15 أبريل، 2020 - 21:08

ربراب ضد تعديل الدستور…!

أعلن الخبير الدولي والقاضي السابق بالمحكمة الأفريقية لحقوق الإنسان، فاصح أوقرقوز ، استقالته من اللجنة الوطنية المكلفة بإعداد مسودة الدستور الجديد، وفق ما أكدته جريدة “ليبرتي” الناطقة باللغة الفرنسية و المملوكة لرجل الأعمال الملياردير صاحب مجمع “سيفيتال” الصناعي يسعد ربراب.

الجزائر1

وكشف المصدر ذاته بأن قرار الاستقالة، الذي يعود إلى تاريخ 7 أبريل الجاري، سببه “جملة من التحفظات أبداها الخبير فاصح أوقرقوز حيال المسودة النهائية للدستور التي قدمت للرئيس الجزائري شهر مارس الماضي”.

وفي رسالة الاستقالة التي نشرتها جريدة ربراب أبدى الأخير انزعاجه من مضمون مسودة الدستور، وقال إن “المشروع المبدئي للمسودة لم يتناول مراجعة عميقة للدستور السابق، الأمر الذي يحول دون بناء جمهورية جديدة”.

وكان الرئيس عبد المجيد تبون قد أعلن، بداية السنة الجارية، عن تشكيل لجنة وطنية مكونة من عدة خبراء في القانون الدستوري، أوكلت لها مهمة تحضير مسودة الدستور الجديد قبل عرضها للنقاش، ثم الاستفتاء الشعبي.

وقال بيان صادر عن رئاسة الجمهورية، وقتها، إن “رئيس الجمهورية يعتزم القيام بإصلاح معمق للدستور، كما تعهد به، بغرض تسهيل بروز أنماط حوكمة جديدة و إقامة ركائز الجزائر الجديدة”.

وكان من بين مهام اللجنة التي يرأسها الخبير أحمد لعرابة “اقتراح أي إجراء من شأنه تحسين الضمانات التي تكفل استقلالية القضاة، وتعزيز حقوق المواطنين وضمان ممارستهم لها، وتدعيم أخلقة الحياة العامة، وكذا إعادة الاعتبار للمؤسسات الرقابية والاستشارية”.

ومؤخرًا أعلنت الرئاسة بالجزائر أنه تقرر تأجيل النقاش حول مسودة الدستور على خلفية انشغال السلطة، في الظرف الراهن، بمواجهة وباء كورونا.

مقابل ذلك، كان ناشطون قد نشروا مجموعة من المحاور قالوا إنها تشكل صلب التغييرات التي اقترحتها اللجنة الوطنية المكلفة بصياغة الدستور الجديد، إلا أن رئاسة الجمهورية كذبت، يوم الاثنين الماضي، جملة وتفصيلا ما تم نشره عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

الجزائر1

و في ذات السياق،أكدت رئاسة الجمهورية، الإثنين الماضي، في بيان لها أن مسودة تعديل الدستور المتداولة مؤخرا على مواقع التواصل الاجتماعي “لا تمت بصلة للمشروع المقدم للجنة الخبراء”.

وجاء في نص البيان أنه “راج مؤخرا على شبكات التواصل الاجتماعي ما يسمى نسخة من مشروع تعديل الدستور الذي سلمته لجنة الخبراء للسيد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون”.
التعليقات

أكدت رئاسة الجمهورية، اليوم الإثنين، في بيان لها أن مسودة تعديل الدستور المتداولة مؤخرا على مواقع التواصل الاجتماعي “لا تمت بصلة للمشروع المقدم للجنة الخبراء”.

وجاء في نص البيان أنه “راج مؤخرا على شبكات التواصل الاجتماعي ما يسمى نسخة من مشروع تعديل الدستور الذي سلمته لجنة الخبراء للسيد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون”.

وأضاف البيان “عليه يجدر التنويه إلى الملاحظات التالية: إن تلك المسودة لا تمت بأي صلة للمشروع الذي قدمته لجنة الخبراء برئاسة البروفيسور أحمد لعرابة لرئيس الجمهورية”.

ولفت المصدر ذاته إلى أن “رئيس الجمهورية أجل توزيع مشروع تعديل الدستور على الأحزاب والمجتمع المدني والشخصيات الوطنية لمناقشته لأن الظرف لا يسمح بمناقشة وثيقة أساسية بحجم تعديل الدستور من جهة، ومن جهة ثانية حتى تتجمع كل طاقات الأمة لمكافحة انتشار جائحة الكورونا”.

وأكدت الرئاسة أنه “بعد أن يرفع الله عن الأمة هذه الجائحة، ستعلم الرأي العام رسميا بالشروع في توزيع مشروع تعديل الدستور لمناقشته وإثرائه.

