18 مايو، 2020 - 01:05

صحافة “المكياج” تكتسح الساحة الإعلامية الجزائرية

تعرض موقع “الجزائر1” كالمعتاد و مثلما هو متوقع خلال الأيام الماضية-و لا يزال-إلى كم هائل من الهجوم الحاد و الإنتقاد الهدام بسبب نوعية الأخبار و المواضيع التي ينفرد بنشرها و يتجرأ على التطرق إليها و هي ميزة هذا الموقع الإخباري الذي ينتقده البعض و يُطالعه و يتصفحه الجميع…!.

الجزائر1 الدي بلغ في ترتيب المواقع التي يزورها الجزائريين المرتبة 60  ، يعد الان الرقم 1 في المواقع الاخبارية الجزائرية  ، و هو الامر الذي اخذ يزعج الكثيرين من دخلاء عالم الصحافة 

و بالتالي نحن هنا في موقع “الجزائر1” لم نتفاجئ بتلك الإنتقادات بالرغم من حدتها و قسوتها التي تُنمّ عن مرض أصاب قلوب ناشروها،فهناك منشط بإحدى القنوات الجزائرية الخاصة محسوب خطأ عن جنس الذكور لم يُصدق تطرق الموقع لقضية عفن اشباه الفنانين الدين  هدد احدهم بنكران الجميل ، و في غياب درة الوطنية وعلى المباشر اعلن عن قراره بالهجرة من الجزائر مع إنتهاء “كورونا”

صحافة المساحيق التجميل و الكيراتين لم يعجبها موقف الجزائر1 الذي اعاد الشبه فنان لمكانه الحقيقى و هو الذي يتهمه رواد شبكات التواصل الاجتماعي في كل المناسبات بالمخنث صاحب الادوار النسائية

فراح صاحي “الماكيج” يتهجم على موقع “الجزائر1” و القائمين عليه  واخد يُكيل الإتهامات و الإنتقادات للمدير و الموقع بدون وجه حق و هو يعلم أنه لو كتبنا عنه مقال واحد فسيُخفي رأسه في الرمل و التراب مثل النعامة لأنه بحوزتنا ملفات سوداء عنه و عن أخلاقه من مرأب قناة الخبر الى موقعة “الشروط” في قناة الجرائرية و تصرفات اخرى من ايام السفارة ، لكننا لن نفعل و قد أعذر من أنذر.

كذلك هناك صحافيين آخرين فشلوا في جميع مشاريعهم الإعلامية لم يجدوا أي حرج في إستنساخ تجربة مدير موقع “الجزائر1” و قناة “السابعة” الرقمية لكنهم-للأسف-لم يتمكنوا من النجاح و لن ينجحوا ببساطة لأنهم ليس أهلاً لمهنة المتاعب التي لها أصحابها.

موقع “الجزائر1” كان و لايزال و سيبقى الوسيلة الإعلامية الوحيدة التي ما فتئت تُدافع عن مقدسات الجزائريين و عن وحدة البلاد و مبادئ الدولة في القضايا الخارجية،و لمن لا يعلم فإن مدير موقع “الجزائر1” و الصحفي رئيس التحرير ممنوعان من السفر إلى المغرب بأمر صادر من الملك المغربي شخصيًا محمد السادس و الذي يعتبرهما عدوين لدودين له و هذا في حد ذاته وسام شرف لهما.وهدا في الوقت الذي انتصرت رخويات المشهد الإعلامي للمغرب على حساب الجزائر تحت ذريعة كل الاشياء إلا الوطنية

لقد كنا و لازلنا و سنبقى خُدام للوطن و أوفياء للشهداء و لجميع الجزائريين دون إستثناء أو إقصاء…و إلى كل من يُضمر لنا المكائد و الدسائس و يُحبك لنا المؤامرات نقول له “القافلة تسير و الكلاب الجرباء تنبح حتى تبح”…نحن سنمضي قُدمًا نحو المزيد من النجاحات و سيبقى موقع “الجزائر1” غصة في حلق أعداءه و أعداء الجزائر و سيبقى الوسيلة الإعلامية الوحيدة التي تنشر الخبر قبل صدوره…..و صحّ فطور الجميع و تقبل الله الصيام و القيام.

جهاد ايوب

18 مايو، 2020 - 01:02

“المعرفة”…سابع قناة للتلفزيون الجزائري تنطلق غدًا

ستنطلق قناة جديدة للتلفزيون الجزائري و هي قناة “المعرفة” بداية من غدًا الثلاثاء 19 ماي ليرتفع بذلك عدد القنوات المتفرعة عن التلفزيون الجزائري إلى سبعة.

قناة “المعرفة” ستكون قناة تعليمية تربوية بحتة متخصصة في بث الدروس لتلاميذ الأطوار التعليمية الثلاث و جاء إنشاء بأمر من رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون.

جهاد أيوب

18 مايو، 2020 - 00:58

فلكيًا عيد الفطر الأحد المقبل

أكدت الأمانة العامة للمجلس الأوربي للإفتاء والبحوث وهي هيئة متخصصة إسلامية مستقلة تتوخى إصدار فتاوى وقرارات جماعية وبحوث محكمة لسد حاجة المسلمين فى أوروبا في بيان لها أن الحسابات الفلكية الدقيقة لهلال شهر شوال لعام 1441هـ تؤكد استحالة رؤية الهلال بعد غروب شمس  الجمعة المقبل فيما يمكن رؤيته يوم السبت 23 ماي في الأمريكتين وأفريقيا والشرق الأوسط ومعظم أوربا.

