3 يونيو، 2019 - 22:18

رسميًا..غدًا الثلاثاء أول أيام عيد الفطر المبارك في الجزائر

أعلنت ،منذ لحظات فق، لجنة الاهلة التابعة لوزارة الشؤون الدينية و الأوقاف ثبوت رؤية هلال شوال 1440 هجرية و هو ما يعني رسميًا أن غدًا الثلاثاء أول أيام عيد الفطر المبارك.

وحسب لجنة الاهلة فقد تم رؤية هلال شوال 1440هجرية بمسجد الهداية في قرية الجديدة بالدبيلة في الوادي وقد تم رؤيته بكل من الولايات التالية : ورقلة، الوادي وأدرار.و سيكون غدًا الثلاثاء أول أيام عيد الفطر المبارك في معظم الدول العربية و الإسلامية تقريبًا كالسعودية،الإمارات،الكويت،البحرين،قطر،مصر،ليبيا،لبنان،اليمن،العراق،فلسطين و غيرها.

و بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك يتقدم الطاقم الصحفي و الإداري و التقني لموقع “الجزائر1” بتهانيه الخالصة إلى كافة الشعب الجزائري و الأمة الإسلامية راجين من المولى عز و جل أن يعيده على الجميع بالخير و اليُمن و البركات.

-و كل عام و أنتم بخير-

-التحرير-

3 يونيو، 2019 - 17:52

عام حبس نافذ في حق نجل أبو جرة سلطاني عن تهمة الإعتداء على دركي

أدانت، أمس الأحد، محكمة الشراقة بالجزائر العاصمة، نجل الوزير الأسبق والرئيس السابق لحركة مجتمع السلم ، أبو جرة سلطاني بعقوبة الحبس النافذ لمدة عام و غرامة مالية بقيمة 20 ألف دج، عن تهمة الاعتداء بالضرب على دركي داخل إقامة الدولة الساحل بنادي الصنوبر ،ومحاولته سلبه سلاحه الناري وسرقة قبعته لحظات قليلة قبل موعد الإفطار.

و هي الوقائع التي تعود إلى الأسبوع الماضي،عندما دعا نجل الوزير الأسبق ورئيس المنتدى العالمي للوسطية صديقه للإفطار برفقته في مسكنه بإقامة الدولة الساحل بنادي الصنوبر من دون إخطار إدارة الإقامة بذلك.وقبل الإفطار بـلحظات قصيرة وصل نجل أبو جرة سلطاني برفقة صديقه إلى إقامة الدولة على متن سيارة مغايرة لسيارته التي حاول إدخالها من دون اتخاذ الإجراءات اللازمة وهو الأمر الذي عارضه ورفضه الدركي، مما جعل المتهم يفقد السيطرة على أعصابه ويترجل من مركبته.

أين انهال سبا بالأصول على الدركي الذي كان بالزي الرسمي وأثناء تأديته لمهامه، ليقوم بعدها بالاشتباك معه بالأيدي، مما تسبب في تمزيق بدلته الرسمية،بالإضافة إلى ضربه على مستوى كاحله الأيمن، مما سبب له عجزًا عن العمل، ناهيك عن محاولته سلبه سلاحه الناري وسرقة قبعته.

كل تلك الأفعال والتجاوزات استدعت تدخل أعوان أمن الإقامة وبعض المقيمين لفض النزاع وتهدئة الأوضاع، ليقوم بعدها الدركي بترسيم شكوى رسمية ضد المتهم يتهمه فيها بالتعدي عليه وبإهانته، وعلى هذا الأساس تم فتح تحقيق في القضية أسفر عن توقيف المتهم بجرم التعدي بالعنف على رجال القوة العمومية وإهانتهم خلال تأدية مهامهم.و قد أحيل بموجبه على العدالة للمحاكمة.

-التحرير-

3 يونيو، 2019 - 17:22

أحزاب المعارضة ترافع لصالح حلول غير دستورية و تتهم قرارات السلطة بأنها غير دستورية…!