و ما يؤكد أن هناك حملة مغرضة ضد تعديل الدستور هو تسخير ربراب ترسانته الإعلامية من أجل الإساءة للدستور الجديد و التشويش عليه،و ليس مستلعدًا أن يكون “الذباب الإلكتروني” لربراب هو من يقف وراء النسخة المزوة من مسودة تعديل الدستور التي تم نشرها و تداولها على مواقع “السوشيال ميديا” قبل أن تعلن وزارة الداخلية اليوم الخميس توقيفها للشخص الذي يقف وراء ذلك و يقيم بولاية الشلف في إنتظار معلومات أكثر لاحقًا.

و لمن لا يعرف الخبير الدولي والقاضي السابق بالمحكمة الأفريقية لحقوق الإنسان، فاصح أوقرقوز فهو ولد وعاش ودرس في فرنسا ويطلق عليه اسم فاتسا fatsah.. و ليس فاتح ،كان مساعد خاص لمحمد بجاوي (صاحب فضائح الطريق السيار) عندما كان قاضي بحكمة العدل الدولية لاهاي بين 1994 و 1997.

و الغريب أن أوقرقوز هذا إستقال من منصبه بلجنة الخبراء لتعديل الدستور بعد نهاية عمل اللجنة،حيث قدم رئيسها لعرابة تقريره لرئيس الجمهورية في شهر مارس الماضي،فيما إستقال فاتسا أو فاتح في 7 أفريل الماضي أي بعد الحل التلقائي للجنة الخبراء بإنتهاء عملها بعد تقديم المسودة و تحصل على كامل مستحقاته المالية لا ينقص منها سنتيمًا واحدًا.

جهاد أيوب

//www.liberte-algerie.com/actualite/revision-de-la-constitution-demission-au-comite-dexperts-document-337457?fbclid=IwAR2s4mVhPFVOFcPXpXov2-lKrkzz8akITlAJDMJSttH56Wyfl3te2zk_Nao