و ترجح العديد من الدراسات الفلكية والحسابات التقويمية أن فاتح شهر شوال وأول أيام عيد الفطر بالجزائر سيكون يوم الأحد المقبل الموافق لــ 24 ماي الجاري، في انتظار الإعلان الرسمي لمراقبة الهلال عبر البلاد، باعتبار أن المعتمد في الجزائر هو رؤية الهلال بالعين المجردة.

و ستقوم الدول العربية و الإسلامية بتحري هلال شهر شوال وعيد الفطر بعد مغيب شمس يوم الجمعة المقبل الموافق لــ 22 ماي، لتحديد إن كان يوم السبت هو المتمم لشهر رمضان أم أنه سيكون أول أيام شهر شوال على أن جل الخبراء الفلكيين وعلى رأسهم المشروع الإسلامي لرصد الأهلة يؤكدون استحالة الرؤية في هذا اليوم بكافة أنحاء الكرة الأرضية لغياب القمر ليلتها قبل غروب الشمس أما بعد  مغرب السبت فتكون الرؤيا متيسرة بالعين المجردة في حالة صفاء الأجواء وعدم تلبد السماء بالغيوم التي تحجب الرؤية.

جهاد أيوب

18 مايو، 2020 - 00:49

تونس تُعلن رسميًا الأحد أول أيام عيد الفطر

أعلنت تونس أن الأحد المقبل هو أول أيام شهر شوال لسنة 1441، والذي سيكون أول أيام عيد الفطر لهذا العام، في سابقة هي الأولى من نوعها، حيث تعلن الدول العربية والإسلامية عن موعد عيد الفطر وفقًا لرؤية هلال الشهر حسب التقويم الهجري، ما يتطلب الإعلان قبل يوم أو ليلة من العيد.

ووفق ما أفادت به وكالة تونس أفريقيا للأبناء الرسمية، فإن “المعهد الوطني للرصد الجوي، يفيد أنه يستحيل رؤية هلال شهر شوال لسنة 1441 هجري بعد غروب شمس يوم الجمعة 29 رمضان، ليكون بذلك يوم السبت تمام شهر رمضان والأحد هو أول أيام شوال حسب المعطيات الفلكية”.

وكانت الحكومة التونسية قد أعلنت منع التنقل بين المدن في عيد الفطر، رغم أنها كانت قد بدأت في تخفيض عدد ساعات حظر التجوال ليصبح من الساعة الحادية عشرة مساء إلى الخامسة صباحا منذ الأربعاء الماضي.

جهاد أيوب

18 مايو، 2020 - 00:42

القنصل المغربي بوهران يتعرض إلى الإعتداء من طرف مواطنيه الغاضبين

نجا القنصل المغربي منذ أيام قليلة من محاولة إعتداء جسدي عليه بمحيط مبنى القنصلية المغربية بمدينة وهران من طرف رعايا مغاربة غاضبون عالقون بالجزائر بعد أن رفضت السلطات المغربية إجلاءهم و ترحيلهم إلى المغرب على غرار جميع الرعايا المغاربة في الخارج مع العلم أن المغرب الدولة الوحيدة في العالم التي رفضت إجلاء رعاياها من الخارج بسبب تفشي وباء “كورونا”.

و قد تمكنت مصالح الأمن الجزائرية من إنقاذ القنصل المغربي و تفريق جمع المغاربة الغاضبين الذين إحتجوا أمام مقر القنصلية مطالبين بضرورة إجلاءهم إلى بلادهم أو مساعدتهم للعيش في الجزائر مع العلم أن عدد من الجزائريين تكفلوا بعدد من المغاربة.

جهاد أيوب

18 مايو، 2020 - 00:36

المغرب يسحب قنصله بوهران ذليلاً

كشف مصدر ديبلوماسي موثوق لــ”الجزائر1″ أن القنصل المغربي بمدينة وهران،الذي أطلق تصريحات عدائية خطيرة ضد الجزائر و هو في عقر دارها بوصفه لها بــ”البلد العدو” قد تم سحبه نهائيًا من الجزائر بأمر من السلطات المغربية التي سارعت إلى هذا القرار-السحب-بعد تهديدات الخارجية الجزائرية.

و وفقًا لذات المصدر فإن القنصل المغربي نجا منذ أيام قليلة من محاولة إعتداء جسدي عليه بمحيط مبنى القنصلية من طرف رعايا مغاربة غاضبون عالقون بالجزائر بعد أن رفضت السلطات المغربية إجلاءهم و ترحيلهم إلى المغرب على غرار جميع الرعايا المغاربة في الخارج مع العلم أن المغرب الدولة الوحيدة في العالم التي رفضت إجلاء رعاياها من الخارج بسبب تفشي وباء “كورونا”.

و أفاد المصدر نفسه بأن القنصل المغربي سيغادر الأراضي الجزائرية قبل نهاية الأسبوع الجاري لأنه بات غير مرغوب فيه بصفة رسمية و نهائية.

جهاد أيوب