في تناقض غريب في مواقف أحزاب و الشخصيات المعارضة،إعتبرت بأن فتوى المجلس الدستوري بخصوص التمديد لرئيس الدولة المؤقت، عبد القادر بن صالح بعد تأجيل رئاسيات 4 جويلية المقبل، “غير دستورية” ومتعارضة مع مطالب الشعب،رغم أن نفس هذه الأحزاب كانت تُرافع لصالح حلول غير دستورية كالمرحلة الإنتقالية و تأسيس المجلس التأسيسي و إقالة بن صالح و بدوي.

و أحزاب المعارضة المشاركة في هذا الإجتماع هي:حزب اتحاد القوى الديمقراطية الاجتماعية،حزب مجتمع السلم، جبهة العدالة والتنمية، حركة البناء، حزب الفجر الجديد،حزب طلائع الحريات وحركة النهضة.

أحزاب المعارضة ثمنت في بيانها الختامي اليوم الاثنين ،دعوة نائب وزير الدفاع الوطني رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق أحمد قايد صالح للحوار، حيث جاء في نص البيان” نثمن الدعوة للحوار التي أعلنت عنها المؤسسة العسكرية على لسان رئيس الأركان في خطابه بتمنراست يوم 28 ماي الماضي”.

وشدّدت الأحزاب المجتمعة على مطلب “ذهاب رموز النظام كشرط لضمان ضمان نجاح الحوار ومصداقية مخرجاته”. و هذا المطلب-ذهاب بن صالح و بدوي- تعي أحزاب المعارضة جيدًا بأنه “غير دستوري”،أي أنها تنتقد قرارات المجلس الدستوري و تقول أنها “غير دستورية” و في نفس الوقت تُطالب و ترافع لمطالب “غير دستورية” في تناقض واضح و فاضح لا تنهَ عن خلُقٍ وتأتيَ مثلَه عارٌ عليك إذا فعلت عظيم“.و يصدق عليهم قول المولى عز و جل ” أتأمرون الناس بالبِرِّ وتنسَون أنفسكم”– البقرة، 44-.

كما دعت أحزاب المعارضة الهيئات القضائية إلى القيام بالمهام المنوطة بها دستوريًا لمحاربة الفساد السياسي وحماية المال العام من الجرائم الاقتصادية. مجددة الدعوة الى دعم الحراك الشعبي، مع الحفاظ على الدولة الوطنية وحماية الثورة الشعبية.

عمّـــار قـــردود

3 يونيو، 2019 - 16:01

الإفراج عن جميع المعتقلين و سجناء الرأي قريبًا

كشفت مصادر مطلعة لـــ“الجزائر1” بأن السلطات العليا قررت الإفراج قريبًا عن جميع المعتقلين و سجناء الرأي الموجودين حاليًا في السجون،و قد باشرت وزارة العدل بإيعاز من رئيس الدولة المؤقت،عبد القادر بن صالح،الإجراءات الإدارية و القانونية اللازمة لذلك.

و أفادت ذات المصادر أن العفو أو الإفراج سيمس جميع سجناء الرأي من صحفيين و مدونين و حقوقيين و نشطاء سياسيين،خاصة أولائك المتابعين بتهمة الإساءة للرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.كما سيتم إسقاط جميع الأحكام الصادرة في حقهم عبر كافة محاكم الجمهورية لا سيما تلك المتعلقة بالغرامات المالية.

لكن مصادرنا أوضحت بأن العفو المرتقب لا يشمل زعيمة حزب العمال،لويزة حنون، المسجونة بسجن مدني بالبليدة منذ بداية رمضان الجاري لأنها تُحاكم في تهم خطيرة و التآمر على أمن الدولة،و إن لم تستبعد أن يشملها عفو خاص من رئيس الدولة لدواعٍ إنسانية بحتة،و لو أن ذلك يبقى ضعيف و ضعيف جدًا.

و ترغب السلطات العليا في تهدئة الوضع بالبلاد و قطع الطريق على بعض المحامين و الحقوقيين “البزناسيين” و “الإنتهازيين” الذين وجدوا ربح وفير ماديًا من قضية سجناء الرأي،ناهيك عن إستغلالها لأغراض سياساوية و إيديولوجية مقيتة خاصة بعد وفاة كمال الدين فخار داخل السجن و التي تعتبر خامس حالة وفاة خلف القضبان، بعد المحبوسين: محمد تامالت، عيسى بن الشيخ، صالح قدوح وعفاري بعوشي.