15 أبريل، 2020 - 18:57

هكذا تم سرقة منصة “covid_Dz” الجزائرية..!؟

كشفت مؤسسة تطوير المنصات الرقمية ” spider-dz ” في توضيح لها عبر شبكات التواصل الاجتماعي ان برنامج “كوفيد ديزاد” قد تم سرقته ونسبه لغير أصحابه
وقال مسير صفحة الشركة اليوم ان ” نشرنا في اليومين الماضيين عن التكلم باسمنا وسرق مجهودنا من طرف شخص اخر.
نحن شركة جزائرية تمتلك فروع لها في عدة دول (تركيا، تونس…)، أسست سنة 2010 وتنشط في مجال تطوير النظم المعلوماتية وهندستها، نمتلك حاليا ما يفوق العشرة ابتكارات في المجال وكلها مسجلة بصفة رسمية سوءا في الجزائر أو خارجها. كما أننا من بين الشركات القليلة في الجزائر التي تمتلك رخصة خدمات استضافة وتخزين محتوى معلوماتي من طرف سلطة الضبط للمواصلات السلكية واللاسلكية ومخولين بصفة قانونية ورسمية من طرف الدولة لتخزين واستغلال المعلومات، من أهم القطاعات التي تستعمل تكنولوجياتنا في الجزائر قطاع الموارد المائية، قطاع البيئة، قطاع السياحة، قطاع الصحة، قطاع التعليم العالي…
في أواخر سنة 2012 بدأنا العمل في قطاع الصحة على منصة وطنية لتسيير الموارد البشرية حيث أنه وفي أواخر 2014 كانت المنصة تقوم بتسير الموارد البشرية لجميع المؤسسات الصحية والإدارية التابعة للقطاع في الجزائر وإلى غاية اليوم نحن من يقوم بتسيير وتطوير النسخ الجديدة من المنصة والتي تسير أكثر من 320000 موظف و600000 ألف عقد عمل بمختلف أنواعه.
عندما بدأت أزمة كورونا في الجزائر و بما أننا الشركة الوحيدة في تمتلك منصة مركزية تتشغل على مستوى المؤسسات (مع العلم أن هناك منصات أخري كمنصة تسيير المرضي و التي طورت من طرف مديرية الإعلام الألي في الوزارة الا انها لم تكن تستعمل في جميع المؤسسات) قمنا بالاتصال بوزارة الصحة وعرضنا عليهم فكرة استعمال منصة تسيير الموارد البشرية لجمع معلومات عن الكوفيد 19 وهذا بعد القيام ببعض التغييرات، بدأنا العمل على المنصة السالفة الذكر ثم قمنا بفتح حسابات جديدة تمكن أصحبها من الولوج فقط الى تحيين المعلومات الخاصة بالأزمة وبالفعل تمكنا من وضع المنصة في الخدمة وجمع المعلومات عن طريقها و أنشاء لوحات قيادية ولائية ووطنية لتسيير الأزمة وبعد ذلك فصل المنصتين عن بعضهما واطلاق اسم كوفيدديزاد عليها(COVIDDZ)، وكل ما يتعلق بتطويرها و استضافتها وصيانتها هو عمل إنساني مجاني
بطبيعة الحال كان هناك عدة شركات خاصة و عمومية كانت تعرض خدماتها على الوزارة ك CERIST أو EADN و غيرها معظم الشركات الكبيرة لم تقم بأي إشهار أو تصوير لنفسها، وكانت هناك شركات أخرى ظهرت في التلفزيون و الصحافة بحلول تقنية أغلبها وهمية وأحدثت ضجة إعلامية كبيرة ثم إختفت على غرار تطبيق الأندرويد الذي يحدد المصابين وتقنية الإمضاء الالكتروني و المختصين في الميدان يعلمون أن التوقيع الالكتروني ليس هو بطاقة NFC وتطبيق أندرويد، وبما أننا شركة كبيرة تمتلك خبرة أكثر من 10 سنوات فنحن نعلم أن كل هذا عبارة عن محاولات لاستغلال الأزمة والقيام بإشهار، وهذا هو السبب الذي جعلنا لا نعير أي اهتمام لما يحدث من إشهارات كاذبة وزائفة.
في يوم 12 أفريل تفاجئنا بشخص يقوم بعرض للسيد رئيس الجمهورية والذي لم نكن نعلم أساسا أنه سيزور مقر وزارة الصحة، وحتى ولو علمنا فالمتعارف عليه أنه ليست الشركات التقنية الخاصة من تقوم بعرض للرئيس وإنما مدير الإعلام الالي للوزارة، كما تفاجئنا أن هذا الشخص يتكلم عما قمنا به و نتائجه و ثماره باسمه متجهلا بذلك شركتنا و كل الشركات الأخرى و مديرية الإعلام الالي في وزارة الصحة، ومهندسو وتقنيو الإعلام الالي في قطاع الصحة والذين يفوق عددهم 2800 مهندس ويقدم نفسه على أساس أنه من قام برقمنة القطاع في بضع ساعات.
حاليا وفي الوقت الراهن ومنذ بداية الأزمة هناك منصة واحدة ووحيدة تقوم بجمع المعلومات من جميع المؤسسات والمديريات لتسيير الأزمة تحمل اسم كوفييد ديزاد تعود ملكيتها الي شركتنا ونحن الوحيديين القادرين على التحكم فيها وتطويرها، كما نحيطكم علما أن الشخص المذكور سلفا وضع تحت تصرف خلية واحدة في وزارة الصحة تطبيق مفتوح المصدر يقوم برسم بيانات للمعطيات الإحصائية بعد جمعها و التحقق منها عن طريق منصتنا، وهذا التطبيق لم يكن له أي نفع لأن منصتنا كانت تحتوي على جميع ما يلزم لتحليل الوضع و أن شركة عمومية متخصصة في التكنولوجيا وضعت تحت تصرف الوزارة بوابة إلكترونية تقوم بنفس الشيء.
وأن هذا الأخير قام بالتلاعب بالكلمات ومحاولة تغليط الرأي العام وتقمص شخصية أخري وسرقة مجهودات أناس تعبوا من أجل الجزائر لا غير وهذا ما يعاقب عليه القانون.
بعد كل هذا قمنا أولا بمراسلة رئيس الجمهورية والذي ننتظر منه الرد، ثانيا عقد اجتماع طارئ مع مسؤولي الصحة والذين أكدوا لنا انه سكون هناك رد الاعتبار لشركتنا في الأيام القادمة، ثالثا تقديم شكوى رسمية الى الجهات المخولة.
أما فيما يتعلف بكيفية وصول هذا الشخص الي وزارة الصحة بدون عقد واستغلال بيانات وطنية حساسة بدون رخصة أو حتى وصوله الي المسؤول الأول والقاضي الأول في البلاد ووزير الدفاع ومحاولة تغليطه فهذا لا يعتبر من صلاحياتنا وإنما جهات مختصة عليها أن تحقق في الأمر وأن تتخذ الإجراءات اللازمة لردع مثلما هكذا تصرفات.
وما أسفنا وأننا بعد نشرنا للحقيقة تعرضنا لحملة عنصرية شرسة من طرف مجموعة كبيرة من الجزائريين على الرغم من أننا شركة جزائرية ودولية ولدينا موظفين من عدة ولايات في الجزائر ومن عدة جنسيات ولا نملك أي توجه سياسي أو تحزب ديني وما قمنا به لا يتعدى طلب رد الاعتبار وهو حق معنوي وليس مادي.
والإسلام ديننا، والجزائر وطننا والعربية لغتنا والأمازيغية هويتنا. ”

محمد نبيل

15 أبريل، 2020 - 18:50

المذيع” العربي بن ستالة” يغادر المستشفى بعد تعافيه من فيروس كورونا

غادر،اليوم ،الصحف والمذيع بالتلفزيون العمومي،العربي بن ستالة ،مستشفى زميرلي بالحراش،بعد تعافيه من بفيروس كورونا .

