسم الماضي “يملك الجميع فرصة للفوز بكأس إفريقيا لكن يجب تقديم المطلوب على أرض الملعب”.

وأضاف صانع لعب منتخب الجزائر للصحفيين “بالفعل لدينا فريق جيد لكن سنرى إذا كان بوسعنا إحراز اللقب”.

15 يناير، 2017 - 10:58

الجزائرية “كاميليا ورد” فى الأستديو رفقة عاصى الحلانى

نشرت النجمة الجزائرية الشابة “كاميليا ورد” ، نجمة برنامج “أراب آيدول” فى موسمه الرابع ، صورا جديدة من زيارتها الخاصّة التى قامت بها الى ستديو الموزع اللبناني الشهير “طوني سابا” بالعاصمة اللبنانية بيروت منذ أيام ،

وذلك بعدما طلب منها جمهورها المزيد من الصور عبر حسابتها الرسمية بمواقع التواصل الإجتماعي.

وظهرت كاميليا فى أستديو الموزّع اللبناني الشهير “طونى سابا” ، ورفقة الفنّان  اللبناني “عاصى الحلانى”،

وعلّقت ورد على الصّور قائلة :” هيدا فنان هيدا ذوق هيدا أخلاق هيدا الفارس عاصى الحلاني”.

وفى سياق آخر ، أعلنت كاميليا عن بدأ التّحضيرات للعمل الغنائي الأول لها بعد البرنامج ،

وذلك بعدما قامت بالاتفاق مع الشاعر “على الغامدي”.

وجاء ذلك عندما أعلنت كاميليا عبر حسابها الرّسمي بهذا الاتفاق قائلة :” أتفقت أنا والأستاذ أيمن بمباركة الاستاذ الغامدي ، على اختيار أغنية ستكون مفاجئة إن شاء الله وسنبدأ العمل عليها قريباً”.

نشير الى أن كاميليا تبلغ من العمر 26 عامًا ، بمدينة سوق أهراس بالجزائر ، واحبت الغناء منذ صغرها ، فى رصيدها عدد من الحفلات التى أحيتها بجانب نجوم كبار ، من بينهم التونسى صابر الرباعي.

وتعددت مواهب كاميليا ، اذ كانت عارضة أزياء ووجه إعلاني معروف سابقًا وخبيرة تجميل وعده ومقدمة برامج ، تحب السياحة والرماية وركوب الخيل كما كتابه الاغنيات وتلحينها.

15 يناير، 2017 - 10:32

بالفيديو..سهيلة تكشف عن جلسة تصوير أغنيتها”Dance”

كشفت الفنّانة الجزائرية الشابة “سهيلة بن لشهب” ، وخريجة برنامج “ستار أكاديمي” فى موسمه الحادى عشر ، عن كواليس جلسة التصوير التى خضعت لها من أجل أغنيتها المنفردة الجديدة “Dance” ،

 

ونشرت سهيلة ، الفيديو اثناء خضوعها لجلسة التّصوير الخاصة بالعمل ، وذلك عبر حسابها الرسمي بموقع أنستغرام.

وفور إعلان بن لشهب عن قرب موعد صدور العمل الجديد ، انهالت التعليقات المنتظرة منذ فترة طويلة، لتهنأ سهيلة بالإنتهاء من تحضير السينغل والإعلان عن انتظارهم لجديد فنانتهم المفضلة.

14 يناير، 2017 - 21:25

المعلمة صباح تعود مجددا لتكشف اسرارا خطيرة

ستعود صباح بوداس اشهر معلمة في الجزائر  للظهور من جديد كي تحي تفاصيل ما جرى لها  مع وزيرة التربية نورية بن غريب لأول مرة و بصفة حصرية في برنامج هده_حياتي على قناة الشروق العامة في الأيام القليلة المقبلة

حيث كشف معد البرنامج للجزائر1 ان المعلمة صباح ستكشف عن الكثير من المفاجئات في اول ظهور اعلامي لها بعد اللغط الكبير الدي اثارته قضية السالفي مع التلاميد و حديثها عن الهوية الوطنية

حينها التف الجزائريون بمختلف أعمارهم حول المعلمة التي هددت وزيرة التربية والتعليم في الجزائر بإحالتها إلى المجلس التأديبي، بسبب “تصوير التلاميذ داخل قاعة التدريس وإدارة ظهرها لهم” على حد وصف الوزيرة نورية رمعون بن غبريت.
وكان فيديو المعلمة الجزائرية الشابة مع تلاميذها داخل أحد الأقسام في ولاية باتنة ، قد أثار جدلا واسعا وردود فعل متباينة بين مؤيد ممتدح لما قامت به المعلمة، ورافض منتقد له.
وظهرت حينها  المعلمة صباح بودراس في فيديو “سيلفي” وهي تسأل تلاميذها في المستوى الابتدائي عن اللغة العربية، وتقول لهم إنها اللغة الأكثر ثراء في العالم، وإن لسانهم لن يكون هذا العام سوى عربي.

 

كما قرر بعدها أفراد الأسرة التربوية، خاصة منهم الأساتذة، التضامن مع زميلتهم المعلمة صباح من خلال قيامهم بتسجيل فيديوهات داخل أقسامهم مع التلاميذ ونشرها على صفحاتهم في الفايسبوك،

 

كرد فعل على قرار وزير التربية نورية بن غبريط المتعلق بفتح تحقيق بشأن شريط الفيديو الذي انتشر مؤخرا على نطاق واسع ولقي استحسانا عند رواد الفايسبوك، يظهر معلمة تلقن تلامذتها درسا حول الأخلاق.

صباح هده المرة في برنامج هده_حياي ستحكي تفاصيل ما حدث مع اللجنة الوزارية التي وفدتها وزيرة التربية بن غبريت و غيرها من الاسرار التي ستكشف عنها الأول مرة

عاجل