هذا و نشير إلى أن السلطات قد شرعت فعليًا في الإفراج عن المعتقلين و سجناء الرأي تباعًا منذ أيام،حيث تم إطلاق سراح الناشط عوف حاج براهيم من سجن غرداية الخميس الماضي،وكان حاج براهيم قد دخل في إضراب عن الطعام رفقة الراحل كمال الدين فخار الذي توفي قبل أيام بمستشفى فرانس فانون بالبليدة بعدما تم نقله من المستشفى المدني بغرداية إثر تدهور حالته الصحية.

كما تم الإفراج عن المدون عبد الله بن نعوم، اليوم الاثنين، وقال محامي المدون، إنه تم الإفراج عنه اليوم، بعد أن قبل النائب العام لمحكمة سيدي بلعباس طلب الإفراج عنه.
و حُكم على المدون عبد الله بن نعوم بالسجن لسنتين نافذتين، بتهمة إهانة الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، ليدخل في إضراب عن الطعام، حيث أعلن محاموه عن تدهور وضعه الصحي في السجن بسيدي بلعباس.

و بالتزامن مع ذلك،تم السبت الماضي، الإعلان عن تأسيس شبكة مكافحة القمع من أجل الحرية والدفاع عن معتقلي الرأي ومن أجل الحريات الديمقراطية. وهي الشبكة التي تهدف إلى الدفاع عن كل المسجونين و المعتقلين السياسيين و في قضايا الرأي.

و أشارت الشبكة في بيان صادر عنها أن ميلادها يتواكب مع تكرار سيناريو الاعتقالات بين صفوف ناشطين سياسيين وحقوقيين، وأنها ستعمل على متابعة هذا النوع من القضايا برصد كل الاعتقالات عبر كل التراب الوطني والدفاع عن الموقوفين والتعريف بقضاياهم ونشرها عبر مختلف وسائل الاعلام والرأي.

عمّــــار قــــردود

3 يونيو، 2019 - 13:45

الأربعاء أول أيام عيد الفطر في هذه الدول

سيكون يوم الأربعاء هو أول أيام عيد الفطر المبارك الموافق 5 جوان 2019 ، حسب ما أفاد به مجلس لأئمة الفديرالي الأسترالي .

فقد اجتمع المجلس برئاسة كبير مفتي أستراليا، الدكتور إبراهيم أبو محمد، أكدوا فيه أنه بعد المشاورة مع الكثير من العلماء المسلمين في كافة القارة الأسترالية، فيما يخص موعد بداية عيد الفطر المبارك وبعد متابعة المراصد الفلكية والمجاميع العلمية المهتمة برصد رؤية الهلال في أستراليا والعالم، فقد تحقق أن رؤية الهلال بعد غروب شمس يوم الاثنين الموافق 3 جوان 2019 الموافق 29 رمضان من العام 1440هـ، مستحيلة، حيث يولد الهلال يوم الاثنين عند الثامنة مساءً، أي بعد غروب الشمس بثلاث ساعات تقريبًا. من جانبها أشارت ماليزيا و أندونيسا أن الأربعاء هو أول ايام عيد الفطر.

صوفيا بوخالفة

 

3 يونيو، 2019 - 13:22

تأجيل النطق بالحكم في قضية علي حداد إلى غاية 17 جوان المقبل

بعد أن مثل رجل الأعمال علي حداد اليوم الاثنين أمام قاضي التحقيق بقضايا متعلقة بتهم التزوير واستعمال المزور والتصريح الكاذب قررت محكمة الجنح لبئر مراد رايس تأجيل النطق بالحكم في قضيته إلى غاية 17 جوان المقبل.

للإشارة فقد إلتمست النيابة العامة 18 شهرا نافذة في حق رجل الأعمال علي حداد ومتهمين إثنين مع مصادرة المحجوزاتفي حين طالبت هيئة الدفاع بتبرئة موكلها ورفع المصادرة عن الحجوزات.

أسماء بلعسلة