وقال في منشورله عبر صفحته على الفيسبوك، أنه يشكر محبيه وطاقم الطبي الذي سهر على علاجه ،وكل من سئل عنه وواساه في مرضه،بإضافة طمأن الجميع عن حالته الصحية جيدة .

في حين،دعى الصحفي العربي جميع المواطنين الجزائرين إلى إلتزام بالحجر الصحي لمكافحة فيروس كورونا ،مشيرا إلى حالات جد خطيرة عانت الأمرين بمصلحة مرضة الكورونا بمستشفى الحراش.

فريال.م

 

 

15 أبريل، 2020 - 18:05

الرئيس تبون:كورونا فرصة حقيقة لإكتشاف مدى براعة وتميز كفئاتنا الوطنية

صرح رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، اليوم الأربعاء في رسالة بعث بها بمناسبة يوم العلم المصادف ل 16افريل  ، أن  جائحة ‎كورونا فرصة أخرى لنا جميعا  مكنتنا من إكتشاف طاقاتنا العلمية ومدى كفائتها ومساهمتها الفعالة في مجابهة  هذا الوباء التاجي الذي يهدد مصير  أمتنا العظيمة دون كلل أو ملل .

مضيفا أيضا في نفس السياق، أن فيروس كورونا أتاحت للشباب إبراز قدراته وقوة تفاعله مع هموم شعبه في أحلك الظروف والاوقات متحليا بالصبر والإيمان وشاحذا همته عاليا بسلاح العلم لبلوغ أسمى درجات التميز والتفوق في سبيل أمته حاضرها ومستقبلها حسب وصفه.

مشيرا  أن الجهود  متواصلة لكبح جماح هذه الجائحة والحد من انتشارها داعيا المواطنين الى ضرورة الالتزام والتقيد بتدابير الوقاية، والحجر المنزلى للقضاء عليه في اسرع وقت ممكن .

 

باي.ع

15 أبريل، 2020 - 17:39

وزارة السياحة تنتج نصف مليون كمامة طبية

كشف وزير السياحة مرموز في اخر خرجاته الميدانية فيما يتعلق بورشات انتاج الكمامات الطبية ، ان أعداد ورشات الحرفيين والحرفيات المنخرطين في مسعى انتاج الوسائل الوقائية في زايد كبير

وقال الوزير أكثر من 500 ألف كمامة وأزيد من 10 ألاف بدلة واقية و2700 مئزر طبي، أنتجها حرفيون وحرفيات في الأسابيع 3 الأخيرة، تسلمتها المستشفيات ومصالح الحماية المدنية.

ف،سمير

15 أبريل، 2020 - 17:28

الرئيس تبون يؤكد :الإهتمام بالأسرة التربوية وتطوير منظومتنا التعليمية من أبرز أولوياتنا

جدد رئيس الجمهورية, عبد المجيد تبون, التزامه التام والمطلق من خلال الاهتمام الجاد والصريح بالأسرة التربوية من أجل صنع نهضة وطنية شاملة من خلال اعادة الاعتبار للدور المنوط  للمدرسة الوطنية  بكل اطوارها في تكوين كفاءات قادرة على رفع التحدي في كل المجالات  .

 

جاء هذا في  رسالة بعث بها  قائلا:’’ بمناسبة إحياء يوم العلم المصادف ل16 أفريل من كل سنة أجدد التزاما قطعته على نفسي أمامكم في خطاب القسم بالاهتمام بالمعلم والأستاذ والباحث ماديا واجتماعيا لصنع نهضة وطنية شاملة تعيد الاعتبار للمدرسة الوطنية بكل أطوارها. ’’.

معبرا في الأخير  عن أسفه من أن نحرم هذه السنة من احتفالات يوم العلم  بسبب جائحة كورونا التي أكد أن الجزائر تواجهها بشجاعة بفضل تجند كل ابنائها وبناتها في ساحة المعركة مع هذا الوباء الحطير الذي يهدد مصير أمتنا العظيمة.

 

باي.ع

عاجل